موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

بريطانيا ومعنى الاحتفال بوعد بلفور

إرسال إلى صديق طباعة PDF


نجح صهاينة بريطانيا في حمل الحكومة البريطانية، ولاسيّما وزير خارجيتها السير آرثر بلفور على إصدار وعد لليهود «بإقامة وطن قومي لهم» في فلسطين، وذلك في الثاني من نوفمبر (تشرين الثاني) العام 1917،

وجاء هذا الوعد بتوافق بين أهداف الحركة الصهيونية وبين المصالح الاستراتيجية البريطانية، خصوصاً ما قدّمه المشروع الصهيوني لها من مساعدات سياسية واستخبارية ومالية، ولاسيّما خلال الحرب العالمية (الأولى).

 

وإذا كان الوعد قد أسّس لمأساة طويلة ومستمرة للشعب العربي الفلسطيني، الذي تم طرد الغالبية الساحقة منه، ولاسيّما بعد قيام «إسرائيل»، وذلك استناداً إلى الوعد الذي أدرج في مؤتمر سان ريمو المنعقد في 25 أبريل (نيسان) العام 1920، والقاضي بوضع فلسطين تحت الانتداب البريطاني، والذي صادق عليه مجلس عصبة الأمم في 24 يوليو (تموز) العام 1922، والذي تضمّن نصاً بتنفيذ الوعد.

وعلى أساسه وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة على القرار رقم 181 والمعروف باسم «قرار التقسيم» في 29 نوفمبر (تشرين الثاني) العام 1947، القاضي بإنشاء دولتين إحداهما يهودية والأخرى عربية. وإذا كانت الأولى قد أنشئت وتمدّدت باحتلالها كامل فلسطين وجزءً من الأراضي العربية، فإن الدولة الفلسطينية لم تقم في حينها، وعملت «إسرائيل»، منذ الاعتراف ﺑ«منظمة التحرير الفلسطينية» من جانب الأمم المتحدة، الممثل الوحيد والشرعي للشعب العربي الفلسطيني العام 1974، على منعها من إقامة هذه الدولة، وكانت محطة اتفاقية أوسلو (العام 1993) واحدة من التسويفات العبثية، للحيلولة دون إقامة دولة فلسطينية بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي لا يزال نافذاً، بل إن «إسرائيل» ذاتها تأسست وفقاً له.

والسؤال الذي يفرض نفسه اليوم: لماذا تصرّ الحكومة البريطانية على الاحتفال بالذكرى المئوية لوعد بلفور؟ أما العرب والمسلمون فهم يستعيدون ذكراه بألم ومرارة، ومعهم قوى التحرّر المناوئة للعنصرية والاستيطان في العالم، باعتباره نكبة حقيقية لحق شعب في الوجود وتقرير المصير، الذي ظلّ محروماً من ذلك، بل كانت معاناته تزداد وتتعاظم مع مرور الأيام.

لعلّ الدافع الأساسي لإصرار بريطانيا على الاحتفال بوعد بلفور هو أنه حقق جزءً من أهدافها الاستراتيجية التاريخية طيلة القرن الماضي، لاسيّما محاولتها فرض الهيمنة على المنطقة ومصادرة ثرواتها، تلك التي عبّر عنها بالمرستون رئيس وزرائها الأسبق وزعيم حزب المحافظين منذ قرن وثلاثة أرباع القرن تقريباً (1840) حين دعا لفصل عرب المشرق عن عرب المغرب، وعرب آسيا عن عرب أفريقيا، بزرع كيان يهودي استيطاني في فلسطين، ليشكل مانعاً بين مصر في أفريقيا وبين بلاد الشام والمشرق في آسيا.

وكان من ضمن الاستراتيجية البريطانية آنذاك، احتلال فلسطين مباشرة، وتم ذلك بعد شهر واحد من إصدار الوعد، حيث تهيأت الفرصة لتنفيذ مشروعها الإمبريالي المتوافق مع المشروع الصهيوني، خصوصاً وأن هناك اتفاقاً قد تم بينها وبين فرنسا الإمبريالية من جهة أخرى، عُرف باسم اتفاقية سايكس- بيكو السرّية التي وقعها وزيرا خارجيتهما شهر أيار (مايو) من العام 1916، والمتعلقة بتقسيم الأراضي العربية تنكراً للعهد الذي كانت قد قطعته للشريف حسين بمنح العرب الاستقلال إذا حصلت الثورة على الدولة العثمانية.

وكان المشروع الصهيوني قد اتخذ بُعداً حركياً، إضافة إلى بُعده التنظيري التوراتي التاريخي والحقوقي، وذلك بعد مؤتمر بال (بازل- سويسرا) العام 1897 بقيادة عراب فكرة «دولة اليهود» تيودور هرتزل، الذي أصدر كتاباً بالعنوان ذاته العام 1896، حيث كانت الخطة تقوم على احتلال الأرض واحتلال العمل واحتلال السوق، إضافة إلى إنشاء مؤسسات تدير ذلك، وخصوصاً الأمنية والاستخبارية منها، والتي أصبحت لاحقاً تُعرف باسم «جيش الدفاع الإسرائيلي» ونواة لجهاز الموساد، لاسيّما عصابات شتيرن والهاغانا والإرجون، وكان هدفها قمع الانتفاضات والثورات الفلسطينية، ولاسيّما ثورة البراق العام 1929 وثورة القسام العام 1935.

وكجزء من صفقة العصر الكبرى والمقصود بها وعد بلفور، قرّرت بريطانيا الانسحاب، بعد أن ألقت بالقضية الفلسطينية في ملعب الأمم المتحدة، وحصل ذلك يوم 14 مايو (أيار) 1948، ليتم إعلان دولة «إسرائيل» في اليوم التالي، ولتشهد فلسطين فصلاً جديداً من مأساتها، وما تزال مفاعيل هذه الصفقة قائمة ومستمرة، وليس أدل على ذلك أن رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي كانت قد صرّحت أنها فخورة بوعد بلفور وبالدور الذي لعبته بلادها في تأسيس دولة «إسرائيل»، دون مراعاة لمشاعر ملايين الفلسطينيين والعرب، ضحايا انتهاكات «إسرائيل».

ويبدو أن بريطانيا لا تريد الاعتراف بخطئها التاريخي، بدليل احتفالها بمئوية الوعد، ومثل هذا القرار الاستفزازي يتطلّب من العرب حكومات، إضافة إلى جامعة الدول العربية، ومؤسسات مدنية وأكاديمية وشركات تجارية ومالية، مطالبتها بالاعتذار والتعويض، والضغط عليها بجميع الوسائل الممكنة المادية والمعنوية لإعادة النظر بمواقفها، خصوصاً وهي تعلن ليل نهار إيمانها بحقوق الإنسان، فكيف تستقيم تلك الدعوات مع تأييد نظام عنصري استيطاني، شرّد شعباً وتنكّر لحقوق ما تبقى منه بإعلانه قيام «دولة يهودية نقية»، علماً بأن العنصرية والاستيطان هما جريمتان دوليتان تستحقان العقاب وليس الاحتفال، بموجب قواعد القانون الدولي.

***

drhussainshaban21@gmail.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

«صفقة القرن» سقطت أم تعثرت؟

عوني صادق

| الخميس, 21 يونيو 2018

    بات معروفاً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خلال قراراته، وإجراءاته، وتصريحاته المتكررة، أسقط ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14288
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع169249
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر649638
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54661654
حاليا يتواجد 1444 زوار  على الموقع