موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

جماهيريات العلوم والتكنولوجيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عندما شَرَعتْ وكالة الفضاء الأمريكية بإرسال رواد فضاء اكتشفتْ أن أقلام الحبر السائل والجاف لا تصلح للعمل في ظروف انعدام الجاذبية، فأنفقت 12 مليار دولار على مشاريع لتطوير أقلام صالحة للاستخدام في الفضاء. العلماء الروس وجدوا طريقة أخرى لحلّ المشكلة،

وهو قلم الرصاص. هذه نكتة، والنكات الواقعية في العلوم والتكنولوجيا أكثر إثارة للبهجة، لأن بهجة الواقع كبيرة ليس بالحجم، بل في بهجة العمل لتحقيقها. ولا حدود لبهجة جماهيريات العلوم والتكنولوجيا التي توردها الجماهير، وتموّلها، وتستثمر فيها، وتحررها، وتصححها، وتنشرها. لا يحدث ذلك في بلدان تحمل عناوين جماهيرية، كالصين الشعبية، أو كوريا الشعبية، أو الجزائر الشعبية... بل في قلب العالم الرأسمالي الذي يقدس الفردية.

حدث ذلك في الشهر الماضي عندما صادق أوباما على قانون "جوبز" الذي يتكون عنوانه من الحروف الأولى بالإنجليزية لعبارة "القفز بالبيزنس". يعفي القانون الشركات المنشأة بالتمويل الجماهيري من قيود التأمينات المفروضة على الأعمال. وكما يحدث غالباً، اقتفت لندن خطى واشنطن الريادية، وطلبت من مؤسس الإنسكلوبيديا الجماهيرية "ويكيبيديا" تقديم المشورة لإنشاء بوابة في شبكة الإنترنت لنشر البحوث المدعمة من قبل الدولة. ومن كان يتصور أن تلجأ بريطانيا، بلد النخبة العلمية إلى "ويكيبيديا" التي يحررها ملايين القراء، وكانت تُعتبرُ عند إنشائها قبل أقل من عقدين صرعة أمريكية عابرة، أو يتوقع أن تخصص لندن نحو 3 ملايين دولار لإنشاء بوابة البحث العلمي فيما توقفت عن الصدور الموسوعة البريطانية "بريتانيكا"؟ ديفيد ويليت، وزير الجامعات والعلوم البريطاني اعتبر الخطوة "زلزالاً يفتح مغاليق البحث العلمي ويضع المعطيات والسلطة في أيدي الناس الذين يدفعون مقابلها"، وذكر أن البوابة لن تعمل كمستودع لحفظ وفهرسة البحوث وتوزيعها فحسب، بل أيضاً "كقناة تتيح للباحثين من جميع أنحاء العالم التعاون والمشاركة في المعطيات وبناء شراكات بحثية جديدة".

وعندما تكون معرفة العالم كلها في المتناول، حتى بالشكل المحدود الحالي، يحدث ما ليس بالحسبان. فالمعرفة العلمية تنامت بسرعة خارقة لا تتيح الانتباه إلى الروابط المهمة بين المواضيع، ليس لأنها مضمرة جداً أو يصعب التقاطها، بل لأن أحداً لا يملك ما يكفي من الفهم الواسع في العلم كي يلحظ هذه الروابط. ويقوم محرك البحث عبر خطوط المعلومات الفورية "الأونلاين" بدور العقل الجماهيري. محرك البحث الطبي "مَدلاين" يجوس ملايين البحوث الطبية، ويرسم خريطة مفتوحة للمعرفة الطبية البشرية لا مثيل لها في تاريخ العلوم. وتضع بوابة البحث العلمي مقاسات تقنية مفتوحة لنشر نصوص البحوث ومعطياتها ومصادرها وهوامشها، وتتيحها للعقل الجماهيري، وتطلق بذلك القوة الكامنة في المعرفة خارج القيود التقنية، وسجن الملكية الذهنية وحقوق النشر. ويوزع التوريد الجماهيري للمعلومات المهام عبر "أونلاين" على مجموعة غير محددة من الناس، وليس على الباحثين أو المستخدمين بالأجر فحسب، ويقيم أواصر التعاون بين البشر وأجهزة الكمبيوتر لتوليد المعلومات وتطويرها وتعديلها وتصحيحها. ويبني التمويل أو الاستثمار الجماهيري الذي يجري غالباً عبر "الأونلاين" شراكات جماعية يعتمدها الناس ويوظفون موارد فيها لتحقيق أهداف محددة، أو لخدمة غايات مشتركة. وكل ما يبهر أنفاس الملايين حول العالم اليوم صنعته جماهيريات العلوم والتكنولوجيا التي لم تفتح فحسب أبواب المعرفة للمتلقين، بل جعلتهم على درجات مختلفة مشاركين في إبداعها وتقويمها وتصحيحها والانتفاع بها.

ولا أمزح عندما أقول إن ماركس لم يكن يمزح عندما قال: "العقل كان موجوداً دائماً، لكن ليس دائماً بشكل معقول". والعقل المعقول في "الربيع الأكاديمي" لا تُقعده المشاكل التي يعانيها الناس، بل تحركه الآمال التي يتطلعون إليها. ولا حدّ لحجم آمال مشروع "الجينوم البشري" الذي تطور خلال عقدين إلى أضخم بحث جماهيري في تاريخ العلوم. ولم تكن المشاركة الجماهيرية مركز الاهتمام عندما كتبتُ أول تقرير صحفي عن "الجينوم البشري" صيف عام 1991. آنذاك كان علماء البيولوجيا قد أنجزوا 5 في المئة فقط من خريطة الجينات التي تحدد ملامح وسمات كل فرد، البدنية والسلوكية، واستعداده للإصابة بمختلف الأمراض، الموروثة والمعدية، بما فيها السرطان. و"الجينوم هو الإنسان كله". قال لي ذلك السر والتر بودمر رئيس "المنظمة البريطانية للجينوم" آنذاك. وفي عام 2000 اكتمل رسم خريطة الجينوم البشري، التي تتضمن نحو 25 ألف جينوم، ويواصل آلاف العلماء اليوم مسح أكثر من 3 مليارات قاعدة تشكل مفردات الجينوم، كما تشكل المفردات اللغوية اللغة. وفي مقالة نشرتها أخيراً مجلة "نيوستيتمان" اليسارية، كتب باحثان من مؤسسة "ويلكوم" الطبية التي شاركت في تمويل مشروع "الجينوم"، أنه كلف أقل من أربعة مليارات دولار، لكنه حقق موارد ربحية للصحة العامة بلغت نحو 800 مليار دولار. هذا هو حجم المكاسب الاقتصادية والاجتماعية التي تحققها إزالة قيود الملكية عن البحوث العلمية، كما فعلت "ويلكوم" التي وضعت جميع مطبوعاتها والبحوث الطبية التي تمولها في المتناول العام.

وهيا إلى الكون في مهرجان الفلك الجماهيري الذي يضع حسب عنوانه "يد العالم على الكون". يُعقد المهرجان في يوليو المقبل في حرم جامعة "الأخوين" في مدينة إفران بالمغرب، وتعرض فيه أعمال وتجارب طلاب ومدرسين وعلماء وأكاديميين من جميع أنحاء العالم، وبينها مُذنّبات ونجوم ساطعة "سوبر نوفا" ساهم الطلاب في اكتشافها. ويتضمن المهرجان الذي يعقد لأول مرة في بلد عربي "برنامج غاليليو" التربوي الجماهيري، ويُعرض فيه "الراصد الفضائي الآلي" لجامعة الأخوين، وهو الوحيد من نوعه في المنطقة، حسب القائمين على المهرجان.

وإفران التي تُعتبر سويسرا العرب، منتجع ساحر على مشارف جبال الأطلسي، وسُمِّيت "جامعة الأخوين" تيّمناً بالعاهلين الراحلين اللذين رعياها، السعودي فهد بن عبد العزيز والمغربي الحسن الثاني، ويُقالُ إنها "هارفرد العرب" مع أنها في عمر البراءة (16 عاماً). ولا أتوقع مشكلة كالتي حدثت في مهرجان "الأرض والكون للحب وليس للحرب" الذي عقد في "وكالة الفضاء الأوروبية" بمدينة أوتريخت بهولندا في تسعينيات القرن الماضي. لم يكن ممكناً آنذاك مقاومة إغراء السماء الصافية بالمبيت في خيمة بالعراء الهولندي. وقبيل الفجر أيقظتنا الموظفة المسؤولة عن الخيم وأشارت إلى السماء، وقالت: "أنظر، ماذا ترى؟"، قلتُ: "أرى ملايين النجوم". سألتْ: "وماذا يعني هذا؟"، أجبتُ: "يعني أن النهار سيكون جميلاً". سألتْ: "وماذا؟"، فأجبتُ: "وأنتِ ماذا تعتقدين؟"، قالت: "أعتقد أن خيمتنا سُرقتْ". وهذه نكتة أيضاً، وعرفتُ منذ أوتريخت أن بهجة النكات الواقعية في جماهيريات العلوم والتكنولوجيا غلابة.

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ثقافة المجتمع والمتاجرة بالجسد

د. حسن حنفي

| السبت, 16 يونيو 2018

  بين الحين والآخر، نقرأ قصصاً حول بيع أعضاء بشرية بسبب الحاجة وضيق ذات اليد. ...

معهد إفريقيا في الشارقة

د. يوسف الحسن

| السبت, 16 يونيو 2018

  - استحضرت في الذاكرة، قاعة إفريقيا بالشارقة وأنا أقرأ بسعادة غامرة خبر تأسيس أول مر...

عجوز فى الأربعين

جميل مطر

| الخميس, 14 يونيو 2018

  جاء مكانها على يمينى فى الطائرة. لم تلفت انتباهى معظم الوقت الذى قضيناه معا فى...

بياضُ الرُّوح!

محمد جبر الحربي

| الخميس, 14 يونيو 2018

1. لعاصمةِ الخير مني الودادْ ولي، أنّها وردةٌ في الفؤادْ أغادرُها.. والرياضُ.. تعودُ   ف...

خمسة فناجين لاتيه

د. نيفين مسعد

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الغربة شعور غير مريح بشكل عام لكن في هذه المناسبات بالذات تصير وطأة الغربة...

عيد الطعام العربي

محمد عارف

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الطعام عيدٌ تُعيدُ لنا مباهجه وملذاته «نوال نصر الله»، عالمة أنثربولوجيا الطعام العراقية، و«ساره...

القُدس.. أوُرسَالِم..

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

يا قُدْسَ.. صباحُ الخيرِ.. مساءُ الخيرْ، فأنتِ صُبحُنا والمَساءْ.. ضحْكُنا والبُكاءْ.   تميمةُ العربيِّ، ومحراب...

الدين والتنوير العقلاني والسياسي

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

  تساءلنا في مقالة الأسبوع الماضي عن طبيعة العلاقة بين ديناميكيات ثلاث عرفها المجتمع الغربي...

قصة قصيرة شدوا الأحزمة

هناء عبيد

| الاثنين, 11 يونيو 2018

وبخت زوجتي هذا المساء. كيف لها أن تطعمنا قليل من الجرجير فقط في وجبتنا...

الثقافة البديلة.. وتجديد الفكر

د. حسن حنفي

| السبت, 9 يونيو 2018

  في الآونة الأخيرة، جرى البحث في الإعلام بأنواعه ليس فقط عن الثقافة في ذاتها ...

طفلة فى الأربعين

جميل مطر

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

  عادت المضيفة مع مضيفة ثانية لإخلاء المكان من صحون الطعام وكؤوس الماء والمشروبات الأخرى...

المُزْنُ الأولى

محمد جبر الحربي

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

ما أجملَها ما أجملَ فِطْرتَها كالمزْنِ الأولى إذْ فاضتْ فاضَ الشِّعْبُ   وفاضَ الشعرُ بحضرتِ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27741
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55215
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر535604
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54547620
حاليا يتواجد 3209 زوار  على الموقع