موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الإنسانيات ومقاربتها التنموية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تشكّل اللّا مساواة أحد العوامل الأساسيّة في إثارة العنف، والإرهاب، والنزاعات، والحروب، على المستوى العالمي، ممّا يحدّ من التنمية البشريّة أو يعطّلها ، لا سيّما في المناطق التي تعانيها، خصوصاً بلدان العالم الثالث، وضمنها، أو في مقدّمتها بعض البلدان العربيّة، فكيف يمكن عبر العلوم الإنسانيّة ردّ الاعتبار للتفكير بطرق عقلانيّة جديدة ومتنوّعة لتجاوز الأزمة الراهنة، بما فيها من تحدّيات كبيرة وعميقة؟ والهدف هو بناء أرضيّة مناسبة للتنمية أكثر مساواة وعدلاً، سواء على المستوى الوطني، أو على المستويين الإقليمي والدولي.

 

إذا كانت ثمّة حقائق جديدة بفعل متغيّرات علميّة سياسيّة، واقتصاديّة، واجتماعيّة، وثقافيّة، وغيرها، فالأمر يتطلّب إعادة نظر في العديد من المنطلقات، ويستدعي ذلك اقتراح سبل كفيلة لتوسيع حضور وتأثير العلوم الإنسانيّة لتتساوق مع المتغيّرات الكونيّة، في مجالات العلوم والتكنولوجيا وثورة الاتّصالات والمواصلات والطفرة الرقميّة «الديجيتال» وغيرها.

ويترافق هذا التطوّر المتسارع مع ارتفاع نسبة الشباب المنفصلين عن مجتمعاتهم، والذين يشكّلون بيئة خصبة للتعصّب، والتطرّف، والعنف، والإرهاب، لا سيّما في ظلّ مناهج دراسيّة وتربويّة يكاد يكون فيها حيّز التسامح معدوماً، أو محدوداً، على أقلّ تقدير، إنْ لم يكن نقيضه سائداً حيث يرتفع منسوب اللّا تسامح وتتّسع دائرة الإقصاء، والإلغاء، والتهميش، في ظل انعدام المساواة وشحّ الحرّيات، وضعف الشعور بالمواطنة، واستمرار نهج التمييز ضد المجموعات الثقافيّة، وكذلك التمييز ضد المرأة والفئات الضعيفة.

مناسبة الحديث هذا تتعلّق بأوراق خلفيّة لمؤتمر إقليمي التأم في لبنان بمدينة جبيل (بيبلوس) مؤخّراً أطلق عليه «المشورة العربيّة الإقليميّة للمؤتمر العالمي للعلوم الإنسانيّة» الذي سينعقد في «لياج» (بلجيكا) في أغسطس/آب القادم، والذي سيكون تحت عنوان «إعادة الاعتبار للإنسانيّات»، بما هو متّصل بالمناهج والمقاربات والإنتاج العلمي وغيرها. ويندرج مؤتمر جبيل (بيبلوس) في إطار سلسلة مؤتمرات إقليميّة تمهيديّة أحدها في البرازيل (هوريزونتي)، وآخر في كوريا (سوون)، وثالث في إفريقيا(مالي) وشملت المؤتمرات موضوعات مختلفة حول الحق في الأمل، واللغات، والثقافة، والتاريخ، وغيرها.

وقد قامت «اليونيسكو» بالتحضير لهذه المؤتمرات، بمساهمة جهات محلية ودولية. وقد حضّر مؤتمر جبيل من المنطقة العربيّة «المركز الدولي لعلوم الإنسان»، و«المجلس العربي للعلوم الاجتماعيّة» بالتعاون مع وزارة الثقافة اللبنانيّة، واتسعت موضوعاته لتشمل معالجة عدد من الظواهر التي تعيشها دول المنطقة، ومنها ضعف، وتهميش العلوم الإنسانيّة، لا سيّما في مجالات التنمية، وشحّ المبادرات، وضعف التمويل وعدم الاهتمام بالبحث العلمي والتعليم العالي والتعاون الأكاديمي.

وحدّد المؤتمر الإقليمي لنفسه ثلاثة أهداف رئيسيّة، أولها إعداد مقترحات خلفيّة للمؤتمر العالمي، لتعزيز ظهور رؤية عربيّة لمستقبل الإنسانيّات، وثانيها تنمية العلاقة بين الأكاديميين العرب والمؤسسات الوطنيّة والإقليميّة، وثالثها توفير إطار للمبادرات خصوصاً في الجامعات، مع التركيز على التعاون العلمي الدولي، بهدف زيادة فاعليّة دور العلوم الإنسانيّة على المستوى الكوني.

وخصّص المؤتمر جلساته لمناقشة قضايا الفلسفة والتاريخ والفنون والآداب والأنثروبولوجيا والتراث الثقافي ووسائل الإعلام. كما أفرد ثلاث موائد مستديرة لبلورة رؤى ومشاريع وتقديم مقترحات. وكانت المائدة الأولى عن دور الجامعات العربية، والثانية عن التعليم والعلوم الإنسانيّة، أمّا الثالثة فقد ركّزت على الإنسانيّات ودور التفكير العربي للتنمية، حيث ساهم في المؤتمر نخبة من الخبراء العرب والأجانب في الحقول المختلفة للإنسانيّات.

وشغلت الفلسفة والتاريخ حيّزاً كبيراً في بحث العلوم الإنسانيّة في المنطقة العربيّة التي شهدت ما سمّي ب«صدمة الاستعمار» وتأثيراتها المستمرّة، و«رد الفعل» الذي أعقبها، خصوصاً بالموقف من الحداثة ومتفرّعاتها (العقلانيّة والليبراليّة والعلمانيّة)، بزعم العودة إلى الجذور أو التمسّك بالأصول.

وكانت نكبة فلسطين وما لحقها من تداعيات ومآس لا تزال مستمرّة، لجهة عسكرة بعض المجتمعات العربيّة، سبباً في تعطيل التنمية، والديمقراطيّة بزعم مواجهة العدو، وقاد ذلك إلى التعصّب والتطرّف وانكفاء العقل. ولم يكن ذلك بعيداً عن العامل الخارجي الذي بقي يتشبّث بمواقفه ومحاولاته لفرض هيمنته، سواء بشكل مباشر، أو غير مباشر.

إنّ فشل التجارب القوميّة والاشتراكيّة، فضلاً عن أن دور الانقلابات العسكريّة وأنظمة الاستبداد أدّى إلى تراجع الثقافة المدينيّة الحداثيّة، التي تأسست عليها الدولة الوطنيّة ما بعد الاستقلال، خصوصاً ترييف بعض الحواضر، مثل القاهرة، ودمشق، وبغداد، وبيروت، وشيوع الثقافة القرويّة الممزوجة أحياناً ببعض مظاهر البداوة، الأمر الذي ساهم في صعود الفكر المتعصّب المنتج للتطرّف والمختزَن للعنف والمؤدّي إلى الإرهاب.

لقد اعتمدت ثقافتنا على الفكر التبشيري التلقيني التقليدي الذي عطّل دور العقل النقدي التساؤلي في المقاربات الإنسانيّة والمجتمعيّة، بما في ذلك نقد الذات والآخر، أي نقد تراثنا والتراث الاستشراقي، وهو ما يحتاج إلى مراجعات ضروريّة لتقديم رؤية متحرّرة واستشرافيّة، بتوفّر أجواء من الحريّة، خصوصاً حرّية البحث العلمي، والتوجّه إلى إنتاج المعرفة من خلال التواصل مع العالم والاستفادة من كلّ المنجز الحضاري الكوني، لبناء جيل جديد من الأكاديميين العرب المختصّين بالإنسانيات.

drhussainshaban21@gmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34541
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع288733
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر617075
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48129768