موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

نكبة عمرها نصف قرن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

دخلت التاريخ تحت اسم (النكسة). وفي حقيقة الأمر وبدلالة ما تحقق في الواقع، كانت أكبر نكبة شهدها تاريخ العرب الحديث. وفي هذه الأيام تكمل نصف قرن من عمرها ، الذي يبدو حتى الآن مديداً، تغير فيه تاريخ الأمة العربية كما تغيرت- وقد تتغير أكثر- جغرافيا الوطن العربي. أعطاها اسمها أهم زعيم عربي ظهر في القرن العشرين، لم يكن يريد تزوير التاريخ أو تضليل الأمة عندما سماها (نكسة)، لكنه كان قد عقد العزم على ألاّ تكون أكثر من معركة خاسرة تتلوها حرب رابحة، وتأكيداً لذلك هبّ يرمّم ما تهدم ويصلح ما فسد. كان عيبه أنه أراد أن يصلح في ربع الساعة الأخير كل الأخطاء التي وقعت خلال سنين ماضية، لكن القدر لم يسعفه فاختطفه الموت بعد وقت قصير قبل أن يحقق ما اعتزم. وجاء بعده قوم فاسدون ضيعوا ما بدأ بناءه، وقضوا على الزرع والضرع، فولدت النكسة نكبة، ثم نكبات توالت ولا تزال !

 

ويرى باحثون عرب، أنه في شهر يونيو/ حزيران من العام 1967 بدأ التاريخ الحقيقي ل (دولة «إسرائيل»)، ولم يبدأ في شهر مايو/ أيار 1948. ذلك لأنه حتى الانتصار الذي تحقق لها في يونيو/ حزيران من ذلك العام كانت (الدولة) مشروعاً غير مستقر في نظر الحركة الصهيونية، وأيضاً في نظر ملايين العرب ولو أيديولوجيّاً، فكان مشكوكاً في بقائها واستمرارها بالرغم من أن المشروع الاستعماري الذي قامت على أكتافه لم يتغير. كانت شمس بريطانيا (راعية المشروع) قد بدأت رحلة الأفول، ولم تكن زعيمة المعسكر الغربي الجديدة، الولايات المتحدة، قد اعتلت عرش (العالم الحر) ولم تقتنع بعد بالوظيفة التي أعطيت للكيان الصهيوني الوليد. بعد انتصار 1967، تغير المشهد تماماً، يهودياً وعالمياً، والأهم عربياً. بدأت تدفقات جديدة للهجرة اليهودية، وانهالت عليها الاستثمارات، والأهم تغيرت نظرة الولايات المتحدة لوظيفة ودور الكيان، فكان أن بدأ التحالف الاستراتيجي بينهما، الذي سيدعمها ويحميها ويضمن أمنها وتفوقها العسكري على دول المنطقة. أمّا عربيّاً، فكانت الصدمة فوق التصور، فتم تعظيم القدرات العسكرية «الإسرائيلية» بما لم تكن حقائق الميدان تبرر جزءاً منه. وكنتيجة لذلك التعظيم، استدخلت الهزيمة واستبعد (بعد وفاة الرئيس جمال عبد الناصر) مجرد التفكير في الحرب أو في إمكانية الانتصار على «إسرائيل» في أي حرب يمكن أن تقع! ولم يبق إلاّ المساومة والخضوع، وفي أحسن الأحوال التحايل عليهما على قاعدة (إنقاذ ما يمكن إنقاذه بأقل الخسائر)!

كان طبيعيّاً أن يؤدي منطق الأنظمة العربية في مواجهة العدو الصهيوني إلى مزيد من الخسائر والنكبات، وكانت النتائج ماثلة في ما تحقق من اتفاقيات الصلح المنفردة التي جاءت تباعاً مع مصر (1979)، ومنظمة التحرير الفلسطينية (1993)، والأردن (1994)، وعبر المفاوضات المباشرة المنفصلة. اليوم وبعد نصف قرن من عمر النكسة- النكبة، يواجه العرب والفلسطينيون واقعاً كارثياً: «إسرائيل» لم تعد تعتبر الضفة الغربية «أرضاً متنازع عليها» أو محتلة، بل هي «أرض محررة»، وقد ضمّت القدس الشرقية. وفي وقت مضى كان الحديث يدور عن (دول الطوق) و (الجبهة الشرقية) كأداة استراتيجية لمواجهة التمدد «الإسرائيلي» والتحرير.

لقد أثبتت القيادات «الإسرائيلية» على طول تاريخ الكيان أنها لا تملك ولا تفكر بوسيلة للتعامل مع الفلسطينيين والعرب غير وسيلة القوة. لذلك فإن التعامل الناجع معها لا بد أن يكون بنفس الوسيلة التي يمكن توفيرها لو توفرت الإرادة. وإذا كانت الدول العربية لم تعد عملياً قائمة، وكانت الأنظمة قد قررت أن تستسلم وتخضع، فإنه لم يبق إلاّ الالتجاء إلى الشعوب والمقاومة الشعبية، وهذه كانت في يوم تجد ضالتها في منظمات المقاومة الفلسطينية في إطار منظمة التحرير التي لم تعد بدورها قائمة، والفصائل إمّا أنها صارت أسماء بلا مسميات، وإما أنها لحقت عملياً بشكل أو آخر بالسلطة التابعة. فماذا يعني ذلك؟ هل معناه أنه لم تعد هناك طريق سالكة لمواجهة هذا العدو التاريخي للأمة؟ والجواب بالنفي طبعاً.

كل الأحاديث التي تدور الآن حول (إحلال السلام في المنطقة) و(حل الصراع) هي في الحقيقة حل تصفوي واحد «إسرائيلي»، عبر دهاليز متعددة. والمطلوب إفشاله بالصمود والمقاومة، لتنقلب كل إجراءات الصهاينة ولتبدأ العمل ضدهم. المطلوب استنهاض الشعوب، وأولاً الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال لإفشال خطط التصفية التي تحاك في القمم والمؤتمرات، بالاستفادة من تجارب نصف القرن الماضي، لتغيير الاتجاه الذي ساد حتى الآن...

awni.sadiq@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11924
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع11924
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر671023
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55587502
حاليا يتواجد 2922 زوار  على الموقع