موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

عيد تاريخ العلوم العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تودع لندن هذا الأسبوع معرض "الجذور العربية"، فيما تستضيف أبوظبي الأسبوع المقبل معرض "ألف اختراع واختراع". والمعرضان توأمان بادر في إنشائهما علماء عرب مغتربون ساروا في الأرض فكانت لهم قلوب يعقلون بها. وقد عقلوا بقلوبهم جذور العلوم العربية المطمورة في خزائن الغرب، فانتشلوها من ركام الجهل والتحيز والتعمية،

وأحيوا بها ألف عام مفقودة من تاريخ العلوم العالمية. هل يعيد الربيع العربي الحياة إلى هذه الجذور التي استنبتها عباقرة العلوم والرياضيات والطب والتكنولوجيا؛ مثل الكِندي وابن الهيثم والخوارزمي وابن سينا والبيروني والبتاني وابن حيان والرازي... ومئات العلماء والأطباء والمهندسين الذين يطلون علينا من نوافذ هذه المعارض ويقدمون العون.

وإذا كان العلماء يطرحون أسئلة حول ما هو موجود، فالمهندسون يبتكرون أشياء لا وجود لها، وقد ابتكر المهندس العراقي سليم الحسني، أستاذ الهندسة الآلية في جامعة مانشستر في بريطانيا، موقعاً على الإنترنت اسمه "التراث الإسلامي"، سرعان ما تحول إلى "مؤسسة العلوم والتكنولوجيا والحضارة" التي أصدرت الكتاب الموسوعي "ألف اختراع واختراع"، ومعرضه الجوال حول العالم، الذي انطلق العام الماضي من "متحف العلوم" في لندن إلى إسطنبول حيث افتتحه رئيس الوزراء التركي أردوجان، وإلى "مركز العلوم في كاليفورنيا" الذي خاطبتْه - عبر فيديو كونفرنس- وزيرة الخارجية الأمريكية (هيلاري)، متحدثةً عن إنشاء أول جامعة في التاريخ أسستها الأميرة المغربية فاطمة الفهري عام 859 ميلادية في مدينة القيروان. واعترفت الوزيرة بأن المهندس العربي "بديع الزمان الجزري" ابتكر قبل أكثر من ألف عام عجلة التدوير (الكرنك) المستخدمة حتى اليوم في السيارات والقطارات والطائرات. وفي المعرض نموذج لساعة الفيل التي بناها الجزري، وهي تحفة هندسية وفنية تضبط الوقت بدقة كبيرة عن طريق ملء وتفريغ دلو كل نصف ساعة. والساعة التي يبلغ ارتفاعها نحو سبعة أمتار وعرضها حوالي مترين، نصب فني لفيل هندي يحمل أبا الهول المصري، والتنين الصيني، ويطل من الهودج شخص مهيب يُعتقد بأنه القائد العسكري العراقي صلاح الدين الأيوبي الذي حرر الأراضي العربية المقدسة من الصليبيين في القرن الثاني عشر الميلادي.

وأجوبة كثيرة تبحث عن أسئلة لدى 15 ألف طالبة وطالب سيزورون معرض "ألف اختراع واختراع" الذي يستضيفه "المهرجان العالمي الأول للعلوم والتكنولوجيا" في أبوظبي. والمعرض نفسه نشأ في مخيلة الفتيان الباحثين عن أجوبة لدى أجدادهم الذين ابتكروا علوم وتقنية العمارة والهندسة والموسيقى والبستنة والملاحة والمواصلات والتخطيط والتجارة والملاحة البحرية والاستكشافات الجغرافية والفلكية. ولا تُرى لافتة "ممنوع اللمس" في المعرض الذي يرعاه "مجلس أبوظبي للتعليم"، وتعرض فيه أكثر من 150 فعالية علمية وورشة تفاعلية في علوم الروبوتات والطيران والفيزياء والأحياء. ويطل من شاشات المعرض رجال ونساء بملابس عربية زاهية يستوقفون الزوار ويحكون لهم عن 400 عالم ومهندس وطبيب وجغرافي، بينهم الخوارزمي مؤسس علوم الجبر والمثلثات التي لولاها لما ابتكر الكومبيوتر والإنترنت، و"فيس بوك" ومئات التقنيات الرقمية، بما في ذلك "يوتيوب" الذي شاهد بواسطته 12 مليون إنسان فيلماً أنتجته المؤسسة عنوانه "ألف اختراع واختراع"، ويقوم فيه النجم العالمي المشهور "بنغ كينغزلي" بدور المهندس الجزري. ولو كان الفيلم الذي دعمته مؤسسة "عبد اللطيف جميل" مدبلجاً بالعربية وغيرها من لغات العالم الإسلامي، لتجاوز عدد المشاهدات اليوم المائة مليون.

ولا أحد يستطيع أن يغلق تاريخ وفلسفة العلوم العربية؛ إنها الربيع الدائم يهبّ في الوجوه ما أن تفتح نافذة عليه. وقد هبّ على المجتمع العلمي البريطاني عندما فتحت عالمة فيزياء الفلك "ريم تركماني" نافذة في مستودعات أقدم أكاديمية علوم مستمرة في الوجود. وإذا أمكن اختصار أداء عالم في كلمتين، فهذه العالمة السورية "المدهشة دائماً" استخرجت "الجذور العربية" المطمورة في "الجمعية الملكية" البريطانية التي تأسست عام 1660. ولن تنمحي من ذاكرة تاريخ العلوم صورة هذه العالمة الجميلة المحيا تلقي، وهي حامل في الشهر الثامن، محاضرة على علماء بريطانيا عن ثلاثة زملاء لهم عرب مجهولين. وفوجئ العلماء المخضرمون عندما عرضت ريم سجل أعضاء "الجمعية الملكية" في القرنين السابع عشر والثامن عشر، وفيه عبارة "الحمد لله وحده" بالعربية مذيلة بتواقيع محمد بن حدّو، ومحمد بن علي أبقالي من المغرب، وقاسم آغا من مملكة طرابلس (ليبيا). وثلاثتهم كانوا سفراء لبلديهم في لندن. وتدل لوحات زيتية فخمة تصورهم بملابس عربية بالغة الأناقة على استمرار النفوذ العلمي العربي حتى ما بعد عصر النهضة بقرون. وتعرض السجلات تفاصيل محاضرة ألقاها قاسم آغا حول اللقاح ضد مرض الجدري، وفيها أبدى دهشته من خشية الإنجليز من استخدام اللقاح، وطمأنهم أنه أمر معتاد في طرابلس، حدّ أن أباه قام بتلقيحه وأشقائه السبعة!

ويضم دليل المعرض الذي أعدته ريم تركماني معلومات مثيرة عن تخصيص كراس للعربية في جامعتي أوكسفورد وكمبردج منذ مطلع القرن السابع عشر، وإلحاح ملوك بريطانيا وزعماء الكنيسة الإنجليزية على البعثات التجارية في جمع المخطوطات والكتب العلمية العربية، واشتغال علماء بارزين بالعربية، بينهم مؤسس علم الكيمياء روبرت بويل، وعالم الفلك إدموند هالي الذي يحمل اسمه مذنب "هالي" المشهور. وبقي "كتاب المناظر" لابن الهيثم قروناً طويلة مرجعاً أساسياً في علوم الفيزياء والتشريح منذ روجر بيكون في القرن الثالث عشر الميلادي، ولم يتم العثور حتى وقت قريب على حل مسألة رياضية طرحها ابن الهيثم الذي ولد وترعرع في البصرة وبغداد، ووضع - وهو سجين الحاكم بأمر الله في مصر- ما يعتبر أول مؤلَّف علمي حديث في التاريخ. والمسألة باختصار: "إذا أُعطيتَ مصدر ضوء ومرآة مقعرة فحدِّدْ في المرآة النقطة التي تعكس الضوء إلى عين الرائي". وبقيت المسألة خلال عشرة قرون الماضية كابوساً يلاحق علماء الرياضيات، حتى عَثَر على حلِّها عام 1997 بيتر نيومان أستاذ الرياضيات في جامعة أكسفورد.

وإذا كان صحيحاً ما يذكره العالم البريطاني توماس هاكسلي أن "الهدف العظيم للحياة الفعل وليس المعرفة"، فلا فعل لأجيال الربيع العربي أفضل مما اقترحه ابن الهيثم في عبارة اقتبستها ريم تركماني من "كتاب المناظر" ووضعتها في دليل معرض "الجذور العربية" بحروف كبيرة: "وهكذا فواجب كل إنسان هو استقصاء كتابات العلماء، وإذا كانت معرفة الحقيقة هي هدفه، فعليه أن يجعل نفسه خصماً لكل ما يقرأه، ويستخدم عقله حتى لب وحواشي محتواها، ويهاجمها من كل جانب. وعليه أيضاً أن يشك بنفسه وهو يقوم بفحصه النقدي لذلك، كي يتجنب الوقوع في كل من الإجحاف أو التساهل".


 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ثقافة المجتمع والمتاجرة بالجسد

د. حسن حنفي

| السبت, 16 يونيو 2018

  بين الحين والآخر، نقرأ قصصاً حول بيع أعضاء بشرية بسبب الحاجة وضيق ذات اليد. ...

معهد إفريقيا في الشارقة

د. يوسف الحسن

| السبت, 16 يونيو 2018

  - استحضرت في الذاكرة، قاعة إفريقيا بالشارقة وأنا أقرأ بسعادة غامرة خبر تأسيس أول مر...

عجوز فى الأربعين

جميل مطر

| الخميس, 14 يونيو 2018

  جاء مكانها على يمينى فى الطائرة. لم تلفت انتباهى معظم الوقت الذى قضيناه معا فى...

بياضُ الرُّوح!

محمد جبر الحربي

| الخميس, 14 يونيو 2018

1. لعاصمةِ الخير مني الودادْ ولي، أنّها وردةٌ في الفؤادْ أغادرُها.. والرياضُ.. تعودُ   ف...

خمسة فناجين لاتيه

د. نيفين مسعد

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الغربة شعور غير مريح بشكل عام لكن في هذه المناسبات بالذات تصير وطأة الغربة...

عيد الطعام العربي

محمد عارف

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الطعام عيدٌ تُعيدُ لنا مباهجه وملذاته «نوال نصر الله»، عالمة أنثربولوجيا الطعام العراقية، و«ساره...

القُدس.. أوُرسَالِم..

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

يا قُدْسَ.. صباحُ الخيرِ.. مساءُ الخيرْ، فأنتِ صُبحُنا والمَساءْ.. ضحْكُنا والبُكاءْ.   تميمةُ العربيِّ، ومحراب...

الدين والتنوير العقلاني والسياسي

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

  تساءلنا في مقالة الأسبوع الماضي عن طبيعة العلاقة بين ديناميكيات ثلاث عرفها المجتمع الغربي...

قصة قصيرة شدوا الأحزمة

هناء عبيد

| الاثنين, 11 يونيو 2018

وبخت زوجتي هذا المساء. كيف لها أن تطعمنا قليل من الجرجير فقط في وجبتنا...

الثقافة البديلة.. وتجديد الفكر

د. حسن حنفي

| السبت, 9 يونيو 2018

  في الآونة الأخيرة، جرى البحث في الإعلام بأنواعه ليس فقط عن الثقافة في ذاتها ...

طفلة فى الأربعين

جميل مطر

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

  عادت المضيفة مع مضيفة ثانية لإخلاء المكان من صحون الطعام وكؤوس الماء والمشروبات الأخرى...

المُزْنُ الأولى

محمد جبر الحربي

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

ما أجملَها ما أجملَ فِطْرتَها كالمزْنِ الأولى إذْ فاضتْ فاضَ الشِّعْبُ   وفاضَ الشعرُ بحضرتِ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4952
mod_vvisit_counterالبارحة36532
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع4952
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر703581
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54715597
حاليا يتواجد 2343 زوار  على الموقع