موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

رسالة اعتذار إلى البوعزيزي: أنت ميت ونحن ميتون ولكن الغد على النافذة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أكذب في سعادتي: حريتي لا تزال ناقصة ولم تكن حياتي حقيقية. كيف يمكننا أن نعتذر لمحمد البوعزيزي؟ الفتى التونسي الذي حررنا، أخرجنا من العتمة، كسر غلاف الدمع ليستخرج النور من قيعان أعيننا.

لن يسعد الموتى بسماع خطوات الأحياء المرحة. كم كذبنا على أنفسنا ونحن نحول خياناتنا إلى قوارب نجاة. كم اخترعنا من الأسباب لنطلي جبننا بزخارف العناية الإلهية. قضينا عمرا كاملا في رعاية الرعب. يحضر الحب مثلوما.

تهبط الملائكة من غير أن يحتفي بها أحد. يمر الجمال بشفتين مقلوبتين. تركض الوعول فننتظر خيط الدم الذي يصل إلى فم الغابة. كان الطاغية يقاسمنا حواسنا الشخصية وينسج من عاداتنا اليومية سجادة لهدأته. "مش معقول" هي آخر جملة نطق بها السادات قبل أن يخر صريعا. لم يكن صدام يوم اغتياله يواجه قتلة محترفين بل رأى فيهم موظفين استأجرهم من أجل أن يفتحوا أمامه بابا للخلود. في شرم الشيخ يجلس مبارك وهو يحلم بقارب فرعوني سيقله إلى طيبة. بلقيس تقف متلهفة عند أبواب سبأ في انتظار علي عبد الله صالح. يدرك طغاتنا وهم يذهبون إلى التقاعد المريح (بعد فوات أوانه) انهم أنجزوا ما لم يتمكن التاريخ من انجازه. القسوة كلها في صفعة. الليل كله في كيس فولاذي. كانت الذئاب تسلي الضائعين في متاهات نقرة السلمان. يجلس مظفر النواب على الأرض ليعلم قدوري القراءة والكتابة. بعد سنوات أصبح قدوري شاعرا ومات وهو يحتضن كتاب أشعاره الوحيد. صور الجريمة في (أبو غريب) صدمت العالم غير أن طالباني سعى إلى التخفيف من أثر الصدمة حين قال أن ما حدث كان طبيعيا. مريح بالنسبة للغرب أن لا يشعر أبناؤه بعقدة الذنب. مريح له أن تتخلى الضحية عن صرختها. حقها الأخير في أن تعلق إنسانيتها على حبل غير قابل للقطع. ولأن الغرب ينظر إلينا باعتبارنا حشرات فلم تفجعه أخبار القتل في تونس ومصر وليبيا واليمن والسودان ومن قبلها في فلسطين والعراق. مهلا. نحن أيضا صرنا نكفن قتلانا من غير اكتراث. كانت احصائيات الموتى تصعد من المستشفيات في العراق طوال ثلاث عشرة سنة من الحصار إلى الرئاسة فيقال: "هل من مزيد؟". نصف مليون طفل قتيل. يعني نصف مليون أم ثكلى. مليون من الجانبين. شعب ينظر بعضه إلى البعض الآخر بأسى. مَن خان الآخر؟

"سيقول التاريخ كلمته". طز بالتاريخ. لقد فقدت حياتي كلها. لنقل الجزء العزيز منها. كان الطاغية يسبقني إلى الحمام. حين رأيت أشجار النخيل يابسة في البحرين بسبب قطع المياه عنها بكيت. ها هي الأرض المباركة بمياهها العذبة وسط صحراء مخيبة للآمال تلتحق بمشيخات الملح. سراب ينبعث من لحظة غفلة. ليس للتاريخ معنى حين يكون الخيال فقيرا. ولكن ماذا عن الخيال المعادي؟ الشعوب لا ترى غدها إلا بعيني البقرة التي لم تذبح بعد. لقد أهملنا الغد. ربما كان الغد دائما عدوا لنا. نحلم بغد لم نعشه ونحن نعرف أن ذلك الغد لن يكون معناه الصباح الذي سنفتح عليه أعيننا في النهار المقبل. كان الغد دائما فكرة مرجأة. ولكن لن يخلو ذلك الغد من صورة للطاغية، رائحته على الأقل، شيء من ظله، خيلائه. نحن نردد في النوم "يا كاع ترابج كافوي" نذهب إلى الموت بأناقة. لحم مفروم. لا بأس. ولكن المشكلة تكمن في أننا بقينا أحياء. كُتب لنا أن نبقى أحياء، لنكتشف أن ما كنا نحلم في بقائه قد اختفى. لقد تمت التضحية به من أجل بقاء الطاغية. لم يمت الطاغية بعد أن اختار طريقته في الخلود غير أن الوطن اختفى بطريقة يصعب معها العثور عليه. لا نفكر بالأرض وقد استأجرها الغرباء. نفكر بالملائكة إن هبطت. ضيفا لوط صامتان.

محمد يا لبوعزيزي. أنت ميت ونحن ميتون. لا يشكل موت الطغاة حلا لحياة لم نعشها. أنت عثرت على المفتاح. صدقني لولا يدك التي امتدت إلى جرس المعبد لبقيت مدائن صالح نائمة. كنا أثرا سياحيا. ضع أهرام الجيزة على أراضي قرطاجنة وانظر إلى جنائن بابل من بعيد لترى من هناك خزانة بترا وقد امتلأت بجمال الانباط. أنت مفكر سياحي وعليك الجلوس على أقرب مقعد في مقاهي طنجة في انتظار سحاقية بلجيكية لن تستخدمك بعد منتصف الليل. أنت محظوظ إذ ستنام حتى بعد ظهر اليوم التالي. أسواق البورصة في دبي والدوحة وأبو ظبي لن تقلق نومك. المرابون وحدهم قلقون في شأن مصير الطاغية. لقد تأثرت أسواق النفط لان القذافي ارتجل هلوسات غامضة وهو في طريقه إلى غيابه. يا لسوء حظنا. لا بد أن الخالق يشعر بالإحباط. يا حسرتي على العباد. العباد يا سيدي وصديقي هم من صنعَ الكارثة. ألا تذكر آدم وقد مد يده إلى الشجرة الملعونة؟

إذاً نحن لا نتقدم. لا تزال أقدامنا تتعثر في رمال الخطيئة ذاتها.

الطغاة هم ماضي هذه الأمة. أنظرُ إلى عمري الذي صار ماضيا هو الآخر. نحن نودع سلالات أرواحنا. باي باي بن علي. باي باي حسني. باي باي قذافي. على الأقل صار في إمكاني أن أقول: "باي باي". اورفوار من أجل البوعزيزي. سيظن السامع أني أقولها بشماتة. غير أني بكيت يوم أعُدم صدام. ذلك لأني حرمت من لحظة الحقيقة. لم يكن صدام عدوي الشخصي. كان رمزا للحياة التي لم أعشها. حياة قُدر له أن يتسلل إلى خفاياها لكي يكون رقيبا عليها ليمنعها من التفتح. لقد وجدت في أشجار النخيل في البحرين ما يذكرني بتلك الحياة. المفارقة أن أحدا ما لن ينتظر من الطاغية اعترافا. لقد أخطأنا كثيرا في فهم الطغاة. ليس لدى حسني ما يقوله. الامبريالية لن تخيفها اعترافات القذافي. كان خوف الشعوب هو سفينة النجاة التي وصلت إلى جدة.

كم كذبنا من أجل أن نقول أخيرا: "باي باي"

تسلل الطاغية قبلي إلى الحمام. رأيته تحت الدوش. كانت مياه دجلة تسيل على جسده. من حقه أن يتمتع بها فهو مواطن مثلي. ولكن وجهه كان يظهر لي في المرآة حين كنت أنظر إلى وجهي. وجهه هو وجهي. كساد عاطفي استولى على حياتي كلها حينها. هناك ما لا يمحى من خيال التاريخ. لقد استولى الطاغية على حياتي. نهب الحياة الحقيقية التي لم أعشها. حين مات أخذها معه. حين هربت إلى المنفى كانت الحمامات التي تركتها هناك تنظر إلي بذعر. فكرتي عن حياتي ظلت ناقصة.

شكرا للبوعزيزي لانه أنقذ أمة كاملة. نحن نتحدث العربية اليوم بفضله بفخر. صارت عين العالم علينا ويده على قلبه. انتهى العصر الأمريكي إلى الأبد. العرب اليوم أمة حية. لن نكون أسرى الثغاء التلمودي بعد اليوم. ولكن خطواتنا السعيدة تقلق نوم الميتين. علينا أن نتألم قليلا. ولكنه الألم الذي يصبر على الحقيقة ليكون مستقبلا.


 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في ثقافة وفنون

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

كتب غيّرتنا

د. حسن مدن | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  يوجد كتاب، أو مجموعة كتب، لا نعود نحن أنفسنا بعد قراءتها، لأنها تحدث تحولاً...

علاقات عامة

فاروق يوسف

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  انتهى زمن الجماعات الفنية في العالم العربي وبدأ زمن المافيات الفنية، وبالرغم من قلة عد...

الانتهازيّةُ كظاهرةٍ اجتماعيّة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  على الرغم من أنّ للانتهازيَّة نصاباً سيكولوجيّاً فرديّاً تقترن فيه بمعنى الأنانيّة، وبنرجسيّة مَرَضي...

الثورة الرابعة وتراجع بعض الدول المتقدمة

وليد الزبيدي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  هذه ثورة لم تطلق في جميع مفاصلها اطلاقة واحدة، وإذا قدمت الثورات عبر التاري...

صدور الكتاب الجماعي «القضية الفلسطينية في مئويتها الثانية من سايكس بيكو الى "الربيع العربي"»

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  اصدر مجموعة من الكتاب العرب كتابا جماعيا باشراف د فيصل جلول ورشاد ابو شاور ...

يا شعبي هل ذقت سلاما؟

رانية مرجية

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

(1)   يا شعبي هل ذقت سلاما أم جوعا...

موسكو بين يوسف القعيد ويتسحاك ليئور

زياد شليوط

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

روسيا.. هذا البلد العظيم بحضوره الطاغي عالميا في السنوات الأخيرة، وصاحب الحضارة العريقة والتراث الغ...

الحقيقة (La vérité)

د. بنعيسى احسينات

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  (لبابلو نيرودا Pablo Neruda) ترجمة: بنعيسى احسينات - المغرب...

سلام عليك يا قدس

حسن العاصي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

يتهادى صباح القدس على بساط من سندس وديباج يرقّ من ثغرها البنفسج للعصافير حين تصد...

ما جدوى الإطلالة على الحكمة المشرقية في الاحتفال العالمي بالفلسفة الغربية؟

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

"ليس في الصنائع العلمية فقط بل وفي العملية. فإنه ليس منها صناعة يقدر أن ينش...

العصافيرُ رزقُ المُحبِّ

نمر سعدي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

آخرَ الليلِ عندَ تقاطعِ حلمينِ فوقَ البياضِ وعندَ ارتماءِ السكارى.. تقولينَ: هل مرَّ أعمى اشت...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47090
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع81433
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر409775
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47922468