موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

لماذا التهديدات الأميركية من منصة الأمم المتحدة؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من بين ما كشفت عنه خطابات المسؤولين الدوليين من على منصة الأمم المتحدة في اجتماعات الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة لها 25 -19 ) أيلول/ سبتمبر) طبيعة وتوجهات السياسات الدولية ، وفضحت ما يبيّت للعالم من خطط تتناقض مع المبادئ الأساسية للأمم المتحدة في حماية السلم والأمن الدوليين. وبالتأكيد وضح خطاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب سياسات دولته الأخطر، والتي تقود دولته واقعيا مخططات هيمنة امبريالية، تعتمد على تسميات ثقافية وتنهج نهجا عدوانيا حربيا، ابتدأ بالغزو والاحتلال وما زال متواصلا في التهديد باستمراره لخدمة المصالح الاستعمارية على حساب مصالح الأمم والشعوب. الأمر الذي يثير ما تريده الولايات المتحدة من الأمم المتحدة ومن العالم في خضم صراعات ليست قليلة بين الأقطاب الدوليين وعلى مساحات عالمية. كما أن الجمعية العامة وهي منتدى دولي للتفاهم وطرح ما يمكن أن يؤمن أهداف الأمم المتحدة في مواجهة التحديات التي طرحها الأمين العام لها، أنطونيو جوتيريش، والتي أكد فيها على الخطر النووي، والتهديدات الدولي للإرهاب، والصراعات والانتهاكات الممنهجة للقانون الإنساني الدولي، وتغير المناخ، وزيادة انعدام المساواة، وتهديدات الأمن الإلكتروني (الوجه المظلم للابتكار)، والهجرة والنزوح، بينما خطاب الرئيس الأميركي جاء مخالفا للأوليات والأساسيات وقدم إشكاليات خطيرة أمام العالم. وكان تهديده لتدمير دولة عضو في الأمم المتحدة، هي كوريا الديمقراطية الشمالية تدميرا بالكامل يعري نوايا الدولة التي تستضيف الجلسة، وتسهر على معالجة القضايا العالمية والتحديات التي تواجهها بشكل أساسي.

 

إضافة لكوريا، تناول قضية الاتفاق النووي مع الجمهورية الإسلامية في إيران، من منطلقات حربية، ووصف الاتفاق بأوصاف لا تمت إلى محتواه. قائلا إن “الاتفاق معها هو من أسوأ الصفقات وأكثرها انحيازا، التي دخلت فيها الولايات المتحدة على الإطلاق”. كما في وصف إيران بـ”الدولة المارقة” و”الديكتاتورية الفاسدة”. ومن المفترض أن يبلّغ ترامب، في 15 تشرين الأول/أكتوبر المقبل، الكونجرس ما إذا كان يشاطر الوكالة الدولية للطاقة الذرية رأيها في أن طهران تفي بالتزاماتها الواردة في هذا الاتفاق. وحذر أعداء الولايات المتحدة من أن الجيش الأميركي “سيصبح قريبا أقوى من أي وقت مضى”. كذلك أكد أنه “حان الوقت لكشف الدول الداعمة لجماعات مثل القاعدة وحزب الله”،(!) مشددا على أن “علينا رفض التهديدات التي تمسّ سيادة الدول من أوكرانيا إلى بحر الصين”(!).

جاء أول رد على خطاب الرئيس الأميركي من الحليف الفرنسي الرئيس إيمانويل ماكرون، الذي قال في خطابه بعده إن “التزامنا بشأن عدم الانتشار النووي أتاح الوصول إلى اتفاق صلب ومتين، يتيح التحقق من أن إيران لن تمتلك السلاح النووي”. وأضاف أن “رفضه اليوم من دون اقتراح أي بديل سيكون خطا جسيما، وعدم احترامه سينطوي على انعدام مسؤولية لأنه اتفاق مفيد”. ولم يقف ماكرون عند هذا الحد، فقد دافع بشدة عن الاتفاق النووي «الجيد»، مشددا على أن أولئك الذين لا يحترمونه لا يتسمون بالمسؤولية. وأضاف أنه أوضح ذلك لترامب وللرئيس الإيراني حسن روحاني، عندما التقى بهما خلال اجتماعات الجمعية العامة.

روسيا، أعرب وزير الخارجية سيرجي لافروف، في تصريحات إلى صحافيين روس في الأمم المتحدة، عن قلق بلاده من تساؤل ترامب عن اتفاق إيران النووي. وقال لافروف إنّه “أمر مثير للقلق بشدة”. وأضاف: “سندافع عن هذه الوثيقة وهذا الإجماع الذي قوبل بارتياح من جانب المجتمع الدولي بأكمله، وعزّز بالفعل الأمن الإقليمي والدولي”.

من جهته رد الرئيس الإيراني حسن روحاني، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، على الهجوم اللاذع الذي وجّهه ترامب، لدولته. مؤكدا أن “الولايات المتحدة باتت تفقد ثقة الآخرین بها ومصداقیّتها العالمیة، بنقضها للتعهدات الدولیة”. وقال إن “من دواعي الأسف أن ينهار هذا الاتفاق بيد حديثي العهد بالسياسة”، موضحا أن “هؤلاء الذین یتصوّرون أنهم قادرون على احتواء الآخرین بإفقار الشعوب، یرتكبون خطا فادحا”. وأضاف أن ما سمعناه من الرئیس الأميركي، وخطابه الجاهل والقبیح والحاقد والمليء بالمعلومات الخاطئة والاتهامات ضد الشعب الإيراني في هذا المكان المحترم، لا یشكّل إساءة للأمم المتحدة فحسب، بل یتعارض مع ما تطالب به الشعوب من هذا الاجتماع الذي یعقد لاتحاد الدول من أجل مواجهة الحرب والإرهاب”. وأوضح أن “خطة العمل المشترك الشاملة هي حصیلة عامین من المفاوضات المكثفة”، مضيفا أن “ما تمخّض عنها حظي بدعم مجلس الأمن والمجتمع الدولي، وبات جزءا من القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن”. وقال إن “خطة العمل المشترك الشاملة لا تخصّ بلدا دون غیره، بل إنها وثیقة دولیة تتعلق بالمجتمع الدولي كله”.

من جهة أخرى، أكد روحاني أنه “لا یمكن أن نقبل أبدا أن یقوم الكیان الصهیوني الذي یهدّد المنطقة والعالم بالسلاح النووي، ولا یلتزم بأي من القوانین الدولیة، بنصح الشعوب الداعیة للسلام”. وقال: “تصوّروا للحظة واحدة كیف ستكون ملامح الشرق الأوسط من دون خطة العمل المشترك؟! تصوّروا ظهور أزمة نوویة مختلقة في المنطقة إلى جانب الحروب الأهلیة والإرهاب التكفیري والأزمات الإنسانیة والأوضاع السیاسیة والاجتماعیة المعقّدة في غرب آسيا”.

ودعا الرئيس الأميركي في لقاءاته على هامش الجمعية العامة إلى إصلاح الأمم المتحدة، التي كان قد وصفها مرة بأنها “ناد” يسمح للناس “بالالتقاء والتحدث وقضاء وقت ممتع”. في الوقت الذي حث الأمين العام للأمم المتحدة في كلمته إلى مواجهة التحديات الجسيمة والخروج من الورطة والتهديدات الخطيرة، وأكد على ثقته في قدرة العمل المشترك على بناء السلام واستعادة الثقة وخلق عالم أفضل للجميع.

من خلال خطاب ترامب ودعوات جوتيريش تتبين الصورة التي عليها العالم اليوم. أن إطلاق التهديدات من منصة الأمم المتحدة تكشف الكثير الذي ينبغي الانتباه له مستقبلا. العالم أمام مآزق فعلية والأيام القادمة تحمل ما لا تقوله الخطابات وحدها فقط. كما قال الأمين العام للأمم المتحدة: “الناس يتألمون ويشعرون بالغضب. يشهدون زيادة في انعدام الأمن وتناميا في عدم المساواة وانتشارا للصراع وتغيرا في المناخ… المجتمعات مجزأة، والخطاب السياسي يدفع إلى الاستقطاب. الثقة داخل الدول وفيما بينها تتراجع بفعل من يعمدون إلى التشويه وبث الانقسام. نحن عالم مجزأ ونحتاج إلى أن نكون عالما ينعم بالسلام”.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27396
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع236134
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر727690
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45790078
حاليا يتواجد 3260 زوار  على الموقع