موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

بين قبرين في حديقتها المنزلية: المدينة الشهيدة التي لا تزال شمسها معلقة في السقف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لها أصبع في الزاوية. زاوية الدرس وزاوية الروح. ولها عبارتان تبدأ ان بحرف الشين: ”شكو ماكو“ و”شعليه“ تجيب عليهما بتواضع مرير. لا السؤال نفع في القبض على الحقيقة ولا الرغبة في التخلي وهبت قدميها أمتارا للهرب. التاريخ يتألم وهو يرقد مستكينا مثل يوسف في بئر، هجرت القوافل الدرب الذي يمر بها.

لا ينفعها اليوم ان تقتفي أثرا عابرا من اجل الخروج من متاهة أيامها. لقد رصف الغرباء حجرا على حجر لتصل صيحتها إلى فراغ المادة الصامتة. هناك في المبنى، لا أحد. في القلعة يدور العرافون حول نجمة ضلت الطريق إلى مجرتها. في الفلاة يمحق الريفي قدميه من أجل نبتة ضالة. ربما الأخضر يجدي ولو كان طارئا. يحق لك أن تهجي الريح. يحق لك أن تفقأي عين الثور. نسوك على طاولة التشريح. لم يقل أحد لنا أن هناك فسفورا أبيض، هو اللقية الوحيدة التي تتكافأ مع رغبتك في الهذيان.

أيتها الصديقة، صورتك على القمر.

بين قبرين، في الحديقة المنزلية، بقايا الأثاث النباتي، كنت أبكي. ”لدي ما أفعله“ تقول الصبية. أرمم مصحفا بالقلم الرصاص وبالرسم العثماني. ينصت عثمان خائفا إلى وقع الخطى الليلة. لا حرس ولا صحابة ولا فقهاء. لقد تخلى الجمع عنه. ”هل لديك فكرة عن المدرسة؟“ لا يزال المعلم يخط السطر الأول من القراءة الخلدونية على اللوح الأسود ولا يزال الأطفال يكتبون ذلك السطر على الصفحة الأولى من دفاترهم. لم ينفد الطبشور في يد المعلم ولا الرصاص في أقلام الطلاب ولا انتهى السطر. ثماني سنوات مرت ولم يصل أحد منهم إلى نهاية السطر. دار دور نار نور نار دور دار نور. لا غروب ولا شروق هناك. في قاعة الدرس هنالك شمس معلقة في السقف وعلى وجه المعلم رسم دافنشي ابتسامة الموناليزا.

في الحديقة المنزلية، بين صفصافتين قبر وحيد.

في الحديقة المنزلية كنت أسعى مثل أبن كان إلى وقت قريب ينظر من النافذة إلى الأفق. لم ير علاوي ولا بوش ولا ابن خلدون ولا الرازي ولا مقتدى ولا سور الصين. كانت مياه الحبانية ترق وتشف عن ملاكين أعرجين. تعبر الجسر لتلقى مصرعك أو تذهب إلى الله عاريا بجثة نبي. أبي يا أبي. لمَ كل هذا الضياع؟ سنحفر بملاعق الطعام خندقا لنكون الأنصار والمهاجرين معا. في لقاء الطوائف العربية سيمحو الخبراء ذلك الخندق من الخارطة. هنالك ذئب يعوي في بادية الشام. هنالك ديك يمشي بثقة في صحراء الربع الخالي. مَن رأى ديكا هناك فليعبده؟ يقول ابن خلدون وهو عدو الأعراب.

الفسفور الأبيض وحده ما يليق بنا.

العظم وحده يسلم. يكفي العظم أما اللحم فغذاء للديدان. نذهب إلى الله هياكل عظمية. فكرة عن الخلق سيكون لها أثر عظيم في الانتقال إلى تصنيع جيل جديد من البشر. بشر لا تمحوهم الكيمياء. هل قرأت شيئا عن ماء النار؟ تراب للهواء أو هواء للتراب، لا فرق. العناصر نفسها تلوي عنقها لتسحر البيئة بعنفوان أبجديتها. عناصر للبقر وللبشر وللحجر.

الفلوجة إن صامت فلن تفطر إلا على صوت مدفع خيالي.

تتغذى على الفجر، هناك شمس من لحم الضباع الصغيرة.

تركتها الصورة هناك. بقعة الدم المتخثرة بين أسنان طفل يضحك. العلكة على العين ووتر زرياب الفائض عن غناء السلفيين. ثياب الإمبراطور الذي نزل إلى النهر عاريا. غين الراء وزاي الضاد وهلاك المعنى في التقية التي ابتذلت حتى صارت نفاقا. سامحينا سيدتي. كان هناك جسر لم نعبره، لقد تعثرت أقدامنا بالقبور الصغيرة. أطفال كثيرون سقطوا قبل أن يصلوا إلى البحيرة. قال المراسلون ان مآذنك لم تكف عن الكلام، حتى بعد أن تشظت على الأرض. مشت جملتك نضرة وصارت كلما لمست جدارا ارتعش وكلما داست على نبتة يابسة دبت الخضرة في عروقها. الله أكبر من أجل يد بأصبعين وفم من غير لسان وعينين لن تريا إلا أشجار الجنة.

سأكلم الخادمة لكي ترعى أطفالا خرافيين ولدوا في لحظة خطأ.

سأكلم الإلهة لكي تعيد النظر في صلاتها التي لن تصل إليها إلا مدماة.

أقع مع الفسفور الأبيض لأفسد الأرض والسماء معا. أخلط الماء بالزئبق وأشهق بالفضيحة. هناك سلام وحيد من أجلك ومن أجل العالم: أن نرى القتلة في الأقفاص. لقد رأوا اﻠ(لا) فلم تعجبهم حين شقت الطريق إلى عيونهم فصار لزاما على البشرية من أجل أطفالها القادمين أن تنصت إلى (لا) أطفالك الميتين. هيروشيما تقبل قدميك وغورنيكا تقف منحنية حين تمرين. لن تكون المحكمة طويلة ولن تتعبي. لن تري قتلتك. سيكون بينك وبينهم سد من الرؤى، سد من الكلام. ”لقد أخطأت أيتها السيدة إذ تأخرت في الحضور“ ولكن العراقيين كلهم علاوي. قتلوك وهم اليوم يبكون. يا ليتنا كنا معكم لنفوز فوزا عظيما. قالها نفر منهم للحسين. وحين قتلت لم يكن هناك منهم أحد. كان علاوي يشبع عينيه جمالا والزرقة تخضب عيني مكية.

ولكن الله لن ينظر إلى علاوي.

سيربح العراق علاوي ويرتاح الله من العراق. القاتل علماني ولديه فضة الجمع بين الطائفتين اللتين سيفصل بينهما ذهب الحرب الأهلية، حينها يكون العلماني أقل أذى من صاحبه الشيعي الذي لا يرق قلبه لمقتل السنة في الفلوجة. ما الفرق إذاً؟ علمانيون عثمانيون فرس في هيأة روم وأباطرة مسيحيون يصنعون من البابا نوعا من البراق الخشبي. كان بوش في الفلوجة زعيم عصابة مسيحية هي من بقايا الحملات الصليبية. مَن كان القاتل؟ في الحديقة المنزلية لا احد يسأل. بين صفصافتين ما من مآذنة. كان الله هناك وحده كعادته يبتسم.

تجيب الفلوجة اليوم على كل الأسئلة. ما من شيء تخشاه.

بعد ثمان سنوات لا يزال السطر الأول من الدرس لم يكتمل. دار دور نار نور. لم يغادر الطلبة مدرستهم ولم يذهب المعلم إلى بيته. لا تزال في فمه كلمات لم يقلها بعد. غير أن الصيحة شلته فصار يكرر جملة وحيدة، هي السطر الأول من الدرس.

”أمتني لتحييني“ لن يقولها بوش ولا علاوي ولا سدنة القبور في الرياض المتخيلة. هناك شوق للموت الأنيق هو ما جعل بلدة صغيرة مثل الفلوجة تتورط في نزاع طويل الأمد مع إمبراطورية مثل أمريكا، يقال أاها لا تزال في عز شبابها.

كانت الفلوجة على خطأ في تقديراتها. بكل تأكيد.

هذه المرة لن تنسى ألمها. متر، متران، عشرة أمتار تبعدها عن الله. ستقول الحقيقة من أجلنا. من أجل بشرية لن ترى في العمى عاهة. في الأغنية الناقصة بلاهة عيش. من أجل لا تضيع الطاسة، ثُقبت فصارت لها اذن تسمع بها وفؤاد يغرزها مثل إبرة في نسيج التأوهات. الفلوجة عارنا الذي كلما أدرنا له الظهور غمرت مياه مستنقعاته الآسنة أقدامنا. سنمشي على أرض لزجة وستأكل الحشرات عروقنا. سيلتهمنا الملح ويمشي بنا الموتى إلى المدرسة.

 

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

في الشعر، وملمَح من تجربة الشاعر فايز خضّور

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  الشعر حياة، يجدّد فينا الرغبة في الحياة، ويدفعنا في تيارها إلى مزيد من الحب و...

الفن ثقافة

معن بشور

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

  أجمل ما في الحوار الرائع في "بيت القصيد" على قناة الميادين بين الإعلامي الشاعر...

حين يكتب الشاعر صالح أحمد كناعنة قصيدته ..!!

شاكر فريد حسن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

    صالح أحمد كناعنة شاعر فلسطيني مجيد ، غزير العطاء والانتاج ،لا يكتمل نهاره ان ...

أمريكا واليونيسكو

د. حسن مدن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

على الموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، نقرأ أنها تأسست عام 194...

النكتة والكتابات الساخرة.. أساليب نقد مؤثرة تنتظر الإحياء

نايف عبوش | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

يلاحظ ان جل الكتابات التي تنشر اليوم سواءٌ في الصحافة، الورقية منها والإلكترونية، أو في ...

أنوثة الفن

فاروق يوسف

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

كانت المرأة موجودة دائما في قلب التحولات الكبرى التي شهدها الفن الحديث في العالم...

هل لي أن أتكلم؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في الكلام... الكثير... من الكلمات الممتنعة......

هيدي طلعت مش هيدي

كرم الشبطي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

أتاري الهندي متنكر بشورت وجينز متمنكر والاسم حكومة المتمكن...

حين يقتل التعليم التعلم

د. ميسون الدخيل

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  الإبداع هو رؤية الأشياء بطرق جديدة، وكسر الحواجز التي وقفت كتحدّ في طريقنا، الإبدا...

مجلاتنا صغارا

جعفر الشايب

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  بداية كانت المجلات المتوفرة لنا ونحن صغار عبارة عن قصص المغامرات المصورة كرتونيا والمتم...

سلطة الدين وسلطة العقل

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حين نتحدث عن الدين، نتحدث عن منظومة تعاليم عقائدية أو تشريعية (أو هما معاً)،...

العبودية الجديدة والثورة ما بعد الإنسانية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حسب تقرير صادر مؤخراً عن المنظمة العالمية للشغل لا يزال أربعون مليون شخص في الع...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22549
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع149613
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر641169
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45703557
حاليا يتواجد 3347 زوار  على الموقع