موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

المثقف العربي يواجه الاتّهامات بالتقصير

إرسال إلى صديق طباعة PDF


المثقف العربي متهم بالتقصير وبما هو أبشع من التقصير في حقّ أمته وما تعاني منه في هذه المرحلة المذهلة من ويلات داخلية وخارجية ومن تشظيات لا تسلم منها حتى تلك التكوينات المتشظية أساسًا عن أقطار أكبر.

وهذا الاتهام الذي ينال المثقف العربي ويطارده في كل مكان من الأرض العربية هو في رأي كثيرين اتهام باطل أو مبالغ فيه. وفي الوقت ذاته ليس أسهل من اتهام المثقف، والمثقف المستقل خاصة، لأنه لا قوة تسنده ولا ميليشيات تدافع عن موقفه. وأكثر الاتهامات المنصبة على رأس المثقف تأتي من أولئك الذين لا يجرؤون على اتهام السلطات التي كانت السبب فيما وصل إليه حال الأمة، وما وصل إليه حال المثقف الذي أرعبته الإجراءات التي تتخذها الأنظمة في حق من تسول نفسه التمرد أو الخروج عن قاعدة الولاء والطاعة والاعتراف بالأمر الواقع، وأن ليس في الإمكان أبدع مما كان.

ولا مماراة في أن هناك تقصيرًا حقيقيًا من جانب المثقف المستغل، وأن دوره في الأحداث المتلاحقة ضئيل أو معدوم، لكن هناك جيشًا جرارًا من مثقفي السلطات ومثقفي الأحزاب لا يؤدون دورهم المطلوب إلاّ أن أحدًا لا يجرؤ على أن يوجه نقدًا أو احتجاجًا على هذا الجيش الجرار، أو يتجه إلى البحث الدقيق في نتائج المسؤوليات المناطة به. والحديث المتداول والموصول عن تقصير المثقف إنما يأتي دائمًا بلغة تعميمية وإذا ما تحددت اللغة فإن المثقف المقصود هو ذلك المستقل الذي يذهله ما يرى ويدهشه التصالح والتوافق بين السلطة والمعارضة وإذا ما حدثت بين الطرفين مناوشة ما فإنها محكومة ولا تخرج عن الكلام الذي لا يفسد للود قضية. هناك مثقفون كبار في هذا القطر أو ذاك ممن لم يعجبهم الحال المائل فحاولوا التعبير بصراحة عن رؤيتهم الرافضة لما يجري فأخرستهم أصوات المعارضة قبل أصوات السلطة.

وفي بلادنا كان للمثقف المستقل وللمثقف الحزبي المسؤول دور لا ينكر لكن أخطر ما حدث أن السلطات كانت تمتلك قدرة هائلة على تجاهل ما يقال وكأنه يخص عالمًا آخر وشاعت عنها في أوساط الشعب مقولة في غاية الخطورة وهي "ليقولوا ما يشاؤون ونحن نعمل ما نشاء" وهذه المقولة وأمثالها هي التي قادت وما تزال تقود البلاد إلى حافة الهاوية. وفي هذا الصدد لا ننسى أن عددًا من المثقفين المتميزين قد شاركوا في مؤتمر الحوار الوطني، ووجدوا في نتائجه - رغم ملاحظاتهم على بعضها- معالم طريق جديدة تؤدي إلى الاستقرار والمحافظة على وحدة البلاد وإنصاف المظلومين وإعطاء كل المكونات السياسية حق المشاركة الفاعلة في إدارة الشؤون السياسية والاقتصادية وإخراج الوطن من الصراعات المتلاحقة، لكن تأخير هذه المخرجات ووضعها موضع التنفيذ قد أدى إلى حالة من الاسترخاء أدت بدورها إلى حالة من الاحتراب والعنف والتدمير. وفي مناخ كهذا تضيع الحقائق وتخفت أصوات الأنبياء والملائكة فضلاً عن أصوات المثقفين والمفكرين.

وما يبعث على الحيرة أن قدر المثقف العربي يجعله يعيش أزمنة عديدة في زمن واحد، ويتمثل ثقافات عديدة فيها ما يمت إلى القديم وما يمت إلى الجديد. وبعد أن اختفت صورة المثقف القديم حامل قيم العلم والمعرفة حلت محلها صورة المثقف السياسي الناشط في مجالات لا تحتاج إلى كثير من العلم والمعرفة، وهؤلاء المثقفون هم المنضوون في أجهزة الدولة الحاكمة وفي أجهزة الأحزاب غير الحاكمة، وإذا كان مثقف النصف الأول من القرن العشرين في بلادنا قد قام بدور واضح في النهوض وطرح الأفكار والرؤى الرامية إلى التعبير والتطور، فإن مناخ المنازعات السياسية والقبلية والطائفية وهي سمات المرحلة الراهنة قد أوهنت من عزيمة مثقف القرن الواحد والعشرين وخلقت عنده حالة من الإحباط والرغبة في العزلة والانكفاء على النفس، وإذا ما حاول الخروج من عزلته ومن صمته وجد أن لغته لا تتناسب مع السائد من القول ولا تتناغم مع أصوات مطربي الزفة القائمة.

*****

تأملات شعرية:

حين ينام حارس الوادي

وتغفو أعينُ الرعاة

تكثر الذئاب،

تخرج الصِلالُ من جحورها

ويفقد الوادي أريج الأمن والسلاْم.

لست هنا أبكي على الزهور في الوادي،

ولا على الحمام والأغنامْ.

لكنني أبكي على بقايا الود

في نفوس الناس والوئامْ

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ابستومولوجيا النص بين التشكّل والتجاوز نموذج من السرد التعبيري ونص ل كريم عبد الله الناقدة والتشكيليّة التونسية : خيرة مباركي

كريم عبدالله | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  توسّعت دائرة الشعريّة العربيّة بفضل ما يظهر على الساحة الأدبية من أشكال فنيّة تتجاوز...

ديوان جديد للشاعر اليركاوي مفيد قويقس بعنوان: - عشريات ومقطوعات -

شاكر فريد حسن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  بعد دواوينه " على ضفاف جرحي نما الزيتون والغار " و " غضب "،و"ذا...

دين الفنان جميل راتب

د. أحمد الخميسي

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  عام 1928 استطاع العالم الاسكتلندي الكسندر فلمنج أن يشتق من العفن أول مضاد حيوي و...

فيلم “الرئيس” في “دولة ما”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  قليلة الأفلام التي تبعث رسائل عديدة في آن واحد، ولا تستطيع أن تجد حشوا ف...

عشتار الفصول:111260 أعداء المسيحية المشرقية .

اسحق قومي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  1= المسيحيون أنفسهم. بقومياتهم، ومذاهبهم ،وأحزابهم ،بعصبياتهم ،وسلوكياتهم ، بعدم أخذهم بواقعية التفكير والموض...

التحرش: ضد الاختصاص (مقدمة ملف)

سماح إدريس

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

الافتتاحية لم أتخيّلْ يومًا أن أكتب عن موضوعٍ لم "أدرسْه."   أكثر من ذلك: لطالما...

الاستشراق.. والاستشراق المضاد

د. حسن حنفي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

  قام الباحثون الأوروبيون برصد الدراسات العربية والإسلامية في جامعاتهم ومراكز أبحاثهم، لاسيما الجامعات الألما...

خيري منصور

د. حسن مدن | السبت, 22 سبتمبر 2018

  يعزّ علينا، نحن قراء خيري منصور، قبل أن نكون أصدقاءه، أن نتصفح باب الرأي ...

نظرات في -المرايا-

د. حسيب شحادة

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  المرايا، مجلّة حول أدب الأطفال والفتيان. ع. ٢، أيلول ٢٠١٦. المعهد الأكاديمي العربي للتربي...

طيران القوة الجوية العراقية

محمد عارف

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  دولة العراق وجيش العراق، لا يوجد أحدهما من دون الآخر، ويتلاشى أحدهما بتلاشي الآخر....

قصيدة : اعلان السلام بيني وبينكِ

أحمد صالح سلوم

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

متى ندرس احتمالات السلام بيني وبينكم فعادات الحرب التقليدية انتقلت الى حروب عصابات امر وا...

لغتنا الجميلة بين الإشراق والطمس

شريفة الشملان

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ماذا لو قيل لأحدنا (إنك لا تحب أمك) لا شك سيغضب ويعتبرنا نكذب وإننا ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5443
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع74765
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر828180
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57905729
حاليا يتواجد 2732 زوار  على الموقع