موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الدستور من العراق إلى سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد ثلاثة أعوام يمر قرن كامل على أول دستور سوري، وهو الدستور الذي وضعته اللجنة المنبثقة عن المؤتمر المنتخب الذي بايع فيصل ملكا على البلاد. صحيح أن هذا الدستور لم يكد يطبق نتيجة الاحتلال الفرنسي،

لكن القصد من هذه الإشارة أن نُذكر بأننا عندما نتكلم عن التجربة الدستورية في سوريا فإننا نتكلم عن تجربة عمرها مائة عام، ليس هذا فقط بل إنها كانت تجربة متقدمة أيضا إذ أقامت «ملكية مدنية نيابية» في سوريا.

هذه التذكرة مهمة لتسجيل أن السوريين ليسوا بحاجة إلى من يضع لهم مسودة دستور يسترشدون بها، فلديهم تراكم دستوري يسمح بذلك، ناهيكم عن أن من يقترح المسودة يملك وجودا عسكريا على الأرض السورية، ويتذرع بأنه جاء بدعوة من النظام السوري ليتحكم في مصير هذا البلد العربي تارة بالتنسيق مع إيران وأخرى بالتنسيق مع تركيا.

أفهم جيدا أن روسيا تريد أن تقطف سريعا ثمار نجاحها العسكري في معركة حلب وأن تستثمر علاقة الود التي نمت مع تركيا للضغط على بعض الفصائل المسلحة، لكن ما لا يُفهم ولا يُقبل هو أن تعطي روسيا نفسها الحق في كتابة مسودة دستور سوريا بل وأن تُسقط أيضا على مضمون الدستور أهداف بعض المكونات السكانية السورية ودوّل الجوار السوري. مشت روسيا على درب الولايات المتحدة بعد احتلال العراق عام 2003 في التوجس من عروبة هذا القطر العربي فرفعت مسودتها المقترحة كلمة «العربية» من مسمى الدولة السورية، وكلنا يذكر الجدل الطويل الذي دار حول هوية العراق قبل 14 عاما وانتهى لاختزال عروبة العراق في علاقته بالجامعة العربية علما بأنه في العراق (كما في سوريا) فإن أغلبية السكان من العرب.

هذا ويستند إلغاء صفة العروبة من مسمى الدولة السورية إلى أن عدم ربط الاسم بهوية معينة يعني الاعتراف بتعدد أعراق السوريين ويفك الارتباط بين العروبة والمواطنة، وكتب الدكتور حازم نهار رئيس حزب الجمهورية (السوري) مقالا مطولا بهذا المعنى تحت عنوان «جمهورية سورية أم جمهورية عربية سورية؟». ومثل هذا المنطق يفترض أن سياسات النظم تصنعها أسماء دولها وهذا افتراض خاطئ بالمجمل وإلا لكان بلد كالسودان يخلو اسمه من صفة العروبة رمزا للتعددية الثقافية ولم ينفصل عنه الجنوب، لكننا نعلم ما آل إليه الحال فالفارق كبير بين الاعتداد بالهوية واحترام التعددية.

من جهة أخرى، تضمنت المسودة الروسية للدستور السوري نصا على المحاصصة الطائفية حين ذكرت الفقرة الثالثة من المادة (64) على أن «يكون التعيين لمنصب نواب رئيس مجلس الوزراء والوزراء لجميع الأطياف الطائفية والقومية لسكان سوريا، وتحجز بعض المناصب للأقليات القومية والطائفية...» وفي نسخة أخرى تم النص على أن يكون التعيين لمناصب رئيس مجلس الوزراء والوزراء تمسكا بالتمثيل النسبي لجميع الأطياف الطائفية والقومية لسوريا». هنا أيضا نلاحظ التأثر بالتجربة العراقية، فمع أن الدستور العراقي لم ينص على المحاصصة الطائفية إلا أن الواقع العملي ثبت هذه الممارسة على النحو التالي: رئاسة الدولة للأكراد، ورئاسة الحكومة للشيعة، ورئاسة مجلس النواب للسنة. وتتميز المحاصصة العراقية بأنها جامدة، أي غير مرنة لا تفتح المجال لتداول المناصب إن تغيرت توازنات القوة بين الأطراف المختلفة.

هنا نذكر فقط بمثالين، المثال الأول عندما أسفرت الانتخابات التشريعية في العراق عام 2010 عن فوز القائمة العراقية لإياد علاوى ﺑ91 مقعدا مقابل فوز قائمة دولة القانون لنوري المالكي ﺑ89 مقعدا لم يتم السماح لعلاوي بتشكيل الحكومة واستمرت المماحكة لمدة عام تقريبا حتى تم قطع الطريق نهائيا على علاوي بدعوى أن قائمته تمثل ائتلافا بين عدة قوائم خلافا لقائمة دولة القانون. ولما كان علاوي مثل المالكي من أبناء الطائفة الشيعية فإن الرسالة كانت أنه ليس فقط المطلوب أن يشغل شيعي رئاسة الحكومة، لكن أيضا ألا يكون شيعيا علمانيا مثل علاوي. أما المثال الثاني على جمود المحاصصة العراقية فهو تمسك الأكراد بمنصب رئاسة الدولة رغم أنه لا يوجد أي سند ديموغرافي لاحتفاظهم بالمنصب.

من جهة ثالثة، نصت الفقرة (ب) من المادة التاسعة من المسودة الروسية للدستور السوري على أن «أراضي سوريا غير قابلة للتفريط ولا يجوز تغيير حدود الدولة إلا عن طريق الاستفتاء العام الذي يتم تنظيمه على أساس إرادة الشعب». ويذكرني هذا النص بالمادة (58) من قانون إدارة الدولة العراقية وبالمادة (140) من الدستور العراقي حول كركوك والمناطق المتنازع عليها، وإن تعلقت المادتان بالحدود داخل الدولة وضوابط تعديلها. وفيما يخص سوريا فإن الشق الأول من المادة (9) يفيد عدم جواز التفريط في الأراضي السورية، لكن الشق الثاني يأتي ليصيغ عبارة غامضة تفيد أن تغيير حدود الدولة ممكن لكن بعد استفتاء الشعب فكيف نوفق بين منع التفريط في أراضي الدولة وبين جواز تغيير الحدود؟ هذه مادة ملغومة تفتح أبواب جدل دستوري لا ينتهي حول مدى مشروعية تعديل الحدود، ونعلم جميعا حجم التربص الإقليمي بالدولة السورية بحدودها الحالية.

من جهة رابعة، تعد الفقرة (4) من المادة العاشرة فقرة شديدة الخبث لكونها تفتح الباب أمام تشكيل ميليشيات إلى جانب الجيش النظامي بإشارتها إلى «القوات المسلحة وغيرها من الوحدات المسلحة» طالما تشارك في حماية سوريا ووحدة أراضيها ولا تستخدم كوسيلة لاضطهاد السكان. هنا أيضا تُلقى التجربة العراقية بظلالها على المسودة الروسية، ومعلوم أنه جرى تقنين وضع قوات الحشد الشعبي في شهر نوفمبر الماضي.

أما الوحدات الإدارية التي يشار إليها في مواضع عديدة من المسودة الروسية فإنها تعيد إنتاج تجربة التعاونيات في ظل النظام السوفيتي والتي كانت تعرف باسم «الكولخوز»، وهذه التجربة التي تعد أحد أركان الحكم المحلي أطيح بها مع انهيار الإمبراطورية السوفيتية أي أنها ليست تجربة للتصدير.

لقد كان التدخل الروسي مطلوبا من بشار الأسد للحفاظ على نظامه من السقوط، ومع أن هذا التدخل أوقف بالفعل تمدد سرطان داعش في مفاصل الجسد السوري إلا أن روسيا بتعمدها إعادة هندسة شكل الدولة ونظامها السياسي إنما تحقن هذا الجسد بفيروسات قاتلة لا تتوافر حاليا المناعة الكافية لمواجهتها.. لذا وجب التنويه.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36114
mod_vvisit_counterالبارحة42996
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع194332
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر683545
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49339008
حاليا يتواجد 3216 زوار  على الموقع