موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

«حماس» واغتيال الفقهاء وسياسة الردع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

جاء اغتيال الأسير المحرر مازن الفقهاء، المبعد إلى غزة من الضفة الغربية، في أعقاب صعود القيادي يحيى السنوار رئيساً للمكتب السياسي لحركة «حماس» في القطاع ، والذي رأت فيه السلطات «الإسرائيلية» انزياحاً نحو التشدد. كذلك جاءت عملية الاغتيال وسط اعتداءات «إسرائيلية» متواصلة جواً وبراً، وتهديدات أطلقها وزير الحرب «الإسرائيلي» أفيغدور ليبرمان، وتقديرات بقرب شن حرب جديدة على غزة. في المقابل وعلى الجانب «الإسرائيلي»، جاءت العملية في وقت يواجه فيه بنيامين نتنياهو صعوبات جمة مع ائتلافه الحكومي، واتهامات له بالفساد دفعته إلى التلويح بإجراء انتخابات مبكرة هرباً من النتائج المنتظرة. كل ذلك يشير إلى أكثر من هدف لعملية الاغتيال.

 

غرض هذا المقال هو النظر في ما استهدفته العملية وتعلق بحركة «حماس». وفي البداية لا بد من التأكيد على أن عمليات الاغتيال الموجهة ضد القيادات الفلسطينية عموماً، خصوصاً تلك المتهمة بالعمل المسلح ضد الكيان الصهيوني، لم تتوقف يوماً وهي من ثوابت السياسة «الإسرائيلية»، ما يجعل الظروف المحيطة بتنفيذ العملية ربما أكثر راهنية من الاغتيال ذاته. فمن جهة، يظل الميل إلى شن الحرب مخرجاً في كل أزمة داخلية «إسرائيلية»، ودائماً كانت الحرب والانتخابات المبكرة بابين للهرب لرؤساء الحكومات من الأزمات الداخلية. وفي الوقت الذي تمثل الاعتداءات المستمرة على القطاع استفزازاً يستهدف جر «حماس» إلى الرد وتوفير «مبررات» شن الحرب، يأتي اغتيال الفقهاء، الذي يفترض أنه في حماية الحركة، عاملاً إضافياً للاستفزاز بالرغم من كل تقديرات الأجهزة الأمنية بأن «حماس» لا ترغب بالدخول في حرب جديدة.

وكما سبق وأشرت، اعتبرت الأجهزة الأمنية «الإسرائيلية» انتخاب السنوار انزياحاً نحو التشدد، وأن «العسكر» أصبحوا الطرف الأقوى في الحركة، على الأقل في غزة. وبناء عليه صار من الأهمية بمكان بالنسبة لهذه الأجهزة «اختبار» السنوار. ويبدو أنهم رأوا اغتيال الفقهاء كافياً بالنسبة إليه لعله يكشف بعضاً من نواياه. بمعنى آخر كانت العملية «استفزازاً» للسنوار أكثر مما هي للحركة في محاولة لسبر غور القائد الجديد، مع أنهم يعرفون أنه ليس «حاكماً مطلقاً»، وأنه قبل أيام من العملية فقط أشار إلى أهمية «الردع» الذي تتمسك به الحركة.

وفي هذا الإطار، يرى كثيرون أن حركة «حماس» تعتقد أنها بعد حرب 2014 (عملية الجرف الصامد)، استطاعت أن تحقق مستوى من (الردع) يجعل القيادة «الإسرائيلية» تفكر طويلاً قبل شن حرب جديدة. لكن إذا كان في إمكان القيادة «الإسرائيلية» أن تتحمل الوضع القائم، فإن السؤال يقع على حركة «حماس» فيما إذا كانت قادرة على تحمله في ظل استمرار الحصار والانتهاكات والاستفزازات «الإسرائيلية»، خصوصاً في ضوء التهديدات التي تطلقها كلما وقع اعتداء عليها. لكن السؤال الأهم الذي تجد حركة «حماس» نفسها في مواجهته هو: ماذا يعني «الردع» المتحقق بالنسبة لحركة مقاومة ترفع شعار التحرير؟ يذكر أن يحيى السنوار شدد في أول ظهور إعلامي له بعد انتخابه رئيساً للمكتب السياسي على هذا «الردع»، مذكراً أن الشيخ الشهيد أحمد ياسين كان قد أسس الحركة ل«تحقيق معادلة الردع مع العدو»، وذلك قبل أن تحكم الحركة في غزة.

في السياق، وبعد أن اتهمت أصوات حمساوية (الموساد) بتنفيذ عملية الاغتيال، خرج القيادي محمود الزهار، أكثرها تشدداً في التصريحات، بتصريح قال فيه: علينا أن نتريث قبل توجيه الاتهام لأية جهة، وربما كان يقصد «جهة داخلية» تعاونت مع (الموساد). لكن هذا التصريح في كل الأحوال يعني أنه لن يكون هناك رد سريع على عملية الاغتيال. أما «الردع» فيظل في كل الأحوال نوعاً من المحافظة على «الوضع القائم» الذي يعني بدوره تمسك «حماس» بسلطتها في غزة، وتحويل «المقاومة من أجل التحرير» إلى «دفاع عن النفس والوجود». وحتى لو تحقق هذا الهدف فهو لن يغير من الوضع الفلسطيني الراهن، ولا يقدم خطوة لا نحو «تحرير فلسطين»، ولا حتى في منع الحرب، لأن القيادة «الإسرائيلية» تظل قادرة على شن الحرب في اللحظة التي تريد، ولو بمستوى مرتفع من الكلفة.

وفي نفس المؤتمر الصحفي الذي ظهر فيه السنوار، تحدث إسماعيل هنية فذكر أن الشيخ أحمد ياسين أكد على أربعة مبادئ أولها «فلسطين كل لا تتجزأ، ولا يمكن التفريط أو التنازل عن شبر منها»، مشدداً على أن غزة «لن تكون خارج فضاء فلسطين». وثانيها أن «المقاومة خيار استراتيجي»، وثالثها «حماية الوحدة الوطنية الفلسطينية»، ورابعها «قضية فلسطين ليست قضية الفلسطينيين وحدهم بل قضية العرب والمسلمين». وفي ضوء هذه المبادئ، يمكن التساؤل عما يحققه «الردع» منها في ضوء السياسات المتبعة؟!

awni.sadiq@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25789
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع80369
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر571925
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45634313
حاليا يتواجد 2599 زوار  على الموقع