موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

المدافعة.. ومعادلة الصراع!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كان ومازال وسيظل الصراع بين الحق والباطل، بين الفضيلة والرذيلة، بين العدل والظلم.. جزءاً لا يتجزأ من مسار البشرية على هذه الارض، منذ خلقها الله وإلى أن يرثها.. بل أنه جعل هذا الصراع معيارا لفضيلة الحياة، واستحقاق الترقي، وشرطا ثابتا من شروط الإعمار والخيرية في البشرية قاطبة. "وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّفَسَدَتِ الْأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ ".

 

ولم تكن المدافعة سوى جزء من طبيعة الصراع بين الخير والشر.. ففساد الأرض رهن باختلال ميزان هذه المدافعة.. التي ما إن تحتبس، حتى تختل معادلة الحياة على هذه الأرض.. وما إن تنفجر بعد احتباس قد يطول، مع ما يستتبعه من عوامل التدهور والانحطاط والذبول، فلن يكون انفجارها مؤذنا بانفراجة.. فكثيرا ما يكون فوضى وتخبطا، وضياعا جديدا.

ليس أقسى على المظلوم من احتباس صوته، حتى ليعجز أن يقول لمن ظلمه يا ظالم. وليس أقسى على أمة من احتباس صوت الانتصار للمظلوم خشية من الظالم.. وليس ثمة باب أوسع للفساد من باب الخوف من التصدي له، والاكتفاء بالانكفاء على الذات رهبا وطمعا.. رهبة من تبعات المساءلة، وطمعا في مكتسبات الأدوات الرخيصة التي تهون، او تحجب، او تتجاهل ما ينبغي التصدي له، والوقوف منه موقف المتسائل، اذا لم يكن موقف المحتج والرافض.

وقس على ذلك الادارة على اختلاف مهماتها.. والمنظمات على اختلاف برامجها ومشروعاتها، التي لا تعترف بحق الاختلاف، ولا تضبط عناصره داخلها، لتحوله إلى عملية منتجة تحول دون ارتكاب الاخطاء، أو تقلل من احتمالاتها قدر المستطاع، والتي لا ترى في كل صوت مختلف سوى نشاز يجب التصدي له.. أو لا تريد الاعتراف بأن ثمة اخطاء وربما خطايا تستلزم المراجعات.. إنما تعاند هذه الآلية التي وضعها الخالق جزءا وشرطا من شروط الخيرية، ناهيك أنها المقوم الأهم لحماية الكيانات من تبعات التفرد بالقرار، وعواقبه وشروره..

وفي كل مراحل التاريخ سنرى أن أكبر الأخطار واعظم الحوادث، وأوخم النتائج.. لم تكن لولا فقدان، او تجاهل، أو مقاومة لطبيعة الصراع والمدافعة.

وليست المدافعة عناوين احتجاج، او صوتاً مرتفعاً في لجة الرفض والتحذير.. إنما هي أدوات تمكن من خلالها التصدي لخلل، او مشروع قد تدفع الأمة ثمنه، وترهقها تبعاته..

ولقد رأينا قبل عدة أسابيع، كيف تصدى القضاء في الولايات المتحدة الأميركية لقرار الرئيس الذي منع بموجبه رعايا سبع دول من دخول بلاده. لم يكن صوت الشارع كافيا، وإن كان مؤشراً مهماً بأن ثمة ما يستوجب التوقف والحذر.. لتكون الأداة "القضاء" فاصلا بين قرار رئيس أكبر دولة في العالم، وبين مواطنين او مقيمين في الولايات المتحدة الاميركية من رعايا تلك الدول او من غيرهم..

ولم يكن لذلك التصدي القضائي ان يكون ذا أثر كبير، لولا فصل حاسم بين السلطة التنفيذية والقضائية، مما يجعل الرئيس مهما علا شأنه، وامتدت سلطاته، يخضع لتلك السلطة، وهو يحاول ان يستعيد توازنه من خلال مراجعة ذلك القرار، او البحث عن وسائل اخرى تحقق بعض أهدافه، دون الإصرار على تنفيذ ذلك القرار.. ولو تمكن لفعل.

إنها المدافعة بين البشر مهما علت، أو تواضعت مراكزهم من أجل ألا تفسد الحياة.. انها الطبيعة السلمية في الصراع حول رؤى وبرامج ما ان تصل لصناعة القرار، حتى تبدأ عملية حيوية داخل تلك المجتمعات، التي أدركت كيف تجعل من توازن السلطات، حماية لها من الوقوع في شرك الانفراد بالقرار، وهي تدرك ان هذا ليس عامل ضعف في بنية الدولة والحكومات، قدر ما هو جزء من طبيعة المدافعة.. وقد يبدو لقصير النظر انها تحديات تنهش في قوة الدولة.. بينما هي تراكم خبرات، ومراجعات، وتؤسس لمفاهيم، وتعمق عوامل التوازن والاستقرار الايجابي.. وتحمي الكيانات من الانقسام، والتشرذم، وتنمي الحس العام بقيمة وأهمية هذا النوع من المدافعة السلمية.

ومن يرى حال هذا المنطقة العربية، وما آلت إليه أوضاعها ومجتمعاتها والمخاوف الكبرى حول مستقبلها.. لن يغيب عنه حتما بأن ثمة معادلة مفقودة، لم تضع في الحسبان أن السياسة توافقات، وأن التفرد والاستحواذ على القرار، لا يعني سوى التفرد بتقرير مستقبل أمة قد يقودها إلى المجهول.. وأن ضعف بنية المؤسسات القضائية والحقوقية، وتهاوي أدوارها أمام السلطة المطلقة، إنما كان من العوامل التي أوهنت البناء، ومكنت للاستبداد، وراكمت عوامل إنتاج الضعف والاضطراب.

ولا يمكن للتدافع من أجل الخيرية، والحق، ورد الظلم، ودفع الفساد، وحماية الكيانات والمجتمعات، إلا ان تكون طرفي المعادلة في حالة من التوازن، فلا يطغى احدهما على الآخر.. وها نحن نرى ان هذه المعادلة التي توصلت إليها الامم والشعوب في إدارة مجتمعاتها بعد صراع طويل، تؤتي ثمارها في استقرار، ونمو، وفاعلية، وحيوية تلك المجتمعات.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10873
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع137937
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر629493
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45691881
حاليا يتواجد 3297 زوار  على الموقع