موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

إعادة كتابة الرواية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أي رواية أقصد؟ قبل أن أوضح، إليكم التالي: "مشروع فكرة"، بالنسبة لي الاثنتان مرتبطتان ببعض بما أنهما نتيجة استراتيجية وضعت من قبل مؤسسات دراسة غربية لمواجهة الفكر المتطرف، وعلى الأخص الإسلامي المتطرف، ومتى؟ قبل انطلاق ما بات يسمى بالربيع العربي!

لن أتطرق لمن ومن أين تحصلت عليها، فإن لم تكن واضحة بما فيه الكفاية، لا أظن أنني سأفرد لها هنا مساحة للشرح!

الذي شدني هنا أنه لكي تعيد يجب أن يكون هنالك أصل أو لنقل نسخة أولى، فما هي النسخة الأولى وما هي النقاط التي اعتمدت عليها؟ وإن ربطنا ذلك بموضوع "الأمن الفكري"، أحد التعبيرات الطنانة (buzzwords) هذه الأيام، يجب أن نحاول التفكير أو نوسع دائرته كي نتوصل إلى كيف تم اختراق هذا الأمن، بمعنى ما هي الرواية الأولى التي تم نسجها ونشرها بين العقول خاصة الشابة؟ ولكي نتوصل للمؤلف يجب أن ندرس النتائج، فمن غير المعقول أن أحدا بيننا استيقظ ذات صباح وقرر أن يسبب كل هذه التفرقة والتناحر إلى أن وصل عند البعض إلى حد الاستماتة في الحفاظ على خطوط الرواية، حتى أن القتل والوحشية باتا بطولة وجهادا! إن الخراب والتضليل اللذين حصلا لم يكونا عملا فرديا بل نتاج مجموعة من العقول التي خططت وقبل عقود من أجل التوصل إلى هذه الأوقات وهذه النتائج، فالأمر لم يكن فجائيا! السؤال هنا من كان اللاعب ومن كان اللعبة الذي هُيئ له أنه اللاعب؟ وهل كان الأمر مجرد "مشروع فكرة"؟! ماذا؟! أتعتقدون أنني أملك الإجابة؟! كل ما أريد فعله في هذه المقالة هو تحريك الفكر في اتجاه صياغة الأسئلة، لتتوالد داخل فكرنا وبشتى الطرق، قد لا تتضح الصورة في بادئ الأمر ولكن مع الإصرار والبحث، والحوار والفكر المتبادل، أنا متأكدة بأن هذه الثغرة سوف تضيق ويحل محلها معلومات كانت شبه غائبة أو مُغيبة عنا.

لا يمكن أن تأمن شيئا لا تعرفه، أقصد حقا تعرفه وليس مجرد ترديد مصطلحات... الفكر الضال، الفكر المنحرف، الفكر الدخيل، الفكر المخترق،... إلخ! كلمات تستخدم من قبل القاصي والداني، العالم والجاهل، في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي وحتى المنابر الثقافية والأكاديمية والدينية، ولكن حين تدقق تجد أن كلا يتحدث من منظوره أو لنقل الجزء الصغير مما يراه من الصورة وليست الصورة الكلية، فالقضية ليست بداية بل لها جذور ما قبل البداية، إن استطعنا أن نصل إلى تلك النقاط المفتاحية، وهي ليست بالمهمة السهلة أو العمل الفردي، حينها يمكننا أن نعيد بناء الرواية من جديد، وهنا ليس من خلال استخدام المشاعر أو الارتكاز على الوجدانيات بل بالتوجه للعقل والفكر والمنطق، ويجب ألا يفوتنا الحذر خلال الدراسة أو التحليل، لأنه وهذا وارد وجداً، أنه قد يكون من بين الفريق أفراد ينتمون إلى مجاميع "اللعبة"! لماذا أطرح هذا التحذير بالذات؟ لقد كان هنالك محاولات عدة وأفكار لكيفية التعامل مع هذه القضية، لم تكن خلاّقة لدرجة أنها قضت عليها، وإلا لما احتاج الأمر للخوض فيها مرارا وتكرارا، ولكنها على الأقل ألقت الضوء، وبنفس الوقت ربما من كان من ضمن الفريق من يقوم على تحديد نقاط القوة لهذه الاستراتيجيات والعمل على نشر كل ما يمكن لمواجهتها قبل وخلال التنفيذ لكي تفشل! لا أخوّن ولكن أحذر!

كنت دائما أقول: لم يعد الوقت في صالحنا، ولكن الوقت قد فات ونحن في قلب العاصفة! هل يوجد أمل؟ نعم، إن استشعر كل فرد في هذا المجتمع، في هذه الأمة أن الأمر يخصه ويخص أمن أسرته، فلا أمن اقتصاديا، أو ثقافيا، أو حتى دينيا إن تركنا هذه الخلايا السرطانية تفتك بنا، فما زال في أمتنا روح وهذه الروح يجب أن تقاوم وبشتى الطرق وعلى جميع الأصعدة، إيماني كان وسيبقى أن كل فرد عادي قادر على المواجهة إن اتضحت له الصورة من خلال إعادة بثها بنسختها الأصلية؛ الإنسانية والبناء والعمل الجماعي دون تفرقة أو إقصاء، كلنا... وأعني العالم أجمع، أبناء آدم وآدم من تراب... أما رواية نحن أم هم، ورواية نحن فقط من يمتلك الحقيقة، ورواية بالكراهية نستقيم ونقيم العدالة، ورواية العلم عندنا والجهل عند غيرنا، ورواية بضاعتنا ردت إلينا وكأن بضاعتنا لم تأت ممن كان قبلنا، ورواية ما عند غيرنا بالأصل لنا، ورواية بالإكراه أولاً وأخيراً، والرواية التي تشمل كل ذلك... رواية فرق تسد، يجب أن يعاد صياغتها كاملة للتخلص من كل الطفيليات السرطانية الخانقة التي تغلغلت إلى الأعماق وتسببت في شروخ خطرة باتت تهدد رواسينا، قد تكون معرفة من هو "اللاعب" ضرورية ولكن ليس الآن على الأقل، وقته آت لا محالة، أما الآن يجب العمل على وقف التمزق في نسيج أمتنا من تضليل أو تجنيد أو خلق المزيد من "اللُعَب" قبل أن يقضي علينا أفراد وأسر ومجتمعات!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

في الشعر، وملمَح من تجربة الشاعر فايز خضّور

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  الشعر حياة، يجدّد فينا الرغبة في الحياة، ويدفعنا في تيارها إلى مزيد من الحب و...

الفن ثقافة

معن بشور

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

  أجمل ما في الحوار الرائع في "بيت القصيد" على قناة الميادين بين الإعلامي الشاعر...

حين يكتب الشاعر صالح أحمد كناعنة قصيدته ..!!

شاكر فريد حسن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

    صالح أحمد كناعنة شاعر فلسطيني مجيد ، غزير العطاء والانتاج ،لا يكتمل نهاره ان ...

أمريكا واليونيسكو

د. حسن مدن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

على الموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، نقرأ أنها تأسست عام 194...

النكتة والكتابات الساخرة.. أساليب نقد مؤثرة تنتظر الإحياء

نايف عبوش | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

يلاحظ ان جل الكتابات التي تنشر اليوم سواءٌ في الصحافة، الورقية منها والإلكترونية، أو في ...

أنوثة الفن

فاروق يوسف

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

كانت المرأة موجودة دائما في قلب التحولات الكبرى التي شهدها الفن الحديث في العالم...

هل لي أن أتكلم؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في الكلام... الكثير... من الكلمات الممتنعة......

هيدي طلعت مش هيدي

كرم الشبطي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

أتاري الهندي متنكر بشورت وجينز متمنكر والاسم حكومة المتمكن...

حين يقتل التعليم التعلم

د. ميسون الدخيل

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  الإبداع هو رؤية الأشياء بطرق جديدة، وكسر الحواجز التي وقفت كتحدّ في طريقنا، الإبدا...

مجلاتنا صغارا

جعفر الشايب

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  بداية كانت المجلات المتوفرة لنا ونحن صغار عبارة عن قصص المغامرات المصورة كرتونيا والمتم...

سلطة الدين وسلطة العقل

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حين نتحدث عن الدين، نتحدث عن منظومة تعاليم عقائدية أو تشريعية (أو هما معاً)،...

العبودية الجديدة والثورة ما بعد الإنسانية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حسب تقرير صادر مؤخراً عن المنظمة العالمية للشغل لا يزال أربعون مليون شخص في الع...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26351
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153415
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر644971
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45707359
حاليا يتواجد 3622 زوار  على الموقع