موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

مائة عام على ولادة البير كامو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

اظن اني لا أبتعد كثيرا عن الحقيقة ان قلت ان كامو كان من أهم فلاسفة القرن العشرين تأثيراً. من (أسطورة سيزيف) الى (الطاعون) الى (الغريب) المثقلة بالأسئلة الوجودية نجد انفسنا في قلب فكر التمرد لدى كامو حيث الأسئلة الكثيرة حول الوجود الإنساني وحول المفاهيم الكبرى مثل الحرية... الخ.

أسئلة تدور حول الشقاء الإنساني الذي انشغل به كامو الذي يعبر عنه في أسطورة سيزيف اليونانية التي تمثل صعود سيزيف الى الجبل وما ان يصل اليه حتى يسقط لكي يعود ثانية وهكذا دواليك.. وهكذا هو فكر كامو خليط من التمرد والعبثية.

 

وربما البحث عن التماسك او عن مرجعية ما في ظل هذه العبثية، لان حياة الإنسان كما يراها كامو هي شقاء متواصل لا بد من مقاومته وبالتالي ان يموت وهو في حالة تمرد على كل شيء. وقد قرأ وعلى الأغلب تأثر بفكر الفيلسوف الالماني شوبنهاور الذي عرف بفلسفة التشاؤم حيث رأى الوجود كله عبارة عن شر وغياب تام لفكرة السعادة.

على خلاف سارتر صديقه اللدود، كان كامو من أسرة فقيرة ولد في الجزائر من أب فرنسي وام اسبانية لا تعرف القراءة وتعمل في تنظيف بيوت الاغنياء من المستوطنين الفرنسيين في الجزائر. انضم كامو للمقاومة الفرنسية عام 1942 وكان يحرر صحيفه (كومبا) أي الكفاح السريه. كما كان له مواقف ضد الشمولية الستالينية.

لكن يبدوان كامو رغم فكرة المشبع بالتمرد وتعاطفه مع الشعب الجزائري، لم يصل لمرحلة يؤمن فيها تماما بحق الجزائر في بناء مستقبل بعيدا تماما عن فرنسا. الامر الذي جعله يصمت في اواخر حياته عن الادلاء برايه في هذه القضية التي قسمت النخب الفرنسية يومها. لكني اعتقد انه لو عاش عامين فقط ليرى استقلال الجزائر عام 1962 لكان على الاغالب من اول المرحبين به.

كان كامو يعيش في زمن لم يكن الغرب قد وصل فيه لمرحلة يتنازل فيه عن (الايغو الاثني) وكان الغرب (وربما ما زال الى حد ما) يتحدث بلغتين: لغة الديموقراطية لشعبه وممارسة سياسة الغاء حق الاخرين ان يعيشوا بحرية ويقرروا حياتهم بعيدا عن المركزية الغربية.

لكن كامو كان يجد نفسه دوما في صف العدالة (ان منطق التمرد هو الرغبة في خدمة العدالة كي لا يزيد في ظلم الوضع.. والسعي الى الكلام الواضح كي لا يُكثف الكذب العام) وهي جملة تذكرني بجملة جورج اورويل الرائعة (في زمن الخداع العام يصبح قول الحقيقة عملا ثوريا!).

في مسرحية كاليجولا التي يبدع فيها كامو ويصورا ملامح الشخصية المريضة للامبراطور الروماني الذي كان يملك خيالا رهيبا يتفنن من خلاله في كييفة القتل حيث يقول كامو على لسان الامبراطور (لا ارتاح الا بين الموتى!) وفي جملة اخرى يتماهى الامبراطور تماما مع الموت القاتل ليعلن انه الطاعون نفسه الذي يقتل البشر!

وفي رواية الغريب لم تكن فقط عن ذلك الاوروبي الذي قتل ولدا عربيا على شاطئ بحر الجزائر. بل ربما اعلانا من كامو على تمرد عام ورفض لكل الحدود الوهمية التي تربط البشر. فقد عاش زمن الحرب الثانية عندما كانت جثث الاصدقاء والاعداء بالملايين تنتشر رائحة الموت في عموم القارة. في زمن باتت فيه اوروبا ارض خراب حسب قصيدة تس اليوت المشهورة. كان ربما موقفا حاسما ضد النيتشوية والهيجيلية اللتان تمجدان ثقافة القوة. وبلغ هذا التمجيد ذروته عندما وصلت سنابك خيول نابليون اوروبا واعلن هيغل (نهاية التاريخ)

وربما فكر كامو بنفسه كغريب وهو يكتب هذه الرواية. فقد كان يعرف ان مرض السل قد لا يمهله كثيرا. وكان عليه ان يكتب بسرعة وهو مدرك لعبثية الحياة في ظل موت قد يأتي في أي لحظة!

 

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم50588
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع228392
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر592214
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55508693
حاليا يتواجد 2508 زوار  على الموقع