موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

واحة الحواس الخمس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

نشتكي دوما في الرياض من تصحر النشاط الثقافي، لكن عندما تربعت بيننا واحة مبهجة تنبت من كل زوج لوناً، بادرناها بالإهمال..

وهذا بالتحديد كان شعوري داخل معرض الفنان التشكيلي التركي إسماعيل أوجار (الحواس الخمس)، والذي نظمته مؤسسة ليان في مدينة الرياض.

زائر المعرض لا يحتاج إلى خلفية عن الفنان التشكيلي العالمي ليدرك من الخطوات الأولى داخل المعرض بأنه يدخل تجربة فنية مختلفة تنخرط فيها جميع حواسه، على اعتبار أن استقبال الفنون وتذوقها، هما حالة إنسانية سامية تتغشى المتلقي عبر حواسه الخمس، ولا تستأثر حاسة دون أخرى، ومن هنا أتى اسم المعرض (الحواس الخمس)، حيث اللون الذي يكون عتبتك الأولى باتجاه اللوحة حتى إذا ما اقتنصتك فتنتها، داخلتك موسيقى الناي التي تستحضر لواعج الصوفيين وهم يتصعدون في معراج الكشف ومن ثم لاتلبث أن تمر بك غمامة عطر وتستدرجك في ترجمة للغة العطور السرية الخاصة، فنحن اعتدنا أن نسكب على ثيابنا ومنازلنا عشرات قوارير العطر دون أن نتوقف وننصت إلى حكاية كل زهرة سفحت عمرها داخل القارورة.

وبما أن مهمة الفنان دوما هي الإنصات للغات الكون السرية، فإن أوجار توقف لينصت لحكاية الزهور، ولم يكتف بذلك بل حررها من عبوديتها داخل الزخرفة واستدناها خارج أطر الخزف.. لتحظى بحياة وإن كانت قصيرة.. إلا أنها حقيقية ومكثفة.

النزعة الإنسانية المرتفعة لدى الفنان جعلته يجسم بعض اللوحات العالمية مثل لوحة الموناليزا وايضا يرسمها بطريقة برايل ليكون هناك حيز داخل المعرض للمكفوفين إلى جوار الصوت والرائحة.

المفارقة هنا أن المعرض يؤكد للزائر القراءات المتباينة والتفسيرات المتفاوتة للأديان، والدين الإسلامي بالتحديد، فعلى حين يختار البعض أن يجعل منه نصا جامدا قائما على الجزر والمنع والتخويف، هناك قراءة مختلفة جعلت منه حالة عشق، ووجد لاينقطع بين العبد وخالقه، مع استثمار الفنون للتعبير عن حالة الفناء في ذات المحبوب.

المعرض مقسم إلى غرفات ملونة بعضها يفضي على بعض وداخل كل غرفة يختلف مزاج الفضاء حولك عبر اختلاف الصوت واللون والرائحة من الأحمر لون الحب حيث جعل أوجار مكة المكرمة على أوراق ورد الجوري الأحمر، وجعل الكعبة على يسار اللوحة.. في موضع القلب منها، وقام باستنطاق الحرف العربي بجميع تجلياته فظهر اسم الجلالة فوق لوحات ذهبية مشغولة بدانتيلا الصبر والدقة، بينما جعل الحيز الأصفر للبركة والأسود للقوة والأبيض للنقاء.

لم أشهد احتفاء جماليا بالتشكلات الخلاقة اللامتناهية للحرف العربي كما وجدتها لدى الخطاطين الأتراك، حتى إنهم جعلوا له طاقات كونية كامنة تحضر وتحل مع رؤية الحرف وترديده.

الأسبوع الماضي عندما كنت في مدينة إسطنبول كان هناك معرض للخط العربي داخل مسجد أيا صوفيا فتنت حرفيته الزوار من جميع أنحاء العالم، ولكن يظل ذلك المعرض تقليديا يكتفي ببهاء الحرف ويصمت.. ولم يستنفر الحواس كما هو معرض إسماعيل أوجار الذي يورط حواسك الخمس بالفعل الفني منذ الخطوة الأولى هناك.

مع الأسف اليوم هو آخر يوم للمعرض، وكم كان بودي أن يحظى بالمزيد من الدعاية والاهتمام، وأن يزوره طلبة كليات الفنون، أيضا طلبة المدارس الموهوبون، في محيط يعاني من هيمنة الأسمنت وخفوت جماليات التشكيل مع معاناة الكثيرين منا من الأمية التشكيلية.

ولأن هذا النوع من المعارض ليس مجرد واحة تومض في صحرائنا الثقافية ومن ثم تتلاشى.. فلا بد من استثماره حتى حدوده القصوى.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الحارس والمتمرد في ” حقل الشوفان”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

  شاهدت فيلم “الحارس في حقل الشوفان” قبل عدة اشهر، بعد ذلك قرأت الرواية الشهير...

رواية “ليت” ما لها وما عليها

رفيقة عثمان | الأحد, 18 نوفمبر 2018

رواية “ليت” للكاتبة: (رهف السّعد)، 2018، مكتبة كل شيء للنشر حيفا. نسجتِ الكاتبة الشّابّة "ره...

كتاب على الرصيف

د. حسن مدن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

ذات مرة اقتنيت كتاباً من تلك التي توصف بالكتب المستعملة، من بائع على الرصيف في ...

هل نسأل التاريخ عن دواعي الاغتيال؟...

محمد الحنفي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لقد تم اغتيال الشهيد عمر... أمام منزله... فلماذا لا نتوجه......

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

الحُبُّ العَظِيم

محمد جبر الحربي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

وَرَبِّ البَيْتِ والـدَّمِ والـفـؤادِ أمُوتُ وخافقي يَدْعُو: بِـلادِي وأسْعَى آمِناً والـنَّاسُ حَـوْلـي   أُقبِّلُ قبْلَ ...

قصيدة: البوح الكستنائي..

أحمد صالح سلوم

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

على سطح سريرك نبيذ ورماد وبعض العنفوان امر متأنيا امام اعجوبة الاستعارات على سهولك ...

الثنائية في المنهج الديكارتي

د. زهير الخويلدي

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

" يكفي أن نحسن الحكم لكي نحسن الفعل "1   لقد علمنا رونيه ديكارت1596-1650 الكيفي...

هكذا يُفْعل بمن يمسّ بشرف الكاهن الأكبر

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي رواها الكاهن الأكبر عبد المعين بن صدق...

نبطي أو شعبي؟

د. حسن مدن | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  طرح الأديب العماني عبد الله حبيب ملاحظة مهمة للنقاش حول التفريق بين الشعرين: الشعبي...

الشارقة في مهرجان الكتاب

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  للشارقة يد بيضاء على الثقافة العربية في هذا الظرف العصيب من تاريخ الأمة، وبعد أ...

حل الشتاء الابيض!

د. سليم نزال

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

  انهض فى الصباح الباكر و انظر من خلال النافذه .الثلج يتساقط بلا توقف و الشج...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2110
mod_vvisit_counterالبارحة50244
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع101933
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر921893
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60705867
حاليا يتواجد 2933 زوار  على الموقع