موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

التمثيلية الأمريكية لا تخص العرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هذا اللغط العربي حول ما سيأتي به الرئيس الأمريكي الجديد من مفاجآت تجاه الأوضاع العربية هو جهد ضائع، بل وثرثرة سياسية إعلامية لن تفصح عن شيء جديد. وقد آن لنا، نحن العرب، أن نقتنع بأن ثوابت السياسية الأمريكية تجاه الأمة العربية لن تتبدل بمجيء هذا الرئيس أو ذاك. ومثلما انتظرنا الكثير من الرئيس الأمريكي المغادر، فلم نحصل إلا على القليل، فكذلك سيكون الأمر مع الوجه الجديد.

 

لن تتغير الثوابت الاستراتيجية الأمريكية التالية قيد أنملة. وهي استراتيجية لا يزيدها مرور السنين إلا رسوخاً، وتفنناً في التلاعب بأقدار الوطن العربي، وتلذذاً بعذابات الملايين من ساكنيه.

سيبقى الكيان الصهيوني الحليف مقدماً على كل حليف عربي آخر، وستبقى العين الأمريكية مغمضة عن كل جرائم ذلك الكيان، وستستمر المساعدات العسكرية، والمالية، والعلمية، والسياسية، والدبلوماسية بالزخم نفسه، وسيظل الطفل الشيطان ملاكاً في عين أمه.

ومن أجل إرضاء ذلك الحب المريض لن تسمح أمريكا بوجود جيش عربي قوي قادر، ولا بوجود نظام حكم مقاوم ورافض للتطبيع، ولا بقيام سلطة فلسطينية غير كسيحة وعاجزة، ولا بقيام نظام حكم ديمقراطي مستقل عن إرادتها وخدمة مصالحها.

ولن تتراجع أمريكا عن استراتيجية الهيمنة على ثروات البترول، والتحكم في كل السياسات المتعلقة بتلك الثروة، وغض الطرف عن الجنون الإرهابي التكفيري طالما بقي محصوراً في أرض العرب، وطالما أن عنفه لا يزعج الكيان الصهيوني، ولا يتهدده، والتدخل اليومي في الشؤون الداخلية لكل قطر عربي حتى لا يخرج عن الخطوط الحمر للسياسة الأمريكية، وأخيراً التأكد من عدم توجه العرب نحو أية وحدة قومية من أي نوع.

وستكون تلك الاستراتيجيات ليست قابلة للتغيير بتغير الرؤساء. وإذا فشلت الرئاسة الأمريكية في التبني الكامل لتلك السياسة فسيقوم الكونغرس الأمريكي، ويهب مجلس النواب، ويتدخل اللوبي الصهيوني، وتضغط المصالح الصهيونية في حقلي المال والإعلام، سيفعلون كل ذلك لتصحيح مسار الرئاسة.

ما نحتاج نحن العرب، أن نفعله ليس الاندماج المضحك في اللغط حول المتغيرات الأمريكية التي في الأصل لا تعطي أي اهتمام بوجودنا، وطموحاتنا، وحقوقنا، وإنما، بدلاً من ذلك، أن نطرح الأسئلة حول بناء الندية العربية تجاه الندية الأمريكية.

هنا مربط الفرس، وهنا نقطة الانطلاق في التعامل مع السياسات الأمريكية المتخبطة، المذلة تجاه العرب، التي لا يهمها إلا المصالح الأمريكية، والتي تتميز بالأخذ الكثير والعطاء القليل.

والواقع أن بناء تلك الندية تجاه أمريكا هو بناء الندية في وجه الكثيرين الآخرين، سواء بعض الدول الأوروبية التي تتعامل مع قضايانا بالطريقة الانحيازية الأمريكية نفسها، وأحياناً بطريقة أشد وأسوأ، أو سواء بالنسبة إلى بعض الدول الإقليمية التي أصبح بعضها لاعباً رئيسياً في هذه الساحة العربية، أو تلك. ولا حاجه للحديث عن التدخلات الإيرانية والتركية اليومية التي أصبحت تهزأ بالوجود العربي، وتتعامل معه كجسم مريض عاجز. وإلا هل يعقل أن الدولتين أصبحتا تمثلان العرب في كل النقاشات الدولية، بينما تقبع دول العرب وجامعتهم العربية المشلولة في الزاوية، وهم يتفرجون، ويتلعثمون وينتظرون الفرج؟

لكن تلك الندية العربية لا يمكن بناؤها في أجواء التشاحن العربي - العربي. فالخلافات العربية البينية في المغرب العربي الكبير لا تنطفئ في مكان حتى تتجدد في مكان آخر، والصراعات العربية البينية في المشرق العربي حول ما يحدث في سوريا والعراق وليبيا واليمن، والمماحكات الإعلامية التي ما إن يهدأ أوارها هنا، حتى تشتعل نيرانها هناك، والتي يزيد في بلاءاتها وفواجعها سفه بعض الإعلاميين وصبيانيتهم، كل تلك الخلافات والمشاحنات لا يمكن أن تؤدي إلى بناء الندية التي نتحدث عنها.

فإذا أضيفت إلى ذلك الجهات الداخلية والخارجية التي تعمل من وراء أقنعة، مثل أجهزة الاستخبارات، وبعض الأحزاب الانتهازية، وبعض المؤسسات المدنية العربية المرتبطة بالخارج، بلادة أو اضطراراً أو تآمراً، فإن المشهد العربي قد أصبح سريالياً بكل معنى الكلمة، وأصبح اللاعبون في كل موضوع يعدون بالعشرات. ولعل المشهد السوري هو أوضح مثال على ذلك.

وإذا كانت القيادات العربية تعتقد أن الزمن كفيل ببناء تلك الندية العربية فإنها ترتكب جريمة تاريخية مفجعة وخطرة. وإذا كانت تعتقد أن انشغالاتها الصغيرة ستقود إلى حلول كبرى، فإنها تعبث بمصير هذه الأمة. وإذا كانت المؤسسات المدنية العربية في مجتمعات العرب المنهكة ستظل هي الأخرى تراقب وتنتظر فإنها هي الأخرى تساهم في خروج العرب من التاريخ. وإذا كان الكل سينتظر الفرج على أيدي أمثال الرئيس دونالد ترامب فانهم سينتظرون طويلاً.

جاء ترامب، أو ريغان، أو بوش، أو أوباما، صعد نتنياهو وليبرمان، أم غطسا في فضائحهما المالية والجنسية، فإن الحل يقبع في أرض العرب، ولا غير وطن العرب.

يوم غد الجمعة، يوم تنصيب الرئيس الجديد، لن يكون أكثر من يوم تمثيلية مضحكة، ومبكية، بالنسبة إلى العرب؛ لا بأس أن يستمتعوا بمشاهدتها، ولكن عليهم ألا يعيشوها، فهي تخصّ غيرهم.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20572
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع20572
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1092738
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51069389
حاليا يتواجد 3291 زوار  على الموقع