موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

فبراير وتحولات الثورات العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


عندما اندلعت الثورة التونسية في 17 ديسمبر 2010 كانت الأرض العربية حُبلى بكل أسباب الانفجار، لكن اللحظة المفصلية في تاريخ هذه الثورة ارتبطت بهروب زين العابدين بن علي في 14 يناير 2011،

ففي هذه اللحظة وجد الشعب التونسي أن الكرة صارت في ملعبه وأنه تخلص من نظام حكم الفرد بعد أكثر من نصف قرن. لكن المعضلة هي أن تونس التي ألهمت الجماهير العربية روح الثورة وشعاراتها وأدواتها لم تقدم لهذه الجماهير نموذجا لتأسيس نظام ديمقراطي مستقر لأنها هي نفسها كانت تبحث عن نموذج. فلقد غادر بن علي قصر قرطاج فجأة وترك خلفه مجموعة من الأسئلة الكبرى تبحث عن إجابة من يتولى السلطة في ظل عدم تنظيم الدستور ظاهرة هروب الرئيس؟ أين موضع حركة النهضة في المرحلة المقبلة؟ كيف تُشَكَل الهيئة التأسيسية لوضع الدستور؟ هل يتم عزل كل رجال بن علي أم يجري التمييز بينهم بعزل فريق ودمج آخر؟ كان الكل منتشيا بإزاحة كابوس الحكم التسلطي، وكان الشباب والمرأة فخورين بدورهم في تحقيق الإنجاز الكبير، وبينما كان الحال على هذا النحو انتقلت شرارة الثورة إلى مصر، وهنا بدأ فصل بالغ التأثير في تاريخ الثورات العربية.

 

لم تكن مصادفة أن يكون يوم تخلي حسني مبارك عن السلطة وتكليفه المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة البلاد هو نفسه اليوم الذي تفجرت فيه الثورة اليمنية: 11 فبراير 2011، صحيح أن نذر الانفجار كانت قد تجمعت في سماء اليمن في السنوات الأخيرة من حكم علي عبد الله صالح لكن التداخل بين حلقات التاريخين المصري واليمني كان كفيلا بإعمال أثر الانتشار بشكل مباشر. زحف اليمنيون إلى ساحة التحرير في وسط العاصمة ليحتفلوا برحيل مبارك ورددوا الشعار الأشهر «الشعب يريد إسقاط النظام» لتبدأ أحداث ثورتهم، وإن هي إلا أيام قليلة حتى انفجرت الثورة الليبية. تداعى عدد من الشباب إلى التظاهر في 17 فبراير 2011 احتجاجا على مساوئ حكم القذافي، وانضمت إليهم أسر ضحايا سجن أبو سليم الذين جرت تصفيتهم بدم بارد عام 1996، ومن بني غازي ثاني أكبر المدن الليبية انطلقت الشرارة.

فيما بعد أصبح شهر فبراير مرتبطا بانعطافات مهمة في الثورات العربية، ففي 6 فبراير 2013 اغتيل المناضل اليساري الكبير شكري بلعيد فأحدث اغتياله هزة في المجتمع التونسي واتُهم أنصار النهضة بتدبير الاغتيال. كان التونسيون غير راضين عن أداء حكم الترويكا الذي انتقلت خلافات أطرافه من السر إلى العلن، وكانوا مستائين من تلكؤ المجلس الوطني التأسيسي في إنجاز الدستور، وكانوا مستفزين من محاولة النهضويين إلغاء بعض المكتسبات التاريخية للمرأة، وكذلك من استئثار النهضويين بالسلطة، ثم جاء انعدام الأمن ليزيد من الغضب حتى إذا اغتيل النائب اليساري محمد البراهمي تشكلت جبهة للإنقاذ كما حدث في مصر وأصبح المستقبل مفتوحا على كل الاحتمالات، وعند هذا الحد توسط المجتمع المدني ولانت حركة النهضة.

فبراير أيضا جاء محملا بثلاثة تطورات فارقة بالنسبة للثورة الليبية، الأول تشكيل المجلس الوطني الانتقالي بعد أيام قليلة من اندلاع الثورة، والثاني تكوين لجنة فبراير في 2014 للخروج من مأزق انتهاء مدة المؤتمر الوطني العام دون إنجاز الدستور، والثالث التدخل الدولي في مسار الثورة تحت بند معاقبة القذافي. كان تشكيل المجلس الانتقالي متعجلا بما لم يراع ضعف الخبرة السياسية للنخبة الليبية، ومع أن أحد الانتقادات التي توجه للثورات العربية أنها كانت فاقدة للتنظيم إلا أن المجلس الانتقالي الليبي لم يكن الإطار التنظيمي الأمثل. أما تكوين لجنة فبراير فمع أنه كان لازما لحلحلة الوضع المتأزم إلا أنه تم الطعن لاحقا على عمل اللجنة مما أنشأ ازدواجية مؤسسية على كل المستويات. وأما الدور الدولي المبكر فإنه سرعان ما تحول إلى عمل عسكري وبالتالي ساهم في تأزيم الموقف وخلط الأوراق.

وفي فبراير 2012 أصبح عبد ربه منصور هادي رسميا الرئيس الجديد لليمن بعد فوزه الكاسح في الانتخابات الرئاسية، ومثل هذا التطور لحظة الحقيقة التي فتح عينيه عليها علي عبد الله صالح، فحتى تلك اللحظة كان بوسعه أن يداور ويناور وأن يدعي أنه الرئيس المنتخب حتى وإن نقل السلطة إلى نائبه هادي، أما بعد الانتخابات الجديدة فلقد تغير الوضع وشرع صالح في تغيير استراتيجيته: تقارب مع الحوثيين للانقلاب على المبادرة الخليجية وأيضا على مخرجات الحوار الوطني.

لم يعرف التاريخ الثورات التي تسير في خطوط مستقيمة فقوة التغيير تقابلها قوة مضادة، ومن خلال التفاعل بين القوتين تتحدد ملامح النظام والدولة، وها هو شهر فبراير يهل علينا هذا العام محملا بتطورات مهمة، ففي تونس تم تجاوز عقدة تصويت الجيش والشرطة وسمح لهما بالانتخاب مما يمهد لإجراء الانتخابات البلدية المؤجلة وهو التطور نفسه الذي تنتظره مصر، وفي اليمن بدأ يحدث تغير في موازين القوة لصالح معسكر الشرعية كما ظهر في الصراع على الموانئ مما قد يمهد الأجواء لتسوية سياسية، وفي ليبيا تتكثف جهود التقريب بين رئيس المجلس الرئاسي والقائد العام للجيش مما يعطي الأمل في إنهاء الانقسام الحالي. أما سوريا فمع أنها تمثل حالة خاصة بحكم سرعة تطوراتها وتوزعها على كل شهور العام إلا أن فبراير 2017 يشهد انعقاد مؤتمري الأستانة وجنيف بالتوازي مع تغير الواقع الميداني نحو مزيد من محاصرة داعش في آخر معاقله، وهذا يعني أن بداية العام الحالي ستضخ زخما كبيرا في مسار الثورات العربية.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13339
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13339
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر766754
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57844303
حاليا يتواجد 2562 زوار  على الموقع