موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

كان الماء غير الماء: ذات يوم سيعود المنسيون من القارة السابعة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في ظلمات ثلاث، أمس، اليوم، وغداً. الجندرمة وقد تاهوا بين أزقة الشواكة الضيقة. الفيصلية وقد نسيت على كرسي في مقهى الزهاوي.

سيخ وقريشيون وشبك وطورانيون ومعدان وكرد ومندائيون وسريان وقد امتزجوا متسوقين في اوروزدي باك وفي المربعة مصريون وسوادنيون في البتاوين وهنود في باب الشيخ وهنري زفبودا في الكرادة وقريشن بابن قريشن بابن قريشن. انظر إلى ساعتك قبل أن تُسرق.

تلمس يدك قبل أن تُقطع. اضغط الالف على نقطتي الياء قبل أن تلحس البقرة قيمر اللغة. حليب على حليب ومن يشرح الله صدره للسؤال فقد كُتب عليه عذاب عظيم. له شفتان من فلفل. له قلب من قصدير. العبد والمعبود. أنت تسأل والحزب يجيب. من سيربح المليون إذاً؟ الحزب طبعا. مليون سؤال ظل من غير اجابة. ذهب الحزب وامتلأت السلة عنبا وصار الجرخجية ينامون بين ثورين مجنحين نُسيا في علاوي الحلة. لو أحصينا عدد الاحزاب الثورية، اللاثورية أيضا، لمَ لا؟ لفاق ذلك العدد عدد الكوسترات في ساحة النهضة. كل حزب بما لديهم فرحون ونحن نأكل فلافل ابو سمير ونلطم. ابو سمير فلسطيني من حيفا. لا فرس له ولا حمار في شارع الخيام. ترنتي يرينا الفلقة في سينما الرصافي. سادي آخر في بلد تسبق فيه الرصاصة جرس الانذار. ألم تحن الساعة؟ أيان مجراها ومستقرها وفجورها وتقواها. حينها يكون الناس في حيرة من أمرهم. والعراق عراقان: عراق الجادة وعراق المحتجبة. وجيب ليل واخذ عتابة. فاما عراقيو الجادة فقد افتضوا بكارة الطريق ونفضوا عن أيديهم غبار العتاب وصرت ترى الواحد منهم مغشيا عليه من كثرة ما سُئل: ' دو يو سبيك انكلش؟' ألا ليت الشباب يعود يوما لأتعلم الانكليزية. وأما عراقيو المحتجبة فقد اختفى منهم جيل وظهر جيل من غير أن تسقط الريشة من على رؤوسهم. هم الاقربون. مرة إلى الحزب وأخرى إلى الله. ولا فرق بين ( في سبيل البعث) و( دعاء كميل). أيتها العير، من سرق صواع الملك؟

ملك للطير ويداه فراشتان. طار كلقلق.

كان الماء غير الماء. حين اهتز المركب، استيقظ نوح مذعورا. هل حفر الغراب قبرا لأخيه؟ قيل له شجرة آدم تحت وبيت ابراهيم وتوراة موسى وشيخ لم يسمَّ بعد تقتله الخيانة. سأل وهو يتذاكى: سر من رأى؟ قال الملاك الحارس: بل كر وبلاء. تأمل السماء وقال: هوذا سعب لن يكف عن البكاء. سجع كهان. قصيدة نثر بقافية. وهو ما بشر به أحد الشيوعيين العراقيين. يومها لم يعد النغم إلى الربابة. فرت الحمامة من القفص. تهنا وما تبنا. صار للرذيلة ذيل وللوقاحة فم وللفقر وشاح. هل قلت التفاح؟ العدو هناك. قال نوح. مدام توسو لا تتذكره. حين احترق الورق وأغلق العطار دفتر حساباته وانهمك النجار في البحث عن الشجرة التي انتجت الكرسي صار على النبي أن يعبىء أشعاره في قنان، يلقيها في بحر العرب. ' للذكرى هبيبي' حلت الهاء محل الحاء وصار الهب تلموديا. في كل واد يهيمون. واحد منا على الأقل بينهم. أن بورك من في المركب. يا نوح انتهت الرحلة فاكسر الاسطرلاب ونم قريبا من النافذة. حين غفا رأى غودو وكان يومها إنسيا. قال: ' ما الذي أحضرك يا غودو؟' قال: ' دعاني القوم لأكون حكما في ما اختلفوا فيه. ولكنهم رموني بالسهام ما إن فتحت معطفي وبان قلبي وعادوا إلى بيوتهم ثملين'. هكذا هبط منطق الزبد من الاعالي ولم تردع السحب فقاعات الصابون وهي تشتعل في قلب المرآة. خفية ترك نوح مركبه متبسما وهو يقود حشد الإنس والجن والحيوان وما بقي من البهائم إلى الثكنات. كانت الدنيا حربا ولم يكن الهدهد سعيدا. ' سأذبحك' تضحك النادلة وهي تقدم كأس جعة لمسافر غريب، حل في المولان روج باحثا عن تولوز لوتريك. ' جئت متأخرا' ' بعض الشيء' ' أقل من رمشة عين' ' بل مثل فكرة عن مكعب ثلج'.

الخطوة مفتاح. إن وقعت تلك الخطوة على الأرض أم حلقت مع الغيوم. ولكن الشعر عدو اللغة، لا يكتفي بتهذيبها، بل يقتص منها. لغة الشعراء ناقصة إذاً. لغة تمزج الخل بالنبيذ وتفسد الحنجرة. لغة عصية مثل قارة سابعة. رسم حسب الشيخ جعفر خطا على الجمر واختفى تحت الرماد. مثل قارته السابعة لا يزال محتشما. شمسه من رحيق وصخورها أوراق حندقوق. يا قاربا سومريا احملني إلى المعبد قبل أن تنقلب. يا قاربا ورقيا حلق بالاسماك. مياه الهور ساكنة وغوديا يمحو ما كتبه. هدأت في اللوفر قارته السابعة تحت الدوش فيما كان الشاعر نائما. لنضحك قليلا بعد أن بكينا كثيرا. ماذا عن النسوة اللواتي مشين حافيات ولم يصلن طويريج؟ كان الماراثون قد بدأ. أركض لتطوب قديسا. أركض لتحصل على بيت في الجنة. امرأة فرعون والمجدلية والزهراء وزبيدة هناك، وهناك طغراء أموية وناي عباسي ونعال اندلسي. أركض بالهال والزعفران والكافور وحبات البركة. أركض لتعجن الريح لحيتك بعرق أفخاذ الحوريات. أركض لتسبق آدم إلى السدرة. الطائر الخشبي أبوك وأمك مومس عمياء. عصا الأعمى تلتفت إليك. أضحك القيامة صارت وراءك. لا تسقط فالميزان انكسر والماعون صحا على الخبز اليابس. تساوت الأمم. نقشبند هي نقش وبند. زخرف بلاغي ويد لا تصل إلى الضريح. زبد على زبد وما من أحد يقاسم نوحا سأمه. النثر يبكي فيما الهدهد قد ابتلع القارة السابعة مثل حبة اسبرين ونام في خان التجار.

أعطني يدك لأهش بها على غنمي. أعطني وسادتك لأملأها بريش الطواويس.

مروا على السهل وكانوا خفافا. الرواة شعراء، خفافيش، مناذرة، نجارون وحذاؤون وبستنجية ونفطجية ومهندسو مساحة، خطاطون وقد محوا بالأسود ما اخترعه السطر الأبيض من معجزات في الخلق، غواصون أشعلوا في البذرة نزق الحكمة، وهبوا الفراشة درع سلحفاة، كشوانية قلبوا الكشيدة فصارت أشبه بمبولة دوشان. من قال أن الحداثة ليست لها صلوات؟ الحداثة دين والدين ليس له صاحب. الصاحب ولد في اصفهان بعيني ثعلب أزرق. تغلب. جرس المدرسة الجعفرية يرن أم جرس كنيسة اللاتين؟ دمبلة. صرخ الاقطاعي الذي قبل جبهة بريمر. ' هو الكذاب الأشر' قال الكاوبوي وعبأ طائرته ذهبا وحلق. طار اللقلق. اللقلق طار. لقد عبدت الامهات طريق كربلاء بدموعهن، هناك مقابر جماعية لا يكفي عمر واحد للكشف عنها. الفكاهة ممكنة حتى الرمق الأخير. حسين حسيننا ونفطنا نفطهم. هي قسمة ضيزى. ألم تك تلك البلاد مسرحا للسواد؟ منذ أور، منذ فوزي رشيد، منذ جبل حمرين، منذ تكليف، منذ كردمند. سنصعد الجبل. خذ السواد إذاً وأركض من طويريج لكي تكون بريئا من حملة بني أمية. لقد نجوت أخيرا. الباقيات ستعثر عليهن في الآخرة. لك الخرزة وليس صواع الملك. لك الخيط الأخضر وليس المزرعة. لك المعركة وليس الجمل.

مذنب أنت مثل ميت. مذنبون همو ولكنهم أحياء.

اجلس لتكون غوديا. الكاتب يتأمل. الكاتب أعمى. يقع مثل حمصة في الماء المغلي. عباءته مفتوحة للريح ولسان الثور في فمه يطحن الحصى. لقد مر الاسكندر، مر الفرس، مر المغول، مر البويهيون، مر الخروف الأبيض، مر العثمانيون، مر الانكليز. فلمَ لا يمر الحوذيون الجدد؟ غوديا ليس غودو. لكن غودو يريد أن يكون غوديا. ولو في متحف اللوفر. الحسد يأكل لساني ومعدتي فارغة. ليس للعراق أب. أمه عشتار وهي التي تسللت إلى العالم السفلي لتبكي. ولكن من سرق صواع الملك حقا؟ لدينا أطفال رضع وما من مرضعات. لدينا قارة سابعة وما من شعراء. لدينا مركب وما من نوح. الشعر يخون اللغة.


 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

القبض على الفكرة

د. حسن مدن | السبت, 17 فبراير 2018

الكُتاب، وكل المعنيين بالكتابة، يعرفون أنه تمر في أذهانهم، وفي أوقات مختلفة، فكرة أو مجم...

هل يتوقف فكر المهدي، عن التأثير في فكر اليسار؟...

محمد الحنفي | السبت, 17 فبراير 2018

فكر المهدي... فكر علمي... واليسار معتمد......

«القانون» بين النقل والإبداع

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

  إذا كانت نشأة النص الفلسفي الإسلامي يمكن تحديدها بالترجمة بنوعيها الحرفية والمعنوية، المباشرة عن الي...

دور العرب في النهضة الأوروبية

سعدي العنيزي | الجمعة, 16 فبراير 2018

    في الكتاب الذي أصدرته المجلة العربية (الإسهام الإسلامي في التجديد الفلسفي للقرن الثاني عشر) ...

تفاءلوا بالعراق تجدوه

محمد عارف

| الخميس, 15 فبراير 2018

  «يالأهوال الأكاديمي الوطني النجفي»، كان عنوان هذا المقال، عندما شرعتُ بكتابته عن «حكمت شُبّر»...

«الإسلامفوبيا» و«الويستفوبيا»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 فبراير 2018

  بتواضعه الجمّ وعلمه الوافر لفت المفكر المغربي عبدالله الساعف، في كلمته المكثفة التي ألقاها...

بوح الأمكنة/ نابلس والذاكرة

زياد جيوسي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

الحلقة (1) حين كنت أتجه من بلدتي جيوس إلى قلقيلية ومن هناك للقاء نابلس لقا...

مدارس النحو العربي

عبدالعزيز عيادة الوكاع | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

من المدارس النحوية، واعلامها، في تاريخ اللغة العربية.. المدرسة البصرية، والمدرسة الكوفية. لقد سبقت الم...

(الفصْليّةْ)*

كريم عبدالله | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

اهتضمتْ أزهارها الملوّنةِ المترنّحةِ ايدي التقاليد الخشنة شققتْ ملمسها آثار (العمّالة) وزناد البنادق الرعناء تتج...

طقوس همنجواي

د. حسن مدن | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  «زرافة من الخشب، سلحفاة من الحديد، نماذج لقطارات، دب بمفتاح زمبركي، جيتار صغير، نموذج ...

ها قد وهن العظم

نايف عبوش | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

قصة قصيرة.. لم يكن يدور في خلده.. وهو الصبي المهووس بقوة الشباب.. أنه سيكون ختي...

اليسار على نهج المهدي يسير...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

عندما نختار الانتماء... إلى أحزاب اليسار... فلأن اليسار......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6135
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع6135
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر798736
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50775387
حاليا يتواجد 3308 زوار  على الموقع