موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

«عملية النمر» تربك الجنرالات والسياسيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

العملية البطولية التي نفذها الشهيد نمر الجمل في مستوطنة (هار آدار) القريبة من القدس، وقُتل فيها جنديان في الجيش «الإسرائيلي» وثالث في (حرس الحدود)، وأصيب رابع بجراح خطيرة، كل ذلك بمسدس صدئ مسروق من الجيش، هزت (نظريات) الجيش والأمن «الإسرائيليين» حول «تقليص الهجمات» وأربكت السياسيين وأصحاب الرأي في دولة الاحتلال.

 

في الوقت الذي يتسابق فيه «اليمين» و«اليسار» الصهيونيان، كل في نسبة الفضل الأكبر إليه في المشروع الاستيطاني الصهيوني، ويعبِّران عن عدم دهشتهما لردود الفعل الفلسطينية على الإجراءات والممارسات القمعية ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، بل ويتحدث بعضهم عن ضرورة «إنهاء الاحتلال» والتوصل إلى «حل سياسي» ينهي المواجهة المستمرة بين المغتصبين وأصحاب الأرض، وهو ما يكشف عن حجم الارتباك الذي يعم المستويات العسكرية والسياسية لديهم. وفي مقال نشرته (هآرتس- 2017/9/27)، احتج رئيس حزب العمل الأسبق، رئيس الوزراء السابق، إيهود باراك، لأن اليمين، في احتفالات مرور خمسين عاماً على حرب يونيو/حزيران، لم يُرجع الفضل في الاستيطان في (يهودا والسامرة) إلى اليسار وآباء «العودة إلى أرض إسرائيل»، ويرى في ذلك «محاولة سياسية رخيصة لنسب إنجازات حرب الأيام الستة إلى اليمين»، في وقت كان يجب الاعتراف بأن «مَنْ بلور وقاد الاستيطان خلال عقد من الزمن كان المعراخ»!

ووسط المنافسة الحامية بين اليمين واليسار، غطت عملية الشهيد نمر الجمل على الاحتفالات بالمناسبة، وأظهرت حجم الارتباك الذي تسببت به في أوساط العسكريين والسياسيين في الكيان على حد سواء. فمثلاً، قال عضو الكنيست، رئيس المخابرات السابق، عضو حزب (يوجد مستقبل) يعقوب بيري متعجباً: «العجب أن ينجح مخرب فرد في أن يفاجئ ويقتل أفراداً من الشرطة والجيش، بحيث يجب أن يسأل ويفحص السؤال: كيف فوجئوا، ولماذا لم يردوا ويحيدوا المخرب؟!»، في الوقت نفسه، طرحت العملية ومنفذها مجدداً تساؤلات حول القصور في العمل الاستخباري «الإسرائيلي»، وحول علاقة تصاريح العمل والعقوبات الجماعية بالهجمات، ما إذا زادتها أو قلصتها. وبالنسبة للقصور في العمل الاستخباري، ذكرت المصادر الأمنية «الإسرائيلية» أن منفذ العملية «لا يوجد له ماضٍ أمني»، وهو حاصل على تصريح عمل، أي أن سجله كان قد فُحص جيداً قبل منحه.

باختصار، جددت العملية الخلاف القائم بين المستويين السياسي والأمني «الإسرائيليين»، وكما يقول عاموس هرئيل، المراسل العسكري لصحيفة (هآرتس- 2017/9/28): «الهجوم الخطير أيقظ من جديد خلافاً يشغل المستويين السياسي والأمني منذ عامين، منذ أن نشبت موجة الإرهاب الأخيرة في أكتوبر/تشرين الأول 2015»، وكأنه يريد أن يقول إن «هبة الأقصى» مستمرة، وإن «عملية النمر» تمت في إطارها. ويضيف: «ويتعلق النقاش بمسألة ما هي الخطوات التي يجب اتخاذها بهدف تقليص الهجمات». وفي ما يشبه تقييماً للعملية الفدائية عسكرياً، يقول هرئيل: «نتائج الهجوم في (هار آدار) ليست مأساوية فحسب، بل هي غير محتملة من الزاوية العسكرية».

وفي السياق نفسه، وفي موضوع جدوى العقوبات الجماعية وتأثيرها في المقاومين، قالت صحيفة (معاريف- 2017/9/28): «فضلاً عن الثمن الدموي القاسي للعملية، هناك أيضاً مسألة استراتيجية كامنة. فحقيقة أن منفذ العملية كان يحمل تصريح عمل تتحدى نهج جهاز الأمن الذي رأى في استمرار دخول عشرات آلاف العمال الفلسطينيين أمراً حيوياً لغرض احتواء موجة العنف الحالية والقضاء عليها». وواضح من وجهات النظر المتعارضة في الأوساط «الإسرائيلية» حول هذا الموضوع أن البعض يطالب بوقف إعطاء الفلسطينيين تصاريح عمل، لأن ذلك يسمح بتسرب «المخربين» الذين لا يهمهم ما ينفذ العدو من عقوبات، بينما يرفض البعض الآخر وقف التصاريح لأنها «لن تكون ناجعة، وقد تضر أكثر مما تساعد»، كما أشار إلى ذلك يعقوب بيري في مقاله المشار إليه سابقاً. والحقيقة أن هذا التخبط يكشف سقوط «نظريات الأمن» والعجز عن مواجهة المقاومة التي تأتي كرد فعل طبيعي على ممارسات الاحتلال وقواته وتغول الاستيطان على الأرض.

لقد اعتبر نتنياهو العملية في (هار آدار) «نمطاً جديداً يجب الاستعداد له». والحقيقة أن عدداً من العمليات في الأشهر الأخيرة أظهرت ميلاً إلى التركيز على العمل المسلح وتراجع عمليات الطعن والدهس، ما جعل النتائج مختلفة تماماً لصالح المقاومين، وبحيث كانت الخسائر في صفوف العدو أكبر بكثير. مع ذلك، فإن نتنياهو مضطر دائماً عندما تنفذ عملية بنجاح أن يتذرع بقوله إنها تمثل «نمطاً جديداً» تبريراً لما تقع فيه أجهزته وقوات جيشه من قصور. أما المؤكد فهو أن أبناء الشعب الفلسطيني لن يتوقفوا عن مقاومة الاحتلال ولن يعجزوا عن ابتكار الجديد من الوسائل، ولن تتوقف خسائر المحتلين حتى يقتنعوا بأن تمسكهم بالاحتلال له ثمن مكلف!

awni.sadiq@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7567
mod_vvisit_counterالبارحة45806
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع191663
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر520005
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48032698