موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن “80% من فصائل المعارضة وافقت على إنشاء الجيش الوطني السوري, الذي هو حاجة ملحة” , مشددًا في مقابلة له مع “الأناضول” على أنه “لا يمكن للمعارضة أن تنتصر إلا إذا اجتمعت تحت مظلة أركان واحدة وقرار واحد”. ولفت أبو حطب إلى “أن أولى مهام هذا الجيش “حماية الشعب السوري والعمل على إسقاط النظام ومحاربة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة مثل (داعش) وغيره, واستطرد أبو حطب (لا فض فوه!) الذي يشغل أيضا منصب وزير الدفاع في الحكومة العتيدة, أن “جميع الفصائل لديها إحساس بضرورة الانتقال من العمل الفصائلي إلى العمل, ضمن جيش واحد من أجل مستقبل سوريا, وأوضح أن “الحكومة المؤقتة بدأت وضع أسس الجيش المرتقب, وقد اخترنا هيئة الأركان من الضباط الموجودين ضمن الفصائل ووزعاناهم للقطاعات, التي سيرأسها رئيس الأركان تحت مظلة وزارة الدفاع”.

 

بداية, فإن حطب المجهول اسما وتاريخا, يخطط وكأن المعارضات السورية انتصرت في المعارك, وهذا ما يغاير الواقع, ذلك لأن جيش الشرعية السوري استطاع بانتصاراته, فرض المعادلات في سوريا, هذا أولاً. ثانياً, يرى أبو حطب أن 80% من فصائل المعارضة اتفقت على المشاركة في جيشه العرمرمي, وهذا أيضا مغاير للحقيقة, ذلك أن منصات المعارضة الثلاث: منصة الرياض, منصة استانبول ومنصة موسكو لم تتفق على تشكيل وفد موحد للمعارضة لحضور مباحثات أستانة أو جنيف! فكيف بها تتفق على إنشاء جيش؟. للعلم دول الجوار السوري التي احتضنت المعارضة, أصبحت تميل إلى الحل السياسي بعيدا عن الخيار العسكري, الذي أثبتت فيه قوى المعارضة فشلها! ثم إن تصريحا جديدا لوزير الخارجية السعودي عادل الجبير, قال فيه,” إننا ماضون في عملية توحيد المعارضة للانخراط في العملية السياسية”. نعم العملية السياسية في سوريا, لن يقف أمامها لا جواد حطب, ولا جيشه الذي هو فعليا جيش على الورق, بما يعني أن السيد رئيس الوزراء المؤقت, وزير الدفاع هو نمر من ورق. المسار السياسي, الذي نتحدث عنه, لولا إنجازات الجيش العربي السوري, وحلفاؤه منذ ما يقارب السنة, لما كان مطروحا على الطاولة.

تبدو مهمات الجيش التي تنوي حكومة أبو حطب إنشاءه, كأنها تعالج وضعا في المريخ في ابتعاد بمسافات هائلة عن الواقع القائم ! وفقا لحطب, فأولى هذه المهمات”حماية الشعب السوري”! رأينا بأم العين من يحمي الشعب السوري, إن من يحميه هو جيشه الشرعي, فما إن يحرر قرية أو منطقة أو مدينة, حتى يسارع أهلها المقيمين فيها إلى الترحيب بالجيش الشرعي, أما المهاجرون منها, فيعودون رأسا إليها. هذا ما رآه كل من يتابع الأخبار السورية على أجهزة التلفاز. أيضا, في الوقت, الذي أقرت فيه دول العالم المعنية بالصراع السوري, على بقاء الرئيس الأسد , وأن إزاحته ليست شرطا للحل السياسي, وفي الوقت الذي اتفقت فيه روسيا, إيران وتركيا على إقامة أربع مناطق خفض توتر في سوريا, كتهيئة للدخول في التفاوض, يأتي هذا الهمام ليجعل من مهمته الثانية, إسقاط النظام! للعلم, لقد سمعنا هذه الإسطوانة طوال ست سنوات, عندما قالوا,, إن الرئيس الأسد يعيش أيامه الأخيرة في الحكم, وهو فر إلى الشمال, وأيام قليلة فقط بقيت على احتلال دمشق, ليتبين أن كل هذه الأقوال, ليست أكثر منأوهام وأضاليل وفبركات إعلامية.

ما غاب عن بال حطب هذا, أن المنتصر في الصراع هو من يقرر, فبالله عليك يا من تسمى رئيس حكومة مؤقتة، أين هي انتصاراتكم فعليا في الداخل السوري؟ للعلم, ما تبقى من بقايا معارضة انضوت تحت لواء”جبهة فتح الشام – النصرة” الذراع السوري لتنظيم القاعدة الارهابي. بالله عليك يا حطب, ما الفرق بين “داعش” و “النصرة”, حتى تجعل مهمتك الأخيرة, محاربة تنظيمات الإرهاب! نسألك: من الذي أنشأ داعش والنصرة؟ ثم, ألم تقاتلوأ معها؟ ثم ألم تعالج النصرة وأنتم الجرحى في المستشفيات الصهيونية؟ ألم يعترف نتنياهو لأوباما بإقامة علاقات معها؟ ألا يحضر مندوبوكم مؤتمرات الكيان الصهيوني الاستراتيجية؟ ألم تعتذر النصرة للكيان عن قذيفة وقعت بالخطأ في الأراضي المحتلة عام 48؟ ألم يقايض مندوبكم كمال اللبواني الجولان مقابل مساعدة الكيان للمعارضة في إسقاط النظام السوري؟ .

ما تبقى من المعارضات هياكل صدئة ذات صوت عال ولكن بلا وجود سياسي حقيقي على أرض الواقع.المعارضات للأسف لم تستخلص دروس وعبر ما يزيد عن الست سنوات من الصراع, وما زالت تصر على تدمير سوريا وتفتيتها بل تمزيقها إلى دويلات متنازعة. ولكن لا تعرف هذه المعارضات أنه بجهود سوريا وحلفائها, تم قبر المخطط الذي يسعى لتدمير سوريا, لصالح أمن الكيان الصهيوني وحلفائه. باختصار شديد أفلست المعارضة. ولم تعد تمتلك الأوراق التي تهدد بها. معارضة لا زات تصر على تعميق معاناة الشعب السوري. معارضة اغتنى زعماؤها ماديا… معارضة بعيدة عن كل معاني المعارضة وأسسها وأساليب تعاملها. معارضة خارج إطار الوطنية ومعاني الوطن.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29490
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144712
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر633925
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49289388
حاليا يتواجد 3840 زوار  على الموقع