موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

إضراب الأسرى: معركة فلسطينية كبرى

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في السابع عشر من شهر نيسان/ أبريل 2017 أعلن ألف وخمسمائة أسير فلسطيني الإضراب عن الطعام، وأسموه إضراب "الحرية والكرامة". وهو إضراب مفتوح لانضمام المئات والآلاف إليه من الأسرى في سجون العدو الصهيوني.

الأمر الذي يعني أننا أمام معركة فلسطينية كبرى لا تهم الأسرى وحدهم فحسب وإنما هي أيضا معركة فلسطين كلها في هذه اللحظات التاريخية من المواجهة والمقاومة ضد المشروع الصهيوني الذي اقتلع القسم الأكبر من شعب فلسطين وأحلَّ مكانه في مدنه وقراه ملايين المستوطنين. وأقام دولة اغتصاب عسكرية لتواصل اقتلاع من بقوا من الفلسطينيين بهدف تهويد فلسطين كلها من النهر إلى البحر.

 

فآلاف الأسرى الذين يقبعون في سجون هذا الكيان، ويقدَّر عددهم المتزايد كل يوم بحوالي ستة آلاف، وهؤلاء جزء من مئات الآلاف من المقاومين الفلسطينيين الذين أُسروا طوال عشرات السنين في مواجهة هذه الجريمة التي تلخص بإحلال ملايين المستوطنين مكان الشعب الفلسطيني في فلسطين بعد اقتلاعه منها.

لقد شهدت سجون الكيان الصهيوني ألوانا من التعذيب والتعسف والقتل البطيء والانتهاكات الصهيونية الفاضحة للقانون الدولي الخاص بالسجناء أو أسرى الحرب طوال وجود دولة الكيان الصهيوني. ولكن تلك السجون شهدت في الوقت نفسه آيات عظيمة من البطولة والصمود والعلو على العسف والجراح من قِبَل مئات الألوف من الأسرى الفلسطينيين والعرب الأبطال، كما هو الحال مع هذا الجيل الراهن من الأسرى الذين يقودون ملاحم الصمود والبطولة وهم يرفعون رايات المقاومة عاليا، كما الاستمساك بثوابت الحق الفلسطيني في كل فلسطين من النهر إلى البحر.

ومن هنا فإن المعركة التي يخوضها أولئك الأبطال من خلال هذا الإضراب تشكل جزءا من مسلسل تاريخي طويل من الإضرابات التي خاضها الأسرى منذ سبعين عاما، ولا سيما في الخمسين سنة الأخيرة. ولكنه إضراب يخاض اليوم في ظروف وموازين قوى مختلفة. ويحمل في طياته، إمكانات واحتمالات لانتصارات لم تتوفر لأي من الإضرابات السابقة من قبل. الأمر الذي يتطلب أن يُعامَل باعتباره معركة فلسطينية كبرى يتوجب الانتصار فيها من خلال ليّ ذراع حكومة نتنياهو ومن ورائها إدارة ترامب.

والانتصار هنا يجب أن يحقق أكثر من تلبية المطالب التي أُعلِنَ الإضراب من أجل تحقيقها سواء أكان من النواحي التي تتعلق بحقوق الأسرى التي يقررها القانون الدولي أم كان فيما يتعلق بمعاملتهم وشروط حياتهم وصحتهم وتغذيتهم، أم فيما يتعلق بوقف الحبس الانفرادي أو التضييق على فترات الفُسَح، أو إنزال العقوبات التعسفية، أو الإهمال في معالجة المرضى، أم فيما يتعلق بحقوق الأهل بالزيارة وكيفية إجرائها ومدّتها واستمراريتها بمواعيد متقاربة. علماً أن هذا الجانب الأخير يتسم بارتكاب جرائم بحق الأهل تصل حد التعذيب في الوصول للزيارة أو الموافقة عليها وفي أثنائها وما بعدها. ودعكَ من أشكال المعاملة المهينة.

إن الظروف وموازين القوى الراهنة تسمحان بخوض هذه المعركة ليس بعقلية إنقاذ ما يمكن إنقاذه، أو الوصول إلى تحقيق الحد الأدنى من المطالب، أو مجرد إعلاء صوت الاحتجاج على العُسف والمظالم والانتهاكات كما حدث في الكثير من الإضرابات السابقة. وذلك بالرغم مما كانت تَنتَزِع من مكاسب ولو جزئية.

إذا ما قُرِئَت الظروف وموازين القوى الراهنة قراءة مدققة متحررة من تجارب الماضي وظروفه وموازين قواه، فإن المعركة يمكن أن تخاض من جانب قادة الإضراب داخل السجون من جهة، ومن جانب الفصائل والحركات الشبابية الانتفاضية والمنظمات الشعبية في فلسطين وخارجها، بروحية أشد تصميماً على تحقيق المطالب بحدها الأعلى، بل بروحية التحوّل إلى انتفاضة شعبية شاملة في القدس والضفة الغربية لدحر الاحتلال وتفكيك الاستيطان وإطلاق الأسرى وفك الحصار عن قطاع غزة وبلا قيد أو شرط.

المطلوب من القراءة المشار إليها أن تلحظ الحقائق التالية:

أولا: على الرغم من العلاقة القوية المتوقعة، ولها مؤشرات أولية بين نتنياهو وترامب، فإن نتنياهو متخوّف مما قد تحمله جعبة ترامب من "صفقة تاريخية" لإنهاء الصراع الفلسطيني والعربي مع الكيان الصهيوني، وذلك لما قد تتضمنه من تنازل محدود من جانبه، إلى جانب كل المكاسب التي ستعود إليه ولكنه غير مقبول من قِبَل المشروع الصهيوني الذي يريد كل فلسطين من النهر إلى البحر وبلا نقصان أو "شوائب" أو أيّ التزام.

ثانيا: الوضع الصهيوني العام يعاني عزلة دولية ولا سيما من جانب الرأي العام العالمي، والأهم أزمته الداخلية المتمثلة بجيش مهزوم في أربع حروب ومنهك من انتفاضة شبابية استدامت ثمانية عشر شهرا وما زالت تتصاعد.

ثالثا: يأتي إضراب الأسرى وما قد يفتحه من معركة كبرى، وما قد يُولّده من ردود فعل شعبية ورأي عام عربي وإسلامي- عالمي ليربك توجهات إدارة ترامب الداعية إلى عقد مؤتمر عربي- فلسطيني- صهيوني- أميركي باتجاه تحقيق "الصفقة التاريخية" آنفة الذكر. الأمر الذي قد يفرض على نتنياهو الخضوع لتلبية مطالب الأسرى لكي يتم الخلاص من الإرباك الذي يوّلده وسيوّلده الإضراب على أكثر من مستوى فلسطيني- وعربي- وعالمي بما في ذلك اعتراض المخطط الذي يعمل له محمود عباس في تجويع قطاع غزة وحسم المعركة ضد أنفاق المقاومة وأسلحتها فيها.

طبعاً هذه النقاط الثلاث ليست كل ما يمكن أن يُقال في اعتبار الظروف وموازين القوى في مصلحة الإضراب وتلبية ومطالبه إذا ما تصاعد مع الأيام وتصاعد دعمه وتأييده تصاعداً مطّردا.

المهم أن يُقرأ الظرف الذي يمر به إضراب الأسرى باعتباره امتلاكا لزمام المبادرة في مواجهة مخططات واستراتيجيات ترامب في الموضوع الفلسطيني والعربي- الإسلامي عموما، كما اعتباره في المقابل إرباكا واعتراضا لتوجهات ترامب- نتنياهو (ومن سيشارك معهما) في مرحلة الصراع الراهنة التي يريد ترامب أن يكون المبادر فيها، والواضع لتوجهاتها العامة.

لهذا فإن التعامل مع إضراب الأسرى باعتباره معركة كبرى في طريق الانتفاضة الشاملة في القدس والضفة الغربية يجعل من الضروري والأولوية تركيز كل الجهود من أجل تأمين أوسع دعم شعبي فلسطيني وعربي وإسلامي وعالمي له.

 

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«صفقة القرن» المستحيلة

عوني فرسخ

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    يعتزم الرئيس الأمريكي ترامب إعلان ما يسمى «صفقة القرن» لحل الصراع العربي - الصهيوني ...

انتهت ظاهرة داعش لكن وظائفها باقية!

د. نيفين مسعد

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    مع سيطرة الجيش السوري علي مدينة البوكمال توشك صفحة داعش أن تُطوي بعدما شَغَلَ ...

سوريا.. عربية الوجه واللسان والهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    بعد استعادة الجيش العربي السوري وحلفائه مدينة البوكمال، وبعد اجتماعه بالرئيس بشار الأسد يوم ...

سد النهضة.. السيناريوهات الحرجة

عبدالله السناوي

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    لا سبيل إلى التخفيف من وطأة أزمة المياه على مصير بلد ارتبط وجوده بنهر ...

بمناسبة مرور 70 عاما على تقسيم فلسطين

د. غازي حسين | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

عدم شرعية تقسيم فلسطين وعد بلفور والانتداب البريطاني والتقسيم أقاموا أخطر وأوحش دولة استعمار است...

الفقر في الوطن العربي ليس المشكلة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    فقر الشعوب مثل غناها تماماً، ليس حالة دائمة لا يمكن تجاوزها، لاسيما إذا ما ...

اجتماع الفصائل والأجندة الفلسطينية البديلة

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    اجتماع الفصائل الفلسطينية بالقاهرة الذي بدأ أعماله يوم الثلاثاء الماضي لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل ...

لسنا هنودا حمرا… ولنتنياهو نقول: أنت غبي

د. فايز رشيد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    هناك مثل عربي فلسطيني، يقول: “الدار دار أبونا، وأجو الغُرُب يطحونا”! هذا المثل ينطبق ...

أربعون عاماً على زيارة القدس

د. أحمد يوسف أحمد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    مرت منذ أيام الذكرى الأربعون للزيارة التى قام بها الرئيس أنور السادات للقدس، وهى ...

فساد نتنياهو.. متى الانفجار؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    تتسارع وتيرة التحقيقات بسلسلة قضايا فساد مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، حيث استجوبته ...

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27294
mod_vvisit_counterالبارحة51885
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع273367
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر1007987
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47321657
حاليا يتواجد 5848 زوار  على الموقع