موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

ماذا يفعل ترامب في المملكة المتحدة؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

واجه الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب منذ بدء حملته الانتخابية وشعاراته العنصرية والمتطرفة رفضا واستنكارا شعبيا في المملكة المتحدة، وكذلك من أغلب قيادات الأحزاب والمنظمات النقابية والمدنية ، ماعدا قيادة حزب استقلال المملكة المتحدة، يوكيب، اليميني المتطرف، المعادي للمهاجرين والمحرض لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وقام رئيسه السابق نايجل فاراج بزيارة ترامب وتهنئته بعد إعلان فوزه في الدخول إلى البيت الأبيض. وما أن تسلم ترامب منصبه الجديد حتى واصل السير على خططه التي أعلن عنها في حملته الانتخابية، وبقرارات متوالية تفصح عنه وعن منهجه أو خطته العملية لإدارة الولايات المتحدة في عهده، وهي تشي بأساليب فاشية، عنصرية الطابع وعدوانية التوجهات. كما أنها تتناقض في إجراءاتها وخطابها وتتقابل في مشاريعها وخططها المحلية والدولية. من شعار أميركا أولا، وشعار الحرب على الإرهاب إلى العمل على محاصرة الصين وبناء الجدران بين البلدان وإلغاء الاتفاقيات الدولية أو اللف والدوران حولها لتفريغها من محتوياتها والتملص من تحمل المسؤولية فيها أو منها، كما هو في خطاباته وفريقه بشأن الاتفاق النووي مع الجمهورية الإسلامية في إيران.

 

بروتوكوليا وجهت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الدعوة إلى ترامب ليقوم بزيارة دولة إلى بريطانيا، عند زيارتها مؤخرا لواشنطن ولقائها به، وهو ما يعني أنه سيأتي بناء على دعوة من الملكة إليزابيث وسيتناول العشاء معها خلال الزيارة.

جاءت هذه الدعوة الرسمية لتصب زيتا على غضب الشعب من خطواته الأولى، وسببا آخر أو محفزا للاحتجاج بل وزادته، إذ قامت منظمات إنسانية بتظاهرات احتجاج كبيرة، شملت عدة مدن اضافة إلى العاصمة لندن، وبتجميع أكثر من مليون وستمائة ألف توقيع في عريضة الكترونية ترفض زيارته وتشجب الترحيب بها، وفرضت على مجلس العموم البريطاني مناقشة الزيارة في جدول أعماله. (يوم20 شباط/ فبراير الحالي) كما حملت وسائل الإعلام البريطانية الكثير من الآراء المنددة بالزيارة والرافضة لها، معتبرة أنها تعمل على إحراج رسمي وشعبي وتقسيم الرأي العام. وقد اكتسبت الحملة زخما كبيرا بعدما وقع ترامب أمرا تنفيذيا بتعليق دخول اللاجئين إلى الولايات المتحدة ومنع موقت للمسافرين من سبع دول غالبية سكانها من المسلمين، ووفق إعلان البيت الأبيض، الدول هي إيران وسوريا والعراق وليبيا والصومال والسودان واليمن.

هذه الدعوة اشعلت المواقف منها قبل تحققها، حيث دعا مسؤول سابق في الخارجية البريطانية بيتر ريكتس إلى خفض مستواها من زيارة دولة إلى زيارة رسمية لتفادي إحراج الملكة اليزابيث الثانية. كما دعا سياسيون بريطانيون، إلى عدم استقبال الرئيس في المملكة المتحدة وإلغاء زيارته المزمع إجراؤها في العام الجاري. وصرح زعيم حزب العمال البريطاني جيمي كوربن إن “زيارة الدولة المخطط لها لقدوم دونالد ترامب إلى المملكة المتحدة في وقت لاحق من هذا العام، يجب أن يتم إلغاؤها ردا على حملته حول الهجرة المتشددة”. وعبر كوربن عن مخاوفه من فشل رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي في رفض تحركات ترامب المثيرة للجدل والتي وصفها بالـ”صدمة”.

وايد تيم فارون زعيم حزب الديمقراطيين الأحرار القرار ذاته ودعا إلى الغاء “زيارة الدولة” للرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى المملكة المتحدة. وخاطب تيم فارون الحكومة بأن زيارته “ستضع الملكة في موقف لا تحسد عليه وذلك من خلال الترحيب بالرجل الذي منع المواطنين البريطانيين على أساس دينهم”.

ودعم عضو حكومة الظل السابق، تشوكا اومنا، الدعوات المطالبة بإلغاء زيارة ترامب. وقال إن “الزيارات الرسمية تجري لبناء علاقات ودية بين الحكومات، وبالتأكيد تريد رئيسة الوزراء البريطانية بناء علاقات جيدة مع الرئيس الأميركي”.

روث ديفيدسون، زعيمة حزب المحافظين الاسكتلندي، قالت إنها “تأمل أن يراجع ترامب قراراته المتعلقة بالهجرة فورا”. وأضافت ديفيدسون أن “الزيارات الرسمية عادة ما تحتفي بالقيم المشتركة وبدء علاقات جديدة بين الدول المضيفة والضيفة”، وأن “الزيارة الرسمية لا ينبغي أن تتم وسط إصدار قرارات قاسية ومجحفة بحق مواطنين من الدول الضيفة”.

بينما غردت سارة وليستون، عضو حزب المحافظين الحاكم، عبر تويتر إنه “لا يجب أن يلقي الرئيس دونالد ترامب كلمة في البرلمان”، مشيرة إلى أن هذا المكان يجب أن يكون مخصصا للقادة الذين لديهم تأثير إيجابي وقيم على العالم”.

اما الصفعة الكبرى فقد جاءت من رئيس مجلس العموم البريطاني، جون بيركو، الذي صرح كما نقلت وسائل الاعلام، أنه يعارض بشدّة إلقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب خطابا في مقر البرلمان البريطاني خلال زيارته المرتقبة إلى المملكة المتحدة.

أكّد بيركو أنه كان يعارض دعوة الرئيس الأميركي لإلقاء خطبة في البرلمان قبل قرار حظر مواطني الدول المسلمة السبعة من دخول الولايات المتحدة، لكنه بعد القرار أصبح “أشدّ معارضة”، وأضاف أن إلقاء خطاب أمام البرلمان البريطاني “ليس حقا مكتسبا لترامب بل هو شرف” له. وقال إن “معارضة التمييز على أساس العرق والنوع” هي اعتبارات “شديدة الأهمية” لمجلس العموم البريطاني.

احدثت تصريحات بيركو، وهو واحد من ثلاث شخصيات يفترض أن توافق على قدوم الرئيس الأميركي إلى البرلمان، انقساما بين النواب البريطانيين، إذ رحب نواب حزب العمال والحزب القومي الاسكتلندي بتصريحات بيركو ووقع 163 نائبا بريطانيا (من أصل 650) مذكرة تهدف إلى منع ترامب من إلقاء خطاب في البرلمان. في حين انتقد نواب حزب المحافظين الذي ينتسب إليه بيركو هذه التصريحات لأنها “تمسّ بالعلاقة الخاصة بين البلدين”، حسب أقوالهم وما نشر منها.

ماذا يفعل ترامب في المملكة المتحدة؟!، سؤال محرج وجوابه مخجل لمن دعاه ومن يقابله ومن يحتفي به ويرى خطاباته وخطواته المتطرفة والبعيدة عن القيم الحقيقية للثقافة والحضارة الإنسانية. خاصة وأن وضع المملكة اليوم غير ما كانت عليه قبل التصويت على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي وما سيؤول إليه بعد إكماله داخليا وتداعياته المحتملة، وما ستحدثه الاحتجاجات الواسعة على الزيارة والعلاقات البينية والأوروبية.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33313
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106235
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر470057
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55386536
حاليا يتواجد 4584 زوار  على الموقع