موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

سيناريو الحروب الإعلامية- الإلكترونية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مازلنا نسمع يوميا أكاذيب ومبالغات المحطات الفضائية المتحيزة، التي تحول دورها من دور المراقبة والعرض النزيه والتحليل العميق للأحداث والتطورات الى دور المحرض والكاذب والمفبرك للأحداث، وأصبح معظمنا يصيبه الصداع وربما الاشمئزاز من طريقة تصوير الحراكات والمظاهرات والاشتباكات العسكرية، حتى كاد لا يريد ان يصدق أية رواية إلا فيما ندر،

وتورطت للأسف بعض المحطات والصحف التي كانت تتمتع بالنزاهة في بازار المبالغات والكذب الإعلامي السافر هذا، وكادت أو فقدت حقا مصداقيتها وسمعتها الإعلامية او الصحفية العتيدة! وبعد أن دخلنا للعقد الثاني من القرن الحادي والعشرين، بدانا نسمع عن الأدوار التخريبية الكبيرة للفيروسات الإلكترونية التي يمكن أن تلحق بل وألحقت بالفعل دمارا كبيرا وتعطيلا لافتا للبرنامج النووي الايراني على سبيل المثال.

يحدث في عام الفين وعشرين أن تهجم دولة شرق اوسطية كبرى على دولة شرق اوسطية ثرية، ويتصاحب ذلك مع هجوم معلوماتي مفاجىء ضد دولتين غربيتين كبيرتين، حيث يتم احداث تخريب تلفوني في شبكة اتصالات مجلس الأمن القومي لدولة كبرى ثالثة، مما يؤدي لوضع رئيس هذه الدولة في حيرة من أمره! ثم يتزامن ذلك مع اسقاط طائرة عسكرية ضخمة في عاصمة دولة اوروبية بفعل تاثير قنبلة "إلكترونية"، حيث تشوش برامجيات التحكم في الطائرة وتؤدي لسقوطها. هكذا تتصاعد المواقف فتقرر الدولة الغربية الكبرى مواجهة هذه الأحداث بحرب معلوماتية شاملة متطورة، وتضع استراجية عسكرية مكونة من اربعة بنود:

* تصفير الحسابات البنكية للدولة الشرق أوسطية المعتدية بواسطة تداخلات وتاثيرات حاسوبية معقدة.

* تزييف اصوات قادة هذه الدولة واصدار أوامر معاكسة بالاستسلام.

* تشويه سمعة قادة الدولة المعتدية وفبركة صور متلفزة تظهرهم بأوضاع مخزية، وشن حرب اشاعات سافرة!

* تشويش شبكة الاتصالات واحداث تداخل رهيب.

وقامت القيادة بتسمية جنرال لقيادة هذه الحرب، واختارته مهندسا إلكترونيا خبيرا، وأعطته أوامر صارمة بان يكسب المعركة بأي ثمن، وان يعوض النقص الواضح بعدد الجنود اللازمين للاحتلال، وقرر بدوره ان يتفوق بالقوة المعلوماتية والأسلحة الذكية، هكذا يجلس مع مساعديه امام غرفة عمليات مزدحمة بالأزرار وشاشات الحاسوب الموصولة بالأقمار الصناعية، ويختار الاحتمالات الافتراضية ويدرس السيناريوهات القابلة للتطبيق!

... وبعد ساعات من البحث والدراسة والاستشارة، يقرر الجنرال العتيد استخدام جهاز نبضات كهرومغناطيسي (في المرحلة الاولى للحرب)، حيث تتم زراعة عدد منها بغرض احداث شلل تام في الحركة المالية وعمليات تحويل الأموال، كما تستخدم للنفاذ لشبكات الاتصالات بواسطة الفيروسات الحاسوبية، ثم يقرر على الفور احداث تخريب رهيب في أنظمة التحكم بالرقابة الجوية بواسطة عدد من القنابل الإلكترونية! ثم تصدر الأوامر لثلاث طائرات إلكترونية تشبه طائرات الشحن الضخمة بالتوحه للشرق الوسط، وبالرغم من المنظر الخارجي البرىء للطائرات فهي تبدو من الداخل وكأنها وحوش "إلكترونية"، فهي مكتظة كالراديو الياباني بالفاكسات والكاسيتات والمرسلات والحواسيب والشاشات المضيئة ومفاتيح التشغيل والاسلاك المتشابكة، ويقال ان نموذجا أوليا لهذه الطائرة قد استخدم في حرب الخليج الثانية، فحاولت ارسال صور تلفزيونية مفبركة لزعيم عربي مسلم وهو يحتسي الويسكي ويأكل لحم الخنزير ويجلس مع الغانيات، وذلك بغرض تشويه سمعته أمام شعبه، ويقال أنها استخدمت بالفعل ضد حاكم هاييتي فاظهرته متلفزا وهو يدعو لاستسلام جنوده! ويقال ان طائرة إلكترونية قد ارسلت بقصد معلومات مسبقة عن مواقع القصف القادمة مما ادى لفزع الجنود وهروبهم من مواقعهم! هكذا تظهر الصحافة الغربية حروب المستقبل وكأنها أفلام خيال علمي، وتصل شطحات الخيال لدرجة اظهار الدول وكأنها قد ربحت الحرب قبل وقوعها: وفي واقع الأمر ألا نكاد نرى جزءا من هذا السيناريو يطبق واقعيا في الحرب "الإعلامية- السيكلوجية" الشاملة التي تشن الآن تحديدا ضد سوريا! ولكن هذه السيناريوهات لا تأخذ بجدية كبيرة احتمال ان ينقلب السحر على الساحر، ففي عالم مسعور تسوده الاستقطابات وجنون الطغيان وعشق الكراسي والسلطان، عدا عن الطائفية والكراهية ونزعة التجارة السائدة بالأوطان والأديان، هل سيكون من الصعب استئجار فريق "مافيوزي" ليمارس طقوس الحرب المعلوماتية ضد دهاقنتها ومبتكريها ومرويجها والمتحمسين لاستخدامها لتنفيذ مخططاتهم المشبوهة، فيحيل عالمهم الإلكتروني الراقي الى كابوس حقيقي من الفوضى اللاخلاقة!


لقد ادهش مخرج فيلم "فورست غامب" المشاهدين (قبل حوالي عقدين من الزمان) عندما اظهر لقطة للرئيس الأمريكي الراحل كندي وهو يهنىء بطل الفيلم الساذج لفوزه في مباراة رياضية، وكان ذلك المشهد نموذجا متقنا للتزييف الحاسوبي، فالرئيس كندي توفي عندما كان بطل الفيلم طفلا يحبو!

في اعتقادي المتواضع أن الحرب المعلوماتية ستمر بمرحلتين، انتهت الاولى مع مضي العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، وقد اعتمدت وما زالت تعتمد على الاشاعات والأكاذيب والتهويلات والتمنيات الافتراضية والتي نسمع عنها ونعاتي من وقع تأثيرها كل يوم، وهي تستند لتاثيرات الحرب النفسية والتوقعات والافتراضات الغير موضوعية، وتصب جميعها في اتجاه المكائد والشرور وتهدف لزراعة اليأس والاحباط! وعلى سبيل المثال لم يستبعد مستشار سياسي أمريكي قيام أمريكا بفبركة صور ملفقة لتحركات افتراضية للأسلحة الكيماوية السورية، واستخدام تلك الصور المفبركة والمصورة افتراضيا بالأقمار الصناعية كحجة لضرب سوريا عسكريا... وبعد دخولنا للعقد الثاني من القرن الحالي، ستكون مختبرات الامبرطورية العالمية، قد انتجت وجربت الأجيال الجديدة المتطورة من المعدات والأجهزة الإلكترونية التي تهدف لشن حرب إلكترونية شاملة، بواسطة تخريب الاتصالات وشبكات التحكم وفبركة الكلمات والصور، وتزييف الحقائق والبيانات والمشاهد ويصورة متقنة للغاية، وربما اجافي الصواب ان تجاهلت وجود واستخدام هذه الأدوات منذ بدايات القرن الحالي، وربما بشكل تجريبي اولي استخدم بنجاح ملحوظ في كافة حروب أمريكا الأخيرة ضد العرب والمسلمين تحديدا!

صورة قاتمة للحاضر والمستقبل تسودها مفاهيم احادية مصاغة من قبل طغاة العصر الحديث، هؤلاء أصحاب الجاذبية والكاريزما والأناقة، الهادئون، المبتسمون دوما، اللذين يتقنون صياغة الجمل والتعبيرات، سلاطين القوة الإلكترونية الجديدة! من يستطيع الوقوف أمام طغيانهم وفسادهم وكذبهم "المتلفز" السافر المتواصل؟ تماما كالتفاحة الحمراء الجميلة التي ينخرها الدود من الداخل! فيروسات آدمية ماهرة... ووجوه إعلامية قبيحة من الداخل.. عصابات الإلكترون الجديدة... قادرة على فعل كل شيء مقابل ملايين الأموال الملعونة التي لم تسخر لفعل الخير ولبناء وتطوير الاوطان والشعوب، وانما لتدمير وتخريب الأوطان وقتل العباد والأبرياء... الفعل ورد الفعل... ولا غالب الا الله في كل الأزمان والعصور!

* * * * *

Mmman98@hotmail. com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

وخنت قلبي

هانم داود | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

  الى كل فتى وفتاه ورجل وامرأة هل يستطيع البعض أن يطوي ضميره وأن يتنازل ...

نداء التجمع

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

  كأن هذه الجلبة القوية قد أصبحت طقسا من الطقوس المتكررة في عمارتنا العامرة، جلبة ل...

الحكمة والموعظة الحسنة.. في شعر الأديب المبدع ابو يعرب

نايف عبوش | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

الشاعر المبدع إبراهيم علي العبدالله، المعروف في وسطه الاجتماعي، وفي الساحة الأدبية، والثقافية، بكنيته الش...

مقدسيات فهمي الكالوتي

جميل السلحوت | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

صدر ديوان “المقدسيات "ثريا"” للشاعر المقدسي فهمي سعيد الكالوتي. يقع الدّيوان الصادر عام 2015 عن ...

الاستهلالات

د. حسن مدن | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

يعمد بعض الكتاب إلى استهلال مقالاتهم أو فصول كتبهم بفقرات أو عبارات أو أبيات شعر...

يا حبيبتي أبلغيني عن مكانك

كرم الشبطي | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

كانت صدفة تجمعنا يوم اللقاء أحيا واتطاير كأي عصفور صغير أسابق الهواء كي ألوح بعي...

أبجدية القمع من أجل الخضوع...

محمد الحنفي | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

فما يجري في ريفنا... من رفع وتيرة القمع... أمر غريب......

عن "أزمة" اللغة العربيّة*

سماح إدريس

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

هل اللغة العربيّة في أزمة؟   الأنظمة العربيّة في أزمة. الأحزاب العربيّة في أزمة. التربي...

سندريلا

جميل مطر

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  أعرفها منذ وقت طويل. كانت وهى صغيرة تعشق قصة سندريلا. تقرؤها بعد الدرس وقبل ا...

«ذاكرة مياه المحيط».. التنوّع والتسامح

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  «يموت ببطء.. من لا يعرف كيفية الاهتداء بفضل عينيه»، مقطع من قصيدة للشاعر التشيل...

الصراحة والسخرية الحزينة

وليد الزبيدي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  عندما تمزج شخصية عراقية واعية ومثقفة بين ثلاثي ـ الصراحة والسخرية والحزن ـ فإن حض...

لويجي برانديللو.. الحقيقة والحياة 2 ـ2

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  ومن مسرحيات بيرانديللو أيضا مسرحية بعنوان “كما تريدني”، بطلتها امرأة يدعوها بيرانديللو بالمجهولة، يتعرف ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16179
mod_vvisit_counterالبارحة51885
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع262252
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر996872
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47310542
حاليا يتواجد 5275 زوار  على الموقع