موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

يد بسام كريلوس النحات تسقط في كتلة العواطف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لا يزال النحات اللبناني بسام كريلوس (1971) ينظر إلى النحت باعتباره نوعاً من البحث عن فراغ موح داخل كتلة صلدة ومن حولها. لذلك فإن عمله ينصب على النظر إلى الكتلة باعتبارها مادة النظر الأساسية التي يكمن فيها الإلهام. هناك يمكنه أن يعثر على رؤاه صامتة،

ومن خلال انفعاله بمادة تلك الكتلة يمكنه أن يستخرج كل ما يعينه على تحويل رؤاه إلى مرئيات مجسدة. يزيل، يكشط، يحذف، ينقب، يزيح غير أنه لا يضيف إلا في ما ندر. غالباً ما يرى المنحوتة كاملة (بعد أن يكون قد تخيلها كذلك داخل الكتلة الصخرية أو الطينية كذلك)، من غير أن تكون في حاجة إلى التركيب عن طريق الإضافة. هذا نحات يهوى أن تسقط يده على المكان المناسب لعاطفته كما توقعها. شيء كثير من تلك العاطفة يتشكل أثناء العمل، ينبعث بحيوية من داخل المادة التي يشعر النحات أنها كانت موجودة لتُعالج بطريقة خيالية من أجل أن تنبعث من داخلها الكائنات كامنة. بهذا المعنى يتلخص دور النحات في الاستخراج. وهو الدور الذي طالما تحدث عنه النحاتون الكبار بخيلاء ليثبتوا من خلاله أنهم قادرون على أن يروا ما لا يراه الآخرون.

 

في هذه النقطة بالذات فإن كريلوس إنما ينتمي إلى قلة من النحاتين لا تزال وفية لمعايير فن النحت في عصرنا. بالنسبة إليه فإن النحت لا يزال ممكناً، بل وقادراً على اختراع جماليات جديدة، من خلال معالجة الجسد البشري في كل تحولاته وتجلياته. وهو موقف مزدوج يتخذه النحات من العالم ومن الفن في الوقت نفسه. من العالم، حيث لا يزال هناك الكثير من الوصف المتأني، ومن الفن، حيث تظهر مخلوقاته كما لو أنها تحضر لتوها من عدم، كان إلى وقت قريب غارقاً في صمته. كريلوس يعيد إلى النحت ثقته بعالمه المتماسك. ذلك العالم الذي يتقيد بصلته بالمادة التي تحرص على وحدتها.

يصور كريلوس شخصاً راكضاً بحمولة تخفي رأسه. تبدو الفكرة مدعاة للشعور بالألم والشقاء. بروموثيوس بطريقة مختلفة يغلب عليها العناء الأفقي. غير أن هناك شعوراً غامضاً بالخفة، ينجزه النحات ببراعة، يجعلنا نذهب إلى الأفكار هذه المرة وليس إلى الحجر الذي تتحدث عنه الأسطورة. تبدو تلك الحمولة ممتزجة بجسد الشخص بما يوحي بأنها جزء من ذلك الجسد. صارت كذلك مع الوقت أم أنها كانت كذلك منذ أن بدأ تخيلها. لا فرق. فالعمل يشير إلى فكرة لطالما سعى النحات من خلالها أن يلخص صلته بالعالم الخارجي. ذلك العالم الذي لا يزال كريلوس يعتبره مصدراً لم ينفد للإلهام. بالنسبة إليه فإن الفكرة قد لا تكون بالضرورة مقياساً للطريقة التي يستــطيع من خلالها الفنان احتواء العالم. هناك الصورة التي يمكن تلمس الطريق إليها من خلال حيوية حسية، تقع في المسافة التي تفصل المرء عن ذاته. في تلك الحيوية يقيم المعنى الخالص. معنى أن تتحول صورة بعينها إلى نوع من العلامة الرمزية. وفي هذا السياق يستلهم كريلوس عمل الفنان الفرنسي أوغست رودان (القبلة) لكن بطريقة مختلفة تماماً.

الواقع والذكرى

قبلة كريلوس تتشبه بالوقع العابر الذي يخلد الذكرى أكثر مما تنتسب إلى الواقع الذي يتطلب وجوداً واقعياً. هي قبلة محلقة، تبدو كما لو أنها لم تقع، بالرغم من أنها تترك أثراً لا يخون الواقعة حين يشير إليها. يعمد النحات وهو في طريقه إلى تلك القبلة إلى تجزئة الجسدين، في محاولة منه لتكريس معنى الفقدان الذي تنطوي عليه القبلة اللاحقة. وإذا ما كنا نراها منفردة، فلأنها حدثت في اللحظة التي يكون فيها الفراق قد وقع بكل قوته.

في تلك المنحوتة يسعى كريلوس إلى استخلاص درس جديد من دروس السرعة، حيث تكون العاطفة هذه المرة موقعاً للاقتناص. بلاغة متألمة تحضر على عجل، لتضع الكتلة أمام فراغ إبهامي، غير أنه لن يكون معتماً. لقد ترك العاشقان قبلة خاطفة، لا من أجل الذكرى بل من أجل تأسيس حياة قد تكون ممكنة في أية لحظة. وهي الفكرة التي ألقت بظلالها على التقنية التي أتبعها كريلوس في معالجة مواده. فابن الجبل اللبناني لا يزال في إمكانه أن ينصت إلى ما يتسلل إلى روحه من أصوات الصخور. هناك حياة آهلة بالمعاني تقيم في الأعماق. حياة مكتفية بذاتها، ترعى كائناتها التاريخية، من غير أن يظهر عليها أي نوع من الهرم. ينظر هذا النحات إلى الصخرة فيشعر أنها تنبض حياة. الشجرة هي الأخرى تمده بمعان لا تمت بصلة إلى صورتها الخارجية. من فوق تبدو سيرة الناس مثل خيط مشدود بين قمتين. يمد النحات يده إلى ذلك الخيط ليلتقط البقع التي تلمع ليزين بها رؤاه التي تتجسد على شكل تماثيل تنظر مثله إلى الحياة من أعالي الجبل.

 

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

دروس من المقاومة الفرنسية

وليد الزبيدي

| الأحد, 22 أكتوبر 2017

  استمتعت كثيرا بقراءة كتاب “متعاونون ـ أبطال ــ خونة” الذي ترجمه د ضرغام الدباغ...

الرسام الفرنسي جان دوبوفيه... في مسارح الذاكرة اللندنية

فاروق يوسف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  من يرى معرضاً للرسام جان دوبوفيه يمكنه أن يتفادى رؤية أعمال مئات الرسامين العالميين ...

الانقلاب الهوياتي

د. فؤاد بوعلي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  مرة أخرى يقدم السفير الروسي الدرس للمسؤولين المغاربة، الذين اختاروا الارتماء في أحضان سيدتهم...

سُبْحَانَ مَنْ خَلَقَ البلادَ كذَاتي!

محمد جبر الحربي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

1. ما عِشْتُ عمْراً واحداً كيْ أشتكي عِشْتُ الحِجَازَ وعمْرُهُ الأَعمَارُ إنِّي السُّعُودِيُّ الذي ع...

القصة الصغيرة - (في اشتغالات محمد علوان) أطياف النهايات (2-2)

علي الدميني

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  خلف الذات الرائية ، يتموقع السارد، كبطل وحيد يحرك عدسة التقاط الصورة و الأحاس...

حقوق الإنسان.. والازدواجية الغربية

د. حسن حنفي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  هناك عدة اتجاهات للربط بين الموقف المسلم المعاصر وحقوق الإنسان. وهي كلها في الساحة...

ثمرة طماطم

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

  راح يسير على غير هدى بين السيارات.. يترنح كأنه ثمل وما هو كذلك.. تعلو أ...

في الشعر، وملمَح من تجربة الشاعر فايز خضّور

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  الشعر حياة، يجدّد فينا الرغبة في الحياة، ويدفعنا في تيارها إلى مزيد من الحب و...

الفن ثقافة

معن بشور

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

  أجمل ما في الحوار الرائع في "بيت القصيد" على قناة الميادين بين الإعلامي الشاعر...

حين يكتب الشاعر صالح أحمد كناعنة قصيدته ..!!

شاكر فريد حسن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

    صالح أحمد كناعنة شاعر فلسطيني مجيد ، غزير العطاء والانتاج ،لا يكتمل نهاره ان ...

أمريكا واليونيسكو

د. حسن مدن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

على الموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، نقرأ أنها تأسست عام 194...

النكتة والكتابات الساخرة.. أساليب نقد مؤثرة تنتظر الإحياء

نايف عبوش | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

يلاحظ ان جل الكتابات التي تنشر اليوم سواءٌ في الصحافة، الورقية منها والإلكترونية، أو في ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15880
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع15880
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر759961
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45822349
حاليا يتواجد 3472 زوار  على الموقع