موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

العرب وقد تغير العالم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يصدق العرب أن هناك نظاما عالميا جديدا صار جاهزا للتطبيق إلى أن سقطت سقوف عديدة عليهم، ومحت آثار ما كانوا قد تمسكوا به من بنية هشة للدولة القومية ومن مقومات هوية كانت الأمة محورها.

 

كان العالم قد شهد تغيرات هائلة في بنية نظامه التي وإن شكلت السياسة واجهتها، غير أن قواعدها قد اعتمدت مزيجا مدهشا بين ما هو اقتصادي وما هو اجتماعي وما هو ثقافي بطريقة لا تقبل التفكيك.

في ذلك الوقت بالضبط بدت الهوة تتسع بين عالم صار يتجه إلى تجديد سياساته بعيدا عن الإملاءات العقائدية، وبين عالمنا العربي الذي قرر في لحظة صدمته أن ينغلق على تراثه العقائدي، بشقيه القديم والمعاصر.

في حقيقتهم فإن العرب وقد أدركوا أن الزمن لم يعد يجري لصالحهم تمترسوا وراء قناعات سياسية لم يعد تداولها عالميا ليدر إلا الشفقة. لقد بدا واضحا أن لحاقهم بالعالم لا يتم إلا عن طريق ثنائية الاستهلاك أو العوز.

أما ما جهزوه من منطلقات نظرية فكان أغلبه إنشاء تتبخر قيمته محليا قبل أن يجف حبره. واقعيا فإن تلك المنطلقات بلغت مناطق خوائها قبل أن يطلق العالم نظامه الجديد الذي اعتبره عرب كثيرون غزوا من غير أن يكونوا مستعدين لمبارزته انطلاقا من غرائزهم الخائفة.

الغريب أن أحدا من سياسيي العرب لم يتساءل “ما الذي يحدث في العالم؟” بالرغم من أن دوي تفكك الاتحاد السوفييتي كان قريبا منهم، وكانت تلك لحظة خلاص انتظرها العالم لا بسبب الحرب الباردة ودعايتها، بل لأن وطأة النظام الشمولي كانت ثقيلة على الكثيرين.

لو لم يختف الاتحاد السوفييتي لما اختفت أنظمة عديدة في المنطقة ولما أفلس النظام السياسي العربي معلنا فشله. كان السوفييت يبرمجون منبه ساعتهم بطريقة لا تمت بصلة إلى الزمن التجريبي العالمي. أليس مدهشا أن الروس لا يجدون مانعا اليوم في التعامل مع النظام الإيراني الذي يدير دولة دينية تنتمي إلى عصور سحيقة؟

ليس صحيحا ما كان يقال من أن النظام السياسي العربي كان مهددا بمؤامرة تحاك خيوطها خارج الحدود. الصحيح أن ذلك النظام كان مهددا بسقوطه من الداخل لأسباب كثيرة في مقدمتها أنه لم يعد قادرا على تأهيل نفسه وفق معايير عصرية، لذلك لم يكن صانعوه على استعداد لتقديم تنازلات إلا إذا شعروا أن تلك التنازلات ستقع في مصلحتهم من جهة إطالة زمن بقائهم الخاوي في السلطة.

لم يكن ربع القرن الأخير من القرن العشرين إلا مجالا لتنازلات قدمها العرب للعالم من أجل أن لا يتعرض نظامه السياسي لصدمة العولمة التي جرى تسويقها عربيا على أساس ما حملته من تحولات تقنية، من غير أن يتم الانتباه إلى أن تلك التقنيات كانت تنطوي على مفهوم مختلف للمعرفة التي تهدف إلى التغيير.

وهو ما ظهر جليا في تجارب الربيع العربي، التي بدا العالم العربي من خلالها كما لو أنه مختبر لإحراق النفايات المحلية واستبدالها بنفايات جديدة. هل كان مقدرا للعالم العربي أن يتغير بهذه الطريقة الرثة؟

لا بأس. علينا أن نعترف بأن العالم العربي كان ولا يزال عاجزا عن إنتاج نظام سياسي جديد. لا لشيء إلا لأن حياة سياسية سليمة ونزيهة لم تقم فيه. ما تعلمه العرب من السياسة لا يتخطى حدود فنون السلطة القائمة على القهر وتكميم الأفواه والتلقين.

تغير العرب متأخرين، غير أنهم لن يتمكنوا من الوصول إلى الجوهر الحي لمفهوم التغير. ذلك لأنهم ما زالوا يقيمون في عصر لا يؤهلهم لكي يكونوا إيجابيين في تفاعلهم مع الزمن.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الثمن الباهظ للتضحية بالقطاع العام في مصر

أ. سامي شرف

| الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    لقد دفع الشعب ثمن التضحية بالقطاع العام، وبدلا من مجتمع الكفاية والعدل الذى كان ...

حجرُ الضفةِ جبلٌ ورصاصتُها قذيفةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الضفة الغربية والقدس الشرقية كقطاع غزة، وأن الحراك فيهما لا ...

العجوز إيمانويل ماكرون

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    بالكاد يبلغ عمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحادية والأربعين، ونُظر إلى انتخابه رئيساً على ...

قرارات نتنياهو ......وعربدة المستوطنين

راسم عبيدات | الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    علينا ان نتفق انه لا وجود لما يسمى باليسار في دولة الإحتلال.....والصراع كما شاهدنا ...

هي رسالة عاجلة..

طلال عوكل

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    لا يدور في خلد فصائل المقاومة أو أي قيادة سياسية أنّ تبادر إلى مواجهة ...

المليشيات المسلحة تستلم السلطة فعليا في العراق

عوني القلمجي

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    ما ان انتهينا من الكذبة التي صورت عادل عبد المهدي، بالرجل القوي والشجاع، الذي ...

ما وراء التحريض على الإسلام والمسلمين

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    أصابت السياسات الغربية والصهيونية نجاحاً في تسديد ضربة موجعة للعالمين العربي والإسلامي، ولشعوبهما، من ...

السترات الصفراء وأزمة الديمقراطية التمثيلية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    كان مشهد الرئيس الفرنسي «مانويل ماكرون» في خطابه الموجه لآلاف المتظاهرين المحتجين على سياساته ...

مجتمعات بلا هوية !

د. سليم نزال

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    فى كل مجتمعات الدنيا يوجد اتفاق على هوية جامعة .سواء برز ذلك فى الدستور ...

إيران ولعبة أستلاب وتوظيف الرموز

د. قيس النوري

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    دأبت السلطة الإيرانية كل عام عقد مؤتمر تحت عنوان عريض (الوحدةالإسلامية) وقد اختارت لفاعليات ...

حول معنى الدولة (2)

الفضل شلق

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    مفهوم الدولة هو العيش سوية. هذا يقتضي التعاون والتعاضد. هو أن تكون الدولة انتظاماً ...

شهداؤنا أقمار يسبحون في فضاء فلسطين

د. فايز رشيد

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    استشهد أربعة من أبناء شعبنا في القدس ونابلس ورام الله والبيرة برصاص قوات الاحتلال ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46602
mod_vvisit_counterالبارحة52619
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع147797
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر836835
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61981642
حاليا يتواجد 3393 زوار  على الموقع