موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

"عملية السلام" في انتظار الحرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الناظر إلى منطقة “الشرق الأوسط” يلحظ في العمق جموداً بالرغم مما تراه العين على السطح بين حين وآخر من حركة ظاهرية تنتهي في كل مرة من دون نتائج. ولا يفسر تجاور هذين المظهرين المتناقضين إلا الاعتقاد بأن جميع الأطراف المعنية في انتظار “شيء ما” يتوقعه البعض ويعمل له البعض الآخر، يغير المعطيات ويفتح الباب أمام “خطوة نوعية”. فما هذا “الشيء” المنتظر؟

منذ مؤتمر مدريد والحديث عما يسمى “عملية السلام في الشرق الأوسط” مستمر لم يتوقف من دون أن يقرّب المنطقة من الهدف المعلن بالرغم من توقيع اتفاقي أوسلو ووادي عربة. وبعد احتلال العراق، خرجت مخططات الهيمنة الأمريكية إلى العلن وابتدأت حلقاتها بالتركيز على سوريا ونجحت ضغوطها في إخراجها من لبنان، ثم أقدمت بعد ذلك، من خلال الموساد وعملائها في لبنان، على اغتيال رفيق الحريري واتهمت سوريا بتنفيذ الجريمة. في عام 2006 وقع حدثان غير مسبوقين: شن الجيش “الإسرائيلي” عدواناً وحشياً على لبنان استهدف القضاء على المقاومة اللبنانية، لكن مقاتلي المقاومة صمدوا في وجه العدوان واستطاعوا أن يمنعوا تحويل لبنان إلى محطة انطلاق للمشروع الأمريكي الذي كان خطط له المحافظون الجدد وسموه (الشرق الأوسط الجديد). صمود المقاومة اللبنانية أفشل الخطة الأمريكية وأوقف المشروع في المحطة اللبنانية، وكان ذلك بداية لانطلاق أسطورة وانتهاء أخرى، هزت الموازين لأول مرة وغيرت “مفاهيم القوة” السائدة في المنطقة.

الحدث الثاني كان فوزاً ساحقاً لحركة (حماس) في انتخابات تشريعية نظمت في الأراضي الفلسطينية المحتلة وغيرت للمرة الأولى أيضاً الخريطة السياسية الفلسطينية، لكنها كانت سبباً في نزاع غير مسبوق في الساحة الفلسطينية، هو الآخر أدى إلى قيام سلطتين فلسطينيتين وهميتين تحت الاحتلال، واحدة في رام الله والأخرى في غزة. ولم يمض عام ونصف حتى تعرض قطاع غزة لعدوان وحشي “إسرائيلي” كان الهدف منه هذه المرة القضاء على سلطة حماس، لكن ذلك لم يتحقق. لقد أنتج عدوان 2006 على لبنان حالة أطلق عليها بعض الخبراء العسكريين “توازن الردع” بين الكيان الصهيوني والمقاومة اللبنانية، ما أدى إلى جمود الجبهة اللبنانية. كما أنتج عدوان 2008 على غزة ما اعتبره البعض “هدنة غير معلنة” بين الكيان الصهيوني وحركة (حماس)، ما أدى بدوره إلى جمود الجبهة الفلسطينية بجناحيها، سواء ذلك الذي يتبع سلطة رام الله التي لا ترى غير المفاوضات، أو ذلك الذي يخضع لسلطة غزة التي تقول إنها لا تزال تتمسك بالمقاومة. هذه الأوضاع تركت حكومة بنيامين نتنياهو حرة مطلقة اليدين، فأطلقت عمليات الاستيطان والتهويد في القدس والضفة الغربية من عقالها، ووضعت الشروط التعجيزية لاستئناف المفاوضات المباشرة مع السلطة في رام الله، وواصلت اعتداءاتها وحصارها لغزة وسلطتها، ولم تنجح الإغراءات والهبات الأمريكية في ثنيها عن شروطها ومطالبها أو إجراءاتها التهويدية والاستيطانية، فانتهت “جبهة المفاوضات” أيضاً إلى جمود مماثل، وأصبح الجميع وكأنهم في انتظار “الشيء” الذي يفترض فيه أن يحرك مستنقع المنطقة الراكد.

ومنذ سنوات تحمّل واشنطن وتل أبيب، ومعهما دول عربية توصف بأنها “معتدلة”، ما تسميه واشنطن “محور الشر”، الذي يضم إيران وسوريا وحزب الله وحركة حماس، المسؤولية عن الجمود في الوضع الراهن، وتوقف “عملية السلام في المنطقة”، وأيضاً كل تدهور يمكن أن يحدث. ويبدو أنه بالرغم من توجيه الجزء الأكبر من التحريض الأمريكي- “الإسرائيلي” ضد إيران، إلا أن واشنطن مثل تل أبيب تريان العقبة الأكبر والأصعب في طريق مخططاتهما هي حزب الله. من هنا لا بد أن تكون الخطوة الأولى التي يمكن أن يقدما عليها في اتجاه حزب الله ولا بد من أن تتمثل في افتعال مواجهة معه بهدف قطع الذراع المتقدمة لإيران- كما تعتقدان - ودفع سوريا إلى التراجع. لذلك يأتي التركيز على “القرار الظني” للمحكمة الدولية الخاصة باغتيال الحريري هو هذه الخطوة. لقد بدأ المخطط الأمريكي- الصهيوني للسيطرة على لبنان باغتيال الحريري ويريدون له أن ينتهي بتحميل حزب الله دمه. من خلال هذا السيناريو تقوم المراهنة على أن يتسبب إعلان “القرار الظني” في اندلاع حرب أهلية تفي بالغرض، أو استغلاله لشن حرب جديدة على لبنان ينفذها الجيش “الإسرائيلي”، الأمر الذي يمكن أن يفتح الطريق إلى تحريك عجلة “عملية السلام” المتوقفة. وإذا كانت واشنطن تبدو مترددة خوفاً من أن تجد نفسها إزاء حرب إقليمية، إلا أن القيادة “الإسرائيلية” لا تبدو قلقة بهذا الخصوص.

ففي مقال له، نشرته صحيفة (هآرتس- 30/11/2010)، كتب تسفي بارئيل يقول: إن دولاً كثيرة في المنطقة تريد الوصول إلى “حل وسط” في موضوع “القرار الظني” ضد حزب الله باستثناء دولتين “إسرائيل” إحداهما، ودولة عربية ذكرها بالاسم.

إن الكاتب يرى “إسرائيل” في ضائقة، ويقول: “لقد مرت أربع سنوات من دون حرب مع لبنان. النبوءات لم تتحقق، والوضع لا يطاق. ربما هذه المرة ستتحقق، ربما محكمة الحريري ستنقذ “إسرائيل” من ضائقتها”. ويختم مقاله متسائلاً: “هل هناك حرب مع لبنان؟”. ويجيب: “الأمر منوط ب”إسرائيل””.

هكذا تكون الحرب هي “الشيء” المنتظر، ويكون القرار الظني للمحكمة الدولية الأداة المطلوبة لتحريك “عملية السلام”، حيث هناك من يرى أن “عملية السلام” في انتظار حرب جديدة تكون بمثابة الرافعة المفقودة.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16526
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105245
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر596801
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45659189
حاليا يتواجد 3698 زوار  على الموقع