موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

تصنيف تصنيفات الجامعات العالمية والعربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كلمة تصنيف ترد في العنوان بمعناها باللهجة العراقية، وتعني الهُزء، وبمعناها بالعربية الفصحى وتعني ترتيب الجامعات حسب مؤهلاتها. وقد تعرضت الجامعات للتصنيف بالمعنيين من نيويورك حتى العاصمة السعودية الرياض.

مقالة "جلبة تصنيفات الكليات" في صحيفة "نيويورك تايمز" تبدأ بتصنيف "عراقي" على التقرير السنوي لمجلة "يو إس نيوز آند وورلد ريبوت" الذي يعتبر من أشهر تصنيفات الجامعات. كاتب المقالة جو ناسيرو يعلن عن تشوشه بسبب وضع "هارفارد" و"برنستن" في المرتبة الأولى، تتبعهما "ييل"، ثم "كولومبيا". وسبب تشوّش ناسيرو "ليس لأن هذه الجامعات ليست عظيمة، إنما بصراحة هل يمكنك القول إن "برنستن" أفضل من "كولومبيا"؟ أو "معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا" (المرتبة 6) أفضل من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا (10)، أو"تافت" (28) أفضل من "برنديزي" (33)؟

ولا يشكك الكاتب بطريقة تصنيف الجامعات، لكنه يؤكد أن "القائمة رتّبها محررو المجلة، والممارسة كلها سخيفة، أو بالأحرى يمكن أن تكون كذلك لو لم تكن ضارة جداً". وهو يقر بأن الناس يحبون قراءتها، ويدفعون لقاء ذلك 35 دولاراً ثمن الاشتراك فيها "إلا أنها تضفي على التصنيفات سلطة لا تستحقها". فمعايير التصنيفات هذه تركز كثيراً على حجم الأموال التي تنالها الجامعات، وكم تنفق منها على الكليات، وقلة عدد الطلاب في الصفوف، والهيئة التدريسية، وشروط قبول الطلاب. وتؤثر هذه التصنيفات على جامعات تقلد جامعات النخبة فتأخذ بالإنفاق بشكل طائش، و"تزيد الأجور الجامعية التي تقصم الظهر أصلاً"، ويؤدي التفكير الوحيد الجانب للطلاب وأولياء أمورهم الراغبين في الالتحاق بأحسن الجامعات إلى اقتراض نقود يقضون العمر في تسديدها. ونصيحة الكاتب الذهبية هي أن "الجامعة التي تريد الالتحاق بها أقل أهمية مما تضعه أنت في الجامعة".

وعندما كتبنا مطلع العام الحالي مقالة "ربيع الجامعات السعودية الطويل"، ما توقعنا العواقب. فالمعلومات التي أوردناها حول تورط جامعات سعودية في دفع مبالغ طائلة لرفع درجة تصنيفها أدت إلى الإطاحة بمدير أكبر الجامعات السعودية وأغناها. الأمر الصادر عن العاهل السعودي بإعفاء عبد الله العثمان، مدير جامعة الملك سعود بالرياض، لم يتضمن أسباب الإعفاء، إلا أن مسؤولية العثمان كبيرة في ما يعتبره الكاتب جاسر الجاسر "بدعة التصنيفات العالمية، فانغمست فيها الجامعات السعودية حتى أذنيها، وانشغلت بملاحقتها والبحث عن أكثرها يسراً وأسهلها اختراقاً". وأورد الجاسر في عموده في صحيفة "الشرق" السعودية أسماء جامعات أخرى في المملكة دخلت لعبة التصنيفات، بينها "أم القرى"، و"الإمام محمد بن سعود الإسلامية"، و"الملك عبد العزيز". ولا يكذب الجاسر الجامعات في ما تدعيه من مكانة علمية بل بصحة التصنيفات "التي لم نعد لكثرتها نعرف حقيقة وجودها فضلاً عن قيمتها. كل ما نطلبه أن تتفرغ الجامعات لطلابها، وأن تمنحهم جزءاً يسيراً من اهتمامها، وأن تمنح البحث العلمي جهداً ومالاً يوازي ما تخصصه للتنقيب عن مواقع ومراكز التصنيفات".

وشكوى الجاسر منصفة، فالتصنيفات كثيرة، وتصعب معرفة قيمتها. تصنيفات مجلة "واشنطن مونثلي" على سبيل المثال منحت الأولوية لجامعتي "كاليفورنيا في سان دييجو" و"تكساس أي أند إم"، ولا ذكر لكلتيهما في تصنيفات مجلة "يو إس نيوز". وفي لندن تناطحت أعلى التصنيفات البريطانية، حسب نشرة "أخبار الجامعات العالمية". فقبل ساعات من إصدار مجلة "تايمز للتعليم العالي" تصنيفها المبتكر للجامعات التي تقل أعمارها عن 50 عاماً سارعت منافستها "كيو إٍس" QS إلى إصدار قائمة مماثلة لكن نتائجها مختلفة. "كيو إس" شركة متخصصة بالتعليم، وكانت تصدر تصنيفها بشكل مشترك مع "تايمز" ثم انشقت عنها قبل عامين، وفي تصنيفها للجامعات في عمر أقل من خمسين عاماً منحت الأولوية لجامعتي "هونج كونج"، و"هونج كونج للعلوم والتكنولوجيا". وتؤكد "كيو إس" على صعود جامعات آسيا، التي صنفتها في قمة الجامعات العشر الأولى في العالم.

مجلة "تايمز للتعليم العالي" التي تعتمد على قاعدة المعطيات العلمية "طومسن رويترز"، انتقدت معايير "كيو إس" واتهمتها بالمحاباة، وعرض تصنيفها نتائج مختلفة بشكل كبير. فالجامعات العشر الأولى التي يقل عمرها عن 50 عاماً حسب تصنيفاتها تقاسمتها جامعات آسيوية وأوروبية وأمريكية. وترد ضمن المائة الأولى فيها جامعتان عربيتان "الملك فهد للبترول والمعادن" (94)، و"المنصورة" المصرية (96)، وثلاث جامعات في بلدان مسلمة، هي "بلكنت" في تركيا (32) و"شريف للتكنولوجيا" في إيران (68)، وجامعة "ناشوينال للعلوم والتكنولوجيا" الماليزية (98).

وتفتح جلبة تصنيفات الجامعات السعودية نافذة على ربيع المملكة، الذي هو ربيع جامعاتها بامتياز. الأكاديمي عبد العزيز الجار الله يتناول تنافس الجامعات السعودية "للحصول على أكبر عدد من الاتفاقات حتى ولو كانت مع معاهد منزوية في أقصى الشرق الآسيوي، أو جامعات أوروبية مغمورة". وفي مقالة في صحيفة "الجزيرة" عنوانها "جامعات الجزر المعزولة"، يشير الجارالله إلى "خسائر في الوقت والمال والجهد ودعوات لموظفي العلاقات العامة في الجامعات الأجنبية، وتذاكر طيران وانتدابات ورحلات مكوكية سياحية بين القارات لموظفي وعمداء الكليات السعودية بحثاً واستجداءً لاتفاقيات في تخصصات أصلاً الجامعات لا تعمل بها".

وتصنيف الجامعات يعني بالنسبة للسعوديين ما لا يعنيه لغيرهم. فعدد مبتعثيهم في الولايات المتحدة يقرب من 100 ألف، وتحتل السعودية في ذلك المرتبة الثانية بعد الصين. وعندما نعلم أن معظم المبتعثين ترافقهم زوجاتهم وأطفالهم ندرك حجم التحويلات القادمة من المملكة. والرهان هنا عكس أسلوب "المفتاح باليد" الذي استخدمته الحكومات العربية في مقاولات إنشاء المشاريع في ثمانينيات القرن الماضي، وأدى إلى هدر ما لا يقل عن تريليون دولار. فالبشر المؤهلون عالياً ليسوا مفاتيح في اليد.

ورياح المستقبل القادم تعصف بفضائح الحاضر. داوود الشريان عرض في برنامجه التلفزيوني "الثامنة" قصة واقعية تضاهي قصص المحتالين في "ألف ليلة وليلة". بطل القصة "حسين" طُرد من المملكة لمخالفاته القانونية، ثم عاد وحصل على الجنسية، وفتح كليات أهلية للطب. وبعد مرور ثلاث سنوات والتحاق المئات بالكليات دفعوا رسوم تسجيل تبلغ نحو 17 ألف دولار للطالب اكتشفت وزارة التعليم العالي فضيحة هذه الجامعة الطبية، التي يدّرس فيها من لا علاقة له بالطب والتدريس، بل بالنجارة، والحدادة. وفي مقالة فكهة في صحيفة "الجزيرة" عنوانها "حسين... يا حسين"، يسأل الأكاديمي أحمد الفراج: "كيف استطاع حسين العودة بعد أن طرد منها، ومن سهّل له إنشاء تلك المشاريع، ولم تكن كلية الطب إلا جزءاً يسيراً منها؟". رياح ربيع الجامعات العالمية والعربية عاتية، وسواء أكان التصنيف بالعربية الدارجة أو بالفصحى، ما أن نطل عبر النافذة ترفرف أرواحنا!


 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في ثقافة وفنون

البدرُ.. لصوتِ الأرض*

محمد جبر الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

ذكرى، وللذكرى.. ندىً وجباهُ تعلو، كما يعلو الذي صُنّاهُ مرّتنيَ الدنيا تُسائِلُ عنْ فتىً ...

كاسيت أبو بكر سالم

خلف الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  جسد الفنان الكبير أبو بكر سالم بلفقيه حالة من حالات التداخل الثقافي والاجتماعي الكبير...

لا مكان لسترته فوق المشجب

د. نيفين مسعد

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  مضى أسبوع كامل على عودة زوجها من عمله الخليجي وهي لم تزل بعد غير قا...

هذه القدس

شعر: عبدالله صيام | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

لاحَ في التلفاز مُحمّر الجَديلة... كيّ يَف بالوَعد أنّ يُسدي جَميله قالَ...

موطن الروح

محمد علوش | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

ملاك قلبٍ حالمٍ ملاك روحٍ متمردةٍ تبقين دوماً صهيل قلبي العاشق...

دعوا الطبيعة تحكي

د. عز الدين ابوميزر | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

دَعو الطّبيعةَ تحكي ... دَعُو الطّبيعةَ بعدَ اللهِ تُخبرُكُم فَالأرضُ أصدقُ إنْباءً من البَشَرِ...

نحن نشتغل، وسكان الريف يقمعون...

محمد الحنفي | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

بالعيد... نحن نشتغل... على العيد......

الحق في التعليم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  «أيها الجائع تناول كتاباً، فالكتاب سلاح» ذلك ما قاله المسرحي والكاتب الألماني برتولت بريخت،...

الأموات الذين يعيشون في بيوتنا

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  فوجئ أليكس هيلي بالترحيب الهائل الذي حظيت به روايته «الجذور» حين نشرها في 1976. ...

العمارة والمجتمع

سامح فوزي

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  الحديث فى العلوم الاجتماعية عن المساحات المشتركة ممتع، لكنه يحتاج إلى جهد ودأب. دراسة ...

ماذا يعني تجديد الخطاب الديني؟

د. حسن حنفي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

  انتشرت الأحاديث في الآونة الأخيرة وخاصة في الخطاب الإعلامي بل وعقدت الندوات والمؤتمرات عن «تج...

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26697
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع280889
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر609231
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48121924