موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة المصرية تصادق على قانون مكافحة الارهاب ::التجــديد العــربي:: الكويت تلزم المواطنين والمقيمين باعطاء البصمة الوراثية ::التجــديد العــربي:: اليمن.. مقترح بتدخل قوات أممية أو قوات عربية مشتركة لحفظ السلام ::التجــديد العــربي:: الداخلية تعلن تفاصيل مقتل 9 قيادات إخوانية في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بمدينة 6 أكتوبر المصرية ::التجــديد العــربي:: التحقيق مع مرسي بسبب إشارة "الذبح" ::التجــديد العــربي:: 17 عملية إرهابية تضرب مصر في ذكرى ثورة 30 يونيو ::التجــديد العــربي:: ارتفاع عدد ضحايا الطائرة العسكرية الإندونيسية المحطمة الى 141 ::التجــديد العــربي:: منتدى مكناس للثقافة والتنمية يكرم الشاعر أحمد المسيح ::التجــديد العــربي:: تونس تتوقع خسارة 515 مليون دولار بقطاع السياحة بعد هجوم مدينة سوسة ::التجــديد العــربي:: اليونان عجزت عن سداد دينها للصندوق الدولي وتطلب تمويلاً جديداً ::التجــديد العــربي:: الجوافة منجم لفيتامين "سي" ::التجــديد العــربي:: الأرجنتين لنهائي كوبا أميركا بسداسية ليقابل منتخب تشيلي منظم البطولة في النهائي السبت القادم ::التجــديد العــربي:: العالم يدين العمل الإجرامي وتشييع شهداء مسجد الإمام الصادق في الكويت اليوم الرابعة عصراً ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس الوزراء الروسي السابق يفجيني بريماكوف ::التجــديد العــربي:: 27 شهيدا وأكثر من 200 جريح في هجوم تبناه داعش على مسجد الإمام الصادق في منطقة الصوابر بالكويت العاصمة ::التجــديد العــربي:: تنطيم داعش يتبنى الهجوم الدامي على فندق "إمبريال مرحبا" بمدينة سوسة على الساحل التونسي و 39 قتيلا سياح وتونسيين بمن فيهم منفد الهجوم ::التجــديد العــربي:: قتيل وجريحان في هجوم على مصنع للغاز قرب مدينة ليون بفرنسا ::التجــديد العــربي:: الإرهاب يستهدف موكباً إماراتياً في مقديشو ::التجــديد العــربي:: بوتين: يمدد العقوبات الموازية للعقوبات الأوروبية لمدة عام ::التجــديد العــربي:: مستوطنون يدنسون الأقصى وطائرات الاحتلال تغير على غزة ::التجــديد العــربي::

"يما مويل الهوى.. يما مويليا"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تقول الأنشودة من التراث الفلسطيني: "يما مويل الهوا يما مويليا، ضرب الخناجر ولا حكم النذل بيا، ومشيت تحت الشتا والشتا رواني، والصيف لما أتى ولع من نيراني، بيضل عمري انفدى ندر للحرية، يا ليل صاح الندى يشهد على جراحي، وانسل جيش العدا من كل النواحي، والليل شاف الردى عم يتعلم بيا، بارودة الجبل أعلى من العالي، مفتاح درب الأمل والأمل برجالي، يا شعبنا يا بطل أفديك بعينيا، يما مويل الهوا...".

لا أعرف كيف تسلل لحن هذه الأنشودة إلى خاطري وأنا أتابع عدوان الكيان الصهيوني على شعبنا البطل في غزة، لكنني وجدت نفسي أردد الكلمات التي أعادت إلى ذهني أيام عصيبة عشتها في الملاجئ وطيران العدو يغتصب أجواء الحبيبة دمشق، تذكرت كيف وجدت أنني وحيدة بعيدة عن إخوتي ووالديَّ، أرتجف من الخوف في أحضان جدتي التي كانت تحاول أن تخفف عني بترديد أناشيد تراثية وتطلب مني أن أردد وراءها، ولكن لا أدري كيف انتفضت فجأة، اقتحمت شراييني شجاعة وجرأة دفعاني إلى مغافلتها والهروب إلى الشارع كي أنضم إلى إخوتي الذين كانوا حينها في بيت خالتي، لأول مرة وجدت نفسي وحيدة دون حماية.. وسمعت حينها أزيز الطائرة فرفعت رأسي أراقبها.. لم أتراجع ولم أهرع إلى أي حائط كي أحتمي، فقط تجمدت وراقبت، وتسارعت الأفكار في رأسي.. هل أطفالهم أيضا في الملاجئ... هل هم خائفون؟

اللهم لا شماتة ولكني كبرت وهللت حين دوت صفارات الإنذار في أجواء الكيان الصهيوني، كبرت وهللت حين نزلت تل أبيب وقبلها المستوطنات الطفيلية إلى الملاجئ، كبرت وهللت حين رأيت الجندية الصهيونية ترتجف خوفا وتصرخ بهستيرية وهي تشير إلى صاروخ آت إليهم من غزة، حمدت المنتقم الجبار أن كتب لي أن أعيش وأرى هذا اليوم.. نعم معهم حق في زيادة عدد العيادات النفسية لسكان المستوطنات السرطانية، فهم جبناء وسيظلون جبناء.. أطفالنا يخرجون إلى الطرقات ويواجهون العدو بالحجارة وأطفالهم يصابون بأمراض نفسية تلازمهم حتى بعد أن يدخلوا في صفوف جيشهم المغتصب الغاشم!

فلسطين لماذا أحبك؟ لا أدري، هل منذ دخلت شراييني.. مع حليب أمي وحكايات جدتي، أم مع أول شهقة لطفلة رأت أجساد أطفال ممزقة على أطراف الرصيف وفي وسط الطريق.. أم مع غصة كل كلمة، كل حرف، يروي مجازرهم، فالقائمة طويلة بدأت من قبل "دير ياسين، وبحر البقر، وقانا، وصبرا وشاتيلا، ومروحين، إلى مجزرة غزة، ولن تنتهي إلاّ بكسر عنجهيتهم.. هل لأن حبك هو عنوان النضال والعزة والكرامة؟

لقد أحرجني بل أخجلني من نفسي صبر وعزيمة شعبك ووجدت أن كل مشاكلي تتقزم بل تختفي أمام ما يلاقونه من حصار وجوع وموت ودمار.. أستمد من صمودهم القوة.. يأخذونني إلى أرض الزعتر والزيتون، فأطوف بخيالي فوق أرض أسري إليها بخير البرية عليه الصلاة والسلام. فوق أرض مشى عليها السيد المسيح عليه السلام.. أرض تعانقت في أجوائها تكبيرات المساجد مع أجراس الكنائس.. أرض صلى على ترابها عمر بن الخطاب رضي الله عنه.. أرض حمل رايتها صلاح الدين العظيم.. أرض شعب يرفض أن يستسلم.. يرفض "حكم النذل".. شعب الذاكرة الحية الذي يواجه كل يوم كيانا بلا ذاكرة.. شعب لا ييأس ويعيد البناء مرة بعد مرة، من كدّه ومن عرقه ومن دماء شهدائه الزكية.. مقابل كيان يبني من هبات تُسحب من قوت شعوب يعاني فيها الملايين من البطالة ومن الفقر، وشر البلية...! شعب لا يهمه إن وقف وحيدا في مواجهة عدو يهرع مستنجدا عند كل طلقة رصاص من زنود زكية، بأمم ذات معايير مزدوجة تتغذى على الاستبداد والتصريحات العدائية، لكي تمدهم بالذخيرة وبالغواصات النووية، بل بكل جرثومة حية، وقبل هذا وذاك يتشدقون داخل وخارج أروقة بلادهم بأنه من حق المغتصب الرد والدفاع عن حصار وتجويع قطاع بأكمله.. ألا بئس المنطق وبئست العنجهية!

واليوم يريدون أن يدخلوا غزة هاشم من خلال "عامود السحاب"؟! تسمية معروف الهدف من خلفها، طمأنة شعبهم بأن الله حسبما جاء في كتابهم، سوف ينير لهم الطريق للانتصار.. ولكن هيهات!

لا ننسى أنه في حرب تشرين وما تلاها من حروب عربية، كسر "بعبع" الجيش الذي لا يهزم.. فلم يعد يرعبنا تسمياتهم التوراتية أو المأخوذة من القصص الأدبية، فهذه المرة اخترقت قبتهم الحديدية.. ووصلت صواريخ المقاومة إلى قلوبهم الاصطناعية، قد لا يكون له التأثير المدمر كأسلحتهم الفتاكة، ولكنه زلزلهم نفسيا.. وقد يتوقف العدوان لسبب أو لآخر، ولكنهم لقنوا درسا لن ينسوه، ومن يدري ماذا يحمل لنا المستبقل! ولكن أملي في الله أولا وأخيرا، ثم في الأمة العربية أن تتحد وتصوب غضبها إلى قلب العدو.. ضربة لا يقوى بعدها على صيد حتى عصفورة برية.. و"يما مويل الهوى يما موليا... ضرب الخناجر وَلا حكم النذل بيا".

مكادي نحاس... أغنية يما مويل

منال موسى... أغنية يما مويل

مي نصر... أغنية يما مويل

سناء موسى... أغنية يما مويل

ناي برغوثي... أغنية يما مويل

أمل كعوش... أغنية يما مويل

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

اليمن.. مقترح بتدخل قوات أممية أو قوات عربية مشتركة لحفظ السلام

News image

أكدت الأمم المتحدة الثلاثاء 30 يونيو/حزيران على ضرورة ﺗﻮﺍﺟﺪ ﻗﻮﺍﺕ ﺃﻣﻤﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﻟﻤﺮﺍﻗﺒﺔ ﺃﻱ ...

الداخلية تعلن تفاصيل مقتل 9 قيادات إخوانية في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بمدينة 6 أكتوبر المصرية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل عملية مقتل 9 من قيادات الإخوان خلال مداهمة شقه كان...

التحقيق مع مرسي بسبب إشارة "الذبح"

News image

القاهرة – إيهاب عبدالله -كشفت مصادر أنه سيتم التحقيق مع الرئيس المعزول محمد مرسي، بخص...

17 عملية إرهابية تضرب مصر في ذكرى ثورة 30 يونيو

News image

تعرضت مدن مصرية عدة لأكثر من 17 تفجيرا في الذكرى الثانية لثورة 30 يونيو، راح...

ارتفاع عدد ضحايا الطائرة العسكرية الإندونيسية المحطمة الى 141

News image

قال مسؤولون إندونيسيون إن 141 جثة انتشلت بعد تحطم طائرة النقل العسكرية فوق منطقة سكن...

العالم يدين العمل الإجرامي وتشييع شهداء مسجد الإمام الصادق في الكويت اليوم الرابعة عصراً

News image

تبدأ في العاصمة الكويتية الاستعداد لتشييع شهداء مسجد الامام الصادق اليوم السبت، في المقبرة الج...

وفاة رئيس الوزراء الروسي السابق يفجيني بريماكوف

News image

توفي رئيس الوزراء الروسي السابق، يفجيني بريماكوف، عن عمر يناهز الـ 85 عام...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

أين أنت؟

كوثر النيرب | الأربعاء, 1 يوليو 2015

أحلامي تهمس أين أنت؟؟ أين هجرتني؟؟ أين تركت خزني...

وتألفت... وتآلفت...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 30 يونيو 2015

وتألفت... وتآلفت... كتل الهواء تهب فينا... تزيح عنا......

ثابت حبيب العاني وصفحات من السيرة الذاتية

د. كاظم الموسوي

| الأحد, 28 يونيو 2015

حين يرد اسم ثابت حبيب العاني (1922- 1998) في جلسة او لقاء مفتوح يذكر الر...

أقلام مُرخّصة للأذى!

د. ميسون الدخيل

| الأحد, 28 يونيو 2015

  قرأت يوما عن أنواع القلم، الصادق والكاذب، الحر والمأجور، الساخر والجدّي، الرقيق والساحق.. إلخ، ...

بعد الهجوم على الأخلاق والقيم... القناة الثانية قررت الهجوم الصريح على اللغة العربية

| الأحد, 28 يونيو 2015

الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية فوجئ المواطنون الذين يتابعون قنوت الإعلام العمومي بدرجة ...

ديفرغينت (الاستعصاء/ 2014):

مهند النابلسي

| الأحد, 28 يونيو 2015

براعة الاخراج وسذاجة الأفكار! تحت عنوان الاستعصاء "ديفرغينت" (الاختلاف) واستنادا "لبيست سيلر" عالمي وبأسلوب تصو...

مديحة عمر الرسامة التي كانت لغزا جماليا

فاروق يوسف

| الأحد, 28 يونيو 2015

  إذا صح خبر وفاة الرسامة العراقية مديحة عمر عام 2006 فإن تلك المرأة الرائدة ...

المرآة الشريرة

أميمة الخميس

| الأحد, 28 يونيو 2015

مصدر سحر وقوة الدراما هو تحقيقها نوعاً من التماهي والتقمص بل والتعاطف بين الشخصيات الد...

نص غنائي ، على طبق من صباح ..

حبيب محمد تقي

| الأحد, 28 يونيو 2015

بعد طول اتراح وادَعَتكَ الأفراح رباح … صدفة على غير ميعاد ..   حملتها على ال...

كلام إلى الطبقة العاملة

أحمد العجمي

| السبت, 27 يونيو 2015

لا يمكنني إعطاءَ تفسيرٍ عما يحدثُ لظلالِ الأشجارِ التي لا تسيرُ في الحديقة، الأي...

هل النور عليا

وليد محجوب | الجمعة, 26 يونيو 2015

هل النور عليا منمتش للصبحية اول مهل عليا انا شوفته بعنيه...

بين أم كلثوم وطلعت حرب

د. حسن مدن | الجمعة, 26 يونيو 2015

حين يرد اسم الزعيم الوطني المصري طلعت حرب، ترد إلى الأذهان صورة رجل الأعمال الم...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
حاليا يتواجد 1010 زوار  على الموقع