موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

في «المخاض الفلسطيني»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الوضع الفلسطيني للناظر إليه عن بعد، يبدو حيناً جامداً وحيناً مرتبكاً، وفجأة وبعد هدوء يقصر أو يطول يبدو متحركاً ومشتعلاً، إلا أن ما يبدو من حراكات على السطح قد لا يعبر في كثير من الحالات عما يعتمل في العمق ، لذلك فإن معظم الذين يتوقفون عنده يتحدثون عن «مأزق»، وتتكاثر «الطروحات» بحثاً عن «مخرج» ليخرج المتابع بنتيجة واحدة هي أن معظم «المخارج المعتمدة» قد سدت، وهو ما يبرر القول إن الفلسطينيين في «حالة مخاض» وعلى «مفرق طرق»!

 

والحقيقة الأولى اللافتة هي أنها ليست المرة الأولى التي يواجه الفلسطينيون فيها هذه «الحالة»، والمراجعة الدقيقة تفيد بأن «المخاضات» السابقة لم تأتِ بالثمار المطلوبة، بل العكس تماماً إذ رسمت خطاً نازلاً في مسيرة حركة التحرر الوطني الفلسطينية بعد كل مرة، وصولاً إلى اليوم! وقد كانت هذه «المخاضات» في أعوام 1970، 1974، 1978، 1993 و2000، والمتتبع يرى بسهولة الرسم البياني النازل علماً بأن الانتفاضتين، الأولى والثانية، كانتا ذروتين من ذرى الحراك الشعبي المعبر حقاً عن التطلعات الشعبية. وبالرغم من سنوات ما بعد (أوسلو) العجاف، إلا أن الانتفاضة الثانية (2000) والهبة الشعبية (2015) و(معركة الأقصى 2017)، دلت على أن ما يعتمل في العمق هو مختلف تماماً عما تتركز عليه الأضواء فوق السطح، بصرف النظر عن النتائج المتحققة.

والحقيقة الثانية هي أنه منذ مطلع السبعينات، وبعد خروج المقاومة الفلسطينية من الأردن، وبالرغم من أن جميع المنظمات ومعظم الأحزاب العاملة في الفضاء الوطني كانت ترفع شعار «الكفاح المسلح»، إلا أنه كان واضحاً أن في الساحة الفلسطينية خطان: «خط المقاومة والنضال»، و«خط المساومة والمفاوضات»، وكان العام 1974 عاماً مفصلياً. فمع الاعتراف بمنظمة التحرير الفلسطينية «ممثلاً شرعياً وحيداً للشعب الفلسطيني»، ودخولها منظمة الأمم المتحدة، واعتماد «برنامج النقاط العشر- البرنامج المرحلي» ( وكلها وقعت في العام 1974) اتضح لمن ينظر أبعد من أنفه أن «خط المساومة والمفاوضات» قد انتصر! وعبر انعطافات وتعرجات كثيرة وقعت بعد ذلك، يبدو الآن أن الوصول إلى (اتفاق أوسلو- 1993) كان أمراً حتمياً!

اليوم، نلاحظ مسارات ثلاثة: المسار الرسمي الذي تمثله السلطة الفلسطينية وحركة (فتح)، الذي يتبنى المفاوضات. وآخر تصريح يمثل هذا الخط، جاء على لسان الرئيس محمود عباس الذي أعلن فيه «إننا ما زلنا ننتظر رؤية الإدارة الأمريكية». أما المسار الثاني، فتمثله (منظمات المقاومة) من داخل منظمة التحرير وخارجها، والذي تحول مع الزمن إلى «رديف» للمسار الأول مع بقائه متمسكاً بشعار (المقاومة). وهؤلاء ما زالوا يطالبون بحلول يعرفون أن طرقها مسدودة مثل: تحقيق المصالحة بين حركتي (فتح وحماس)، وإحياء مؤسسات منظمة التحرير وخصوصاً (المجلس الوطني)، والاحتكام إلى (صندوق الاقتراع) في إطار ما يسمى (إعادة بناء منظمة التحرير) بمشاركة المنظمات التي ما زالت خارج المنظمة، لتكون فعلاً بعد عملية (إعادة البناء) أعلى سلطة بوصفها موضع (الإجماع الفلسطيني)! وأما المسار الثالث، فهو ما يمكن أن نطلق عليه (المسار الشعبي)، والذي يعبر عن نفسه بالهبات الشعبية عند كل صدام مع قوات الاحتلال وحكومة الاحتلال، بدءاً مما يسمى (العمليات الفردية) من طعن ودهس، إلى الإضرابات والاعتصامات، وصولاً إلى نموذج الشهيد المقاوم باسل الأعرج، وانتهاء ب (معركة الأقصى). بطبيعة الحال، لا يمكن الرهان على المسار الأول في استرداد أي حق من الحقوق. أما المسار الثاني، فقد بنى علاقاته مع المسار الأول على قاعدة «الصراع مع الوحدة»، والمقاومة التي يتلفظون بها لفظت أنفاسها على أعتاب مناورات النضال من أجل البقاء ووراثة المسار الأول إن أمكن! ولا يبقى مسار يمكن التعويل عليه إلا الاعتماد على الجماهير الشعبية التي تختزن إرادة الصمود والمقاومة. لكن هذه الجماهير تحتاج من يقودها ويوفر لها البرنامج النضالي المقنع.

ومما لا شك فيه، أن الفلسطينيين عموماً يؤمنون، خصوصاً بعد سبعين سنة من النضال والتجارب والتضحيات، بأن أنصار «خط المفاوضات» لم يحققوا شيئاً مما سعوا إليه، وأن «خط النضال والمقاومة» هو القادر على تحقيق الأهداف الوطنية. واليوم هناك من يدعو إلى «تجديد المقاومة الفلسطينية»، وعيب هذه الدعوة أنها تنطلق من الإبقاء على «الهياكل» القديمة من (منظمات المقاومة) مع أنه ينطلق من قناعته بأن «أسماء وعناوين مثل منظمة التحرير الفلسطينية» أو «القوى الوطنية والإسلامية» أو «تحالف قوى المقاومة الفلسطينية» أصبحت هيئات تعني الشيء ذاته تنقصها المصداقية والشرعية ويعوزها الوضوح والقيادة الثورية والخطط والكفاءة وتعاني فقراً مدقعاً في الثقة! وكل ذلك يظهر أن الحاجة ماسة إلى الجديد وليس إلى التجديد.

الطروحات كثيرة لكنها كلها لا تزيد على (توصيف الحالة)، وتنتهي عند الأسئلة والتساؤلات بلا أجوبة، ولا تقترح طريقاً يؤدي للخروج من المأزق.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

بين الديمقراطية والليبرالية

د. علي محمد فخرو

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    هناك خطأ شائع بأن الليبرالية والديمقراطية هما كلمتان متماثلتان في المحتوى، والأهداف. هذا قول ...

ما وراء قانون «الدولة القومية اليهودية»

د. عبدالاله بلقزيز

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    قانون «الدولة القوميّة» لِ «الشعب اليهوديّ» -الذي أقرَّتْهُ ال«كنيست» في 19 يوليو/‏تموز 2018- هو ...

صفقة وتحتضر واستهدافاتها تُنفَّذ!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    حديث الهدنة طويلة الأمد، المشروطة بعودة سلطة أوسلو ومعها تمكينها الأمني إلى القطاع، أو ...

أزمة التعددية القطبية

د. السيد ولد أباه

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    لقد أصبح أسلوب الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» غير التقليدي في الحكم معروفاً بما فيه ...

لماذا تعثّرت خطط الأمم المتحدة للتنمية؟

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تشير الإحصاءات الرسمية المتداولة في أوساط الأمم المتحدة، إلى أن عدد الأشخاص الذين يعيشون ...

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46081
mod_vvisit_counterالبارحة29308
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع157622
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر557939
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56476776
حاليا يتواجد 3557 زوار  على الموقع