موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

مسألة العدالة الاجتماعية في الحراكات العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ما جرى بمحض الصدفة أن جموع المتظاهرين، في أحداث ما يسمى «الربيع العربي»، اندفعوا مطالبين بالخبز والكرامة والعدالة الاجتماعية، وبمحاربة الفساد ، جنباً إلى جنب مع المطالبة بإنهاء حال الاستبداد؛ فالفساد والاستبداد وجهان لعملة واحدة فاسدة، وإلى ذلك فهما يتولدان من بعضهما تولد اعتماد وضرورة. من يسيطر على السلطة، ويحكم عليها قبضة الاحتكار يحتكر الثروة بالتبعة، ويختص نفسه بثمراتها. والذي يحتكر هذه يحتاج إلى توسل السلطة واحتكارها لمدافعة ما تحت تصرفه من ثروة. وكما أن الاستبداد يغطي الفساد، لأنه شريك فيه، كذلك الفساد يسكت عن الاستبداد لأن مصلحته فيه. وقد يكون هناك استبداد من غير فساد، فيكون في حكم «الاستبداد المستنير»، كما سماه بعض مفكري الأنوار الأوروبيين -أو في حكم «الاستبداد العادل» كما سماه إصلاحيّو القرن التاسع عشر الإسلاميون- كما قد يكون هناك فساد من غير استبداد، فيكون في حكم الفساد الشائع في الرأسماليات المعاصرة. أما حين يجتمعان في نظام واحد -اجتماعهما في النظام العربي- فتكون الطامة أكبر والخطب أعظم، ويكون في اجتماعهما التربة الخصبة للاحتجاج العمومي والانتفاض نظير ما حصل في مطلع هذا العقد الثاني من القرن.

 

لم يكن الموت الغزير في الساحات والشوارع والميادين، ولا صدور الناس المفتوحة لرصاص قوات الأمن، مسرحيةً سياسية لإخراج نص سياسي آخر غير المعبر عن نفسه في مشهد الموت، كان ترجمةً لتوق جماعي إلى كسر طوق الحيف والتهميش والفاقة الذي ضرب بخناق الملايين من المواطنين العرب، والتأميل في بناء نظام اجتماعي جديد يحترم حقوقهم ويصونها. وإذا كان هناك من استثمر سياسياً في فقر الناس وحاجتهم وإصفار أيديهم، فزج بهم في الشوارع والساحات، فهو لم يخترع حال البؤس التي يرزحون فيها، وإنما وجدها مستفحلةً وقابلة للاستخدام فاستخدمها. وهكذا، أياً يكن موقف المرء من ذلك «الربيع العربي»، ومن خيوط اتصاله ب -أو انفصاله عن- مشاريع لزعزعة الأوضاع القائمة وتغيير القوى والخرائط، فالأمانة التاريخية تقتضينا الاعتراف بأن استشراء الفساد، واتساع الفوارق الطبقية الفاحشة، وسوء توزيع الثروة، وما اقترن بذلك من إفقار متعاظم وتهميش متسع النطاق هي الوقود الذي أشعل حرائق ذلك «الربيع» وسوغ الهبات الشعبية الغاضبة، أو خلع عليها بعض المشروعية السياسية، بقطع النظر عما آلت إليه أمورها في «نهاياتها». من الدروس المستفادة من تجربة «الربيع العربي» -وهي كثيرة- درس العدالة الاجتماعية، ومنها التوزيع العادل للثروة: بين طبقات المجتمع وفئاته وبين المناطق والأقاليم داخل الوطن الواحد. أنفق قسم كبير من المجتمع السياسي ومن المجتمع الثقافي العربي شطراً مديداً من الزمن مدافعاً عن العدالة الاجتماعية؛ مرةً تحت هذا العنوان، ومرةً تحت عنوان الاشتراكية، وثالثةً تحت عنوان الإنماء المتوازن والتوزيع العادل للثروة. لكنه، في الأحوال جميعاً، ظل وفياً لمسألة عدها أمّ المسائل في الاجتماع السياسي العربي هي المسألة الاجتماعية.

كان تجاهل النظام السياسي (العربي) للمسألة هذه تجاهلاً صارخاً: في السياسات العامة، في برامج التنمية، في الإنفاق. وحين ضاق عليه الخناق الاقتصادي والمالي لجأ إلى الاستدانة، وحين عجز عن سداد ديونه (بل الفوائد السنوية لديونه)، لجأ إلى طلب جدولة سداد الديون، ثم كان عليه أن يرضخ لشروط «صندوق النقد الدولي» و«البنك الدولي» لقاء قبول طلبه، تماماً كرضوخه لتلك الشروط، قبلاً، للحصول على قروض. وكان الثمن فادحاً جداً: ما استطاع النظام ذاك أن يحقق التوازنات التي سعى إليها، غير آبه للتوازنات الاجتماعية، وما استطاع أن يحد من استفحال أوضاع الفقر والتهميش حين مسّت القوى الحية المالكة للخبرة (خريجي الجامعات)، نظير عجزه عن الحد منها حين أصابت، قبل عقود، قوى العمل المهمشة. كان كل شيء في المشهد العربي ينبئ بأن انفجارات اجتماعيةً على الأبواب.

سيتكرر قطعاً، ما حصل من انفجارات هائلة في أحداث «الربيع العربي» إن لم يقع تدارك عواملها الاجتماعية بالتصحيح والتصويب. والتصحيح والتصويب عندنا ليسا شيئاً آخر غير إنتاج رؤية سياسية جديدة للمسألة الاجتماعية، وترجمتها في مخططات وبرامج عمل للتنمية الاجتماعية تغطي الحاجات الأساسية، وتقلص الفجوات الخرافية بين الطبقات الاجتماعية، ومساحات الإفقار والتهميش، وتحارب الفساد وهدر المال العام، وتوفر فرص العمل لملايين العاطلين عنه، وتؤمن الخدمات الأساسية: التعليمية والصحية، وتوفر شبكات التأمين الاجتماعي من ضمان صحي وسواه. إن أي تنمية اقتصادية غير ذات مضمون اجتماعي، أو لا تقوم على مقتضى التنمية الاجتماعية؛ وأي تنمية لا تكون العدالة والنصفة في الحقوق ميزانها، هي حكماً آيلة إلى إخفاق أو على الأقل، إلى الاصطدام بالنتائج الاجتماعية الثقيلة المترتبة على سوء توزيع الثروة. وكما أن الإخفاق التنموي، والتجاهل الصارخ للمسألة الاجتماعية، والانعدام التام للعدالة في توزيع الثروة، توفر جميعها البيئة الخصبة المناسبة لانفجارات هائلة، نظير الانفجارات الاجتماعية التي حصلت في أحداث «الربيع العربي» فإن انعدام حياة سياسية طبيعية، في البلاد العربية، يزيد من فرص انفلات الانفجارات تلك من أي ضابط يعقلها، ومن أي إطار اجتماعي (نقابات، أحزاب، منظمات مدنية...) يحتويها، الأمر الذي ينجم عنه الاحتداد الشديد في تعبير تلك الانفجارات الاجتماعية عن نفسها، وفي جملته الجنوح للعنف.

على أن دروس «الربيع العربي» -إذا كان هناك في البلاد العربية من يقرأ ويتعظ- لم تنبه النخب الحاكمة، حصراً، إلى خطورة إشاحتها النظر عن الاجتماعي في التنمية، وإلى ما سيكون عليها أن تدفعه -من بقاء سلطتها أو استقرار تلك السلطة- لقاء تجاهلها المديد للمسألة الاجتماعية، وإنما هي نبهت أيضاً النخب المعارضة -أو هكذا يفترض- إلى مركزية المسألة الاجتماعية في أي تغيير!

hminnamed@yahoo.fr

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6126
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع6126
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر665225
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55581704
حاليا يتواجد 3600 زوار  على الموقع