موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

ذلك المساس بإنسانية المرأة العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من أفجع وأحقر ما أظهرته حقبة الجهاد التكفيري العنفي، وخصوصاً تجلياته المنحرفة في إدارة ما عُرف بالخلافة الإسلامية في القطرين العربيين، العراقي والسوري، هو تعامل المنتسبين لذلك التيار مع المرأة. إنه تعامل متوحّش وغير أخلاقي، ولا صلة له بالإسلام الذي يدّعون بأنهم من حملة راياته ومبادئه.

 

إن ما أفصحت عنه النساء الهاربات من جحيم الأسر والعبودية والسّبي والاغتصاب والبيع كسلعة الذي عشنه، لا ينمُّ فقط عن أمراض نفسية وعقلية وخلقية عند ممارسيها، وإنّما ينمّ أيضاً وبنفس القوة، عن وجود خلل ثقافي وديني هائل في فهم موقف الإسلام من المرأة، لا من قبل أفراد الجماعات الجهادية التكفيرية فقط، وإنما من قبل الملايين من المسلمين العرب. فما كان باستطاعة تلك البربرية أن تتواجد لولا وجود أجواء وثقافات تاريخية عدائية تجاه المرأة عبر السنين والقرون.

ولذلك فنحن أمام جرس إنذار يدقّ بقوة وعنف يصمّ الآذان، جرس التنبيه إلى أن موضوع المرأة برمّته في المجتمعات العربية، القائم على الاحتقار والعدوانية والظلم والتهميش، ما عاد يمكن السكوت عنه، إذ وصل إلى مستوى الكبائر والجرائم والموبقات.

والسبب الرئيسي، بصوتٍ عالٍ لا غمغمة فيه، هو المفاهيم الفقهية المتخلّفة التي أصرّ عليها وعلى نشرها الكثير من الفقهاء، دون أن يكترثوا للتضاد الواضح بين ما يدّعون وبين ما يقوله الإسلام نصوصاً ومقاصد كبرى وروحاً بالغة الحساسية تجاه فضائل العدالة والرحمة والإنصاف.

دعنا، كمثال أول، نبدأ من ما يعرف بالخطيئة الأولى، أي خروج آدم وحوّاء من الجنة. إن القرآن يضع المسئولية على كليهما في آيتين، وعلى آدم وحده في آية واحدة ثالثة، ولا يضع اللوم على حواء وحدها في أية آية، ومع ذلك أصرّ الكثير من الفقهاء على أن المرأة هي التي أغوت وخدعت آدم وأخرجته من الجنة. بل ويتجرأ ابن جرير الطبري في تفسيره فينسب إلى الله أنه جلّ جلاله قال لها: «أنت غررت عبدي»، ويهلوس ابن المسيّب بأنه «ما أكل آدم من الشجرة وهو يعقل، ولكن حواء سقته الخمر»، وينقل ابن كثير في تفسيره عن التراث اليهودي بأن آدم قد قال: «حواء أمرتني». لقد تغلبت سلوكيات العصبية ضدّ المرأة عند هؤلاء وعند الكثير من الفقهاء على عدالة الدين.

لنأخذ، كمثالٍ ثانٍ، الموضوع الأكبر في حياة المرأة والرجل على السواء: موضوع الزواج. في القرآن الكريم توصف تلك العلاقة بالشكل التالي: «ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً، لتسكنوا إليها، وجعل بينكم مودة ورحمة، إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون» (الروم، الآية 21). وفي آية أخرى وصفٌ لا يعلو عليه وصف: «هنّ لباسٌ لكم وأنتم لباسٌ لهن».

فماذا يقول الفقهاء عن تلك العلاقة المبنية على المودة والرحمة والسكينة؟ مذهب يعرّف الزواج بأنه» عقد لمجرّد متعة التلذّذ بآدمية»، ومذهب آخر بأنه «عقد بلفظ النكاح على منفعة الاستمتاع»، ومذهب آخر بأنه «عقد يفيد ملك المتعة قصداً وهو معقود للرجل دون المرأة»، ومذهب آخر يتكلم عن «نكاح المتعة». ويتجرّأ البيهقي فيقول على لسان النبي العفيف الطاهر بأن «النكاح رقّ»، ويعلن الترمذي عن عبودية جديدة للمرأة فيكتب: «لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها»، وينبري مسلم ليحطّ من شأن النساء بالقول «لولا حواء، لم تخن أنثى زوجها الدهر»! وبالقول: «إن المرأة تقبل في صورة شيطان وتدبر في صورة شيطان»، ويصل الاحتقار للمرأة إلى ذروته بأقوال للإمام أبو حامد الغزالي بأن «ما نزلت على أمتي فتنة أضرّ على الرجال من النساء». ويردف لا فُضّ فوه: «ما رأيت من ناقصات عقل ودين أسلب للبّ الرجل الحازم منكن يا معاشر النساء». بل إن أروع النساء عند الغزالي من «إذا تزوّج عليها ثلاثاً أطعمته الطيبات وقالت: «اذهب بنشاطك وقوتك إلى أزواجك».

عندما تتناقل آلاف الكتب الفقهية تلك التعابير والصور البشعة التي تصوّر المرأة بأنها شيطان، ومصدر إغواء، ووسيلة للمتعة الجسدية والغرائز الجنسية فقط، وتطلب منها السجود لزوجها، ثمّ يقرأ كل ذلك المسلمون الشباب وتردّد كل ذلك يومياً محطات تلفزيونية دينية... عندما يحدث كل ذلك، وتخلق بيئة تحتقر المرأة وتعاديها وتعتبرها سلعة للمتعة وعبدة لزوجها، فلماذا نستغرب أن نرى ونسمع عن الموبقات التي يرتكبها الكثير من المنتمين لحركات الجهاد التكفيري العبثي بحق النساء والفتيات الصغيرات في كل أرض يحكمونها؟

نعم، لقد وجدت محاولات إصلاحية وقرارات فقهية إنسانية للردّ على كل تلك الأقوال التي قيلت بحقّ المرأة، لكن لم يتكوّن بعد تيار كبير يعتدُ به، ولم تقم وزارات التربية والثقافة والإعلام والشئون الدينية بحملات مستمرّة لا تتوقف ولا تهدأ قط، ولم تشرّع البرلمانات قوانين تردع وتعاقب بمستويات عليا، ولم توقف الحكومات بحزم أية جهات دينية وأيّ رجل دين يعارضون مساواة المرأة والرجل في كل الحقوق وكل المسئوليات وكل الفرص الحياتية. السُخف الفقهي الذي حطّ من قدر المرأة العربية، المسلمة وغير المسلمة، عبر القرون، يظهره الجنون الحالي الذي نعيشه في كل الأرض العربية. كما يظهر أن موضوع حقوق المرأة العربية الإنسانية الكاملة يجب أن نتعامل معه كأقدس المقدّسات، وكأولوية قصوى، وكاستجابة للتوجيهات الربانية العادلة، وليس كخطابات ووعود موسمية.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5989
mod_vvisit_counterالبارحة38315
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع243450
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر732663
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49388126
حاليا يتواجد 2803 زوار  على الموقع