موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

ما بعد الصراع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون وباحثون ومؤسسات عربية ودولية وشركات وأصحاب أعمال عرب وأجانب، والمنعقد في عمّان مؤخراً، غطّت الأبحاث والدراسات كلاً من: سوريا والعراق واليمن وليبيا، إضافة إلى فلسطين ، علماً أن طبيعة الصراع في هذه الأخيرة تختلف عن البلدان العربية الأخرى، بسبب الاحتلال الصهيوني الاستيطاني التوسعي الذي يقارب سبعة عقود من الزمان.

 

وكان الملتقى قد خصّص أكثر من جلسة لمعالجة إعمار البشر وليس الحجر أو الشجر فحسب، خصوصاً وأن نتائج الحروب الأهلية والنزاعات المسلّحة وغياب سلطة القانون أو انثلامها واستشراء العنف والإرهاب، كانت كارثية على مجموع السكان بتعطّل التنمية. وقد تركت تأثيرات نفسية واجتماعية خطرة على مجتمعات الصراع، وخصوصاً الفئات الضعيفة مثل المرأة والطفل، إضافة إلى «المجاميع الثقافية»، الأمر الذي يحتاج إلى وقفة جدية وحلول استثنائية، لاسيّما في المرحلة الانتقالية، لتجاوز تأثيراتها وإعادة بناء الإنسان وتنميته وتوفير مستلزمات حياة حرّة وآمنة وكريمة له.

وإذا كان واجب أية دولة هو «حماية أرواح وممتلكات الناس» و«ضبط النظام والأمن العام»، فإن مهمة بناء البشر في الظرف الاستثنائي والانتقالي، تتطلّب معالجة خمسة حقول أساسية مترابطة ومتلازمة، ولا يمكن إهمال أو تأجيل أي منها، لأنها متداخلة ومتفاعلة هي:

الأول - حفظ الأمن ليس بمعناه التقليدي، بل بأفقه الإنساني الذي لا يتعارض مع الكرامة، إذْ لا أمن مع هدر كرامة البشر، ولا كرامة للبشر من دون الأمن، وحسب عالم النفس سيجموند فرويد، فمعادلة الأمن تسير جنباً إلى جنب مع معادلة الكرامة، وإنْ كانت تتقدّم أحياناً في الأوضاع الاستثنائية، الأمر الذي يتطلب أن تكون حماية حقوق الإنسان هي الوجه الآخر لحفظ الأمن دون أي تعارض أو تنافر.

الثاني - التنمية، وهو ما يتطلّب وضع خطط سريعة وعاجلة لما بعد الصراعات، وأخرى متوسطة وطويلة المدى للتنمية المستدامة، أي الشاملة، والمقصود بذلك «توسيع خيارات الناس» في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية والتربوية والقانونية والنفسية، ولجميع مجالات الحياة، في الصحة والتعليم والعمل والبيئة وغيرها.

الثالث - حكم القانون، حيث لا يمكن لأي مجتمع أن يحقق تنمية مستدامة وأمناً مصحوباً بالكرامة، دون حكم القانون، الذي يعني إخضاع الجميع لمرجعيته، سواء كانت مرجعيته دينية أو إثنية أو حزبية أو سياسية أو طائفية أو مناطقية، وهو ما يتطلّب وجود مؤسسات وتشريعات وجهات تنفيذية لتطبيقه مع مساءلة وشفافية، إضافة إلى قضاء نزيه وعادل، وذلك جزء من مستلزمات بناء البشر، خصوصاً بتحقيق مبادئ المساواة أمام القانون وعدم التمييز.

الرابع - العدالة، ولا يمكن تحقيق انتقال حقيقي من طور سياسي واجتماعي إلى طور آخر أرقى، دون قدر معقول من العدالة وحفظ الكرامة الإنسانية في العيش الإنساني المشترك. ولا بدّ من اعتماد قاعدة للعدالة الانتقالية، في الظرف الاستثنائي لبلدان ما بعد الصراع ولمعالجة آثار الماضي بما فيها من ارتكابات وانتهاكات، والهدف هو تحقيق المصالحة الوطنية، التي تقوم على كشف الحقيقة كاملة لكل ما حدث، والمساءلة دون ثأر أو انتقام، وجبر الضرر لإبقاء الذاكرة المجتمعية حيّة، والتعويض لما لحق بالأفراد من غبن وإجحاف، وإصلاح النظام القانوني والقضائي والأمني لكي لا يتكرّر ما حصل.

والخامس - المواطنة، وهي الأساس الذي يمكن الركون إليه لمعالجة آثار الحروب والاضطهاد والاستلاب، خصوصاً وهي تقوم على إشاعة الحريات العامة والخاصة في إطار المنظومة الحقوقية لاحترام حقوق الإنسان، والمساواة، أمام القانون وبين الجنسين وتمكين المرأة بشكل خاص، وعدم التمييز لأي سبب كان. كما يتطلّب ذلك تحقيق قدر من العدالة، إذْ لا مواطنة مع الفقر، وستكون هذه ناقصة أو مبتورة أو مشوّهة. كما ينبغي اعتماد مبادئ الشراكة والمشاركة والحق في تولّي الوظائف العامة، بما فيها العليا دون أي تمييز لأسباب دينية أو إثنية أو جنسية أو لغوية أو اجتماعية أو لأي سبب آخر.

وإذا كان الإنسان «أثمن رأسمال» حسب كارل ماركس، فهو «المقياس لكل شيء» حسب الفيلسوف الإغريقي بروتوغوراس، ولأجله ينبغي أن تسخّر جميع الأمور والمستلزمات. وإذا كانت الغايات نبيلة وعادلة، فلا بدّ من وسيلة نبيلة وعادلة للوصول إليها، والوسيلة إلى الغاية هي مثل «البذرة إلى الشجرة» حسب المهاتما غاندي، فيلسوف المقاومة اللّاعنفية.

لعلّها معادلات مترابطة، فالأمن يسير مع التنمية، وهدف التنمية هو رفاه الإنسان وسعادته، تلك التي تحتاج إلى تطبيق مبادئ العدالة في ظل مواطنة فاعلة، تحفظ أمن الناس وأمن الأرض، مثلما هو أمن الأمم وأمن الأفراد اقتصادياً وغذائياً وصحياً وبيئياً وشخصياً ومجتمعياً وسياسياً.

إن تنمية البشر وإعادة ترميم ما تهدّم في دول ما بعد الصراع، تحتاج إلى الطمأنينة المجتمعية من خلال المنظومة الشاملة التي تغطي الحقول المذكورة، بما يسهم في تقليص مظاهر التعصّب والتطرّف والإرهاب، تمهيداً للقضاء عليها وتجفيف منابعها بما يغذّي الروح أيضاً، من نِعمْ الثقافة والأدب والعمران والجمال.

drhussainshaban21@gmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35206
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع216914
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر697303
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54709319
حاليا يتواجد 2248 زوار  على الموقع