موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

رسالة اعتذار إلى البوعزيزي: أنت ميت ونحن ميتون ولكن الغد على النافذة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أكذب في سعادتي: حريتي لا تزال ناقصة ولم تكن حياتي حقيقية. كيف يمكننا أن نعتذر لمحمد البوعزيزي؟ الفتى التونسي الذي حررنا، أخرجنا من العتمة، كسر غلاف الدمع ليستخرج النور من قيعان أعيننا.

لن يسعد الموتى بسماع خطوات الأحياء المرحة. كم كذبنا على أنفسنا ونحن نحول خياناتنا إلى قوارب نجاة. كم اخترعنا من الأسباب لنطلي جبننا بزخارف العناية الإلهية. قضينا عمرا كاملا في رعاية الرعب. يحضر الحب مثلوما.

تهبط الملائكة من غير أن يحتفي بها أحد. يمر الجمال بشفتين مقلوبتين. تركض الوعول فننتظر خيط الدم الذي يصل إلى فم الغابة. كان الطاغية يقاسمنا حواسنا الشخصية وينسج من عاداتنا اليومية سجادة لهدأته. "مش معقول" هي آخر جملة نطق بها السادات قبل أن يخر صريعا. لم يكن صدام يوم اغتياله يواجه قتلة محترفين بل رأى فيهم موظفين استأجرهم من أجل أن يفتحوا أمامه بابا للخلود. في شرم الشيخ يجلس مبارك وهو يحلم بقارب فرعوني سيقله إلى طيبة. بلقيس تقف متلهفة عند أبواب سبأ في انتظار علي عبد الله صالح. يدرك طغاتنا وهم يذهبون إلى التقاعد المريح (بعد فوات أوانه) انهم أنجزوا ما لم يتمكن التاريخ من انجازه. القسوة كلها في صفعة. الليل كله في كيس فولاذي. كانت الذئاب تسلي الضائعين في متاهات نقرة السلمان. يجلس مظفر النواب على الأرض ليعلم قدوري القراءة والكتابة. بعد سنوات أصبح قدوري شاعرا ومات وهو يحتضن كتاب أشعاره الوحيد. صور الجريمة في (أبو غريب) صدمت العالم غير أن طالباني سعى إلى التخفيف من أثر الصدمة حين قال أن ما حدث كان طبيعيا. مريح بالنسبة للغرب أن لا يشعر أبناؤه بعقدة الذنب. مريح له أن تتخلى الضحية عن صرختها. حقها الأخير في أن تعلق إنسانيتها على حبل غير قابل للقطع. ولأن الغرب ينظر إلينا باعتبارنا حشرات فلم تفجعه أخبار القتل في تونس ومصر وليبيا واليمن والسودان ومن قبلها في فلسطين والعراق. مهلا. نحن أيضا صرنا نكفن قتلانا من غير اكتراث. كانت احصائيات الموتى تصعد من المستشفيات في العراق طوال ثلاث عشرة سنة من الحصار إلى الرئاسة فيقال: "هل من مزيد؟". نصف مليون طفل قتيل. يعني نصف مليون أم ثكلى. مليون من الجانبين. شعب ينظر بعضه إلى البعض الآخر بأسى. مَن خان الآخر؟

"سيقول التاريخ كلمته". طز بالتاريخ. لقد فقدت حياتي كلها. لنقل الجزء العزيز منها. كان الطاغية يسبقني إلى الحمام. حين رأيت أشجار النخيل يابسة في البحرين بسبب قطع المياه عنها بكيت. ها هي الأرض المباركة بمياهها العذبة وسط صحراء مخيبة للآمال تلتحق بمشيخات الملح. سراب ينبعث من لحظة غفلة. ليس للتاريخ معنى حين يكون الخيال فقيرا. ولكن ماذا عن الخيال المعادي؟ الشعوب لا ترى غدها إلا بعيني البقرة التي لم تذبح بعد. لقد أهملنا الغد. ربما كان الغد دائما عدوا لنا. نحلم بغد لم نعشه ونحن نعرف أن ذلك الغد لن يكون معناه الصباح الذي سنفتح عليه أعيننا في النهار المقبل. كان الغد دائما فكرة مرجأة. ولكن لن يخلو ذلك الغد من صورة للطاغية، رائحته على الأقل، شيء من ظله، خيلائه. نحن نردد في النوم "يا كاع ترابج كافوي" نذهب إلى الموت بأناقة. لحم مفروم. لا بأس. ولكن المشكلة تكمن في أننا بقينا أحياء. كُتب لنا أن نبقى أحياء، لنكتشف أن ما كنا نحلم في بقائه قد اختفى. لقد تمت التضحية به من أجل بقاء الطاغية. لم يمت الطاغية بعد أن اختار طريقته في الخلود غير أن الوطن اختفى بطريقة يصعب معها العثور عليه. لا نفكر بالأرض وقد استأجرها الغرباء. نفكر بالملائكة إن هبطت. ضيفا لوط صامتان.

محمد يا لبوعزيزي. أنت ميت ونحن ميتون. لا يشكل موت الطغاة حلا لحياة لم نعشها. أنت عثرت على المفتاح. صدقني لولا يدك التي امتدت إلى جرس المعبد لبقيت مدائن صالح نائمة. كنا أثرا سياحيا. ضع أهرام الجيزة على أراضي قرطاجنة وانظر إلى جنائن بابل من بعيد لترى من هناك خزانة بترا وقد امتلأت بجمال الانباط. أنت مفكر سياحي وعليك الجلوس على أقرب مقعد في مقاهي طنجة في انتظار سحاقية بلجيكية لن تستخدمك بعد منتصف الليل. أنت محظوظ إذ ستنام حتى بعد ظهر اليوم التالي. أسواق البورصة في دبي والدوحة وأبو ظبي لن تقلق نومك. المرابون وحدهم قلقون في شأن مصير الطاغية. لقد تأثرت أسواق النفط لان القذافي ارتجل هلوسات غامضة وهو في طريقه إلى غيابه. يا لسوء حظنا. لا بد أن الخالق يشعر بالإحباط. يا حسرتي على العباد. العباد يا سيدي وصديقي هم من صنعَ الكارثة. ألا تذكر آدم وقد مد يده إلى الشجرة الملعونة؟

إذاً نحن لا نتقدم. لا تزال أقدامنا تتعثر في رمال الخطيئة ذاتها.

الطغاة هم ماضي هذه الأمة. أنظرُ إلى عمري الذي صار ماضيا هو الآخر. نحن نودع سلالات أرواحنا. باي باي بن علي. باي باي حسني. باي باي قذافي. على الأقل صار في إمكاني أن أقول: "باي باي". اورفوار من أجل البوعزيزي. سيظن السامع أني أقولها بشماتة. غير أني بكيت يوم أعُدم صدام. ذلك لأني حرمت من لحظة الحقيقة. لم يكن صدام عدوي الشخصي. كان رمزا للحياة التي لم أعشها. حياة قُدر له أن يتسلل إلى خفاياها لكي يكون رقيبا عليها ليمنعها من التفتح. لقد وجدت في أشجار النخيل في البحرين ما يذكرني بتلك الحياة. المفارقة أن أحدا ما لن ينتظر من الطاغية اعترافا. لقد أخطأنا كثيرا في فهم الطغاة. ليس لدى حسني ما يقوله. الامبريالية لن تخيفها اعترافات القذافي. كان خوف الشعوب هو سفينة النجاة التي وصلت إلى جدة.

كم كذبنا من أجل أن نقول أخيرا: "باي باي"

تسلل الطاغية قبلي إلى الحمام. رأيته تحت الدوش. كانت مياه دجلة تسيل على جسده. من حقه أن يتمتع بها فهو مواطن مثلي. ولكن وجهه كان يظهر لي في المرآة حين كنت أنظر إلى وجهي. وجهه هو وجهي. كساد عاطفي استولى على حياتي كلها حينها. هناك ما لا يمحى من خيال التاريخ. لقد استولى الطاغية على حياتي. نهب الحياة الحقيقية التي لم أعشها. حين مات أخذها معه. حين هربت إلى المنفى كانت الحمامات التي تركتها هناك تنظر إلي بذعر. فكرتي عن حياتي ظلت ناقصة.

شكرا للبوعزيزي لانه أنقذ أمة كاملة. نحن نتحدث العربية اليوم بفضله بفخر. صارت عين العالم علينا ويده على قلبه. انتهى العصر الأمريكي إلى الأبد. العرب اليوم أمة حية. لن نكون أسرى الثغاء التلمودي بعد اليوم. ولكن خطواتنا السعيدة تقلق نوم الميتين. علينا أن نتألم قليلا. ولكنه الألم الذي يصبر على الحقيقة ليكون مستقبلا.


 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الاستشراق.. والاستشراق المضاد

د. حسن حنفي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

  قام الباحثون الأوروبيون برصد الدراسات العربية والإسلامية في جامعاتهم ومراكز أبحاثهم، لاسيما الجامعات الألما...

خيري منصور

د. حسن مدن | السبت, 22 سبتمبر 2018

  يعزّ علينا، نحن قراء خيري منصور، قبل أن نكون أصدقاءه، أن نتصفح باب الرأي ...

نظرات في -المرايا-

د. حسيب شحادة

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  المرايا، مجلّة حول أدب الأطفال والفتيان. ع. ٢، أيلول ٢٠١٦. المعهد الأكاديمي العربي للتربي...

طيران القوة الجوية العراقية

محمد عارف

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  دولة العراق وجيش العراق، لا يوجد أحدهما من دون الآخر، ويتلاشى أحدهما بتلاشي الآخر....

قصيدة : اعلان السلام بيني وبينكِ

أحمد صالح سلوم

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

متى ندرس احتمالات السلام بيني وبينكم فعادات الحرب التقليدية انتقلت الى حروب عصابات امر وا...

لغتنا الجميلة بين الإشراق والطمس

شريفة الشملان

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ماذا لو قيل لأحدنا (إنك لا تحب أمك) لا شك سيغضب ويعتبرنا نكذب وإننا ...

قراءة في رواية: "شبابيك زينب"؛ للكاتب رشاد أبو شاور

رفيقة عثمان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

تضمَّن الكتاب مائة وأحد عشرة صفحة، قسّمها على قسمين، وأعطى لكل قسم عناوين مختلفة؛ في ...

الأمل الضائع في عمق أدلجة الدين الإسلامي...

محمد الحنفي | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

عندما أبدع الشهيد عمر... في جعل الحركة... تقتنع......

«أسامينا»

د. حسن مدن | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  يشفق الشاعر جوزيف حرب، في كلمات عذبة غنّتها السيدة فيروز، بألحان الرائع فيلمون وهبي، ...

مَواسِمُ الرُّعْب

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  [[في مثل هذه الأيام، قبل ست وثلاثين عاماً، وبالتحديد خلال أيام ١٦ - ١٨ أيل...

الصراع في رواية شبابيك زينب

نزهة أبو غوش | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  رواية شبابيك للكاتب الفلسطيني رشاد ابو شاور، رواية مستقلّة بذاتها بدون فصول، بينما قسّمها...

المثقف والتحولات

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  بسبب حجم وطبيعة التحولات التي يشهدها العالم كله من حولنا، وكذلك ما يمور به عال...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7353
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع7353
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر760768
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57838317
حاليا يتواجد 2685 زوار  على الموقع