موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

"عملية السلام" في انتظار الحرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الناظر إلى منطقة “الشرق الأوسط” يلحظ في العمق جموداً بالرغم مما تراه العين على السطح بين حين وآخر من حركة ظاهرية تنتهي في كل مرة من دون نتائج. ولا يفسر تجاور هذين المظهرين المتناقضين إلا الاعتقاد بأن جميع الأطراف المعنية في انتظار “شيء ما” يتوقعه البعض ويعمل له البعض الآخر، يغير المعطيات ويفتح الباب أمام “خطوة نوعية”. فما هذا “الشيء” المنتظر؟

منذ مؤتمر مدريد والحديث عما يسمى “عملية السلام في الشرق الأوسط” مستمر لم يتوقف من دون أن يقرّب المنطقة من الهدف المعلن بالرغم من توقيع اتفاقي أوسلو ووادي عربة. وبعد احتلال العراق، خرجت مخططات الهيمنة الأمريكية إلى العلن وابتدأت حلقاتها بالتركيز على سوريا ونجحت ضغوطها في إخراجها من لبنان، ثم أقدمت بعد ذلك، من خلال الموساد وعملائها في لبنان، على اغتيال رفيق الحريري واتهمت سوريا بتنفيذ الجريمة. في عام 2006 وقع حدثان غير مسبوقين: شن الجيش “الإسرائيلي” عدواناً وحشياً على لبنان استهدف القضاء على المقاومة اللبنانية، لكن مقاتلي المقاومة صمدوا في وجه العدوان واستطاعوا أن يمنعوا تحويل لبنان إلى محطة انطلاق للمشروع الأمريكي الذي كان خطط له المحافظون الجدد وسموه (الشرق الأوسط الجديد). صمود المقاومة اللبنانية أفشل الخطة الأمريكية وأوقف المشروع في المحطة اللبنانية، وكان ذلك بداية لانطلاق أسطورة وانتهاء أخرى، هزت الموازين لأول مرة وغيرت “مفاهيم القوة” السائدة في المنطقة.

الحدث الثاني كان فوزاً ساحقاً لحركة (حماس) في انتخابات تشريعية نظمت في الأراضي الفلسطينية المحتلة وغيرت للمرة الأولى أيضاً الخريطة السياسية الفلسطينية، لكنها كانت سبباً في نزاع غير مسبوق في الساحة الفلسطينية، هو الآخر أدى إلى قيام سلطتين فلسطينيتين وهميتين تحت الاحتلال، واحدة في رام الله والأخرى في غزة. ولم يمض عام ونصف حتى تعرض قطاع غزة لعدوان وحشي “إسرائيلي” كان الهدف منه هذه المرة القضاء على سلطة حماس، لكن ذلك لم يتحقق. لقد أنتج عدوان 2006 على لبنان حالة أطلق عليها بعض الخبراء العسكريين “توازن الردع” بين الكيان الصهيوني والمقاومة اللبنانية، ما أدى إلى جمود الجبهة اللبنانية. كما أنتج عدوان 2008 على غزة ما اعتبره البعض “هدنة غير معلنة” بين الكيان الصهيوني وحركة (حماس)، ما أدى بدوره إلى جمود الجبهة الفلسطينية بجناحيها، سواء ذلك الذي يتبع سلطة رام الله التي لا ترى غير المفاوضات، أو ذلك الذي يخضع لسلطة غزة التي تقول إنها لا تزال تتمسك بالمقاومة. هذه الأوضاع تركت حكومة بنيامين نتنياهو حرة مطلقة اليدين، فأطلقت عمليات الاستيطان والتهويد في القدس والضفة الغربية من عقالها، ووضعت الشروط التعجيزية لاستئناف المفاوضات المباشرة مع السلطة في رام الله، وواصلت اعتداءاتها وحصارها لغزة وسلطتها، ولم تنجح الإغراءات والهبات الأمريكية في ثنيها عن شروطها ومطالبها أو إجراءاتها التهويدية والاستيطانية، فانتهت “جبهة المفاوضات” أيضاً إلى جمود مماثل، وأصبح الجميع وكأنهم في انتظار “الشيء” الذي يفترض فيه أن يحرك مستنقع المنطقة الراكد.

ومنذ سنوات تحمّل واشنطن وتل أبيب، ومعهما دول عربية توصف بأنها “معتدلة”، ما تسميه واشنطن “محور الشر”، الذي يضم إيران وسوريا وحزب الله وحركة حماس، المسؤولية عن الجمود في الوضع الراهن، وتوقف “عملية السلام في المنطقة”، وأيضاً كل تدهور يمكن أن يحدث. ويبدو أنه بالرغم من توجيه الجزء الأكبر من التحريض الأمريكي- “الإسرائيلي” ضد إيران، إلا أن واشنطن مثل تل أبيب تريان العقبة الأكبر والأصعب في طريق مخططاتهما هي حزب الله. من هنا لا بد أن تكون الخطوة الأولى التي يمكن أن يقدما عليها في اتجاه حزب الله ولا بد من أن تتمثل في افتعال مواجهة معه بهدف قطع الذراع المتقدمة لإيران- كما تعتقدان - ودفع سوريا إلى التراجع. لذلك يأتي التركيز على “القرار الظني” للمحكمة الدولية الخاصة باغتيال الحريري هو هذه الخطوة. لقد بدأ المخطط الأمريكي- الصهيوني للسيطرة على لبنان باغتيال الحريري ويريدون له أن ينتهي بتحميل حزب الله دمه. من خلال هذا السيناريو تقوم المراهنة على أن يتسبب إعلان “القرار الظني” في اندلاع حرب أهلية تفي بالغرض، أو استغلاله لشن حرب جديدة على لبنان ينفذها الجيش “الإسرائيلي”، الأمر الذي يمكن أن يفتح الطريق إلى تحريك عجلة “عملية السلام” المتوقفة. وإذا كانت واشنطن تبدو مترددة خوفاً من أن تجد نفسها إزاء حرب إقليمية، إلا أن القيادة “الإسرائيلية” لا تبدو قلقة بهذا الخصوص.

ففي مقال له، نشرته صحيفة (هآرتس- 30/11/2010)، كتب تسفي بارئيل يقول: إن دولاً كثيرة في المنطقة تريد الوصول إلى “حل وسط” في موضوع “القرار الظني” ضد حزب الله باستثناء دولتين “إسرائيل” إحداهما، ودولة عربية ذكرها بالاسم.

إن الكاتب يرى “إسرائيل” في ضائقة، ويقول: “لقد مرت أربع سنوات من دون حرب مع لبنان. النبوءات لم تتحقق، والوضع لا يطاق. ربما هذه المرة ستتحقق، ربما محكمة الحريري ستنقذ “إسرائيل” من ضائقتها”. ويختم مقاله متسائلاً: “هل هناك حرب مع لبنان؟”. ويجيب: “الأمر منوط ب”إسرائيل””.

هكذا تكون الحرب هي “الشيء” المنتظر، ويكون القرار الظني للمحكمة الدولية الأداة المطلوبة لتحريك “عملية السلام”، حيث هناك من يرى أن “عملية السلام” في انتظار حرب جديدة تكون بمثابة الرافعة المفقودة.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12141
mod_vvisit_counterالبارحة31915
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع44056
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر836657
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50813308
حاليا يتواجد 2154 زوار  على الموقع