موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الرسام الرائد زاووكي اكتشف صينيته في باريس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

فقدت الحداثة الفنية العالمية، بوفاة الرسام الصيني المتفرنس زاووكي في سويسرا قبل أيام، آخر رموزها الأحياء. سيرة هذا الفنان التي أنتهت بالزهايمر عن عمر 93 سنة تعكس بطريقة تلقائية دورة حياة المحترف الحداثوي حول العالم. جاء زاووكي الى باريس عام 1948 فناناً مكتمل العدة والادوات،

غير أن خياله الممتزج بخيال الطبيعة الصينية كان يدفع به إلى التماهي مع منجزات الرسم الأوروبي، الفرنسي منه بالذات، فكان انتماؤه إلى مدرسة باريس بمثابة فتح عظيم في حياته، وهو الذي كان مقتنعاً أن الحداثة اختراع غربي خالص. غير أن ذلك الفتح الذي جعله يقف إلى جانب نيكولا دي ستايل مثلاً أعاده إلى أدوات قياسه الجمالي الأولى باعتباره رساماً صينياً. أكتشف هذا الرسام أن تقنية التجريد التي مشى من أجل تعلمها آلاف الكيلومترات كانت تقيم بين ثنايا ما تعلمه من دروس حيوية، يوم كانت الطبيعة تهذي بين ثنايا أصباغه وهو ينصت إليها كمن يصلي.

 

لم يكن عليه بعد أن اطلع على رسوم الشاعر هنري ميشو سوى أن يتبع يده بعفوية متوترة. فما سماه ميشو بالهلوسة من أجل الاتصال بنقاء الشكل في حالته المتعذرة على النظر والوصف، يمكنه التقاطه بيسر من بين ثنايا العلاقة التأملية التي يقيمها مع الطبيعة. وهي العلاقة التي يزيح الرسام من خلالها عن الطبيعة قشرة المشهد المرئي، ذاهباً إلى الجمال باعتباره قيمة راسخة وموقفاً منصفاً من فكرة لا يمكن سوى أن نعترف بقدمها: كان العالم جميلاً دائماً.

الرخاء البصري

في باريس التي جاءها من أجل أن يكون فرنسياً عاد زاووكي صينياً. هذا لا يعني أن باريس التي كرمته بأرقى الأوسمة لم تهبه على صعيد الفن شيئاً، بل أنها وهبته كل شيء. ما كان يسمى في باريس اسلوباً تجريدياً هو في حقيقته نوعاً من التنقيب في لحظة الرخاء البصري التي كان الرسم الصـيني غـارقـاً في تفاصيلها، من غير أن يتحرر من مشهديتها الوصفية. بالمعنى الذي كان يمس القيمة التي ينطوي عليها استقلال اللوحة عما تصوره وعما يراه الرسام مباشرة.

كان غرام الرسم الصيني بالـطبـيعة قد جعـل الرسـام يـغلـق عيني الرسام على مشهدها الخارجي كما يُرى ليـحتفي بـها ويثني على لذائذ النـظر إليهـا من غير أن يتخـيل ايقـاعـها مجرداً من خطى كائنـاتها الحية، لحمتها التي يمتزج الشجر والحجر في اداء نـشيـدها الكوني. وإذا ما كان زاووكي قد ذهب إلى باريـس من أجـل أن لا يكون صيـنياً فإن كـل شـيء مـن حوله كان يـحثه على أن يكون صينـياً، ولكن بـطـريقة مخـتلفة. ما لم يكن يعرفه عن الرسم الصيني يوم كان في بلاده، صار يعرفه في باريس مزوداً بمعرفة وخيال يبحثان في الرسم عن شيء مختلف، شـيء يؤكد اسـتقلاله عن مـصـادر إلهـامه.

أعجب زاووكي برسوم صديقيه الالماني هارتونك والفرنسي سولاج فكان قدره أن يكون ثالثهما ليفارق شغفه القديم برسوم بيكاسو وميرو وماتيس. معهما اهتدى إلى تقنية العدد والمواد التي تحرره من هيمنة السطح التصويري. صار يرسم ليرى لا ليعيد وصف ما كان رآه في وقت سابق. صارت تقنيته في الرسم هي المجال الخيالي الذي تسبح في فضائه الطبيعة الي تعلم أسرارها في وقت سابق. ولهذا فقد كان زاووكي يرى أنه كان محظوظاً. ففي الوقت الذي كان فيه الفنانون الغربيون يتعبون أنفسهم من أجل أن يكونوا شرقيين، كان الشرق يجري في دمه بشكل طبيعي. كان زاووكي ينهل من نبع صاف، كان في مرحلة مبكرة من حياته الفنية قد اهتدى إلى موقعه. ولكن زاووكي نجح في أن لا يكون فناناً صينياً. لقد فعل ما فعله فنسنت فان كوخ من قبله وإن بطريقة أكثر مهارة. تجريديات زاووكي لا تمت إلى تقنية اليد الصينية بصلة، بعكس رسوم فنسنت التي كانت تذكر بتقنيات اليد اليابانية. في باريس صار زاووكي الشخص الذي حلم في أن يكونه. الغربي الذي يرفل بعطاء شرق يخفيه بين جوانح عاطفته.

من خلال رسوم زاووكي يمكننا اكتشاف تجريد يتميز بالحنان وبتدفق العاطفة الأصيلة. ما من شيء يمكنه أن يُستهلك من طريق النظر وما من شيء يمكنه أن يكون صناعة. لقد عرف هذا الرسام كيف يمكن أن يكون وفياً لصنعته رساماً قادته دروب حياته إلى فرنسا من أجل أن تعيده إلى الصين.

 

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ثمرة طماطم

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

  راح يسير على غير هدى بين السيارات.. يترنح كأنه ثمل وما هو كذلك.. تعلو أ...

في الشعر، وملمَح من تجربة الشاعر فايز خضّور

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  الشعر حياة، يجدّد فينا الرغبة في الحياة، ويدفعنا في تيارها إلى مزيد من الحب و...

الفن ثقافة

معن بشور

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

  أجمل ما في الحوار الرائع في "بيت القصيد" على قناة الميادين بين الإعلامي الشاعر...

حين يكتب الشاعر صالح أحمد كناعنة قصيدته ..!!

شاكر فريد حسن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

    صالح أحمد كناعنة شاعر فلسطيني مجيد ، غزير العطاء والانتاج ،لا يكتمل نهاره ان ...

أمريكا واليونيسكو

د. حسن مدن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

على الموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، نقرأ أنها تأسست عام 194...

النكتة والكتابات الساخرة.. أساليب نقد مؤثرة تنتظر الإحياء

نايف عبوش | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

يلاحظ ان جل الكتابات التي تنشر اليوم سواءٌ في الصحافة، الورقية منها والإلكترونية، أو في ...

أنوثة الفن

فاروق يوسف

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

كانت المرأة موجودة دائما في قلب التحولات الكبرى التي شهدها الفن الحديث في العالم...

هل لي أن أتكلم؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في الكلام... الكثير... من الكلمات الممتنعة......

هيدي طلعت مش هيدي

كرم الشبطي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

أتاري الهندي متنكر بشورت وجينز متمنكر والاسم حكومة المتمكن...

حين يقتل التعليم التعلم

د. ميسون الدخيل

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  الإبداع هو رؤية الأشياء بطرق جديدة، وكسر الحواجز التي وقفت كتحدّ في طريقنا، الإبدا...

مجلاتنا صغارا

جعفر الشايب

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  بداية كانت المجلات المتوفرة لنا ونحن صغار عبارة عن قصص المغامرات المصورة كرتونيا والمتم...

سلطة الدين وسلطة العقل

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حين نتحدث عن الدين، نتحدث عن منظومة تعاليم عقائدية أو تشريعية (أو هما معاً)،...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10919
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع219657
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر711213
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45773601
حاليا يتواجد 3844 زوار  على الموقع