موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

في نقد قدسية النظرة للثورة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كان من الطبيعي الاحتفاء العربي الكبير بحدث الثورة العربية التي لم تزل تحتل اهتمام الباحثين منذ انطلاقتها منذ عام في مدينة سيدي أبو زيد التونسية. فقد وصل الوضع العربي قبيل الثورة إلى مرحلة سادت فيها كل أنواع الاستبداد والتسلط والقهر الأمر الذي جعل الحياة الكريمة أمرا صعبا في الغالبية الساحقة من العالم العربي ان لم نقل كلها.

 

ولعل من حسن حظ الثورة العربية انها بدأت فيما يمكن تسميته بالمجتمعات المتجانسة أو الأقل تعقيدا في المنطقة العربية ولعل ذلك ما ساهم في انتقال شرارتها إلى البلدان الأخرى. كما ان قصر مدة الثورة في هذه البلاد والاعداد المحدودة لضحايا السلطات السابقة ساهم ايضا بالاعتقاد بإمكانية تكرار التجربة بذات النجاح.

لكن بالانتقال إلى المجتمعات الأكثر تعقيدا لاحظنا ان الأمر بدا يتعقد أكثر فأكثر الأمر الذي بات يثير القلق في الأوساط العربية بنسبة قد تعادل التفاؤل السابق.

إذ لم يعد الأمر مسالة أسابيع يقتل فيها بضعة مئات وتبدأ معا البلاد بانتقال للمرحلة التالية الأمر الذي بات يثير أسئلة كثيرة خاصة عند انتقال هذه الثورات للمجتمعات العربية الأكثر تعقيدا وعندما بدأت التدخلات الأجنبية تأخذ شكلا واضحا.

من وجهة نظري احد الإشكاليات هو التناول الغير نقدي لتلك الثورات حيث بات اقل نقد يوجه لها يتم تصنيفه على انه صوت متشائم أو من المؤيدين لأنظمة حكم الاستبداد بل أيضا رفض كامل لوجهة النظر تحت شعار أهل مكة أدرى بشعابها. وهذا عمليا شكل آخر من أشكال القمع الذي تواجه بها تلك الأصوات التي تبدي قلقها من مستقبل بعض هذه الثورات بل وإمكانية ان تقود إلى الفوضى و الفشل بدل ان تقود الى التغيير.

لقد تعلمنا من تاريخ الثورات الهامة أهمية المراجعة وعدم اخذ كل ما فعلته هذه الثورات على انه فوق النقد. وهذه المراجعات طالت الكثير من الثورات الكبرى في التاريخ كالثورة الفرنسية والثورة البلشفية في روسيا وكلاهما سفكا من الدماء اكبر حتى من ما سفكته الأنظمة التي قامت الثورات لأجل تغييرها.

فأعمال الانتقام والثأر التي قام بها الثوار الليبيون تم تبريرها بانها ردا على استبداد النظام السابق وباتت النظرة النقدية لهذه الأعمال تقارب المحرمات التي لا يجوز الحديث عنها. وكذلك التساؤل إذا كان بوسع أحزاب التيار الديني خلق قطيعة مع النهج السابق واقامة ثقافة حكم سياسي يستند الى مفهوم التعددية.

المهم تأكيده بهذا الخصوص ان المجتمعات العربية مختلفة عن بعضها البعض رغم القواسم المشتركة لذا من الخطأ النظر للأمر وكان المجتمعات العربية نسخة طبق الأصل. فهناك ثورات قد تجد خلاصها في الحاق الهزيمة الحاسمة بخصمها. وهناك ثورات قد تجد ان الحل الوسط قد يفتح الطريق نحو افاق الحرية بدون الذهاب الى سياسة (اما غالب او مغلوب) التي قد تقود الى فوضى عامة من الصعب تخيل نهايتها اخذين بعين الاعتبار حجم التدخلات الأجنبية وحجم الحساسيات الداخلية.

ونحن نعرف من التاريخ ان ثورات عظيمة سقط فيها مئات الألوف من الضحايا لم تنجح كحالة الثورة الاسبانية في العام 1936 التي وصلت فيها التدخلات الأجنبية أوجها، بينما انتقلت اسبانيا لحالة الديمقراطية بفعل تطورات اجتماعية وثقافية واقتصادية في سبعينيات القرن الماضي.

ما نود إذن قوله ان علينا ان نفهم ان الثورة هي فعل سياسي أولا وأخيرا وينطبق عليها النقد كما ينطبق على كل فعل سياسي لذا من الضروري توجيه النقد لبرامج أو سياسات أو ممارسات هذه الثورات.

فالإغراق في النظرة القدسية قد تقود الى خلق حالة من العمى السياسي بحيث يصبح معها نقد كل ما تقترحه أو تفعله الثورة أمر يواجه بردود فعل غاضبة. وهو أمر غير صحي سيقود في النهاية الى تعزيز ثقافة احتكار الحقيقة وهي الثقافة السياسية التي سادت العالم العربي في الألف عام الماضية.


 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27594
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258195
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر622017
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55538496
حاليا يتواجد 3388 زوار  على الموقع