موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

قشة المفاوضات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مكالمة هاتفية من الرئيس دونالد ترامب إلى الرئيس محمود عباس رسمت البسمة، بل أدخلت الفرحة إلى قلوب رموز السلطة الفلسطينية وأعوانها. ربما كان مع هؤلاء بعض الحق، بعد أن سمعوا من رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو أن القضية ستحل دون الحاجة إليهم! هكذا جاءت مكالمة ترامب بمثابة القشة التي بدلاً من أن تقصم ظهر السلطة، أحيت فيها الأمل بأنها ستكون، لا يهم كيف وبأي صورة، ضمن «الصفقة» التي يفكر فيها الرئيس الأمريكي «لحل القضية وإحلال السلام»، هذا الهدف الذي «عجز» كل أسلافه في الوصول إليه على مدى ربع قرن!

 

نعم، لم تحي مكالمة ترامب الأمل في أوساط السلطة الفلسطينية وحسب، بل رأوا فيها «انتصاراً» ناجزاً، و«صفعة» للقيادة «الإسرائيلية»! فالرئيس الأمريكي، بالرغم من كل تصريحاته المنحازة للكيان الصهيوني وقيادته المتطرفة، هاتفهم وفي هذا وحده اعتراف بهم ك«شريك» في صنع «عملية السلام»! وهي أيضاً رد على الادعاءات القائلة بأنه يمكن تجاوز السلطة الفلسطينية وإسقاطها من الحساب! ولكن حتى لو جاريناهم ووافقنا على أقوالهم، يظل عليهم وعلينا أن نتوقف عند جوهر ما حملته «المكالمة التاريخية»! ومن دون الأوهام التي تسيطر على السلطة الفلسطينية وأعوانها، فإن ما حملته المكالمة للرئيس عباس لا يزيد عن دعوتين: دعوة لإحياء المفاوضات الفلسطينية- «الإسرائيلية» المباشرة، ودعوة لزيارة البيت الأبيض!

وإذا بدأنا من الدعوة الثانية، فالزيارة لن تكون أكثر من بروتوكولية، ككل زيارات القادة الفلسطينيين، ولتجديد الأوهام التي أوصلت الوضع الفلسطيني لما أصبح عليه، وفي جوهرها للإبقاء على السلسلة التي تربطهم بالسياسات الأمريكية المنحازة للكيان الصهيوني وأطماعه، وتضليله للشعب الفلسطيني بإيهامه أن إدارة ترامب لم تتخل عنه! وبهذه المعاني والأغراض، لا تكون الدعوة إلا نوعاً من الضحك على الذقون وإبقاء الفلسطينيين في المستنقع الذي هم غارقون فيه أصلاً!

أما الدعوة الأولى والأهم، فإن إحياء المفاوضات لا يمثل أي «انتصار» أو مكسب للفلسطينيين، بل العكس هو الصحيح. فمن جهة، لم ينس الرئيس عباس في أي لقاء أو مقابلة صحفية، أو مناسبة أدلى فيها بتصريح، أن يعلن عن استعداده للعودة إلى طاولة المفاوضات. ومن جهة أخرى، فإن الرئيس الأمريكي لم يضمن دعوته أية «محددات» أو أسس مما يردده أنصار السلطة الفلسطينية، بل ترك الأمر للطرفين المعنيين، أي أنه ترك الأمر لما يقرره بنيامين نتنياهو، وهذا الأخير دائماً يتحدث عن استعداده للعودة إلى الطاولة ولكن «بدون شروط مسبقة»، وأضاف في مرات عديدة شرطاً تعجيزياً سبق لعباس أن رفضه هو الاعتراف ب«يهودية الدولة»! وهكذا لا يكون الرئيس ترامب قد جاء بجديد أو تجاوز مواقف نتنياهو، بل يكون قد مارس ضغوطا جديدة على عباس والسلطة الفلسطينية.

بعض الموالين للسلطة حاول أن يضع «شروطاً» على الدعوة لإحياء المفاوضات، سبق أن طالب بها رموز السلطة دون أخذها في الاعتبار. من تلك «الشروط»، وضع «سقف زمني» للمفاوضات، وأن تكون «قرارات الشرعية الدولية» هي المرجعية لها، وأن يوافق الجانب «الإسرائيلي» على أن تكون «نتيجة المفاوضات قبول قيام دولة فلسطينية في حدود حزيران 1967 والقدس الشرقية عاصمة لها»! وقد سبق لنتنياهو أن رفض كل ذلك، واعتبره ولا يزال يعتبره «شروطا مسبقة»، أي أنها في نظره تلغي العودة إلى المفاوضات. فماذا تفيد دعوة ترامب في هذه الحالة؟ وما هو مبرر «الفرحة» التي عمت أوساط السلطة الفلسطينية بالدعوة التي لا يبدو أنها ستسفر عن شيء؟!

ومع ذلك، لنفرض أن الرئيس الأمريكي كان عند «حسن ظن» السلطة الفلسطينية، وأجبر نتنياهو على الجلوس إلى طاولة المفاوضات، فما الذي سيحدث؟ لا شك أن من استطاع أن يتلاعب لربع قرن بالإدارات الأمريكية وبالسلطة الفلسطينية، مع تعاقب الإدارات الأمريكية وتغير القيادة الفلسطينية، لن يعجز عن التلاعب بهم من جديد ولإشعار آخر، والأمريكيون و«الإسرائيليون» لن يخسروا شيئاً بل سيربحون الوقت اللازم لتحقيق مزيد من النجاحات للمشروع الاستيطاني الصهيوني. لكن الفلسطينيين هم الذين سيخسرون وسيظلون يخسرون ما دام ليس لديهم إلا المفاوضات وفقط المفاوضات. فهل السلطة الفلسطينية عاجزة عن فهم هذه المسألة التي صارت من بديهيات السياسة «الإسرائيلية» الساعية لكسب الوقت؟!

ليس أمام السلطة الفلسطينية إلا «قشة المفاوضات»، وهي كالغريق تصر أن تتعلق بها إلى أن تقصم ظهرها، وعندها ستسلم مرغمة لقوى الواقع الذي لن يبقي لها طريقاً إلا طريق الرحيل!

awni.sadiq@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34113
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع242851
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر734407
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45796795
حاليا يتواجد 3750 زوار  على الموقع