موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

عندما يتغلب «التكتيك» على «الاستراتيجية»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في حوار أجرته معه «وكالة فلسطين اليوم» الإخبارية، توقف نائب الأمين العام لحركة (الجهاد الإسلامي)، زياد نخالة عند موقف حركته من «وثيقة حماس». وكان ما قاله حولها يستحق التوقف عنده، لمعرفة موقف التنظيم الأقرب إلى (حماس).

 

قبل أن تسيطر حركة (حماس) على قطاع غزة، كانت لي وجهة نظر تتلخص في أنه بعد خروج المقاومة الفلسطينية من بيروت، كان الموقف الحقيقي لمنظمات المقاومة المنضوية تحت راية منظمة التحرير، هو قبول (اتفاق أوسلو)، ولا تهم التبريرات أو التسويغات التي أعطتها كل منظمة لموقفها المعلن، ما يعني أن حركتي (حماس) و(الجهاد الإسلامي) وحدهما رفضتاه. لكني لاحقاً نظرت إلى قبول (حماس) المشاركة في الانتخابات التشريعية التي أجريت العام 2006، على أنه التحاق بتلك التي قبلت. وبذلك لم يبق في الساحة سوى حركة (الجهاد الإسلامي).

بعد سيطرة (حماس) على القطاع، أرغمت حركة (الجهاد الإسلامي) على أن تمارس سياسة «تكتيكية» حتى لا ينفجر الموقف بينها وبين (حماس)، بالرغم من أن مواقفها الاستراتيجية المعلنة لم يبد أنه طرأ عليها جديد. لكن عندما يصبح (التكتيك) هو سيد الموقف، يتمرد على (الاستراتيجية)، ويصبح لا مفر من أن يتحول هو نفسه إلى (استراتيجية) وأن يغير بالتالي، ومن الناحية العملية، في المواقف الأيديولوجية والسياسية النظرية، فيصبح التمسك بالاستراتيجية مجرد شعارات!

كان السؤال الأول، كيف ترى (الجهاد الإسلامي) وثيقة حماس؟ أجاب نخالة: «أولاً، نحن كشركاء للأخوة في حماس في مشروع المقاومة والتحرير، كنا نتمنى أن نتوجه لهم بالتهنئة على هذه الوثيقة المهمة، لكننا بصراحة، ومن باب المناصحة، لا نشعر بارتياح تجاه بعض ما جاء في هذه الوثيقة».

الوثيقة إذاً «مهمة»، لكنهم فقط لا يشعرون «بالارتياح تجاه بعض ما جاء» فيها! ما الذي لا يريح (الجهاد الإسلامي) في الوثيقة؟ عندما طلب من نخالة أن يوضح قال: «أولاً، القبول بخطوط الرابع من حزيران كحدود للدولة الفلسطينية، هو اعتراف ضمني بالدولة المجاورة المقامة على 80% من أرض فلسطين، وهي “دولة إسرائيل”.. يعني في المحصلة، نحن أمام حل الدولتين، الذي قبلته منظمة التحرير، وترفض “إسرائيل” تنفيذه». مع ذلك لم يزد الخلاف مع الوثيقة على مجرد الشعور «بعدم الارتياح لبعض ما جاء فيها»، خصوصاً أنه «برغم أي تباين في الرأي، نحن نثق بحماس...»!! وهنا تحل «الثقة» محل البرنامج!

لكن نخالة يعترض على «صيغة» الوثيقة، لأنها تقول إن حل الدولتين هو «صيغة توافقية تمثل الإجماع الوطني»، فيقول: «لذلك نقول الصياغة غير موفقة». هكذا يصبح الاعتراض على الصيغة لأنها «لا تعبر عن الواقع، لأن حماس تقول إن برنامجها مختلف عن برنامج فتح، لكنها هنا تضع نفسها في مربع الموافقين على حل الدولتين وتتحدث عن التوافق.. نحن نقول، طالما أن هناك فلسطينياً واحداً يرفض حل الدولتين، أو حصر حدود الدولة الفلسطينية في حدود 67، فهذا ليس برنامج التوافق أو الإجماع الوطني»! والسؤال هو: هل الاعتراض على الصيغة لاعتبارها «حل الدولتين» يمثل الإجماع الوطني، أم لأنها لا تعبر عن الواقع؟!

السؤال الحقيقي هو: هل المشكلة تتمثل في «الصياغة» أم في البرنامج السياسي الذي لا يبدو أن (الجهاد) توافق عليه؟ فإذا كانت الصياغة، سهل تغييرها. لكن إذا كانت في البرنامج، فإما أن تكون (الجهاد الإسلامي) مختلفة مع (حماس) برنامجياً وهذا لا يحل بالصياغة، وإما أن تكون متفقة معها، وعندها تكون (الجهاد) مثل (حماس)، تقول إنها مختلفة، لكنها في النتيجة تشاركها الموقف، مثلما تشارك (حماس) موقف (فتح) وتقول مختلفة، وتصبح المنظمات الثلاث «متوافقة»، دون أن يمثل موقفها «برنامج التوافق أو الاجماع الوطني»، لأن هناك من يرفض (حل الدولتين) بعيداً عن الفصائل!

ولافت في أقوال نخالة قوله: «ما يهمنا نحن كحركة مقاومة، هو أن فشل مسيرة التسوية والمفاوضات، كان يستدعي إجراء مراجعة شاملة للمسيرة الفلسطينية، واعتماد استراتيجية جديدة تستند إلى برنامج المقاومة والتحرير. وبرأينا، إن وثيقة حماس تقطع الطريق على أي مراجعة سياسية، وتجعل فتح والمنظمة أكثر تشبثاً بخيار التسوية والمفاوضات، لأن أهل المقاومة، ممثلين بحماس، يتقاطعون الآن مع أجزاء من برنامجهم». إذاً كيف تختصر المسألة بالشعور «بعدم الارتياح»؟ أليس تقاطع (الجهاد) مع برنامج (حماس) الذي يتقاطع مع برنامج (فتح)، هو في الوقت نفسه تقاطع مع برنامج (فتح)؟! إن تقاطع (الجهاد) مع برنامج (حماس) مثل تقاطع (حماس) مع برنامج (فتح) كل على طريقتها، وهذه «التقاطعات» هي التي أضاعت (استراتيجية التحرير) وغلبت (التكتيك) الذي يتطلع إلى (الدولة)، سواء رغبت (الجهاد) أم لم ترغب!!

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23966
mod_vvisit_counterالبارحة47554
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع159052
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر951653
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50928304
حاليا يتواجد 4661 زوار  على الموقع