موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

مقدمات التفتيت وما بعدها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الاستفتاء في الشمال العراقي موضوع لا يحتمل المجاملة، والغمغمات السياسية المترددة الحذرة، كما لا يستدعي المماحكات الصبيانية بشأن الأصول، والتاريخ، والجغرافيا، وأخطاء هذه الجهة، أو تلك.

 

فما يثير المخاوف والتعجب والرفض ليست نتائج الاستفتاء الذي تمّ في الشمال العراقي، بمباركة ساطعة متحدّية من قبل استخبارات الموساد والقوى الصهيونية العالمية.

فنتائج ذلك الصخب الهستيري المنظم برعاية صهيو- استعمارية، وتحت رايات النجمة السداسية، ممزوجة بشهوة السلطة والنهب عند هذا السياسي المحلي أو ذاك، كانت منتظرة ومعروفة مسبقاً.

ما يحير هو ردّ الفعل القصير النظر العاجز اللامبالي للأغلبية الساحقة من أنظمة الحكم ومؤسسات المجتمع المدنية العربية، نحو ذلك الحدث المفجع الخطير في الحياة العربية.

كنا ننتظر موقفاً عربياً واحداً، وصوتاً رافضاً مجلجلاً عربياً واحداً، يصدر بإجماع الدول العربية، من خلال كل المؤسسات المشتركة، الإقليمية والقومية، لمساندة الدولة العراقية العضوة في كل تلك المؤسسات، في رفضها الدستوري، والقانوني، والأمني، والسياسي، والاقتصادي، لنتائج استفتاء مشبوه مسرحي يهيئ لتقسيم العراق، ونهب ثرواته البترولية والغازية، وإضعافه كدولة عربية مركزية.

فما حدث في العراق ليس حدثاً محلياً، وليس حدثاً عابراً محصوراً في الشمال العراقي، وليس تصحيحاً لممارسات خاطئة من قبل هذا الزعيم العراقي، أو ذاك. إنه مقدمة لمؤامرة صهيو-استعمارية كبرى لتمزيق كل قطر عربي من دون استثناء، بدأت بتصريحات من قبل أمثال كيسنجر وعرّاب الفكر الصهيوني هنري ليفي، ووصلت إلى قمتها بتدريب، وتمويل، وتسليح، ورعاية الميليشيات الإرهابية «الجهادية» الرافعة لرايات الإسلام زوراً وبهتاناً، ثم توزيعها على سائر أجزاء وطن العرب لتعيث فيه فساداً، وتدميراً، عمرانياً وبشرياً وحضارياً.

ولذلك، فبعض ردود الفعل العربية الخافتة البائسة التي ترفض أن ترى الصورة الكاملة للوضع العربي المتردي، تدل على أن الفاعلين في أرض العرب لا يقرؤون الأدبيات السياسية الصهيونية، واليمينية الأمريكية، ولا يفهمون الإشارات التي ظلت، وما زالت تشير إلى حلم جعل العرب هنوداً حمراً آخرين يعيشون في المعسكرات ككائنات للتفرّج، والشفقة، والتسلية.

لا يحتاج الإنسان لمعرفة عِظم، وفداحة تلك المؤامرة إلا أن يقرأ، أو يسمع ما يقال في كل بلدان المغرب العربي، ووادي النيل العربي، والمشرق العربي، والخليج العربي، حتى يعرف أن ما حدث في العراق ليس إلا لجس النبض، ومعرفة حجم ردود الفعل من قبل سلطات الحكم ومؤسسات المجتمع العربي وشبكات التواصل العربية.

فإذا كان ردّ الفعل ضعيفاً وباهتاً وجزئياً، وصرخات في فلاة قاحلة، فإن الوحش الكاسر سينتقل للهجوم على الضحية التالية، ولن تردعه مناقشات، أو تحفظات باهتة من هنا، أو هناك.

وكمثال لمقدار العبثية في قصر النظر إلى هذا الأمر، دعنا نشِر إلى ما كان يجب أن يكون عليه الموقف العربي. فالعراق كان ولا يزال محسوباً على أنه بالغ الأهمية في التركيبة الاستراتيجية القومية العروبية للخليج العربي.

إن ضعفه هو ضعف للتوازنات، وقوته هي تعديل للتوازنات السياسية، والأمنية، والاقتصادية، الإقليمية. ولذلك فقد كان منتظراً الوقوف بصوت واحد، لا بأصوات متفاوتة، ضدّ الاستفتاء ونتائجه، ومع وحدة دولة العراق الشقيق المنهكة بمحاربة الإرهاب من جهة، والخروج من تحت عباءة التدخلات الإقليمية والصهيونية والأمريكية، من جهة أخرى.

لقد كانت فرصة لأن نشعر شعب العراق بأن إخوته لن يخذلوه في مواجهة محنته الجديدة، كما خذله الكثيرون إبّان الاجتياح الأمريكي الذي بني على الكذب، والتلفيق، والحقارات الاستخبارية، والذي أدت تدخلاته الاستعمارية الطامعة الفاسدة في أمور ذلك البلد العربي إلى الدمار العمراني والبشري الهائل، وإلى فتح الأبواب أمام معاناته من قبل بربرية «داعش»، وأمه، وأخواته، والمتعاطفين المخدوعين معه.

لنؤكد من جديد أننا مع الحقوق الإنسانية الكاملة والمواطنة المتساوية، والنصيب العادل في الثروات المادية والمعنوية للإخوة الأكراد. لكننا نؤمن بأن أربيل هي ملك شعب العراق كله، مثلما أن البصرة، أو بغداد، أو كربلاء، هي الأخرى ملك لكل شعب العراق، بما فيه الإخوة الأكراد.

وبالتالي، فلا الأخلاق، ولا المنطق، ولا إيماننا بوحدة هذه الأمة العربية وهذا الوطن العربي، يسمح لنا بقبول تقسيم، أو تجزئة أيّ قطر عربي.

في كل صباح، عندما أنهض من فراش نومي، يلحّ عليّ سؤال لا أستطيع مقاومة إلحاحه، وسيطرته على عقلي ووجداني. أسأل نفسي: هل لا يزال في مجتمعات العرب عقل يدقق ويريد، أو إحساس بالكرامة المسلوبة، أو قلق على المستقبل المملوء بالإخطار، أو شعور بالخوف الغريزي عند تكالب الأعداء وإحن الأزمنة؟

فما جرى في فلسطين المحتلة، وجنوب السودان، وشمال العراق، واليمن، وسوريا، وليبيا، والصومال، وما سيجري في كل أرض العرب، لا يمكن إلا أن يشير إلى أجوبة مرعبة لتلك الأسئلة اليائسة.

بكل ألم أقول إنه ما عاد هناك أمل إلا في أطفال، وشباب، وشابات، ونساء العرب، بعد أن مزّق تخبّط رجال العرب السياسي، جيلاً بعد جيل، عبر القرون الطويلة، أحلام، وآمال، وتطلعات، ونضالات، وتضحيات أمة بكاملها.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21575
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252176
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر615998
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55532477
حاليا يتواجد 2643 زوار  على الموقع