موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

دعوة إلى جبران

إرسال إلى صديق طباعة PDF

نحن في الألفية الثالثة التي بُشرنا بها كثيراً في مطلع هذا القرن،

وقد أتت على الكثير، وما زال أمامها الكثير مما ستأتي عليه..

رويداً رويداً ينتشر الشر والدمار..

وسريعاً يموت البشر ويدمر العمران،

 

وتزحف على القيم جحافل النمل المتوحش،

ولا تسلم منها العلاقات والعقول والإرادات.

من ألفية ابن لادن.. إلى ألفية بوش، إلى ألفية أوباما وشركاه..

نحن نغرق في القهر ويلفنا الضياع ويتهددنا الفناء..

ما ذا جرَّت ألفية الغرب على الناس؟

وماذا جرَّ عليها الناس؟!

هل خطوا منها حرفاً في سفر الخير؟

أو هل قبلوا منها حرفاً في صالح الخير!؟

بوش السكير يعيد إنشاد مزاميره في "الكابيتول هيل.."..

رفع البوق ليجمع الناس حول نبي مزيف من أنبياء التوراة..

وليعلن عن هدم أسوار أريحا بالعزف المجنون..

مجرم.. يراه بعض العالم رجل سلام.

مجنون يسرح بقطيع من العجول البيضاء.

"نبي" بلا رسالة.. يبحث عن خلود..

وحالة رثة من فكر النكبات تبحث عن موقع في التاريخ،

وإعصار شر يجتاح العالم..

ومن ورثه لم يتخلص من تركته..

فمؤسسات العنصرية والصهيونية والموت..

لا تنتج إلا العنصرية والموت.

بعض الناس يقيسون الآخرين على أنفسهم.

فمن يرى فيهم مجرمين ومن يرى فيهم ضحايا!؟

يا لألفية هذا العصر من ألفية بائسة..

ويا لألفية ابن لادن التي كتبها على هامش ألفية بوش من نص صعب الفهم والهضم.

و يا لألفية جورج بوش ومن ورثه من نص بائس " لأنبياء" الإفلاس.

أيها الناس أفتوني في ثلاثة:

مجنون يحرق العالم باسم العقل..

وعاقل ينبذه العالم باسم الجنون..

وآخر بينهما يفرض نفسه على الحياة والناس!!

ولكل منهم ضحايا تبتلع دمها وتشرق بدموعها،

وتركض في فيافي الأرض سعياً وراء الأمل وتخلصاً من الجراح،

وتزحف بين حفر الاتهام.

من منكم أيها الناس يغرس شجرة زيتون على ضفة نهر "بوتوماك"

ويكتب على ورقها حروف سلام يفهمها الأنام في تلك البقاع التي تصدر المفاهيم الغبية للعالم،

بما فيها مفاهيم السلام الدامي،

وبضائع سياسية مسمومة تسمى حقوق الإنسان؟!

هذا النهر لا يعرف معنى السلام الحق،

لا يفهم معاني العدل و لا مراميه..

لم يسمع بغصن الزيتون..

ولا يعرف إلا التجارة بكل شيء.

من منكم يقول لمن يرمي الياسمين في فضاء مستنقعات قذرة،

وينشد أناشيد الحماسة فوق الأرواح المكفنة بالخوف:

أنظر إلى السماء والأرض والإنسان فهناك كل الأسرار.

العجلات تكرج من دم ودمار إلى دم ودمار،

ومجلسا الكونغرس يمولان الموت والغناء الذي يمجد الموت.

لن تنار ظلمة عقول عنصرية بالورد والأناشيد، ولا بنشر حقيقة إنسانية تقول: الناس سواسية كأسنان المشط؟

فتلك عقول غفت على ضفتين من عنصرية وغرور..

ومن ذا الذي يزرع وردة جوريَّة في حديقة مصطنعة فيها خضرة مصطنعة، وضحكات مصطنعة، وقيماً مصطنعة.!؟ ويقول إن الطبيعة البريئة تنتشر..؟!

من يفعل ذلك لا يعرف ألوان قوس قزح، ولا فضاء البشرية الملون، ولا تجليات الروح.. روح الإنسان.. ولا آفاق الإيمان الرحبة.؟

من يغني أغنية الحرية فوق تمثال أصم لها هناك لا يسمع إلا نفسه..

هناك نفوس ملوثة مثل مستنقعات البيت الأبيض..

والمجنون الذي يرعى العجول البيضاء يدعي أنه نبي.

والشر الغربي يغزو العالم وقيمه وأبرياءه.

يا جبران.. يا ابن جبل لبنان..

يا أيها الشرقي الحالم.. المؤمن بالروح القدس..

اهرب من قبرك إلى شرقك..

وتعال قبل أن تأكلك الحيتان المتوحشة.

إنهم يأكلون الأموات والأحياء..

الأخضر واليابس..

البيضة والقشرة..

الله والإنسان..

ويبتلعون بلادنا بلا عناء..

ويتخذون منا أدوات للموت.

يا جبران.. انج بنفسك فإن نبي البيت الأبيض يسخر منك ومن نبوءاتك وأنبيائك..

وقد توهم أنه الرب الجديد..

أهرب أيها الشاعر الشرقي إلى بيت الروح في الشرق،

إلى جبل لبنان حيث الشمس والعشق..

إلى الناس قبل أن تأكلك الوحوش المتدثرة بالناس..

لا تسلم نفسك للموت مرتين..

من ورثهم بوش ومن ورثوه قادمون إليك ومن أفوههم يسيل دم الشرقيين..

اهرب أنت ونبيك فقد جاءك النبي الدجال..

انج بنفسك وبشعرِك قبل أن ترحل من النفوس بلا شِعر ولا روح ولا ذكرى لنبي أو مجنون..

أهرب قبل أن تغرب الشمس دون أمل في الشروق..

نحن ننتظرك مع تفاحة، وزعتر بري، وضمة ياسمين،

ولحن للرحبانيين جميل، وقليل من الأمل،

لنقيم مع فيروز قداساً على أبواب القدس العتيقة..

تعال بسرعة إلى حيث الحب والشرق والشام..

قبل أن يسرقوا منا الحب والشرق والشام..

وبقايا الجمال والجلال في أرض الأبجدية والرجال.

أسرع قبل فوات الأوان .. فنحن بانتظارك..

لنكون معاً قبل أن تُعلَن نبياً للإفلاس.

 

د. علي عقلة عرسان

تعريف بالكاتب: كاتب وأديب
جنسيته: سوري

 

 

شاهد مقالات د. علي عقلة عرسان

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

في الشعر، وملمَح من تجربة الشاعر فايز خضّور

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  الشعر حياة، يجدّد فينا الرغبة في الحياة، ويدفعنا في تيارها إلى مزيد من الحب و...

الفن ثقافة

معن بشور

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

  أجمل ما في الحوار الرائع في "بيت القصيد" على قناة الميادين بين الإعلامي الشاعر...

حين يكتب الشاعر صالح أحمد كناعنة قصيدته ..!!

شاكر فريد حسن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

    صالح أحمد كناعنة شاعر فلسطيني مجيد ، غزير العطاء والانتاج ،لا يكتمل نهاره ان ...

أمريكا واليونيسكو

د. حسن مدن | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

على الموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، نقرأ أنها تأسست عام 194...

النكتة والكتابات الساخرة.. أساليب نقد مؤثرة تنتظر الإحياء

نايف عبوش | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

يلاحظ ان جل الكتابات التي تنشر اليوم سواءٌ في الصحافة، الورقية منها والإلكترونية، أو في ...

أنوثة الفن

فاروق يوسف

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

كانت المرأة موجودة دائما في قلب التحولات الكبرى التي شهدها الفن الحديث في العالم...

هل لي أن أتكلم؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في الكلام... الكثير... من الكلمات الممتنعة......

هيدي طلعت مش هيدي

كرم الشبطي | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

أتاري الهندي متنكر بشورت وجينز متمنكر والاسم حكومة المتمكن...

حين يقتل التعليم التعلم

د. ميسون الدخيل

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  الإبداع هو رؤية الأشياء بطرق جديدة، وكسر الحواجز التي وقفت كتحدّ في طريقنا، الإبدا...

مجلاتنا صغارا

جعفر الشايب

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  بداية كانت المجلات المتوفرة لنا ونحن صغار عبارة عن قصص المغامرات المصورة كرتونيا والمتم...

سلطة الدين وسلطة العقل

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حين نتحدث عن الدين، نتحدث عن منظومة تعاليم عقائدية أو تشريعية (أو هما معاً)،...

العبودية الجديدة والثورة ما بعد الإنسانية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 أكتوبر 2017

  حسب تقرير صادر مؤخراً عن المنظمة العالمية للشغل لا يزال أربعون مليون شخص في الع...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30392
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع143654
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر610667
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45673055
حاليا يتواجد 3675 زوار  على الموقع