موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

عنصرية «إسرائيل» والحل الوحيد للصراع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

قبل نهاية العام الحالي تحل مناسبتان «تأسيسيتان» في تاريخ المنطقة، لا تزالان تحكمان ماضي، وحاضر، ومستقبل الشعب الفلسطيني، وماضي، وحاضر، ومستقبل المنطقة بأسرها. ففي الخامس عشر من مايو/أيار المقبل تحل الذكرى التاسعة والستون للنكبة الفلسطينية، ثم بعدها بأشهر، أي في الثاني من تشرين الثاني، تحل الذكرى المئوية ل«وعد بلفور». قرن كامل مضى من عمر الصراع في المنطقة، وعليها، ولم يتم التوصل إلى حل له، بل ويوماً بعد يوم يزداد الوضع تعقيداً ويبتعد الحل. والسؤال الذي يطرحه امتداد الصراع وعدم التوصل إلى حل له هو: لماذا فشلت كل المشاريع والمقترحات ومحاولات الحل؟

 

بداية، لا بد من الإشارة السريعة إلى مسألتين: الأولى، أن الدافع الأساسي وراء كل الأفكار والتحركات التي سبقت إنشاء «الكيان الصهيوني» تمثل في إيجاد حل لما عرف باسم «المسألة اليهودية» في أوروبا، والدليل أن «وعد بلفور» الذي كان محصلة لتلك الأفكار، والتحركات، وأول ترجمة سياسية لها، لم يتحدث عن «دولة يهودية»، بل عن «وطن قومي لليهود». وكان لا بد من الانتظار لاندلاع أول ثورة فلسطينية كبرى العام 1936 ليبدأ الحديث عن «الدولة» في مشروع التقسيم الأول العام 1937. والمسألة الثانية، هي أنه قبل «وعد بلفور»، لم تكن فلسطين هي المنطقة الوحيدة المرشحة لإقامة «المشروع الصهيوني»، بل كانت هناك مناطق أخرى، منها الأرجنتين في أمريكا اللاتينية، وأوغندا في إفريقيا.

يضاف إلى المسألتين المذكورتين أنهما ترافقتا مع التطلعات الأوروبية لاستعمار المنطقة، ما ربط بين «المشروع الصهيوني» وحركة الاستعمار، ولينظر إليه كجسر عبور، وأداة لتحقيق تلك التطلعات بكل ما عناه ذلك من دعم ومناصرة. وبالرغم من أن «آباء» المشروع كانوا من المسيحيين واليهود العلمانيين، إلا أن استقطاب اليهود، وحشدهم وراءه كان يستلزم اللجوء إلى أساطير التوراة وتحويلها إلى وسيلة لتحقيق «الوعد الإلهي» بالعودة إلى «أرض «إسرائيل»». هكذا اكتملت «عناصر المشروع- المؤامرة»، وتتابعت حلقاتها الجهنمية، لتنتهي اليوم إلى ما أصبح «كياناً كولونيالياً استيطانياً احلالياً توسعياً عنصرياً»، بقيادة الأطراف الأكثر تطرفاً في تاريخ الحركة الصهيونية.

التركيبة الأيديولوجية - السياسية التي أصبح عليها الكيان الصهيوني، لم تكن صدفة، بل إن الأيديولوجية الصهيونية التي تستمد أفكارها من مقولات غير إنسانية وفوق البشر (شعب الله المختار، الوعد الإلهي، أرض «إسرائيل» الكاملة)، تجعلها عنصرية بالضرورة، ولا يمكن التوصل معها إلى أي حل تقبله كل أطراف الصراع، لأنه لا يعترف بالشعب الأصلي صاحب الأرض، ولا بحقوقه الوطنية، أو الإنسانية. لذلك كان محتماً أن تفشل كل المشاريع والمقترحات والحلول، بما في ذلك ما تفتقت عنه ما يسمى «قرارات الشرعية الدولية».

عنصرية ««إسرائيل» الصهيونية» لم تكتشف في العام 1975، عندما قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها رقم 3379 أن «الصهيونية شكل من أشكال العنصرية»، بل كان ذلك العام الذي استطاعت فيه الأسرة الدولية اتخاذ ذلك القرار، الذي استطاعت الولايات المتحدة وحلفاء «إسرائيل» إلغاءه في العام 1991، بفضل ما طرأ على الوضع الدولي من متغيرات، كان أهمها انهيار الاتحاد السوفييتي السابق. حتى مراكز الأبحاث «الإسرائيلية» أصبحت اليوم تتهم الحكومات «الإسرائيلية» بالعنصرية، لكنها تضعها كأنها منافية ل«مبادئ الصهيونية»، بينما في الحقيقة أن هذه العنصرية مستمدة من أيديولوجيا «الصهيونية» وليس كما يحاول بعض الصهاينة إرجاعها إلى «فئات»، أو «ممارسات» بذاتها. فالصهاينة الذين ينددون اليوم ب«عنصرية «إسرائيل»» يدعون بأن «الأخلاق الصهيونية» ترفض المعاملة التي يلقاها الفلسطينيون من «أجهزة الدولة»، مع أن هذه الأجهزة تلقى الدعم غير المحدود حتى من هؤلاء الصهاينة المدعين.

لقد اتبعت كل الحكومات «الإسرائيلية» المتعاقبة منذ 1948 سياسات توسعية وعنصرية، ودائماً كانت تختبئ وراء «أمن «إسرائيل»»، و«الدفاع عن الوجود»، ولذلك رفضت كل الحلول بحجة أنها لا تلبي «احتياجات «إسرائيل» الأمنية»، وعندما وقعت على «اتفاق أوسلو»، وقعته لأنها رأت فيه فرصة للحصول على الوقت المطلوب لتحقيق مشروعها الصهيوني الأصلي. وأصبحت اليوم تطالب بالسيطرة على كل فلسطين التاريخية، فلا «حل الدولتين» مقبول، ولا «حل الدولة الديمقراطية الواحدة مقبول»، ولا «حل الدولة ثنائية القومية» مقبول.

تاريخياً، لم يتم التوصل إلى حل مع كيان وسلطة عنصريين إلا عبر طريقة واحدة، هي تفكيك وإنهاء الكيان والسلطة فيه، وروديسيا وجنوب إفريقيا مثلان حيان. وبالرغم من أن الكيان الصهيوني قوة عسكرية بأنياب نووية، إلا أنه ينطبق عليه ما انطبق على كل كيان عنصري، إنهاء الكيان. ولأنه ليس في الكيان الصهيوني من يقبل هذا الحل بالتراضي أو المفاوضات، فإن إنهاءه بالقوة هو الطريقة الوحيدة لفتح الطريق أمام حلول حقيقية.

awni.sadiq@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29298
mod_vvisit_counterالبارحة38315
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع266759
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر755972
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49411435
حاليا يتواجد 4555 زوار  على الموقع