موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

توافق أمريكي - غربي مع الابتزاز "الإسرائيلي"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

رغم مضي ما يزيد على الأسبوعين على زيارة بنيامين نتنياهو إلى الولايات المتحدة، ما زالت الحكومة “الإسرائيلية” تبحث في العرض الأمريكي المقدم إليها، وهو الذي يمثل صفقة رابحة بكل المعاني للدولة الصهيونية مقابل تمديد تجميد الاستيطان فترة 90 يوماً، والذي لن يشمل مدينة القدس، إذْ ما زال رئيس الوزراء “الإسرائيلي” يناقش أطراف ائتلافه الحكومي في الصفقة وتداعياتها. أحد شركاء نتنياهو وهو “حزب شاس” يريد ضمانة أمريكية مكتوبة بعدم شمول التجميد لمدينة القدس، وألا تطلب الولايات المتحدة أي تمديد جديد، ذلك مقابل امتناع أعضاء الحكومة من الحزب عن التصويت، وبذلك فإن وزراء الليكود والعمل سيصوتون لصالح الصفقة وهم الأغلبية التي تتفوق على عدد ممثلي الأحزاب الدينية اليمينية الفاشية الأخرى المشاركة في الحكومة وأبرزها “حزب إسرائيل” بيتنا بزعامة وزير الخارجية الفاشي ليبرمان، فهذه الأحزاب ترفض التمديد مطلقاً وإن لم تتم الصفقة.

المستوطنون بدورهم قاموا بمظاهرات صاخبة متواصلة أمام مقر الحكومة للتعبير عن غضبهم من التمديد. كذلك فإن أصواتاً كثيرة من حزب نتنياهو (الليكود) تطالبه بعدم إبرام أي اتفاق مع الإدارة الأمريكية. بمعنى آخر فإن هذه الأصوات تصب في صالح المعارضين للتمديد.

نتنياهو المدرك تماماً أن موافقة الحكومة إعلامياً على التمديد، لن تعني الوقف الفعلي للاستيطان في الضفة الغربية، فالوقف السابق عشرة شهور مقابل استئناف المفاوضات المباشرة مع السلطة الفلسطينية، كان إعلامياً فقط، إذ إن الكثير من المصادر وبضمنها “إسرائيلية” أكدّت أن الاستيطان كان يجري على قدم وساق في الضفة الغربية رغم الإعلان عن الوقف طوال المدة المذكورة، فمجلس المستوطنات وفقاً للقوانين “الإسرائيلية” مستقل ولا يخضع لقرارات الحكومة، وهذه قضية معروفة تماماً في “إسرائيل”، ولكن حتى الإعلان الكلامي عن التمديد لا تريده أحزاب اليمين ولا أوساط كثيرة في “إسرائيل”، فالضفة الغربية في العرف “الإسرائيلي” هي أرض “إسرائيلية”، يطلقون عليها اسم(يهودا والسامرة)، و”الإسرائيليون” أحرار في استغلال أرضهم بالطريقة التي يرونها مناسبة.

ما يحدث في “إسرائيل” حول هذا الموضوع هو مناورة سياسية تكتيكية بامتياز، يستفيد منها نتنياهو في المزيد من الابتزاز للولايات المتحدة من خلال القول: إن أطرافاً “إسرائيلية” عديدة تعارض التمديد، وهي ذات وزن سياسي مؤثر، ولذلك على الولايات المتحدة تقديم المزيد من الإغراءات تسليحياً ومالياً وسياسياً ﻠ”إسرائيل” حتى يتمكن رئيس الوزراء من إقناع أطراف ائتلافه الحكومي بالتمديد. أنها الطريقة “الإسرائيلية” القديمة الجديدة في ممارسة الابتزاز الشايلوكي على كافة الدول الغربية، والتي من وجهة النظر “الإسرائيلية” كانت سبباً غير مباشر في الهولوكوست الذي جرى في الحرب العالمية الثانية (لليهود). لذا وافقت معظم الدول الغربية على(قانون غيسو) وبموجبه لا يحق لباحث من هذه الدول أو من الموجودين على أراضيها، التشكيك في أحداث الهولوكوست، وإلا تعرض للسجن، وفقدان وظيفته، ومحاربته من دولته، أو الدولة الموجود على أرضها.

“إسرائيل” ما زالت تمارس ابتزازها لألمانيا إذ تتلقى تعويضاً مالياً سنوياً منها، رغم مرور ما يزيد على الستة عقود على الحرب العالمية الثانية، وبرغم أن كثيرين من الباحثين الغربيين يشككون في الحقائق التي تفرضها الحركة الصهيونية و”إسرائيل”، على العالم باعتبارها مسلّمات لا يجوز مناقشتها.

“إسرائيل” تبتز دول العالم بتوجيه تهمة العداء للسامية، لكل من ينتقد السياسات العدوانية “الإسرائيلية” من الأفراد والدول. الدولة الصهيونية ما زالت تبتز دولاً كثيرة من خلال إجبارها على تغيير قوانينها القضائية (بريطانيا على سبيل المثال لا الحصر) والتي بموجبها يمكن احتجاز قادة “إسرائيليين” لارتكاب جرائم حرب وتوقيفهم، إذا تم رفع دعاوى قضائية عليهم في إحدى هذه الدول، أو في أكثر من واحدة منها. بمعنى آخر إننا أمام قاعدة استراتيجية للابتزاز “الإسرائيلي”.

الابتزاز هو مناورة سياسية “إسرائيلية” تستند إلى أساس استراتيجي رافقت الحكومات منذ إنشاء الدولة الصهيونية وحتى اللحظة. الدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة وبدلاً من تقديم صفقات مغرية ل”إسرائيل” مقابل خطوة سياسية منها، عليها معاقبة هذه الدولة المارقة، الرافضة لتطبيق القرارات الدولية الصادرة عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، وعن مجلس الأمن الدولي.

لقد شُنت حرب عدوانية على العراق بتهمة وجود أسلحة دمار شامل فيه، وتبين في ما بعد خلوه من كافة أنواع هذه الأسلحة. لقد قصفت أهداف مدنية في ليبيا والسودان وغيرهما من الدول بتهمة، عدم الخضوع وللقرارات الدولية. “إسرائيل” وبدلاً من معاقبتها يحدث (تطييب خاطرها) بتقديم الصفقات المغرية لها.

حقائق معروفة تماماً للقاصي والداني ولا تأتي بجديد، غير أنها التقاء سياسي أمريكي- غربي مع الاستراتيجية “الإسرائيلية” القائمة على المزيد

من التوسع وابتلاع الأراضي العربية من خلال احتلالات جديدة، وتحقيق شعار يهودية الدولة بكل ما يعنيه ذلك من تداعيات خطيرة على الفلسطينيين. هي التقاء وتقاطع استراتيجي مع “إسرائيل” وسياساتها الديموغرافية بالتخلص من سكانها العرب، وهي إذعان للعناصر والمقولات الاستراتيجية “الإسرائيلية” بتسييد مقولة الأمن “الإسرائيلي” أولاً وفوق كل الاعتبارات الأخرى، هي موافقة ضمنية على تجاوز “إسرائيل” للحقوق الوطنية الفلسطينية، ولمجموعة المصالح العربية في المنطقة. وهي تشجيع ﻠ”إسرائيل” على رفض قرارات الشرعية الدولية. وهي أيضاً شد على يدي “إسرائيل” والسياسة النووية “الإسرائيلية” الرافضة للتوقيع على المعاهدة الدولية للحد من انتشارالأسلحة النووية. وهي أولاً وأخيراً التقاء بالكامل وتطابق مع “إسرائيل” يصل حدود التماهي معها.

ﻓ”إسرائيل” تدرك تماماً أن سياستها الابتزازية سوف تدفع بالولايات المتحدة والدول الغربية عموماً وبلدان كثيرة أخرى إلى الخضوع لإملاءاتها، ولذلك فهي تمارس المزيد من الابتزاز الذي خرج من دائرته السياسية التكتيكية إلى أساس استراتيجي ملازم لوجود هذه الدولة.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14651
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع100996
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر429338
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47942031