موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الروسوفوبيا.. والمستحيل في علاقاتها الأميركية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تسترعي انتباهي مقالات كثيرة تشوه الدور الروسي عربيا وبشكل أخص في سوريا,لذا, أراني منشدًّا إلى كتابة مقالتي هذه عن روسيا, انطلاقا من قضيتين, الأولى, أنني عشتُ فترة امتدت لاثني عشر عاما في الاتحاد السوفياتي , وعلى مرحلتين, أوج الاشتراكية, وما قبيل انهيار نظامها, ولأنني كاتب, كنتُ وما زلتُ مهتما بما حولي, أدعي أنني على بعض معرفة بالسياسية الروسية. القضية الثانية, أنني منذ عام ونصف تقريبا, ومن أجل الإعداد لكتاب عن روسيا الحالية, كنت في زيارة لبيلاروسيا وأوكرانيا وروسيا, امتدت أربعين يوما, حرصت خلالها على مقابلة مؤيدين ومعارضين لرؤساء الجمهوريات الثلاث, وفعلا نشرتها على صفحات العزيزة “الوطن”. ذلك, قبيل صدور كتابي بعنوان “أفولْ”, بالفعلْ, لقد عرضَ علي مستشار بوتين, ألكسندر فيودروفيتش بيريدنيكوف (عندما لاحظ اهتمامي بالسياسة الروسية) مقابلة رئيسه, لكن, كان يتوجب علي الانتظار عشرة أيام إضافية, وهو ما كان صعبا بالنسبة لي من زوايا مختلفة. اليوم, أعض أصابعي ندما, على تفويت تلك الفرصة.

 

جاء الرئيس بوتين بعد عهد الرئيس يلتسين, الذي أوصل أوضاع الاتحاد الفيدرالي الروسي إلى الحضيض. كان العالم يقرأ حينها, عن أبطال الحرب العالمية الثانية من الروس, الذين عرضوا نياشينهم وأوسمتهم للبيع في محطات المترو, الممتلئة بالمشردين, والشحاذين. وصلت روسيا في تلك المرحلة إلى القاع, حتى في تقييمها كدولة عالمثالثية! (حقيقة, لم أزرْ روسيا آنذاك, ولمرحلة ربع قرن زمني, حفاظاَ على ذكريات جميلة لي فيها, من قبل). حينها, تسولت روسيا حتى القمح من الولايات المتحدة والدول الغربية. هذا يتعاكس مع طبيعة الشعب الروسي متعدد القوميات, والمعتز بهويته وقوميته الروسية. ثم جرى انتخاب بوتين, وابتدأ خطوتين جذريتين: القضاء على المافيات الروسية الكثيرة والقوية, وإعادة كل مؤسسات القطاع العام إليه من جديد, بتخليصها من أبدي المليارديرات الروس, أو ما اصطلح على تسميتهم بـــ “الطغمة الأوليغاركية” في روسيا, وأعاد بوتين للدولة هيبتها, وتمكن من استخلاص الأموال من كل الذين سيطروا فعليًّا على الاقتصاد الروسي, أعاد إليهم أثمان ما دفعوه, وصادر الباقي, وكانوا قد اشتروها بأبخس الأثمان. خلال سنتين إلى ثلاثة, استطاع بوتين إيقاف الاقتصاد الروسي على قدميه, وجرت تصفية كل المافيات, وقسم كبير من المليارديرات الروس, فروا إلى الخارج, وبقي منهم عدد في روسيا. للعلم, مدفيديف لم يكن خيار بوتين لرئاسة الوزراء, بل كان شخصا آخر! لكن من فرضه, هم الأوليغاركيون, الذين انتعشت امبراطورياتهم المالية في السوق الاقتصادية المفتوحة والآمنة (وهذا هو الأهم), إضافة إلى زعماء الحركة الصهيونية المتغلغلة كثيرا في روسيا. ولذلك, فإن التفاهم الروسي – الأميركي في ظل رئاسة ميدفيديف, كان في أوجه, لهذا, لأول مرة يجري تطابق الموقف بين الطرفين في مجلس الأمن,على أن يقوم الناتو بضرب ليبيا. هذا القرار (صدقوني) ما زال يحز في نفوس العديدين من الأوساط الحاكمة الروسية.

بوتين, رجل روسيا القوي. هو مزيج من القيصر الروسي التقليدي, فهو الآتي من عاصمة روسيا القيصرية بطرسبرغ, وهو الذي يميل إلى الحكم المطلق, ومن الزعيم التقليدي في العهد السوفييتي رغم عدم انضمامه للحزب, وعندما خدم في الكي.جي.بي. كان تلميذًا لاندروبوف (الذي تولى الأمانة العامة للحزب فترة قصيرة – بضعة أشهر- ثم داهمه المرض, ويقال إنه توفي مسمومًا, من قبل المرتبطين مع الغرب في قيادة الحزب).اندروبوف هو الذي تصدى للغرب في فترة تسلمه للزعامة, وهو الذي حارب التسيب والبيروقراطية, والفساد المستشري في أوساط الحزب والدولة, ومن معطفه خرج بوتين, الذي هو بالفعل جعل من روسيا وريثًا للاتحاد السوفياتي. لذا, فإن سياسات بوتين, لها خلفيتها التربوية, المعبر عنها في سياساته الحالية. يظل بوتين منشدا إلى الحقبة السوفياتية, وعلى ذمة مستشاريه, بكى يوم انهيار الاتحاد السوفياتي, وانتهاء الحرب الباردة, ذلك الانهيار الذي وصفه بوتين في منتدى ميونيخ للأمن عام 2007 بأنه “اكبر كارثة جيواستراتيجية في القرن العشرين”. تلك القراءة, هي التي حكمت سياسات الرئيس الروسي, منذ ذلك الحين حتى الآن. من الطبيعي والحالة هذه, أن تشعر الولايات المتحدة بالقلق من بوتين, ومن الدور السياسي الروسي, المتصاعد عالميا بوتائر متسارعة.

لقد عاشت الولايات المتحدة بعد انهيار الاتحاد السوفياتي, ودول المنظومة الاشتراكية, وانتهاء الحرب الباردة, مرحلة ذهبية, في عالم تميز بالقطب الواحد, وبقيادة أميركا للساحة الدولية, ومن ثم وبعد مضي عقدين من الزمن, ظهرت روسيا والصين كدولتين كبيرتين ومؤثرتين, إلى الحد الذي يمكن القول فيه: إن قطبًا عالميًّا آخر بدأ في التشكل في مواجهة الولايات المتحدة وحلفائها. هذا الواقع الجديد, يفرض حقائقه واقعاً على الأرض. إحدى هذه الحقائق: أن الولايات المتحدة لم تعد اللاعب الوحيد على الساحة الدولية, فروسيا والصين (وبخاصة الأولى) لهما وجهات نظر مغايرة لما تراه واشنطن وتحدده من مواقف سياسية, وعلى سبيل المثال لا الحصر: القضية السورية, والمشروع النووي الإيراني, وكذلك حقيقة أن كوريا الشمالية أصبحت لاعبًا نوويًّا, بحيث بات من الصعب توجيه ضربة عسكرية لها, من قبل الولايات المتحدة ودول المعسكر الغربي.

بالنسبة للتدخل في سوريا, أذكر أن لقاءي بمستشار بوتين كان في يوليو 2015, وعندما سألته عن الموقف الروسي مما يجري في سوريا؟ عبر عن امتعاض روسيا من التدخل الأميركي الغربي فيها, بعيدًا عن التفويض الدولي. تلخص رأيه يومها في التالي: أن ما يجري في سوريا يؤثر بشكل مباشر على روسيا. (للعلم, الفيدرالية الروسية تعتبر كل جمهوريات آسيا الوسطى: كازاخستان, أوزبكستان وقرغيزستان), خط الدفاع الأول عنها. أخبرني يومها بالحرف, ستسمعون قريبا في الشرق الأوسط, أخبارا عن خطوات مهمة ستتخذها روسيا. حاولتُ بشتى الوسائل والطرق, الاستفسار منه عن ماهية هذه الخطوات, رفض الإفصاح, وبالفعل في 30 سبتمبر كان التدخل الروسي. ووفقا لمستشار بوتين الثاني أوليغ إيفانوفيتش فومين, فإن هناك معهدين في موسكو ملحقين بوزارة الخارجية, الأول, برئاسة المحافظين التقليديين. الثاني من الليبراليين, الداعين لعلاقات متنامية مع أميركا والغرب, يكون بوتين مساء كل يوم أمام تقريرين مختلفين حكما في الرأي, لأحداث اليوم نفسها من المعهدين, وفي النهاية, يتخذ قراره منفردًا. ولهذا تسري مقولة في روسيا, فحواها, “لا يعرف ما في رأس بوتين, إلا بوتين نفسه”.

نقول ذلك, لأن كثيرين من الاستراتيجيين يرون, أنه في زمن ترامب ,سنشهد تقاربا أميركيا روسيا. باختصار, هذا مستحيل, لأن المجمع الصناعي العسكري المالي الأميركي (الحاكم الفعلي للولايات المتحدة,لن يسمح بأي تقارب أو تفاهمات روسية – أميركية.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13428
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13428
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر634342
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48147035