موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

واحة الحواس الخمس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

نشتكي دوما في الرياض من تصحر النشاط الثقافي، لكن عندما تربعت بيننا واحة مبهجة تنبت من كل زوج لوناً، بادرناها بالإهمال..

وهذا بالتحديد كان شعوري داخل معرض الفنان التشكيلي التركي إسماعيل أوجار (الحواس الخمس)، والذي نظمته مؤسسة ليان في مدينة الرياض.

زائر المعرض لا يحتاج إلى خلفية عن الفنان التشكيلي العالمي ليدرك من الخطوات الأولى داخل المعرض بأنه يدخل تجربة فنية مختلفة تنخرط فيها جميع حواسه، على اعتبار أن استقبال الفنون وتذوقها، هما حالة إنسانية سامية تتغشى المتلقي عبر حواسه الخمس، ولا تستأثر حاسة دون أخرى، ومن هنا أتى اسم المعرض (الحواس الخمس)، حيث اللون الذي يكون عتبتك الأولى باتجاه اللوحة حتى إذا ما اقتنصتك فتنتها، داخلتك موسيقى الناي التي تستحضر لواعج الصوفيين وهم يتصعدون في معراج الكشف ومن ثم لاتلبث أن تمر بك غمامة عطر وتستدرجك في ترجمة للغة العطور السرية الخاصة، فنحن اعتدنا أن نسكب على ثيابنا ومنازلنا عشرات قوارير العطر دون أن نتوقف وننصت إلى حكاية كل زهرة سفحت عمرها داخل القارورة.

وبما أن مهمة الفنان دوما هي الإنصات للغات الكون السرية، فإن أوجار توقف لينصت لحكاية الزهور، ولم يكتف بذلك بل حررها من عبوديتها داخل الزخرفة واستدناها خارج أطر الخزف.. لتحظى بحياة وإن كانت قصيرة.. إلا أنها حقيقية ومكثفة.

النزعة الإنسانية المرتفعة لدى الفنان جعلته يجسم بعض اللوحات العالمية مثل لوحة الموناليزا وايضا يرسمها بطريقة برايل ليكون هناك حيز داخل المعرض للمكفوفين إلى جوار الصوت والرائحة.

المفارقة هنا أن المعرض يؤكد للزائر القراءات المتباينة والتفسيرات المتفاوتة للأديان، والدين الإسلامي بالتحديد، فعلى حين يختار البعض أن يجعل منه نصا جامدا قائما على الجزر والمنع والتخويف، هناك قراءة مختلفة جعلت منه حالة عشق، ووجد لاينقطع بين العبد وخالقه، مع استثمار الفنون للتعبير عن حالة الفناء في ذات المحبوب.

المعرض مقسم إلى غرفات ملونة بعضها يفضي على بعض وداخل كل غرفة يختلف مزاج الفضاء حولك عبر اختلاف الصوت واللون والرائحة من الأحمر لون الحب حيث جعل أوجار مكة المكرمة على أوراق ورد الجوري الأحمر، وجعل الكعبة على يسار اللوحة.. في موضع القلب منها، وقام باستنطاق الحرف العربي بجميع تجلياته فظهر اسم الجلالة فوق لوحات ذهبية مشغولة بدانتيلا الصبر والدقة، بينما جعل الحيز الأصفر للبركة والأسود للقوة والأبيض للنقاء.

لم أشهد احتفاء جماليا بالتشكلات الخلاقة اللامتناهية للحرف العربي كما وجدتها لدى الخطاطين الأتراك، حتى إنهم جعلوا له طاقات كونية كامنة تحضر وتحل مع رؤية الحرف وترديده.

الأسبوع الماضي عندما كنت في مدينة إسطنبول كان هناك معرض للخط العربي داخل مسجد أيا صوفيا فتنت حرفيته الزوار من جميع أنحاء العالم، ولكن يظل ذلك المعرض تقليديا يكتفي ببهاء الحرف ويصمت.. ولم يستنفر الحواس كما هو معرض إسماعيل أوجار الذي يورط حواسك الخمس بالفعل الفني منذ الخطوة الأولى هناك.

مع الأسف اليوم هو آخر يوم للمعرض، وكم كان بودي أن يحظى بالمزيد من الدعاية والاهتمام، وأن يزوره طلبة كليات الفنون، أيضا طلبة المدارس الموهوبون، في محيط يعاني من هيمنة الأسمنت وخفوت جماليات التشكيل مع معاناة الكثيرين منا من الأمية التشكيلية.

ولأن هذا النوع من المعارض ليس مجرد واحة تومض في صحرائنا الثقافية ومن ثم تتلاشى.. فلا بد من استثماره حتى حدوده القصوى.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في ثقافة وفنون

ماذا يعني تجديد الخطاب الديني؟

د. حسن حنفي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

  انتشرت الأحاديث في الآونة الأخيرة وخاصة في الخطاب الإعلامي بل وعقدت الندوات والمؤتمرات عن «تج...

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

كتب غيّرتنا

د. حسن مدن | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  يوجد كتاب، أو مجموعة كتب، لا نعود نحن أنفسنا بعد قراءتها، لأنها تحدث تحولاً...

علاقات عامة

فاروق يوسف

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  انتهى زمن الجماعات الفنية في العالم العربي وبدأ زمن المافيات الفنية، وبالرغم من قلة عد...

الانتهازيّةُ كظاهرةٍ اجتماعيّة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  على الرغم من أنّ للانتهازيَّة نصاباً سيكولوجيّاً فرديّاً تقترن فيه بمعنى الأنانيّة، وبنرجسيّة مَرَضي...

الثورة الرابعة وتراجع بعض الدول المتقدمة

وليد الزبيدي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  هذه ثورة لم تطلق في جميع مفاصلها اطلاقة واحدة، وإذا قدمت الثورات عبر التاري...

صدور الكتاب الجماعي «القضية الفلسطينية في مئويتها الثانية من سايكس بيكو الى "الربيع العربي"»

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  اصدر مجموعة من الكتاب العرب كتابا جماعيا باشراف د فيصل جلول ورشاد ابو شاور ...

يا شعبي هل ذقت سلاما؟

رانية مرجية

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

(1)   يا شعبي هل ذقت سلاما أم جوعا...

موسكو بين يوسف القعيد ويتسحاك ليئور

زياد شليوط

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

روسيا.. هذا البلد العظيم بحضوره الطاغي عالميا في السنوات الأخيرة، وصاحب الحضارة العريقة والتراث الغ...

الحقيقة (La vérité)

د. بنعيسى احسينات

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  (لبابلو نيرودا Pablo Neruda) ترجمة: بنعيسى احسينات - المغرب...

سلام عليك يا قدس

حسن العاصي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

يتهادى صباح القدس على بساط من سندس وديباج يرقّ من ثغرها البنفسج للعصافير حين تصد...

ما جدوى الإطلالة على الحكمة المشرقية في الاحتفال العالمي بالفلسفة الغربية؟

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

"ليس في الصنائع العلمية فقط بل وفي العملية. فإنه ليس منها صناعة يقدر أن ينش...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم48681
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع135026
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر463368
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47976061