موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

الكيان وإضاعة جثث الشهداء

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا مثيل للعدو الصهيوني في نازيته وفاشيته، فحتى جثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب تخضع للحسابات الشايلوكية، بكل ما في ذلك من عبث ومتاجرة ومخالفة واضحة للاتفاقيات الدولية وميثاق جنيف لحقوق الإنسان. بالفعل من النادر أن تجد شبيهاً لهذا العدو الملاحِق للفلسطينيين والعرب، الأموات منهم قبل الأحياء! لقد نشرت صحيفة «هآرتس» تقريراً موسعاً قبل أسبوع، قالت فيه، إن «إسرائيل» اعترفت بأنها أضاعت سبعة جثامين لفلسطينيين نفذوا عمليات في الانتفاضة الثانية، وذلك بموجب ما جاء في رد للنيابة «الإسرائيلية» على التماس تم تقديمه للمحكمة العليا «الإسرائيلية». وأضافت الصحيفة، أنه خلال مداولات عقدت في المحكمة العليا قبل ثلاثة أسابيع، قال ممثل النيابة العامة إنه تم العثور على جثمانين فقط من أصل 123 جثماناً تطالب عائلات فلسطينية باستردادها.

 

وحسب تقدير مصادر قضائية وعسكرية، لا توجد لدى الكيان أية معلومات عن عدد كبير من الجثامين.

ويتبين من التقرير، أن جيش الاحتلال كان يشغّل شركات خاصة لدفن الشهداء في مقابر سرية، أطلق عليها شعبنا اسم «مقابر الأرقام»، وأبرزها مقبرة محاذية لمنطقة مرتفعات الجولان العربية السورية المحتلة، قرب «جسر بنات يعقوب»،ومقبرة أخرى شمال بحيرة طبريا، ومقبرتان في منطقة غور نهر الأردن المحتل.

من جانبها، قالت داليا كيرشتاين، المديرة العامة لمركز الدفاع عن الفرد في الكيان والتي قدمت بعض الدعاوى باسم عائلات فلسطينية، إن «كل شاهد قبر يتم تحطيمه في مقبرة يهودية في أرجاء العالم، يُحدث ضجة كبيرة في «إسرائيل»، لكن عشرات الجثامين الفلسطينية التي اختفت يتم الصمت حولها». وأضافت أن «إسرائيل» بجميع أجهزتها تظهر قسوة القلب والاستخفاف فيما يتعلق بجثامين الفلسطينيين ومعاناة عائلاتهم. كيف يمكن لدولتنا المطالبة بجثامين يهود ماتوا منذ مئات السنين، وتقوم في ذات الوقت بإضاعة مقصودة لجثامين الفلسطينيين! كما أن طلبات الحصول على المعلومات التي قدمت لمعهد الطب الشرعي والتأمين الوطني والجيش، وصلت إلى طريق مسدود، فالمعلومات لم تصل، والحديث يدور عن كم أفواه من قبل الدولة، هذا ما تقوله إحداهن عن دولتها الصهيونية المارقة.

للعلم، في عام 2011 وبعد مباحثات طويلة (امتدت لعام) مع الكيان بواسطة هيئة دولية، تم الاتفاق على تسليم 84 جثماناً لفلسطينيين استشهدوا في حرب عام 1967، بعد فحص ال «دي.أن.أي» لهم، وتسليم 105جثامين لفلسطينيين وعرب لاحقاً كدفعة ثانية. ما كاد الإعلان عن الاتفاق يتم، حتى أصدر وزير الحرب باراك (حينها) قراراً بوقف التسليم، بعد التشاور مع رئيس الحكومة نتنياهو. ووفقاً لما أعلن الناطق العسكري الصهيوني آنذاك: «حتى لا يتم نقل جثامين مخربين ليس من الصحيح نقلهم ولا تسليمهم»!. ووفقاً لمنسق الحملة الفلسطينية لاسترداد جثامين الشهداء سالم خلّة، فإن دولة الكيان تحتجز جثامين 334 شهيداً فلسطينياً وعربياً في مقابر الأرقام، إضافة إلى جثامين 500 شهيد فلسطيني ولبناني ممن ارتقوا في غزو 1982 خلال الاجتياح الصهيوني للبنان.

إن مقابر الأرقام تعني تلك المقابر البسيطة التي تدفن فيها جثامين الفلسطينيين والعرب وهي محاطة بالحجارة بدون شواهد. وتثبت فوق كل قبر لوحة معدنية تحمل رقماً معيناً، ولهذا سميت بمقابر الأرقام بديلاً لأسماء الشهداء. هذا هو العدو الصهيوني، وهذه هي دولته، التي تكرر التجربة «الهتلرية» في التعامل مع جثامين الموتى كأرقام!

الإنسان الفلسطيني والعربي بالنسبة للصهيونية ليس تجسيداً بشرياً وكائناً إنسانياً من لحم ودم وعقل وحقوق ثبتتها الشرائع السماوية والقوانين الدولية ومواثيق حقوق الإنسان، بل هو ليس أكثر من رقم فقط! تماماً كما يتم التعامل مع الأغنام والأبقار ليس إلاّ. وربما هذه لها حقوق تُراعى ولكن الفلسطينيين والعرب في العرف الصهيوني لا يستأهلون أية حقوق سواء كانوا أحياءً أو أمواتاً! هذه هي العنصرية البغيضة بأكبر تجلياتها تظهر في القرن الواحد والعشرين! لو مارست دولة أخرى (ما تفعله الدولة الصهيونية في جثامين الشهداء من الفلسطينيين والعرب) ضد أموات يهود، لقامت الدنيا وما قعدت! أما الكيان فيجوز ويحق له، ما لا يجوز ولا يحق لغيره. هذه هي العدالة العرجاء!. معروف أيضا، كيف تقوم الدولة الفاشية بسرقة أعضاء من الجرحى الفلسطينيين مباشرة قبل استشهادهم، كما من الأسرى والمعتقلين. واليوم تتم إضاعة جثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب!.

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18005
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع107257
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر853731
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52986163
حاليا يتواجد 2171 زوار  على الموقع