موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

المدنس، والمقدس...

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إلى:

- الرفيق عبد الرحمن بنعمرو.

- تقديرا لعطاءاته، وتضحياته.

- من أجل مواجهة فتاوى الظلام.

محمد الحنفي

*****

قلما نجد إنسانا...

يفي بالوعد...

للشعب في حبه...

في مقابل أن يصير الوفاء منعدما...

عند باعة الدين...

الباحثين...

عن امتيازات الريع...

وباعة الدين...

المتاجرون به...

في عز النهار...

لا يستحيون...

لا من المومنين بدين محمد...

ولا من الله اليرى ما يفعلون...

وما أكثر التجار...

تجار الدين...

يهربونه...

يعبثون بكل القيم...

يحرفون مقاصده...

يطيلون لحاهم...

يقصرون الثياب...

حتى لا يدنسها الشعب...

فهم من الجنس المقدس...

والشعب، ومن اختار...

أن يصير منه...

يصير مدنس...

والمدنس موضوع للقذف...

للرمي باللفظ البذيء...

والمدنس عار...

في اعتقاد الجنس المقدس...

والفزازي تاجر الدين الممخزن...

مقدس...

وعبد الرحمن بنعمرو...

يراه الفزازي...

مدنس...

والتاريخ يشهد...

أن تجارة الدين مدنسة...

منذ القدم...

وأن الوفاء للشعب...

لأبناء الشعب...

لتاريخ الشعب...

مقدس...

والفزازي تاجر الدين مدنس...

وعبد الرحمن الوفي للشعب...

لأبنائه الطيبين...

لبناته الطيبات...

مقدس...

فهل يصطفي الشعب...

الوفي له...

لتقديس عطائه؟...

أم يصطفي...

تاجر الدين يؤلهه...

يعبده...

يتمخزن بعد أن ذاق السجون...

بعد أن ذاق العذاب...

وبعد أن بارت تجارته؟...

لحث الخطى نحو التمخزن...

لنيل الثراء...

على حساب شعب فقير...

فمن يتمتع...

بريع دنيء...

يصر أبد الدهر مقدس...

ومن يضحي بالفكر/ بالمال...

من أجل شعبي...

يدافع عن أبنائه...

طيلة عقود...

ومازال يعد مدنس...

فهل تعد...

تجارة الدين مرمى القداسة؟...

وهل يعد تمخزن تجار الدين...

مسرى للقداسة؟...

*********

فيا عجبي...

يا شعبي العزيز...

فكيف يصير التدنس مقدس؟...

وكيف يصير المقدس مدنس؟...

إن الفزازي المدنس...

صار مقدس...

وعبد الرحمن بنعمرو المقدس...

صار مدنس...

والشعب يعرف...

من هو المتاجر بالدين المدنس؟...

ومن يدافع عنه طيلة عمره مقدس؟...

فتجارة الدين مدنسة...

والدين الحنيف مقدس...

والدفاع عن معتقلي الشعب...

في قضايا السياسة...

مقدس...

وما عجبي إلا من تزوير الحقيقة...

والتزوير شأن تجار الدين...

وتجار الدين يدعون امتلاك الحقيقة...

يدعون علم الغيب...

يدعون التواصل مع خالق الكون...

يدعون ما يصير إليه البشر...

فرادى، وجماعات...

وباسم الله...

باسم دين الإسلام...

باسم جنان الخلد...

باسم أعماق نار جهنم...

يوزعون البشر...

بين من يصير من أصحاب الجنان...

ومن يصير لنار جهنم...

ليصيروا بذلك...

معبودين من دون الله...

شريكين له في عبادته...

والشرك في علم الله...

في قرآنه...

لا يغتفر...

وما سواه من ذنوب...

من غير ما يضر البشر...

يغفره الله...

بنص القرآن...

والفزازي يسعى...

إلى أن يصير معبودا...

شريكا لله في كل العبادة...

بعد أن توهم...

أن زعامة الدين له...

أن كلامه...

يخترق الآفاق في لمح البصر...

باسم الله...

باسم ملائكته...

يخترق الغيب...

ينهل من علم الله...

يفتي في كل ما في الحياة...

وما في يوم القيامة...

ليصير صاحب علم لا يضاهى...

صاحب شأن عظيم...

كالله ذي الشأن العظيم...

والله مقدس...

والفزازي مقدس...

ومن صار مقدس...

في عرف الدين...

صار معبودا من أتباعه...

الخاضعين لتضليل الدين المحرف...

وكل من حرف دين الله...

أتى بدين جديد...

والدين الجديد دين محرف...

والفزازي فيما يدعي...

وفيما يفتي...

أتى بدين جديد...

ودين الفزازي دين جديد...

ودين ممخزن...

ودين تجارة...

يصير موئل دخل...

ينمي ثروة صاحب الدين الجديد...

اليفتح قارات الدنيا...

اليملأ جنان الأوهام...

وأعماق جهنم...

اليقود إلى تأبيد الاستبداد...

أو إلى فرض استبداد بديل...

ليصير المدعي شريكا في حكم البشر...

كما صار شريكا لله في عبادته...

شريكا لله في قداسته...

وكل شريك لله...

ليس مقدس...

والفزازي شريك لله...

في قداسته...

في عبادته...

في علمه الغيب...

الفزازي مدنس...

والتدنيس طال فكره...

كما طال عقله...

وطال لباسه...

كما طال لحيته...

وطال سكناه...

كما طال أتباعه...

وطال علاقاته...

كما طال تحريفه لدين محمد...

ليعيش كل حياته...

غارقا في الفكر المدنس...

اللا يتطهر من كل المدنس...

*********

وعبد الرحمن بنعمرو...

يعيش حياته...

في خدمة الشعب المقدس...

ليصير بالفعل المقدس...

لا يرتضي...

غير خدمة الشعب...

غير أبناء الشعب...

يدافع عنهم...

يحررهم...

ليصير في الفكر مقدس...

وفي علاقاته...

وفي تضحياته العظيمة...

شأن مقدس...

ومنذ عقود طويلة...

دافع عن سجناء الرأي...

ولا زال يدافع عنهم...

وآخرهم...

سجناء المسيرة...

مسيرة ستة أبريل...

عبروا عن رأيهم...

من خلال المسيرة...

فاعتقلوا...

ويحاكمون ظلما، وقهرا...

لمنع التعبير الحر...

لقهر الشعب...

لقهر أبناء الشعب...

لقهر الإنسان...

وعبد الرحمن بنعمرو...

اختار الدفاع...

اختار الإخلاص إلى الشعب...

إلى أبنائه الطيبين...

يناضلون من أجل أن...

تصير لهم كل الحقوق...

من أجل دستور جديد...

للشعب...

من أجل ديمقراطية...

بكل مضامينها...

من أجل العدالة...

وعبد الرحمن بنعمرو...

لم يحرف الدين...

لم يدنسه...

لم يفت باسمه...

عبد الرحمن بنعمرو...

يرى قداسة الدين محترمه...

ويحترم المومنين به...

ولا يقدس نفسه...

لا يدعو إلى تقديس نفسه...

فالله المقدس في وجدان الشعب...

يحترمه...

والشعب يرى تقديس...

عبد الرحمن بنعمرو...

احتراما له...

تقديرا لفعله...

فعبد الرحمن شموخ...

يجوب الأفق بالكبرياء...

لا ينال منه الزمن...

*********

وشتان بين الفزازي...

وعبد الرحمن بنعمرو...

شتان بين وضيع، وحقير...

وبين كبير عظيم...

والفزازي وضيع حقير...

وعبد الرحمن بنعمرو...

كبير عظيم...

وشتان بين شخص مدنس...

وبين شخص مقدس...

والتقديس يعني الاحترام...

والتقديس يعني التقدير...

فهل من مزيد؟...

*******

sihanafi@gmail.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في ثقافة وفنون

البدرُ.. لصوتِ الأرض*

محمد جبر الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

ذكرى، وللذكرى.. ندىً وجباهُ تعلو، كما يعلو الذي صُنّاهُ مرّتنيَ الدنيا تُسائِلُ عنْ فتىً ...

كاسيت أبو بكر سالم

خلف الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  جسد الفنان الكبير أبو بكر سالم بلفقيه حالة من حالات التداخل الثقافي والاجتماعي الكبير...

لا مكان لسترته فوق المشجب

د. نيفين مسعد

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  مضى أسبوع كامل على عودة زوجها من عمله الخليجي وهي لم تزل بعد غير قا...

هذه القدس

شعر: عبدالله صيام | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

لاحَ في التلفاز مُحمّر الجَديلة... كيّ يَف بالوَعد أنّ يُسدي جَميله قالَ...

موطن الروح

محمد علوش | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

ملاك قلبٍ حالمٍ ملاك روحٍ متمردةٍ تبقين دوماً صهيل قلبي العاشق...

دعوا الطبيعة تحكي

د. عز الدين ابوميزر | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

دَعو الطّبيعةَ تحكي ... دَعُو الطّبيعةَ بعدَ اللهِ تُخبرُكُم فَالأرضُ أصدقُ إنْباءً من البَشَرِ...

نحن نشتغل، وسكان الريف يقمعون...

محمد الحنفي | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

بالعيد... نحن نشتغل... على العيد......

الحق في التعليم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  «أيها الجائع تناول كتاباً، فالكتاب سلاح» ذلك ما قاله المسرحي والكاتب الألماني برتولت بريخت،...

الأموات الذين يعيشون في بيوتنا

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  فوجئ أليكس هيلي بالترحيب الهائل الذي حظيت به روايته «الجذور» حين نشرها في 1976. ...

العمارة والمجتمع

سامح فوزي

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  الحديث فى العلوم الاجتماعية عن المساحات المشتركة ممتع، لكنه يحتاج إلى جهد ودأب. دراسة ...

ماذا يعني تجديد الخطاب الديني؟

د. حسن حنفي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

  انتشرت الأحاديث في الآونة الأخيرة وخاصة في الخطاب الإعلامي بل وعقدت الندوات والمؤتمرات عن «تج...

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36997
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع291189
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر619531
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48132224