موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

أبعد من حدود استقالة «ريما خلف»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كان للاستقالة التي قدمتها ريما خلف، المدير التنفيذي ل«الإسكوا» (اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا) من منصبها، رمزية خاصة، فهي موظفة رفيعة المستوى وعملت من موقع المسؤولية في المنظمة الدولية لسنوات طويلة ، واطلعت على الكثير من الخفايا والخبايا التي أضاءت عليها ونبهت إليها في رسالتها. وفي نهاية المطاف اضطرت للاحتجاج العلني حين لم يعد السكوت ممكناً، بل يصبح تواطؤاً، لأنه سيؤدي لمخالفة ضميرها، كما عبرت عن ذلك.

 

وهي وإن تحلت بمهنية عالية ودبلوماسية راقية، وحاكت خطابها الموجه للأمين العام «انطونيو غوتيريس» بخيط من حرير، لكنها فتحت معركة دبلوماسية وقانونية وحقوقية ذات أبعاد أخلاقية وثقافية وفكرية وإنسانية، ما يدفع العرب والفلسطينيين لضرورة مواصلتها بذات الإيقاع.

وإذا كان موقف «ريما خلف» يتسم بالشجاعة والمبدئية، فإنها استندت إلى قيم العدالة وحقوق الإنسان المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي، ومثل هذا الموقف، وخارج دائرة التمجيد لخطوة جريئة ومن أعلى قمة الهرم الدولي، يطرح العديد من الحقائق وينبه إلى طائفة من الاعتبارات التي ينبغي أخذها على محمل الجد وهي:

1 - لا يمكن للوظيفة الدولية، ومهما بلغت درجة الالتزام الوظيفي والمهني أن تكون بالضد من القيم الإنسانية، فالمهنية لا تعني الحيادية الزائفة أو الحرفية العقيمة التي لا تفرق بين الحق والباطل، وبين العدل والظلم، فذلك ليس سوى جمود وتحجر، فالوظيفة الدولية ينبغي ألا تلغي «إنسانية» الإنسان، ولعل من أولى مسؤوليات الموظف الدولي وشروط عمله أن يكون منصفاً، ووجوده ينبغي أن يكون إيجابياً بإعلاء القيم الإنسانية وعدم السماح بإجراءات أو قرارات تخالفها أو تمس جوهرها.

2 - إن ردود الفعل الدولية إزاء ممارسات «إسرائيل» أخذت تميل لصالح حقوق الشعب الفلسطيني، وتدريجياً بدأت تبتعد عن الانحياز المسبق لها، وليس أدل على ذلك قرار «اليونيسكو» باعتبار الأماكن المقدسة في القدس من تراث العرب والمسلمين (نوفمبر/تشرين الثاني2016) وكذلك قرار مجلس الأمن الدولي بشأن وقف الاستيطان «الإسرائيلي» في الأراضي الفلسطينية ( ديسمبر/ كانون الأول 2016).

3 - هناك «مناطق فراغ» لم يتم الاشتغال على ملئها من العرب ومن الجانب الفلسطيني، وهي كثيرة، ولا سيما في الإطار الدولي الحكومي، وغير الحكومي (منظمات المجتمع المدني) وهذه تحتاج إلى معرفة عميقة واستراتيجيات جديدة مرنة طويلة المدى، والأمر يتطلب هندسة جديدة لعلاقاتنا الدولية، ووضع القضية الفلسطينية في المكان الذي تستحقه، وتحديد «جبهة الأصدقاء» و«جبهة الأعداء»، إضافة إلى مسعى جديد لتحييد دول كانت منحازة «لإسرائيل» حتى وقت قريب، لكنها أخذت تشعر بالحرج إزاء انتهاكاتها وممارساتها المنافية للشرعية الدولية لحقوق الإنسان.

وهنا يمكن التركيز على ما هو أساسي بقدر ما هو ممكن مثل: وضع فكرة حق تقرير المصير التي يقرها المجتمع الدولي، موضع التطبيق من خلال الترويج لدولة فلسطينية قابلة للحياة، تكون بضمانة المجتمع الدولي مع تأكيد حق العودة.

ويجدر بنا التأكيد على حل يلبي الحد الأدنى من الحقوق ويأخذ بالاعتبار القرار 181 العام 1947 وهو القرار الذي تأسست «إسرائيل» بموجبه، والقرار 194 العام 1948 الخاص بحق العودة، إضافة إلى قرارات مجلس الأمن الدولي 242 العام 1967، و338 العام 1973 (المتعلقان بالانسحاب «الإسرائيلي») لأنها قرارات مقبولة دولياً.

4 - إظهار الممارسات «الإسرائيلية» العنصرية، تلك التي تناولها تقرير «الإسكوا» والخاصة بتأسيس نظام الفصل العنصري «أبرتايد» والذي يهيمن على الشعب الفلسطيني بأجمعه، سواء في الأراضي الفلسطينية أو ما يسمى عرب ال 48 أو ما بعد الاحتلال «الإسرائيلي» العام 1967 وفي المخيمات وبلدان الجوار والشتات، برفض حق العودة، وبناء مستوطنات في الأراضي الفلسطينية.

وهنا لا بد من إعلاء صوت التضامن الدولي بما فيه إجراءات المقاطعة الثقافية والأكاديمية والسياسية والاقتصادية ل «إسرائيل»، وكل ما له علاقة بسحب الاستثمارات وفرض العقوبات لإجبارها على الانصياع لقواعد القانون الدولي. ولعل مؤتمر ديربن ضد العنصرية (جنوب إفريقيا - العام2001 ) كان نموذجاً حيوياً على فاعلية التضامن الدولي حين دمغت ثلاثة آلاف منظمة حقوقية ممارسات «إسرائيل» ووصمتها بالعنصرية.

5- إن سحب تقرير «الإسكوا» بخصوص الممارسات «الإسرائيلية» ومسألة «الأبرتايد» يعكس أزمة الأمم المتحدة المستفحلة، إضافة إلى خضوعها للقوى المتنفذة وبيروقراطيتها، فخلال شهرين فقط وصلت ل «ريما خلف» تعليمات بسحب تقريرين أعدتهما «الإسكوا»، لاعتبارات سياسية وليست اعتبارات مهنية تتعلق بالجوهر أو المضمون، كما تقول. وهو الأمر الذي يحتاج إلى تحالفات واسعة وعريضة مع ملاحظة المتغيرات على الساحة الدولية وموازين القوى.

إن استقالة «ريما خلف» هي أقرب إلى «لائحة اتهام» وذلك حلم العدالة في مقاضاة «إسرائيل».

Drhussainshaban21@gmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2598
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90130
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر882731
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50859382
حاليا يتواجد 2478 زوار  على الموقع