موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

الجدار الطامن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

الجدار القصير.. وفي لغة أهل الهلال الخصيب (الحيطة الواطية)، والجدار القصير للبستان كلّ يتسوره ويقتحمه، لا مهابة او خشية.. تماما كالمثقف في عالمنا العربي.. فهو مستباح متربص به من جميع السلطات الدينية والاجتماعية والسياسية،

أولاً لأن صوته مرتفع وجعجعته صاخبة رغم أنه على الغالب لا طحن هناك، وثانيا هو يستجلب الأنظار ويقلق انضباط الجموع ويبعثر صفوفهم، وثالثا وأهم شيء هو يعكر الفضاء حوله بالأسئلة المثيرة للشك والمعتدية على النمط والهدوء.

كان المثقف عبر تاريخه القديم في مرابعنا لا يوفر له سوى مقعدين إما مقعد نديم البلاط أو مقعد بوق قبيلة، فظل على امتداد حضوره يتقافز بين هذين المقعدين كجندب نسي مواسم الحصاد.. وظل إما يغني في البلاط ويسعد الوالي وينتظر أن يملأ فمه بالجواهر والدر، أو فارسا يخوض المنايا.. ولكن باسم ومن أجل القبيلة والجماعة، ولم يحصل على هويته المستقلة ونظرته الموضوعية تجاه قضايا الإنسان.. لأنه حتى الإنسان القديم لم يكن وقتها اكتشف فردانتيه وقضاياه بل كان مندغما في المجموع واحداً من أجل الجماعة، والجماعة من أجل الواحد.

هذان المقعدان رغم محدودية أدوارهما وقماءتهما كانت تقع عليهما رقابة صارمة من الفقيه، ترصد على المثقف سكناته وحركاته، ملوحا له دوما بعصا التكفير والتفسيق، فصناعة المعرفة كلها عبر تاريخنا كانت تتم في بيت الفقيه، وعبر رقابة صارمة منه، وإن حاول أحد التطاول على هذا الاستحواذ، فإن هراوة التكفير جاهزة.. سواء أكان شاعرا أم فيلسوفا أم حتى كاتبا للحكايات والمقامات.

لذا لم يستطع المثقف في ذلك الماضي البعيد أن يعيش ككيان مستقل له حريته الفكرية والإبداعية، فكان دوما يبحث عن مظلة أو بلاط أو قبيلة يلوذ بها، أي كان فرعا صغيرا في الشجرة الوارفة، يقوم بدور الجليس والمنادم والمستشار الذي لا يشار، فكوّن المثقفون والمبدعون طبقة وصفهم المغربي محمد عابد الجابري في كتابه العقل السياسي (فهم للسلطان زينة مجلسه وألسنة رعيته والأعوان على رأيه، وهم شريحة اجتماعية اشبه ما تكون بشريحة التكنوقراط في الدولة المعاصرة، أي أولئك الذي يقدمون خبرتهم للدولة مقابل أجر، فيفكرون بنفس الاتجاه الذي يريده مشغلهم، هؤلاء لا رأي لهم إلا رأي الخبرة، ليس وراءهم حزب أو قبيلة، بل يستمدون كل وجودهم كونهم من الخاصة).

هذا التاريخ البعيد المحاصر والمقيد للمثقف جعل حضوره يتقلص ويحيد ويفقد فاعليته المؤثرة في مجتمعه.

في العصر الحديث ومع ظهور مسمى المثقف النوعي، ومع ظهور حركات التنوير في العالم العربي على يد كتاب ومثقفين وليس على يد فقهاء.. بدأ يتفعل حضور المثقف في الفضاء العام ولكن ليس بالشكل الذي يعتد به أو الشكل الذي يمثل ثقلا على مستوى صناعة الأفكار أو لعبة السلطة مقارنة بالسياسي أو الفقيه.

مازال المثقف هو قيمة مهمشة ومتوارية، ولا يغرّنا وجود مؤسسات يطلق عليها ثقافية على المستوى المحلي.. فتلك المؤسسات تعاني من غياب القوانين، ومن شح الميزانيات، ومن اضطراب السياسات، وجميع هذا جعل منها مستباحة وجدارا قصيرا باستطاعة الجميع أن يتسوره.

وعلى سبيل المثال عندما اختارت رئاسة النادي الأدبي في الرياض أن تغلق نافذة ضوء ونشاط ثقافي، وأن تتطفل على خيارات مجموعة عريقة وفاعلة من المثقفين ومن صانعي المشهد الثقافي، وتفرض شروطها في لعبة الكراسي والترتيبات الشكلانية لدوائر نقاشهم، لم يكن هناك قوانين أو مرجعية تدعم خيارات أولئك المثقفين، ولو حتى مرجعية خبرتهم وأدوارهم ومؤلفاتهم، أو حتى مرجعية مشهد أهم سلطة تشريعية لدينا (مجلس الشورى) والتي يتشارك فيها المواطنون والمواطنات الرأي والقرار والقاعة.

عادة تقوم المؤسسات الثقافية بالخطوات الريادية الطلائعية في المجتمعات، وتزحزح المجموع باتجاه المسار المستقبلي، ولكن ما يحدث لدينا مع الأسف هو تحول المؤسسة الثقافية إلى تابو ومجموعة سدنة يذودون عنه ويغلقون دون رواده الأبواب والنوافذ.. نتيجه إما مكالمة متطرفة أو رسالة مهددة كل هذا بالتأكيد نتيجة غياب القوانين التي تحمي فكر المثقف ومفهوم الثقافة.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الشهادات العلمية لا تصنع مثقفاً!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 23 يوليو 2018

  تبتذل مفردة «مثقف» كثيراً لدرجة أن تصبح عنواناً يسبغ على كثيرين دون توقف أو است...

أليكسا وسيرى وأليسا وبيكسبى صناع المستقبل

جميل مطر

| الأحد, 22 يوليو 2018

  أعرفه منذ لحظة خروجه إلى هذه الدنيا وربما من قبلها. ركبنا السيارة وقد بدأ هب...

الحُلوةُ المُرَّة..!

محمد جبر الحربي

| الأحد, 22 يوليو 2018

1. يا محمَّدْ يا صديقاً ماتَ والدّنيا ممَرُّ. والندى شعرٌ، وهذا الشعرُ دُرُّ. أيّه...

ذكريات سينمائية

د. نيفين مسعد

| الأحد, 22 يوليو 2018

  كان حوار الكبار مملا لا شيء فيه يثيرنا نحن الصغار، نعم تترامى إلى أسماعن...

ثلاثمائة مثقف مصري وعربي:الأوبرا تنهب ابداع الخمـيسـي!

د. أحمد الخميسي

| الأحد, 22 يوليو 2018

  نستنكر نحن الموقعين أدناه من كتاب ومثقفين وصحفيين وفنانين وكل من يقف ضد نهب حق...

الى مربي الاجيال الشاعر شكيب جهشان في ذكرى يوم ميلاده

شاكر فريد حسن | الأحد, 22 يوليو 2018

شكيب يا نجمًا هوى وبلبلًا فوق سماء الجليل غرد وشدا في يوم ميلادك   ت...

أزمة كِتاب أم كُتّاب؟

د. حسن حنفي

| السبت, 21 يوليو 2018

  توالت الأزمات في العالم العربي وتشعبت، وأصبح كل شيء في أزمة: السياسة والاقتصاد والمجت...

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25298
mod_vvisit_counterالبارحة33464
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع58762
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر717861
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55634340
حاليا يتواجد 2068 زوار  على الموقع