موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

ملة التطبيع واحدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يكتف عبدالله القصيمي في كتابه " العرب ظاهرة صوتية " بالتعبير عن يأسه وإحباطه من حال العرب ، بل تعدى ذلك الى نقدهم بأسلوب جارح وأحيانا بإسفاف بالغ وسخرية بلغت كما يبدو حد المساس بالقيم الدينية والتطاول على الذات الإلهية ، ولعل هجومه الكاسح على ماسماه " الانتصارات الخطابية " مرده إلى أنه أخذ على العرب كونهم يقولون ما لايفعلون . واذا ماحملت حدة الخطاب وقسوة بعض العبارات على محمل حسن الظن ، يمكن القول بأنه إنما أراد من ورائها أن يستحث العرب للإبتعاد عن أي إدعاءات جوفاء والارتقاء بالأفعال إلى مستوى الأقوال ، وبالتالي يمكن ، بناء على هذا المحمل ، الإستناج بأن المؤلف لم يكن يقصد بإطروحاته التنظير للسكوت المذل على الضيم او الدعوة للرضوخ المهين للأمر الواقع .

 

أما أدعياء الليبراليه الجدد ودعاة التطبيع وجوقة المتصهينين والمطبلين والعبيد المأمورين فلم يعد يطيقوا صبرا على إحتمال أي فعل او حتى أي قول يرمي إلى ملاحقة العدو وكشف ممارساته الاجرامية ، أو مناهضة موبقات التطبيع معه . وفي خضم ردود الأفعال الحادة تلك ، يسعون الى استغلال صيت الكاتب وإستعارة عنوان كتابه الصاخب "العرب ظاهرة صوتية " لإتخاذه شعارا يتم إستدعاءه في حملاتهم المضادة لتسويق ثقافة الهزيمة ومستلزمات ذلك من تحقير للذات وقلب للمفاهيم وتسفيه للمثل وتشويه للذاكرة والتاريخ وتغييب مقصود لحقائق الصراع .

هم يروجون للاستسلام للصهاينة والانبطاح لقوى الهيمنة والقبول بحالة الذلة والمسكنة ، وكل ذلك بدعوى التعقل والواقعية . هم ، بهذه المواقف الواهنة والمثبطة ، يبتغون للعرب ان يظلوا مسلوبي الإرادة منسحقين امام القوى المعادية وأن يتحولوا فعلاَ إلى مجرد ظاهرة صوتية كحال البهائم التي لاتحسن الكلام ولا تقوى عليه مستعيضة عنه بإصدار الأصوات التي لا تحقق لها سوى الحد الأدنى من التواصل المحدود مع بني جنسها . هم بهذا يدينون الكلام ورفع الصوت به إذا خالف هواهم ، لكنهم يمتدحوه اذا أتى موافقا للهوى . هم يريدون من الجموع أن يلهجوا بالدعوات للتطبيع ويباركوا التغزل بالاحتلال والتسفيه للمقاطعة والإزدراءللمقاومة حتى وان كانت سلمية الوسائل .

عندما قام النائب النبيل مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمه الكويتي قبل أيام بفضح ممارسات الكيان الصهيوني وطالب بطرد مندوبيه اثناء انعقاد مؤتمر الإتحاد البرلماني الدولي في بطرسبيرغ الروسية، ثارت ثائرة دعاة التطبيع وارتفع صخب اصواتهم تهكما وتشكيكا وتهويلا بالويل والثبور وعظائم الأمور... هذا هو ديدنهم ، إذ تتكرر هكذا ردود أفعال في كل مناسبة يجري فيها مطاردة لممثلي الكيان الصهيوني في المحافل الدولية والبرلمانات والجامعات والملاعب الرياضية في أغلب الدول الاوروبية والأمريكية . تكررت ذات المواقف قبل ذلك على إثر قيام مندوبة كوبا في اليونسكو بفضح إدعاءات المندوب الصهيوني وإخراسه ، ومطالبتها للحضور بالوقوف حدادا على وتضامنا مع ضحايا الاجرام الصهيوني . حدث مثل ذلك المشهد بعدما استجوب النائب الأيرلندي ريتشارد بويد السفير الاسرائيلي في مرافعتة الرائعة عن ممارسات الكيان العنصري ضد الشعب الفلسطيني وقوله للسفير صراحة بأنك يتوجب أن تطرد من ايرلندا . تكررت ذات المواقف بعد طرد الطلاب السفير الأسرائيلي من جامعة كاليفورنيا والسفيرة الاسرائيلية من جامعة رين الفرنسية.

هذا غيض من فيض ردود أفعال هؤلاء الدعاة على ابواب التطبيع تجاه كل حراك يتصدى للرواية والدعاية الاسرائيلية وكأنهم محامون مكلفون بتبرير جرائم العدو الصهيوني وانتهاكاته المستمرة لحقوق الإنسان الفلسطيني والدفاع عن مرتكبيها مما يتنافى مع قيم الحرية والعدالة والمساواة التي يدعون الانتماء إليها ، وكأن التطبيع مع العدو وتجميل وجهه هو ما سيوقف جرائمه ويحقق للشعب الفلسطيني مطالبه الوطنية المشروعة. ومع ذلك كله ، لأن يكون العرب ظاهرة صوتية خير من أن يتحولوا إلى ظاهرة صمتية ، فالصمت سمة الموتى والنيام والصمت لم يعهد عنه أنه أعاد حقاَ لأصحابه أو حال دون سلب حق من أصحابه.

وإذا كان الساكت عن الحق شيطان أخرس فإن المدافع عن الباطل شيطان ناطق وذلك أشنع عملا واسوء قيلا. أما ملاحقة العدو الصهيوني في المحافل والمحاكم الدولية وإن أتت من باب أضعف الإيمان ، فإن هذا الإيمان الضعيف خير من ذلك التواطؤ السخيف ، والصياح بوجه العدو خير من الانبطاح له ، والسكوت عن الظلم عون للظالم وخذلان للمظلوم ، وإن تعذر السنان فلا أقل من الإستعانة على العدو ومطاردته بالقلم واللسان إلى أن تتغير الأزمان ويتوازن الميزان .

يأتي المنظرون والمبررون للتطبيع والمهللون لهبألف لبوس ولبوس ، ولا حاجة للتسميات فهم يُعرفون من وحي مداخلاتهم وكتاباتهم وتغريداتهم . وكما تدل البعرة على البعير ، تدلك عليهم حدة ألسنتهم وبذاءة عباراتهم وبؤس منطقهم وتذاكيهم المفضوح ، ومهما اختلفت مشاربهم وتباينت دوافعهم وتغيرت أساليبهم فإن ملة التطبيع واحدة . وأيا يكن من حال ، ومهما تأخر المآل فإن الاحتلال واذنابه إلى زوال ، ورحم الله توفيق زياد الذي قال :

... وطني، مهما نسوا ، مر عليه ألف فاتح ؛ ثم ذابوا مثلما الثلج يذوب

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

إدخال الوقود لقطاع غزة والإبتزاز الإسرائيلي

راسم عبيدات | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    الإحتلال يحاول دائماً القفز عن القضايا السياسية والحقوق المشروعة لشعبنا ،وتصوير الأمور كأنها قضية ...

أولوية تحصين منظمة التحرير

طلال عوكل

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    عودة غير حميدة للحديث الصادر عن الإدارة الأمريكية، حول قرب الإعلان عن صفقة القرن، ...

نتنياهو يخفي وثائق جرائم النكبة

د. فايز رشيد

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    مع صدور هذه المقالة, من المفترض أن يكون رئيس حكومة الاحتلال الفاشي الصهيوني المتغوّل ...

الرئيسة نيكي هيلي!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    كافة التكهُّنات التي دارت حول استقالة نيكي هيلي تفتقر إلى تماسك، ونرى أن الأقرب ...

القادماتُ حَبالى .. وهناك مرايا والعيون شواخص

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    قبَّحَ الله السياسة، لا سيما حين تكون عدوانا وضلالا وتضليلا، وأقنعة ونفاقا، وقتلا للحق ...

حكومات لبنان

د. محمد نور الدين

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    تكاد تمر خمسة أشهر على تكليف سعد الدين الحريري بتشكيل حكومة لبنانية جديدة من ...

الهوية الجامعة الاشكالية و التحديات !

د. سليم نزال

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    حالة الانهيار التى تعانيها المنطقة و خاصة المشرق فتح الباب واسعا للحديث عن الاقليات ...

إنهم يسرقون الوطن ... إننا نغادره

عدنان الصباح

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    الخميس 11/10/2018 الآلاف ممن اعتادوا العودة الى بيوتهم في شمال الضفة الغربية لم يتمكنوا ...

حول تشكيل الحكومة... رئيس الجمهورية يكلف ورئيس الحكومة يؤلف

حسن بيان

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    في كل مرة تستقيل الحكومة لأسباب سياسية أو حكمية، يدخل لبنان نفق أزمة تشكيل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1690
mod_vvisit_counterالبارحة51367
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع107633
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر822023
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار58961468
حاليا يتواجد 4021 زوار  على الموقع