موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

صهاينة وموساديون عرب .. والقيادات الهزيلة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

نتنياهو يترنح نتيجة فضائحه المالية التي أخذت تزكم الأنوف, وهو يشارف على السقوط, فغالبا ما سيتقدم المدعي العام الصهيوني بلائحة اتهام ضده, وسيضطر حينها إلى الاستقالة كارها أو مكرها , وأغلب الظن أن إسرائيل كاتز هو من سيتولى قيادة الليكود. لقد استطاعت الأحزاب الصهيونية استقطاب صهاينة يتكلمون العربية (فهم محسوبون على العرب) مثل المدعو يعقوب القرا, الوزير الحالي في حكومة نتنياهو عن الليكود, والمدعو صالح طريف العضو في حزب العمل, الذي تسلم حقيبة وزارية في حكومة شارون عام 2000 وغيرهما, من هؤلاء الذي باعوا عروبتهم بثمن بخس, والذين دافعوا ويدافعون عن الجرائم الصهيونية بحق أمتنا وشعبنا الفلسطيني أكثر من هرتزل وجابوتنسكي وبيغن وشامير, سيسجل التاريخ هؤلاء الخونة على صفحاته السوداء كمتآمرين على شعبهم وأمتهم, وسيكون مصيرهم على كومة النفايات الأقذر في التاريخ, بالفعل ينطبق عليهم بيت شعر أبي الطيب المتنبي,لا يحصد الموت نفسا من نفوسهم ..إلا وفي يده من نتنها عود. هؤلاء هم مثل للخيانة في أحقر أشكالها.

 

هؤلاء وأمثالهم مفضوحون, فهم يمارسون خيانتهم على رؤوس الأشهاد, لكن الأخطر منهم صهاينة عرب آخرون متغطون بالحرص على الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية, وهم يغرسون السكاكين في جسد القضية, وأبدان المناضلين المخلصين لها, يتآمرون عليهم بالأساليب البذيئة ,الجائزة شكلاً , لكنهم يهدفون إلى تحطيم المناضلين, والثورة وأبنائها من خلال إبعاد هؤلاء عن مواقعهم. نعم, ما تكاد عملية بطولية فدائية يقوم بها أبناء فلسطين في الأراضي المحتلة, ضد العدو السوبر فاشي السوبر عنصري الصهيوني, حتى تنبري جوقة من المشككين بأهداف العملية, والتحذير من نتائجها على جماهيرنا, ومن التنكيل الصهيوني بأبنائها, وكأنهم يريدون منا, أن ندير خدودنا اليمنى للكيان إذا ما قام بصفعنا على خدودنا اليسرى. هؤلاء المارقون ليسوا طابورا خامسا فحسب, بل طفيليات هدامة تصيب الجسم البشري, للعمل على موته التدريجي! إنهم خلايا سرطانية تنفذ بخسة إلى الخلايا الجسدية للإنسان, والعمل الدؤوب على اقتناص عناصر الحياة فيه.

تجد بين هؤلاء: سياسيون, يحتلون أرفع المناصب.إعلاميون, كتاب, صحفيون, أطباء, مهندسون, عمال, حرفيون , ما يجمعهم هو التآمر, والعمل كخفافيش الليل في الظلام, والظلام فقط, لأن الوضوح والنهار والحقيقة تقتلهم, وهؤلاء يعملون على هدم القضية الفلسطينية تحت غطاء مصلحتها. هؤلاء أخطر من الشياطين المخفية, فهم متجسدون في أشكال بشرية. هؤلاء يحتاجون إلى وقت لكشفهم, لكنهم حتما سينكشفون. فمهما طال الزمن فإن المتغطين من المدعين بالجملة الثورية, سينكشفون. لقد انتصرت فرنسا بقيادة ديغول رغم قيام الخائن بيتان بتشكيل حكومته تحت الاحتلال النازي لباريس, أصبح الأول مثالاً للوطنية الثورية, ومؤسسا للجمهورية الفرنسية الخامسة, وأصبح الثاني مثالاً للخيانة والقماءة ولكل ما هو قذر من الظواهر.

بالنسبة لأمتنا العربية, وللشعب الفلسطيني, فإن ما وصلت إليه الأوضاع من رداءة, فإنها في جزء كبير منها, ليست نتيجة المؤامرة فقط, والمحاربة الإعلامية والمالية, وكل الأشياء الأخرى, التي يجري التذرع بها! لتغطية التقصير والتأثير في الفعل, والعجز, بل نتيجة لهزالة القيادات, التي لا ترى لأكثر من أرنبات أنوفها! التقصير والرداءة ليستا بسبب الظروف فقط, بل لعجز عن قيادة حركة تحرر وطني فلسطينية وأخرى قومية عربية. لعلمكم, طريق الثورة ليس مكللا بالورود, وليس مكللا بالدعم المالي والإعلامي, فالثورة والحالة هذه “سوبر ثورة” ثورة “الخمس نجوم”. اقرأوا عن الثورات وحركات التحرر الوطني في آسيا وإفريقيا وأميركا اللاتينية, من الثورة الفيتنامية حتى الجزائرية والكوبية وتعلموا فن الثورة وطريقة قيادتها, تجدوا الجواب.

الثورة هي إبداع تنظيمي لحل مشاكل المال والإعلام, واختراع المجال الحيوي للتأثير. الثورة هي فن تجاوز كل ما يعترض الطريق. لهذا قيل عن الشعب الفلسطيني “بأنه دوما يسبق قياداته بمراحل”. المقولة الآن تنطبق على الكثير من المجتمعات العربية. الثورة هي فن إيذاء العدو حيثما يتواجد بكافة الأشكال والطرق, وبخاصة في الأرض المحتلة. للعلم, ليست جحافل الثورة الفلسطينية تحيط بتل أبيب حتى يدعي قادتها انشغالهم, وعدم وجود الوقت لديهم. في مقالة سابقة في الوطن العزيزة ,عددنا الحجم التقريبي لأعضاء المكاتب السياسية والأمناء العامين في الوطن العربي, لنجد ما شاء الله العدد يفوق قارات العالم مجتمعة. الأمناء العامون سواء للأحزاب غير المسموعة جماهيريا وحتى المسموعة نسبيا , ما إن يجلس الواحد منهم على “كرسي” الحكم ولو على خمسة أعضاء, حتى لا يزيحه عنه خمس جرافات, فقط هو الموت الذي يتكفل بهم. إن كنتُ أقول خطأ فقوموني؟ الأمناء العامون في زمننا أكثر “من الفش على القش” إلى الحد,الذي أصبحوا فيه بضائع تشترى!, ومع ذلك دعونا نرى الإنجازات الفلسطينية والعربية في ظل هؤلاء, بل العكس كلما ازدادوا تتراجع أمتنا إلى الحضيض, وتسألون, لماذا نحن متأخرون؟ ولماذا لا نحقق إنجازات؟ عظم الله أجركم, وإلى اللقاء مع مقالة نقدية قادمة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13662
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13662
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر634576
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48147269