موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الهاربون من تاريخهم..!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الذاكرة التي تحمل هماً عاماً وتحمل أعباء مرحلة وتحمل سيرة مجتمع ومدن ورفاق.. ليس من المفيد حبسها حتى ترحل مع رحيل أصحابها.. فكل مرحلة لها سماتها وظروفها وعوامل انبعاثها ولها جنايتها كما لها بريقها ووهجها.. المهم أن نقرأها بموضوعية في ظروف مرحلتها الثقافية والاجتماعية والسياسية..

 

لماذا يهرب البعض من تاريخه؟ لماذا يهرب من محاولة فهم سياق تجربته وجزء من حياته وكأنها عار بعيد؟ لماذا يستوحش البعض من سرد مراحل في حياته فيخفي جزءاً من منها ولا يتردد ان يغرق في تفاصيل مراحل أخرى؟

قد أفهم ان يلوح أحدهم بيده مطالبا بالتوقف عن اسئلة الماضي، لأن ثمة مساراً مؤلماً وحزيناً يحاول أن يهرب من ملامحه حتى لا يجهد نفسه بالاحزان الطويلة والذكريات المؤلمة. وقد أفهم أن يحاول احدهم اخفاء ملامح مرحلة لانه تجاوزها إلى مراحل أفضل واكثر أهمية ونضجا في حياته.. بينما استعادتها لا تعني سوى استعادة عذابات وارتكابات وحماقات. قد افهم ان يفعل هذا البعض لان ثمة مرحلة معتمة لا يريد أن تبعثر بعض صفائه في مرحلة شيخوخة تعصف بقواه.

قد أفهم كل هذا. لكن غير المفهوم أن يهرب البعض من استعادة ملامح مرحلة أو مراحل ليست شأنه وحده، وليست قضية خاصة، بل هي جزء من حياة مجتمع تتجدد ملامحه في كل مرحلة.

هناك جيل ساقني القدر لأتعرف على بعض شخوصه من جيل الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي. بعضهم رحل وآخرون مازالوا على قيد الحياة، وكثيرا ما حاولت أن افهم السياقات الاجتماعية والثقافية والسياسية لتلك المراحل التي عاشوها وعايشوها وانهمكوا في قضاياها..

الانتماء الفكري في مراحل تاريخية وسياقات ثقافية وتحولات اجتماعية، لم يكن بحد ذاته مما يجعل الانسان يهرب من تلك المراحل، وخاصة اذا اصطبغت بدعوات سياسية ذات طابع ايديولوجي أو منظومات حزبية.. وهي مراحل اصبحت بذمة التاريخ، ولم يعد أحد اليوم بعد ان تكشفت كثير من الأوهام يتصور جدوى البقاء بين مفرداتها.. إلا ان القراءة التاريخية لواقع تلك التأثيرات في تلك المراحل ليس أمرا سيئا.. إنها جزء من تاريخنا الثقافي شئنا هذا أم ابينا.. خاصة اذا ما اقترنت بقراءة نقدية، تنظر للمرحلة باعتبارها جزءاً من سياق كبير امتد على مساحات واسعة من بلدان العرب.

لا اتصور ان التدوين السردي فقط لتجارب خاصة في تلك المرحلة يعني الكثيرين.. إنما فهم التجربة وابعادها وسياقاتها الثقافية هو الأكثر جدوى في تفكيك ملامح مرحلة، بالاضافة إلى القراءة النقدية التي لا تجعل التدوين مجرد استعادة بل محاولة للفهم.

كنت اعتقد بامكانية ان تشكل تلك الذاكرة حيزا لفهم الدوافع والعوامل والظروف الداخلية والخارجية إبان الصخب الثوري، الذي تحول إلى هلامة كبيرة في تاريخ العرب الحديث.. والعبرة بالنتائج وما تكشف من حقائق بعد عقود.

الرواية بحد ذاتها ليست كافية، إنما هي المادة الضرورية لمحاولة فهم السياقات والدوافع واكتشاف المخزون الذهني للراوي، حتى يُمكن الباحث أدواته في التحليل. إلا ان التعلق بالهامش دون الجوهري جعلها أحاديثَ مزجاة تعبر في سماء الرفاق دون ان تترك اثرا في عقل السامع وشتان بين الأمس واليوم!!

ويظهر الداء العضال بين أولئك المنتمين يوما لافكار أو ايديولوجيات، حين تبرز الخلافات بينهم حتى في عتبات العمر الأخيرة، فتراهم وكأنهم كانوا بالأمس بختصمون حول أحقيه مشروع أو تقويم شخصية او أحداث وقضايا يدورون في فلكها..!!

والأكثر حساسية، تبدو في تلك الحالة التي يكونون عليها عندما يأتي من هو خارج السياق الزمني والثقافي لتجربتهم وشتات افكارهم وملامح مرحلتهم محاولا التساؤل أو الاستشكال أو نبش ذاكرة تكاد تلتهمها الأيام.. عندها فقط يتحول بعضهم إلى الصمت المطبق والشك المزمن والخوف الحاجب.. وكأنهم وحدهم يملكون مفاتيح معرفة ملامح تلك المرحلة، وأن من لم يكن معهم فهو بالتأكيد بالضد منهم.. إذ ظلت عقلية الترقب والشك والخوف تسطير عليهم.

انهم لا يدركون ان ثمة قارئاً وباحثاً يحاول أن يكتشف ملامح مرحلة دون مبالغة وتهويل ودون غمطها حقها ايضا.. ويحاول ان يفهم السياق الذي برزت فيه تلك الخيارات ويحاول ان يمسك بها لتقويم وتحليل مرحلة لا مجرد استعادة ذاكرة.

انهم يهربون من ذاكرتهم احيانا ليس لأن فيها ما يشين، فلدى كثير منهم قيم تستحق الاحترام والتقدير.. انما لدى البعض منهم شك مرضي وتوهم والتباس يجعلهم في دائرة استهلاك الذات دون تبصر بالمعاني والمآلات.

الذاكرة التي تحمل هماً عاماً وتحمل اعباء مرحلة وتحمل سيرة مجتمع ومدن ورفاق.. ليس من المفيد حبسها حتى ترحل مع رحيل اصحابها.. فكل مرحلة لها سماتها وظروفها وعوامل انبعاثها ولها جنايتها كما لها بريقها ووهجها.. لها خطاياها ولها حساناتها.. لها حضورها ولها ذبولها.. المهم ألا نعطي لها شيئا ليس من استحقاقها.. وان نقرأها بموضوعية في ظروف مرحلتها التاريخية والثقافية والاجتماعية والسياسية.. وان نملك الشجاعة في نقدها ونملك الشجاعة في الاعتراف بالأخطاء والارتكابات.. انها ليست سوى مرحلة، ومن العبث الحلم باستعادتها ومن التضليل البقاء بين مفرداتها.. ومن الوهم تصور انها ايقونة العصر التي لا بد من حمايتها وحجبها.. كما أنها ايضا مرحلة كان لها بريق وحيوية لابد من مقاربتها وفهم تحولاتها وعوامل صعودها وأسباب انهيارها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مئوية قائد

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 15 يناير 2018

    اليوم الاثنين يصادف مرور مئة عام على ميلاد الزعيم جمال عبد الناصر الذي ولد ...

جمال عبد الناصر

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 يناير 2018

    كأنّه قَبَس من ضوءٍ شعَّ، على حين غرّة، فأنار ظلمة ظلماء غَشِيَت تاريخَ عَربٍ ...

أميركا اللاتينية في حساب 2018

جميل مطر

| الاثنين, 15 يناير 2018

    سمعتُ من يحسد دول أميركا اللاتينية وشعوبها على أنها لم تتعرض في ربيعها أو ...

إيران وتجربة الثورات المُضادّة الدستورية والبرتقالية

د. موفق محادين

| الأحد, 14 يناير 2018

    ما يجري في إيران منذ أيام، لا يختلف كثيراً عما شهدته فنزويلا، وقبلها إيران ...

نتنياهو الغارق في الفساد

د. فايز رشيد

| الأحد, 14 يناير 2018

    المكالمة التي كشف عنها غاي بيليغ في دولة الكيان بين يائير نتنياهو(ابن نتنياهو) وبين ...

من وحي “بان مونجوم”.. آلام وذكريات وتمنيات

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 14 يناير 2018

    كان اعتزاز الكوريين بنصرهم على اليابانيين كبيرا، وكان تشبث الشماليين منهم، بأحلام الوحدة، بعد ...

مئوية ناصر

عبدالله السناوي

| الأحد, 14 يناير 2018

  «لن يتركوني أبداً».. كانت عبارته قاطعة وهو يتوقع أن يلاحقوه حتى الموت «قتيلاً أو ...

أزمة فى نموذج تصدير الثورة

د. نيفين مسعد

| السبت, 13 يناير 2018

  تبدو إيران كما لو كانت على موعد مع موجة كبيرة من موجات الاضطرابات الشعبي...

الإدارات الأمريكية والعداء لفلسطين

د. محمد نور الدين

| السبت, 13 يناير 2018

    في نظرة خاطفة إلى سجل رؤساء الولايات المتحدة على الأقل منذ الحرب العالمية الثانية، ...

أما آن للعالم أن يسمع صرخة القدس؟

راسم عبيدات | السبت, 13 يناير 2018

    هذا كان عنوان المؤتمر الصحافي الذي دعت له مؤسّستا الدار الثقافية وايلياء للإعلام في ...

مئوية عبد الناصر

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 13 يناير 2018

    بعد ثلاثة أيام تحل الذكرى المئوية لميلاد جمال عبد الناصر وبالتأكيد نحتاج مائة عام ...

بقايا الأقليات في العراق

فاروق يوسف

| السبت, 13 يناير 2018

    تعرّضت الأقليات الدينية والعرقية في العراق إلى عمليات تهجير منظم عبر السنوات التي أعقبت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20768
mod_vvisit_counterالبارحة39130
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع101887
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر591100
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49246563
حاليا يتواجد 2727 زوار  على الموقع