موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

أهل الحظوظ.. وأهل العقول!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كثير من الروايات التاريخية، يتعدد نسب دعوة أم لوليدها أن يجعله الله من أهل الحظوظ لا من أهل العقول.. ولعل أشهرها أن والدة الإسكندر المقدوني دعت لوليدها حين وضعته: اللهم اجعله من أصحاب الحظوظ ليخدمه أصحاب العقول ، ولا تجعله من أصحاب العقول لئلا يخدم أصحاب الحظوظ.

 

وبين أهل الحظوظ وأهل العقول، تراءى تلك العلاقة التي ما برحت تحتل الأثر الأكبر في مسار الجماعات والكيانات والدول.

وقد أخذت تلك المقولة وهجها باعتبار أن أهل الحظوظ قدرهم أن يكونوا في الصدارة، بكل ما تحمل من حضور ودور وتأثير.. بينما يقبع أهل العقول خلف المشهد.. ولم تكن صناعة التاريخ وأحداثه الكبرى سلبا وإيجابا سوى ثمرة لتلك العلاقة بين أهل الحظوظ وأهل العقول.

وأهل العقول لا تعني بالتأكيد الخيرية دائما، فكم من عقل داهية كان عبورا لآلام ومظالم وجوائح وارتكابات.. وكم من عقول وظفت ملكاتها وطاقاتها لخدمة طاغية أو ظالم مستبد.. وكم من عقول ظلت تحيك المؤامرة تلو المؤامرة للايقاع.. والعكس صحيح أيضا.. فكم من عقول راشدة وأمينة قدمت الخير الكثير لأهل الحظوظ.. وقد ظل لها الإسهام الأكبر في صناعة الحدث.. وإن كان التاريخ كثيرا ما يتعلق بصورة أهل الحظوظ وهو يشير إليهم.. وينسب المجد أو الكوارث لمراحلهم.

والعلاقة بين أهل الحظوظ وأهل العقول ليست دائما على ما يرام.. فكم يحدثنا التاريخ عن النكبات التي طالت أهل العقول من أهل الحظوظ.. وكم من حوادث كبرى جنى فيها أهل العقول على أهل الحظوظ.

وكم تزاحم أهل العقول على أهل الحظوظ.. حتى كاد حبل التمكين يفلت من أهل الحظوظ.. فأهل العقول تتوزع خدماتهم على أهل الحظوظ، وقد يكيدون لبعضهم ويزينون لأهل الحظوظ وسائل التمكين بحق ودون حق.. فأهل العقول الخيرة الحكيمة النيرة تدفع بأهل الحظوظ للخيرية.. والعكس صحيح أيضا.

التاريخ زاخر ويكاد يضج بتلك العلاقة المؤثرة والمربكة، والتي تعلو صعودا وهبوطا بين السلطان والوزير، بين الحاكم والمستشار، بين السيد والخادم الأمين.. وفي كل المراحل ظلت مواهب السيد المحظوظ ونصيبه مما وهب الله من أهل العقول العامل الأكثر حسما في تمكينه.

وتتعدد الوسائل والمسميات في كل مرحلة تاريخية.. إلا أنها تظل تحافظ على شكل ما من أشكال العلاقة التاريخية بين أهل الحظوظ وأهل العقول.. لتصل بنا إلى ما عرف بأهل الكفاءة وأهل الثقة.. ولن يخرج هذا التنويع عن مفهوم أهل العقول.. حتى عدت بعض أسباب الهزائم في إطار تقريب أهل الثقة واستبعاد أهل الكفاءة..!!

إلا أن الكفاءة عندما تحولت فقط إلى شهادة وتخصص أكاديمي، فوجئنا بانحسار أهل العقول لصالح جماعة النسخ المتشابهة.. مع مزيد من طلب الثقة بكل الوسائل المشروع منها وغير المشروع.

ولأن الكفاءة ليست مجرد تأهيل أكاديمي فقط.. بل عنوان أوسع.. سيرة نجاح وعقل مقتحم وإرادة حازمة وتوجه يمكن رصده وقراءة ملامحه.

في المجتمعات والدول المتقدمة، تطورت تلك العلاقة على نحو مختلف. حيث ثمة مسار يكشف أهل العقول والمواهب ليحتلوا الصدارة في التأثير وصناعة القرار. وبقدر تعددية تلك المجتمعات تتعدد مصادر ثروتها من تلك العقول.. وبقدر إسهامها في تحقيق النجاح تحتل الصدارة.. فلم تعد المسألة حظوظا يعتمد عليها في التصعيد والتمكين.. وليست ثمة يد مطلقة حتى لأهل العقول والمواهب والقدرات.. بل نظم تحتكم لقوانين من الصعب خرقها.. هنا انتقل أهل العقول لمرحلة تصنع منهم أهل حظوظ أيضا.

ومع كل هذا فما زالت تلك المعادلة بين أهل الحظوظ وأهل العقول تلقي بظلالها حتى في تلك المجتمعات.. إلا إنها من طبيعة أخرى ونسق آخر.. فأهل الحظوظ ليسوا خلواً من عقول مكنتهم من الصعود لأعلى مناصب الدولة ومسؤولياتها.. وحتى في صعودهم لا يمكن لهم أن يعملوا وحدهم، فقد أحاطوا أنفسهم بأهل عقول يملكون قدرات خاصة تمكنهم من مساعدة أهل الحظوظ في تحقيق أهدافهم.

ولصناعة توازن يلجم نزعة التفرد حد إعاقة اتخاذ قرارات ضارة أو موضع تساؤل وشك، يظهر ذلك الصراع الإيجابي بين أهل العقول.. ومن أطراف تعدد مهامها وتملك مساحة من العمل حد تعطيل توجه أو قرار إذا ما تكشفت له آثار سلبية تفوق إيجابيته أو يترتب عليه ضرر لفئة أو أفراد أو مجتمع أو كيان.

لا تدعوا لصغاركم أن يكونوا من أهل الحظوظ، بل ادعوا لهم بنصيب من الحظ والعقل في آن.. فالحظ وحده دون عقل قد يودي بصاحبه اليوم.. فحتى اختيار أهل العقول يتطلب حسا خاصا وعقلا يقظا.. ولا تدعوا لهم ليكونوا من أصحاب العقول فقط، فكم شقي إنسان بعقله وهو يراقب حظه العاثر بين عينيه.

ولم يكن شاعر الحكمة العظيم أبو الطيب.. إلا مستجليا ذلك الأثر، حيث أدرك جناية العقل على صاحبه حتى لو كان مكتفيا:

ذو العقل يشقى في النعيم بعقله

وأخو الجهالة في الشــــقاوة ينعم

فالعقل يوقد بصاحبه ضرام الأسئلة الحارقة.. أما أهل الجهالة فكانت قسمتهم راحة رؤوسهم.. حتى في بؤسهم وشقوتهم.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22985
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55648
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر419470
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55335949
حاليا يتواجد 3883 زوار  على الموقع